آخر تحديث للموقع :

الثلاثاء 8 ربيع الأول 1444هـ الموافق:4 أكتوبر 2022م 03:10:49 بتوقيت مكة

جديد الموقع

ينزع من الحافي نعل .. شيعة العراق بين الله والسيستاني ..
الكاتب : أبو دلف قاسم العسكري ..

إليك يا سليل الدوحة النبوية الطاهرة، إليك يا ابن العم الجليل مقتدى الصدر نصره الله على الغزاة الكفرة والعملاء الخونة أحزاب الشيطان وأخدان الخصيان والكذب والبهتان، إليك وليس للخونة من الأحزاب الشيعية العميلة وعمائم الذل والهوان، إليك كل الحب والولاء :

تقدَّم فانتَ  الأبيُّ الشجـاعُ     ولا  تتهيَّــبْ ولا تحجمِ

عليك بهدي الرسول الكريم     ومنهــاج قرآنك المحكمِ

تقدم فمـا  في حياة الورى     مكــانٌ لمستضعف معدم

فليس من الحـزم أن تنثني     بيــوم الكفـاح ولم تُقْدِمِ

وليس من  العزم أن ينطفي     لهيب الفــداء ولم يُضْرَمِ

وليد الأعظمي

قال تعالى: )ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدمت لهم أنفسهم أنَّ سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما انزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكن كثيراً منهم فاسقون( (المائدة 80-81).

لن نحتاج إلى تفسير المفسرين لمعرفة معنى ما يريده قاهر الجبابرة ومذل الأكاسرة ولا إلى فيقهة المتفيقهين من عبدة الأصنام المحنطة والطواغيت المعمرة المسخرة ولا للهاربين من النجف الأشرف لديار الكفر والضلالة وأكلة أموال الفقراء والمعدمين السحت باسم الخمس أو حقوق "السيد" وهم الذين يرون أنفسهم الشقية واسطة بين الخالق الجليل والمخلوق المسكين وكأن مفاتيح الجنة مرهونة بدفع الخمس والخضوع التام للمرجعية التي نصبت نفسها وكيلة عن المهدي المنتظر، ولكنهم إذا جد الجد ووصلت الروح إلى غرغرات الحلقوم وظنوا بالله الظنون هربوا بحجة المرض أو خوف القتل فتخلوا عن مسؤليتهم وتركوا مقلديهم طعمة سائغة لنيران الأمريكان وحقد عملاء الطغيان وأحزاب الشيطان، فهل دخول الجنة بأيدي هؤلاء الرعيان يا مبصرين ويا عميان؟؟ سبحان الله عما يعمل الظالمون، فمن الذي وضعهم واسطة بين الخالق والمخلوق؟؟ وهم الذين نشروا فرية: "الدين طاعة رجل"، والرسول عليه الصلاة والسلام يقول: "لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق"، فافتروا الفرية الصلعاء في أن أئمة أهل البيت تشفع للمذنب وللعصاة يوم القيامة، والله تعالى يقول: "من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه"، وقال رسول الله صلى الله عليه وآله سلم: أنا أول الناس يشفع في الجنة وأنا أكثر الأنبياء تبعاً، وقال رسول الله صلى الله عليه وآله سلم: يشفع يوم القيامة ثلاثة: الأنبياء ثم العلماء ثم الشهداء، ولم يقل عليه الصلاة والسلام: أهل بيتي أو أهل نسبي أو المرجعيات الفارسية التي تدعي انتمائها إلى الأطهار من آل بيت النبوة، وقد بان لكل ذي بصر وبصيرة أن الأحزاب التي تدعي التشيع وهي كاذبة مخاتلة تتآمر علناً مع أسيادهم الأمريكان والصهاينة على شبل رسول الله وعنوان الشرف الوافي السيد مقتدى الصدر نصره الله وثبت قلبه وجنانه حين لم يستطيعوا احتواءه، فوصموه بكل نقيصة هم أولى أن يوصموا بها.

فيا ابن العم الجليل أناديك من قلب جريح يكن لك الولاء التام والحب الغامر أن تأخذ حذرك من الخونة في الأحزاب الشيعية المارقة ولا تثق بالبيت الشيعي ولا بحزب أشيقر بني رغال ولا بحزب عبد العزى اللاحكيم ولا بحزب الاخونجي اللاسلامي محسن عبد الحميد الحوذي الكردي الأثيم ولا غيرهم من الأحزاب العميلة، وضع يدك الطاهرة في أيدى المقاومة الباسلة التي تبذل دماءها في سبيل الله وتحرير العراق الجريح من الكفار الغزاة والخونة الانتهازيين وعملاء الموساد، وثق يا ابن العم في الله العزيز الجبار فانه ناصرك على من يعاديك ويعادي تحرير العراق فإن النصر مرهون بصبر ساعة، وما النصر إلا من عند الله والله عزيز ذو انتقام.            

فسر يا إمامنا الجليل على درب الحرية والكرامة وصيانة العرض فإنك منصور بإذن الله والصامتون الخائبون الهاربون الخونة إلى زوال إن شاء الله.

الويل من الله والعار الدائم لكل طائفي عتل زنيم من شيعة العراق وسنته

والمجد والخلود لشهدائنا الأبرار من شيعة العراق وسنته في جنة عرضها السماوات والأرض أعدت للمتقين.   

والعار والشنار من الله والعار والشنار من الله لكل من يفرط في حب وطنه ويرضى باحتلاله.  

والويل من الله ثم الويل من الله لكل من يخون تربة العراق ولا يقف مع المقاومة الباسلة والمجاهدين الأبرار في كل أرجاء العراق الجريح.

والعار من الله وسخطه على كل من يدل على عورة للمقاومة أو يشي بأحد منها ولا يعينها بماله ودمه على طرد الآنجاس فانه يبوء بغضب من الله عظيم في الدنيا والآخرة.

________________________

شبكة البصرة

الاحد 6 رجب 1425 / 22 آب 2004

عدد مرات القراءة:
1968
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :