آخر تحديث للموقع :

السبت 27 صفر 1444هـ الموافق:24 سبتمبر 2022م 10:09:08 بتوقيت مكة

جديد الموقع

عودة إلى سادة خراسان وخزاعة ..
الكاتب : سمير عبيد

لقد تشنج بعض الأخوة، ومنهم زملاء لنا في بداية التسعينات، ونكن لهم كل الأحترام، ونعرف نزاهتهم ووطنيتهم وجهادهم، ولكن رغم تحاملهم علينا عندما نشرنا مقالنا بعنوان (سادة خراسان  لوثوا التاريخ الشيعي)......... وللأمانة أن العائلات، أو القبائل، أو البيوت التي نسبها الى بني هاشم، فهي لا غبار عليها، وهم أوتاد أرض العراق، سواء كانوا سادة عرب شيعة، أو سادة عرب سنّة........ولكن هناك تاريخ ، وهناك روايات أن  // أرباب سوابق، ولصوص، ومنبوذين وغيرهم// أركبوهم برحلة تسمى رحلة (السفينة) من فارس الى بغداد، عندما أمر الخليفة العباسي بأحضار // السادة العلويين// الذي هربوا  من العراق وبغداد صوب فارس وخراسان//نعم.. هنا أحتمالية اللبس بين هارون الرشيد أو المنصور ـ ولكن نجزم أنه في العصر العباسي //.. فرأفة بالسادة، وبني هاشم ، أمر الوالي// محمد بن الأشعث الخزاعي// الذي كان واليا على فارس.... أن يُجمَع هؤلاء بدلا من السادة العلويين والذين يحبهم جدا... لأنه كان يظن أن الخليفة العباسي سوف يذبحهم أو يغييبهم للأبد، ففكر بهذه الفكرة كي يُنجي السادة الهاربين من العراق،........ والذي ينكر خلافة // محمد الأشعث// كما جاء في مقالة السيد// جواد السعيد// عليه النظر الى //كتاب صبح الأعشى / المجلد الخامس ، صفحة 119+ 180...وينظر الى الكامل في التاريخ ، لأبن الأثير / المجلد الخامس ـ صفحة 317... وكذلك ينظر تاريخ الطبري ، المجلد السابع صفحة 389+ 460+497.... كما عليه النظر الى// تاريخ الطبري ـ عن طبعة بريل ـ ليدن عام 1879م ومن منشورات الأعلمي في بيروت ـ السطر 23+24 الصفحة 121 الجزء الثاني...... كلها تؤكد ولاية محمد الأشعث سنة 133 هجرية على فارس. وذكرنا في مقالنا أن تأسيس الدولة العباسية كان من مجلس يضم // 5 من خزاعة + سبعة من بني العباس// لكي يؤخذ الحكم من الأمويين، وكانت غاية خزاعة أن يسلّم الحكم الى  العلويين، ولكن العباسيين خدعوهم، وأعطينا أسماء المجلس لكن //أنكره علينا السيد الفاضل جواد السعيد وغيره// واليوم نقول للسيد أبا مقداد والذين أنكروا ذلك ، ماعليهم ألا النظر الى //كتاب عشائر خزاعة، للكاتب أبراهيم غانم الخزاعي  ـ مطبعة النعمان في النجف لعام 1969، الصفحة 23، والسطر التاسع عشر.... فسيجدون أسماء المجلس العباسي من خزاعة.

كما أن اللباس // الأسود// الذي أنتشر  في العصر العباسي ، وأصبح( شعار بني العباس).. هو من أبداع الوالي// أسيد بن عبد الله الخزاعي// ومن ينكر ذلك عليه النظر الى(الكامل في التاريخ ، المجلد الخامس، صفحة 364.. وينظر الى تاريخ الطبري ، المجلد  السابع ، صفحة 390+391 ...كما أن هناك تأكيد على المجلس الذي فنده السيد // جواد السعيد// فنقول:كان القائد( سليمان بن كثير الخزاعي) هو رئيس دعاة بني العباس، وهو أحد النقباء الأثنا عشر لتلك الدعوة ..أنظر الى كتاب السيد عبد القادر فياض فرفوش / مطبعة دار البشائر سنة 1996 والصفحة 327، والتي أخذها من وفيات الأعيان المجلد الثاني صفحة 522، .. وأنظر العقد الفريد المجلد الرابع ، صفحة 218، وأنظر تاريخ الموصل ، الصفحة 26لغاية 56 ، وأنظر رسائل الجاحظ ، المجلد الأول ، صفحة 22... ولقد قُتل هذا القائد من قبل الأمويين.

 الغاية من المقالة السابقة والحالية:

 نحن لسنا ضد السادة، فهذا محض هراء، بل هم أهلنا ، ولكن نحن ضد كل // سيد// لم يتخلّق بأخلاق رسول الله محمد ( ص)، ولم يتخلّق بأخلاق سيدنا علي بن أبي طالب(ع).. لأن  الرسول وعلي... يرفضون الخيانة، ويرفضون مساعدة الكافر، ويرفضون أن يكونوا طابور خامس، ويرفضون أن يلعبوا في بيت المال، ويرفضون دهاليز السياسة وأهوالها، ويرفضون الكذب والنفاق والأنتهازية.. أذن فكل سيد يرفض مع الرسول(ص) وعلي(ع) هذه المسميات  والتي تشابهها ، فهو قدوتنا، وقائدنا، ونعطيه كل أحترامنا، وبعكس ذلك فهو من (( جماعة السفينة... أو .. سادة خراسان)) والذين عرف وزنهم الخليفة العباسي عندما قابلهم ، فوجدهم لا وزن لهم فأبقاهم للمناورة، وأكرمهم ،وأبقاهم على عمائمهم// ويبدو بول بريمر أستعان بالتاريخ في هذه المسألة// ، وقال لهم الخليفة العباسي: أنتم السادة، وأنتم أولاد عمنا، فأنتشروا في ربوع العراق// ولكن هذا لا يعني أن سادة العراق كلهم من هؤلاء.. فألف حاشا من هذا الكلام!...

ولو جئنا الى كلام الرسول الكريم(ص) عندما قال//يدخل الجنة عبدٌ حبشي..ويدخل النار سيد قرشي// فهو يفنّد الأحترام المبالغ فيه و الهالة التي تُعطى الى سادة  لايستحقونها مطلقا..... فلماذا أذن التحامل، والجر في العرض والطول؟؟.. علينا أن نكون حضاريين في حوارنا، وحقّانيين ولا نميل للباطل، ومن غير تجريح أو تقويل ما لا نقوله، وعلينا أن نتحمل الرأي الآخر أذا كان يسير في جادة الحوار، ورفض أي متحاور لايعرف ألا الأتهام والتخوين والتسقيط والكلام البذيء// والذي أنتشر للأسف الشديد أخيراً بفعل ناس يبدو مرضى//

أكرر شكري للسيد جواد السعيد، والى جميع الأخوة الذي تناولوا الموضوع بعلمية وحوار، وأدعوا الله أن يهدي ويهذب كل من يستخدم قلمه ولسانة لسب الناس وشتم الناس وتسقيط الناس.... ولأن أتنازل قيد شعرة عن الرأي الذي أحمله وهو هناك سادة مرروا الأحتلال وكرّسوه.. فلا ينطبق عليهم ألا // جماعة السفينة//.. ونتمنى أن  يتذكروا الرسول(ص) والأئمة عليهم السلام، ويأخذوا العبرة منهم ومن تاريخهم ومن خصالهم في مسألة العدو، والخيانة، والأحتلال، وحب الدنيا، وحب المال، وفن الحوار، والحق والباطل.. ودمتم جميعا. 

_____________________________

شبكة البصرة

[email protected]

عدد مرات القراءة:
2005
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :