آخر تحديث للموقع :

الخميس 3 ربيع الأول 1444هـ الموافق:29 سبتمبر 2022م 02:09:24 بتوقيت مكة

جديد الموقع

وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللّهُ وَاللّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ ..

يقول الحق جل شأنه :
وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللّهُ وَاللّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ

ويقول سبحانه وتعالى :
حَتَّى إِذَا فَرِحُواْ بِمَا أُوتُواْ أَخَذْنَاهُم بَغْتَةً فَإِذَا هُم مُّبْلِسُونَ

 

نعم , بموت صدام حسين والذي أسئل الله أن يتقبله شهيدا عاد الشارع العربي الى صوابه وفاق من سكرة ( حسن نصر اللات ) والذي هيمن على مخيلة وعقول البسطاء بضع أشهر مضت مشاهد شنق صدام أطلقت الغضب , ولفظ الشهادة رفع العتب وشجاعة الرجل وصلابته بهرت العقول وأيقضت المروءة وألهبت الخطب وصوت جلاديه من خلفه كشف التقية وفضح المستور ووالله الباعث الوارث إن ثبات صدام في ذلك المشهد والموقف والذي يذهب بالعقول والألباب لهو تثبيت من الله عالم الغيب والشهادة أسئل الله أن يجعلها من دلائل قبول توبته وتمحيصا لذنوبه , وفي عدم الجزع نصرة لدين الله , وإذلال لملة الرفض والزندقه والإلحاد ففي مثل تلك المواقف يخذل الله المنافقين والمجرمين ويثبت الصادقين والتائبين وقبل أن يأتيني متشدق ليستدرك على هذا القول ليذهب أولا ويواجه الموت فإن حملته قدماه ولم يطيش صوابه فعندها له الحق في الإعتراض

أراد الرافضة الصفويون المجوس أزلام الفرس وأذناب الصليب إذلال العرب والمسلمين, بتصوير وبث مشاهد شنق صدام في شهر حجهم ويوم عيدهم هكذا زين الشيطان لهم , وأشار به الزنادقة أحبارهم ولكن الحمقى لا يعلمون بأن مالك الملك قد إستدرجهم من حيث لا يعلمون فأحاط بعملهم وجعل تدبيرهم في تدميرهم , وأملى لهم حتى ظنوا بأنهم قدروا ثم أركسهم فجعل سحرهم ينقلب عليهم ولقفت مشنقة صدام ماكانوا يأفكون

لقد شاهد المسلمون صدام يقف كالجبل الشامخ فوق مشنقته والرافضة أحفاد ابن العلقمي يحيطون به كضباع حول أسد جريح لقد سمع المسلمون شهادة الحق يلهج بها لسانه بصوت جهوري شجاع لا كسر فيه ولا خوف
وسمعوا كذلك جرذان الرافضه يلعنون ويسبون أبو بكر ويمجدون أحبار الرفض والزندقه ذوي العمائم السوداء عندها سقط القناع ورفع الحجاب ووضح الخطاب وزالت تقية شيعة الخيانة والغدر والنفاق فبان عوارهم وتعرفت جماهير المسلمين وعرفت من هو العدو الرافضي الصفوي الفارسي وأن مقتدى الصدر كما حسن نصر اللات كما عبد العزيز الحكيم كما الخميني ذرية بعضها من بعض خرجت من رحم الفارسية المجوسية الكافره

رايت من كان يمجد حسن نصر اللات بالامس , يقول اليوم اللهم ألعنه لعنا كبيرا رأيت من كان يتساهل مع الرافضه بالأمس ويتسامح في أمرهم , يقول الحذر الحذر من أهل الغدر والشر رأيت أن الأمه قد بدأت تعود إلى رشدها وتتسائل ماذا قدم حسن نصر اللات لها حينما هتفت بإسمه ؟ جرذ كان يقبع تحت مكيفات السفارة الإيرانية على مقعد وثير وحوله الشراب والطعام سلاحه ميكرفون ولسان طويل وكاميرا تظهر خصلات شعر تدلت على جبهته , كعاهرة تدلل على نفسها قدم جثث الأطفال والنساء قربانا لمجده الذي بناه على أنقاض البلاد وأشلاء العباد كان يقول بالأمس أنا عدو الأمريكا وإسرائيل فعجبا كيف به يحتفل اليوم مع اليهود ويوزع الحلوى لموت أحد أعداء إسرائيل ألم يسعه على الأقل أن يصمت مراعاة لمشاعرنا وكرامة لنا ونحن من هتفنا بأسمه ودعمناه ؟

لقد سقط القناع يا حسن وندم المخدوعون بصوتك وفاق الواهمون من سرابك وتفكر المبهورون بدجلك فمحيت صورتك الصفراء من الأذهان والقلوب فبعد تبجحك بجهاد اليهود والرباط على الحدود ها أنت اليوم وجنودك مجرد كلاب مسعورة تعوي بين أزقة بيروت والتف حبل مشنقة صدام حولك لعنات تدلى منها أسمك ورسمك فالناس تهتف الآن بأسم صدام وتلعنك وتلعن المعممين أمثالك أهل الكذب والغدر والبهتان فرحمة الله عليك يا أبا عدي ها أنت تنكل بالرافضه حتى بموتك وسبحان مقدر الأقدار ومقلب القلوب والأبصار


وقفة:
يقول الحق تبارك وتعالى :

( يُخْرِبُونَ بُيُوتَهُم بِأَيْدِيهِمْ وَأَيْدِي الْمُؤْمِنِينَ فَاعْتَبِرُوا يَا أُولِي الْأَبْصَارِ )

من حكمة الله سبحانه وتعالى في فضح المشركين والمنافقين أن جعلهم يخربون بيتوهم بأيديهم فبعد أن ظهر فجئه نجم حسن نصر الشيطان وإفتتان الناس به جعل الكثير من محبيه في خضم الدفاع عنه الى البحث في أصل عقيدته وما يؤمن به ولمن ينتمى في ولائه وذلك من أجل إحضار الأدلة للدفاع عنه والرد على منتقديهم ومخالفيهم فكان أن إكتشفوا الحقيقه المره من ضلال هذا الوغد وكفره وشركه بالله وكيف إنه ليس سوى فارسي مجوسي ذليل تابع لإيران يتخذ الخامنئي ربا له عقيدته سب ولعن أمهات المؤمنين ووزيري رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم فكان ذلك خير من الف حوار معهم فقد إكتشفوا الحقيقة بأنفسهم وقد كان من بركات ذلك أن ظهر ذلك الأثر حتى في الإعلام غير الملتزم وخير دليل على ذلك قناة ( دريم 2 المصرية ) فبرغم أنها قناة كباقي القنوات ذات الطابع المتحرر ولكنها أصبحت تقدم تحذير من الرافضه والشيعه هكذا وبالاسم الصريح وتاتي بمقاطع من أقوال علماء مصر فيهم والتحذير منهم وجعلت ذلك يبث كالدعايات بين البرامج فليمت الرافضه بغيضهم فلله الحمد أولا وآخرا والعاقبة للمتقين

عدد مرات القراءة:
2214
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :