جديد الموقع

فاقد الشيء لا يعطيه ..

 آية الله العظمى كاظم المرعشي 

ماذا يفعل ( كما في الصورة أدناه )؟!

يمنح تزكية وشهادة بالاجتهاد المطلق (لجناب السماحة العلامة حجة الأسلام والمسلمين الشيخ عبدالكريم العقيلي )

هل من يكتب مثل هذه الكتابه يسمى عالماً، فضلاً عن مجتهد، فما بالك بأن يمنح شهادة الاجتهاد المطلق لغيره. المرعشي يجهل أبجديات الإملاء والنحو كما يظهر بوضوح من خلال هذه الكتابة البليدة. (كيف سيكون حال تلميذه العقيلي  ! )

من يجهل اللغة العربية، ولا يحسن كتابة صفحة واحدة كيف يفهم القرآن والتفسير والحديث ؟! أريدت أن أبين للشيعة أن تلك الأوصاف الرنانة ( آية الله العظمى، وغيرها ) إنما حصل عليها أصحابها بطرق غير علمية. بل بسبب القرب من آية كبير، أو بالزواج من بناته، أو بالخضوع المطلق له. وغيرها. أما العلمية و (الفقاهة) فمثل هذا الخطاب يدل عليها. 

الإخوة الكرام : 

سأذكر خطأ واحداً من الأخطاء ومن وجد غيره فليذكره مشكوراً مع ترقيم الاخطاء. ترى كم سيكون عددها ؟! وسنرسل نسخة لـ (الهاملي) الكوراني الذي قال عن العلامة أحمد الكاتب إنه قد أخطأ مرة في اللغة.

أستعين بالله وأبدأ (مع أني طالب لست بآية، ولا حجة، ولا عمامة حتى ولو زرقاء)

1- حضرت.. والصواب حضرة (لكن الترويسة بالفارسية)

2- جناب السماحة.. والصواب جناب سماحة

3- من العلماء الذي صرف... والصواب الذين صرفوا، أو الاقتصار على: ممن صرف..

4- فى تحصيل... والصواب في تحصيل

5- فاق على أقرانه.. والصواب فاق أقرانه

6- حتى اناله الله.. والصواب أناله

7- رتبة الأجتهاد.. والصواب الاجتهاد (من غير همز)

8- فأن العلم نور... والصواب فإن (ولو أنه وضع كسرة تحت الهمزة)

9- فى قلب من يشاء.. والصواب في قلب

10- دام بقائه.. والصواب دام بقاؤه (فاعل)

11- وصاحب التقوى.. والصواب وصاحب تقوى

12- فى العلم والعمل.. والصواب في العلم..

13- وعليه اجره.. والصواب أجره

14- واوصيه.. والصواب وأوصيه

15- دام بقائه.. بقاؤه [للمرة الثانية]

16- بمراعات.. والصواب بمراعاة

17- الأحتياط... والصواب الاحتياط

18- فأنه طريق النجاة.. والصواب فإنه

19- وارجوه... والصواب وأرجوه

20- ان لا ينسانى... والصواب (أن) لا (ينساني)

21- لا انساه.. والصواب لا أنساه

22- انشاء الله... والصواب إن شاء الله

23- المشهد المقدسة... والصواب مشهد المقدسة

--------------------------

ويفتقر جنابه إلى معرفة أماكن وضع الفواصل والنقاط بين الجمل. والملاحظ أنه يهمز ما لا يهمز ويغفل همز ما يهمز


عدد مرات القراءة:
10026
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :