آخر تحديث للموقع :

الأحد 28 صفر 1444هـ الموافق:25 سبتمبر 2022م 01:09:24 بتوقيت مكة

جديد الموقع

الصحابة رضي الله عنهم لا بواكي لهم ..

كريكاتير في جريدة تعرض للخامنئي  أقام الدنيا ولم يقعدها، بينما مئات الكتب ومئات المحاضرات ومئات الأشرطة ومئات السنين في تكفير الصحابة رضي الله عنهم لم تحرك فيهم ساكنا ..

بيان مكتب الشيخ النجاتي بخصوص التعدي على حرمة المرجع الخامنئي دام ظله

بيان / بشأن إنتهاك حرمة المرجع الديني الكبير السيد الخامنئي (دام ظله)

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين ، وصلى الله على محمد وآله الطاهرين …..

و بعد :

فقد ورد في جريدة الأيام العدد ( 5952 ) الأثنين - 20/ جمادى الأولى / 1426 ه – الموافق 27/6/2005م، ورد رسماً كاريكاتورياً إنتهكت فيه حرمة المرجع الديني الكبير سماحة السيد علي الخامنئي (دام ظله)، مما لا يمكن أن يكون له أية صلة بالعمل الصحافي و الإعلامي و الآداب الواجبةالرعاية في ذلك، إننا نستنكر هذا العمل و ندينه و نطالب بمسائلة المسؤلين عنه و إدانتهم، كما إننا نطالب بإعتذار الجريدة رسمياً عن هذا العمل غير الأخلاقي و غير الإسلامي و الذي يرفضه كل مسلم يحترم مبادئ الدين و أصوله و أخلاقياته، ومن الواضح أن هذا العمل أقل ما يقال فيه أنه هتك لحرمة وكرامة الإنسان المسلم ، وهو من المحرمات الواضحة في الشريعة، فضلا عن أن من إنتهكت حرمته يعد من كبار علماء المسلمين ومراجع الدين الذين لهم حرمتهم وكرامتهم الخاصة بهم.

مكتب سماحة آية الله الشيخ حسين النجاتي

 بيان المجلس العلمائي ضد الأيام 

بيان : بشأن تكرار التعدي على المرجعية الدينية .

في خطوة تعكس حالة من الهذيان المتواصل والرغبة المحمومة في تحقير مرجعيات الأمة الفقهية الكبرى والإساءة الوقحة لرموزها الدينية والإمعان المتعمد في إهانة ملايين من المؤمنين وإثارة أسباب الفتنة في صفوف الأمة، طالعتنا صحيفة الأيام في عددها (5952) هذا اليوم االإثنين 27 / 6 / 2005م بكاريكاتير يسيء إلى مقام المرجعية الكبير بصورة ليس فيها سوى الرغبة في الاستعداء والاستهتار الذي لا يوجد ما يبرره على المستوى الديني والأخلاقي والوطني في أجواء يحرص الجميع على أن تتسم بالهدوء وتبتعد عن التشنج وكل ما يضر ويهدد المصلحة العامة للبلد ووحدة وأخوة أبناء هذا الشعب الكريم.
ومن هنا فإننا نؤكد:
أولا: استنكارنا الشديد لهذا التعدي السافر وغير المسؤول.
ثانيا: نطالب بالاعتذار عن هذا الجرم الفاحش من قبل الصحيفة المذكورة ومن قبل وزير الإعلام باعتباره المسئول عن المهمات الملقاة على كاهل الجهاز الإعلامي وخطورة التسيب والانفلات من قبل هذا الجهاز على أوضاع وطننا الأمنية والاجتماعية.
ثالثا: نناشد كافة المؤمنين الغيورين على دينهم ووطنهم ومقدساتهم مقاطعة الصحيفة المذكورة لمدة ثلاثة أشهر ابتداء من تاريخ صدور البيان.
ونحن على ثقة بأن تحمّل المؤمنين لمسؤولياتهم من شأنه إحباط أمثال هذه الحماقات المتكررة والتجاوزات الخطيرة المستمرة في الاستهتار والتجني على مرجعيات الأمة والتي تستبطن تحديا صارخا للمؤمنين وامتحانا لغيرتهم الدينية.

المجلس الإسلامي العلمائي
الاثنين 20 جمادى الأولى 1426ه
27 / 6 / 2005م

اعتصام أمام مبنى صحيفة محلية


الوسط - مازن مهدي

اعتصم حشد غفير من المواطنين أمام مبنى إحدى الصحف المحلية عصر أمس احتجاجا على ما وصفوه بمحاولات ل "إشعال الفتنة الطائفية".


وذكر المعتصمون الذين انطلقوا في مسيرة انتهت عند شارع الفاتح أن "العلماء والرموز الدينية" لها احترامها ويجب عدم تحقيرها أو شخصنة الهجوم عليها. وطالب المعتصمون بنشر اعتذار رسمي.
هذا، وطلبت السفارة الإيرانية في المنامة من الصحيفة المعنية تقديم اعتذار رسمي عما نشر من رسم كاركاتيري الاثنين الماضي. وذكرت السفارة في بيان لها أنها تتابع القضية عبر القنوات الدبلوماسية.
وقالت السفارة في بيانها ان ما نشر يعتبر خرقا للمبادئ الأخلاقية والدينية التي يتحتم على الصحافة الالتزام بها، واعتبرت ما نشر إهانة لمكانة قائد الجمهورية الإسلامية الإيرانية آية الله السيدعلي الخامنئي.

صور من الاعتصام:























ولكن هؤلاء لا بواكي لهم  

الصحابة رضي الله عنهم لا بواكي لهم

سطر في مقال تعرض للسيستاني أقام الدنيا ولم يقعدها، بينما مئات الكتب ومئات المحاضرات ومئات الأشرطة ومئات السنين في تكفير الصحابة رضي الله عنهم لم تحرك فيهم ساكنا.






عدد مرات القراءة:
2457
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :