آخر تحديث للموقع :

الأحد 28 شعبان 1442هـ الموافق:11 أبريل 2021م 07:04:00 بتوقيت مكة

جديد الموقع

فقه الجنس عند الشيعة الإثنى عشرية ..

فقه الجنس عند الشيعة الإثنى عشرية
تأليف : مرتضى الكربلائي
بحث يعالج فقه الجنس من روايات مصادر الشيعة المعتبرة وفتاوى علمائهم

                                لمراسلة الباحث :  Sun_rises8@yahoo.com                       

 

  بسم الله الرحمن الرحيم

 
المقدمة
إن مشكلة الشيعة اليوم أنهم لا يقرأون كتبهم فأصبح لديهم فقر دم ثقافي , فهم لايقرأون إلا الكتاب الذي يدغدغ مشاعرهم , ويمس شغاف قلوبهم مثل أشعار الحب والمسجات والرومانسيات وكتب الحظ والأبراج , وتركوا قراءة الكتب الدينية التي يقوم عليها المذهب جانباً, بل والأدهى من هذا وجدتهم يدافعون عن روايات شاذة غريبة لم يسمعوا هم أنفسهم بها من قبل , ولم يقرأوا الكتاب الذي وردت به هذه الروايات , بل حتى البعض منهم يسمع أسم الكتاب لأول مرة ! إنهم يدافعون عن الروايات الشاذة لأنها وردت على لسان المعصوم !
إن الباعث على تأليفي لهذا الكتاب هي مناظرة أو مجادلة قصيرة بيني وبين أحد الزملاء المدرسين وهو من المتشددين عقائدياً , والذي يعمل مدرساً بعد الدوام في إحدى الحوزات أو المدارس الدينية في مدينة كربلاء . كان الموضوع أن أحد المدرسين قال أن قناة صفا الفضائية ذكرت رواية من كتب الشيعة أن النبي محمد صلى الله عليه وسلم قال لعلي عليه السلام لا تجامع زوجتك في أوقات معينة وبداية الرواية هي كالتالي : قال : يا علي لا تجامع امرأتك في أول الشهر ووسطه وآخره ، فان الجنون والجذام والخبل يسرع إليها وإلى ولدها . يا علي لا تجامع امرأتك بعد الظهر ، فإنه ان قضي بينكما ولد في ذلك الوقت يكون أحول والشيطان يفرح بالحول في الانسان . يا علي لا تتكلم عند الجماع كثيرا فإنه ان قضى بينكما ولد لا يؤمن أن يكون أخرس ، ولا تنظر إلى فرج امرأتك وغض بصرك عند الجماع ، فان النظر إلى الفرج يورث العمى - يعني في الولد - يا علي لا تجامع امرأتك بشهوة امرأة غيرك فإنني أخشى ان قضي بينكما ولد أن يكون مخنثا مؤنثا مخبلا ! والرواية كاملة موجودة في الفقرة العاشرة من الفصل السابع .
المهم تواصل الجدال بين المدرسين حول وجود مثل هذه الروايات التي لا يصدقها العقل والمنطق في كتب الشيعة , فما كان من ذاك المدرس إلا إنبرى مدافعاً عن هذه الروايات .
فقلت له هناك حديث في كتب الروايات المعتبرة عن الأئمة عليهم السلام أن الرجل عندما يريد أن يعاشر زوجته يجب أن يغض النظر عن رؤية فرجها وإلا سيأتي الطفل أعمى !
فسألته هل تصدق مثل هذه الرواية ؟ هل يمنع الرجل من رؤية حلاله الذي حلله الله له ؟ لا بد وأن هذه الروايات مكذوبة وقلت له بالحرف الواحد : إن هذه الرواية جريمة في علم الفقه .
فقال لي : إن كل الروايات في كتب الحديث الشيعية صحيحة طالما أنها وردت عن المعصومين !
قلت له : كيف كل الروايات صحيحة وعلماء الشيعة قالوا أن في الكافي نحو خمسة عشر ألف حديث يبلغ الضعيف منها نحو تسعة الآف ؟
قال : أن هناك أحاديث لا يستوعبها العقل البشري !
ما هذا الهروب من تضعيف الروايات ؟ اذا كانت هناك أحاديث لا يستوعبها العقل البشري إذن لماذا هي موجودة ؟
 أليست الأحاديث هي السنة وهي التي بدورها تشرح القرآن الكريم وتحلل الحلال وتحرم الحرام ؟ إذا كانت السنة أو الروايات عند الشيعة تفشل في شرح الأحكام وتوضيح تفاصيل الدين الى الناس والدخول الى عقولهم القاصرة إذن ما فائدتها ولماذا وجدت أساساً ؟
إن كتاب الكافي مثلاً هو أهم كتاب شيعي في الحديث على الإطلاق , وأهم كتاب من الكتب الأربعة التي يقوم عليها المذهب الشيعي , ويعتبر عند علماء المذهب أكثر إعتماداً من بعد القرآن الكريم .
أنا لم أؤلف هذا الكتاب للتشهير أو التنقيص بل ألفته كي يقوم من يسمون أنفسهم بالعلماء أن يشذبوا كتب الحديث من هذه المرويات التي تناقض العقل البشري والتي بالأحرى يجب أن نسميها ( مهازل ) بدلأ من أن نسميها ( روايات ) . فما فائدة وجود مثل هذه الروايات الشنيعة وهم أشد المعارضين لها هذا إذا كانوا فعلاً معارضين لها ؟ أو ما فائدة وجود هذه الروايات الخبيثة وهم يدافعون عنها دفاعاً مستميتاً بحجة أنها صدرت عن ( المعصوم ) ولا يجب التشكيك بها أو إنتقادها  بالرغم من مخالفتها للقرآن وللعقل والمنطق ؟
كانت كربلاء في القرن الثاني عشر الهجري مسرحاً لمعركة طويلة بين               ( الأصوليين ) و ( الأخباريين ) , قادها الأصولي الوحيد البهبهاني ( 1116ه/1705 م - 1205ه/ 1793م ) ضد زعيم الأخباريين الشيخ يوسف بن أحمد البحراني الدرازي ( صاحب : الحدائق الناضرة ) وتابعها تلميذه الشيخ جعفر كاشف الغطاء  ( الذي أنتقل الى النجف ) ضد السيد محمد الأخباري .
وكان ( الأخباريون ) يعتقدون بصحة جميع ما في كتب الأخبار الأربعة المعروفة عند الشيعة وهي : الكافي , ومن لا يحضره الفقيه , والأستبصار , وتهذيب الأحكام , وأن الروايات الواردة فيها إما قطعية السند أو موثوق بصدورها , فلا حاجة الى البحث عن سندها , ولا يجوزون الرجوع الى الأصول المأخودة عن العامة كالعقل والأجماع , ويكتفون بالأخبار , ولذلك أطلق عليهم أسم الأخبارية .
لكن الغريب أن يتحول الأصوليين الى أخباريين بمرور الزمن , بل الأدهى والأمر من هذا , أن يأخذ المعممون من كتب الحديث الروايات التي تشتهيها أنفسهم في تثبيت فكرة يأتون بها أو عقيدة يؤمنون بها أو في الرد على الخصوم بدون تثبت من صحة هذه الروايات , لكن المهم عندهم هو أن تجعلهم هذه الروايات في موقف القوي !
لقد تحول المعممين في بلادنا التعيسة الى إخباريين بدون أن يدروا بأنفسهم , فأصبحوا يدافعون بصورة عمياء وحولاء عن هذ الروايات , وكأن هذه الروايات أصابتهم بهذه العاهات التي يدافعون عنها .
 
   
 
                                                                                 مرتضى الكربلائي
                                                                                        كربلاء
                                                                                 في 20/4/2010
 
 
 
 
 
 
 
                                     الفصل الأول
 
                           سياحة في عالم المتعة
 
 
إن الشيعة في العراق يؤمنون بنكاح المتعة لكنهم لا يفعلون هذا النكاح , إلا في نطاق محدود جداً, ويعود سبب ذلك الى أن المجتمع العراقي مجتمع قبائلي و عشائري تحكمه الاعراف و التقاليد بعكس الايرانيين الذين تختلف تقاليدهم عن التقاليد العشائرية العربية . ويمارس في العراق لأسباب مادية بالدرجة الاولى على يد المطلقات والارامل أواللواتي فقدن عائلاتهن أواللواتي هربن من أهاليهن , وبدون تطبيق حرفي لشروط نكاح المتعة الشيعية مثل العدة .
 
يذهب في الصيف كل عام عدد كبير من العراقيين الشيعة الى ايران للـ(زيارة والتسيارة) كما يقول المثل العراقي . للزيارة : أي لزيارة قبر الامام الرضا عليه السلام في مدينة مشهد , والتسيارة : أي لطلب نكاح المتعة هناك . وحتى المتزوجين يذهبون الى هناك ليرفهوا عن أنفسهم بعد سنوات طويلة من الملل وممارسة النكاح الدائمي مع زوجاتهم فقط كما قالوا لي !
 
حيرني شباب الشيعة كثيراً وهم يدافعون عن نكاح المتعة أشد الدفاع , وما أن أسأل أحدهم هل تقبل أن تعطيني أختك متعة , الا وتجده يمتقع لونه ويقوم باللف والدوران ويقول : هي كما تشاء ,أو يقول : أسألها أنت , للتهرب من قول كلمة "لا" . وبعضهم أتحرج من أن أسألهم هذا السؤال كي لا يتصرفوا تصرفات عدوانية لأن بعضهم يعتبر هذا السؤال إهانة له . وفيما يبدو أن الأئمة عليهم السلام كانوا يتعرضون لمواقف محرجة أيضاً بسبب المتعة :  أقبل عبد الله بن عمير فقال : (لأبي جعفر عليه السلام) : يسرك أن نساءك وبناتك وأخواتك وبنات عمك يفعلن , قال : فأعرض عنه أبو جعفر عليه السلام حيث ذكر نساءه وبنات عمه .
(الكافي ,ج5 , أبواب المتعة , ص449, وتهذيب الاحكام ,ج7 ,باب تفصيل أحكام النكاح , ص 250-251, ووسائل الشيعة , ج14,باب إباحتها , ص437 , ومستدرك الوسائل , ج 14, باب إباحتها أيضاً , ص449-450, وبحار الانوار , ج100, باب العلة التي من لا تورث المرأة المتمتعة ,ص317-318 , والتفسير الصافي , ج1 , باب سورة النساء , ص439)
        
 الغريب أن رجال الشيعة يحللون لأنفسهم متعة النساء الشيعيات الاخريات , وما أن تطلب أخته متعة إلا وتجده يتهرب أو يثور أو يتوعد .
 
كنت قد ناقشت أحد المعممين الشيعة خلال عودتي من النجف في السيارة عام 1996 عن نكاح المتعة , وكان قد سألني السؤال التالي : هل نكاح المتعة أفضل أم الزنى أفضل ؟
إني أعتبر هذا السؤال نوعاً من اللف والدوران إذ كيف ثبت لك يا معمم ان نكاح المتعة حلال كي تقارنه مع أمر آخر حرام ؟
كان على المعمم أن يسألني السؤال التالي اذا كان يحب الله ورسوله : هل الزواج الدائمي أفضل ام نكاح المتعة أفضل ؟
وهل مارس مثل هذا النكاح زوجات و بنات النبي محمد (ص) ؟ الجواب سيكون طبعا لا لأننا لم نسمع أن السيدة فاطمة عليها السلام فعلت مثل هذا الفعل , ولا يملك الشيعة ولو حديثاً واحداً أن السيدة فاطمة نكحت بمثل هذا النوع من النكاح أو كانت تحث عليه المسلمات في عهدها .
 
وبدليل عدم ممارسة السيدة فاطمة عليها السلام لهذا النكاح فأني أعتبر نكاح المتعة والزنى في نفس الخانة الا وهي الحرام , عملاً بقول أئمتي : (عن محمد بن أحمد بن يحيى عن أبي الجوزا عن الحسين بن علوان عن عمرو بن خالد عن زيد بن علي عن آبائه عن علي عليهم السلام قال : حرم رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لحوم الحمر الاهلية و نكاح المتعة ) .
(الاستبصار ,ج3 ,كتاب النكاح ,أبواب المتعة , باب تحليل المتعة , ,ص142, تهذيب الاحكام , ج7 , باب تفصيل أحكام النكاح , ص251 , ووسائل الشيعة , ج 14, باب إباحتها , ص 441, )
 
ويقول أحمد بن عيسى الاشعري القمي وهو من أصحاب الامام الرضا و الامام الجواد و الامام الهادي عليهم السلام المتوفى في عصر الغيبة الصغرى : عن عبد الله بن سنان, قال :( سألت أبا عبد الله عليه السلام عن المتعة ؟ فقال : لا تدنس نفسك بها ) .
(النوادر , باب نكاح المتعة وشروطها , ح198,ص87 , مستدرك الوسائل , ج14 , باب كراهة المتعة مع الغنى عنها , ص 455 , وبحار الانوار , ج 100 , باب العلة التي من أجلها لا تورث المرأة المتمتعة , ص318 )
 
وعن محمد بن يعقوب , عن علي بن ابراهيم , عن أبيه , عن أبن أبي عمير , عن علي بن يقطين قال : (سألت أبا الحسن عليه السلام عن المتعة ؟ قال : ما أنت وذاك , وقد أغناك الله عنها ؟!) .
(النوادر , نفس الباب والصفحة , ح199, ووسائل الشيعة , ج14 , باب كراهة المتعة مع الغنى عنها , ص 449 , ومستدرك الوسائل , ج 14 , باب كراهة المتعة مع الغنى عنها , ص 455)
 
وعن ابن أبي عمير عن هشام بن الحكم عن أبي عبد الله عليه السلام قال : (ما تفعلها عندنا إلا الفواجر ) .
(النوادر ,ح200 , وبحار الانوار , ج 100 , باب العلة التي من أجلها لا تورث المرأة المتمتعة , ص 318 , وجامع أحاديث الشيعة , باب أستحباب أختيار المؤمنة العارفة والمأمونة العفيفة للمتعة , ص 31 )
 
يروي القاضي النعمان المغربي : وعن رسول الله ( ص ) أنه حرم نكاح المتعة ، وعن علي ( ع ) أنه قال : لا نكاح إلا بولي وشاهدين وليس بالدرهم والدرهمين ، واليوم واليومين ، ذلك  السفاح ولا شرط في النكاح .
ويروي أيضاً : وعن جعفر بن محمد ( ع ) أن رجلا سأله عن نكاح المتعة ، قال : صفه لي ، قال : يلقى الرجل المرأة ، فيقول : أتزوجك بهذا الدرهم والدرهمين ، وقعة أو يوما أو يومين . قال : هذا زنا ، وما يفعل هذا إلا فاجر  وإبطال نكاح المتعة موجود في كتاب الله تعالى لأنه يقول سبحانه  : والذين هم لفروجهم حافظون * إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم فإنهم غير ملومين * فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون ، فلم يطلق النكاح إلا على زوجة أو ملك يمين . وذكر الطلاق الذي يجب به الفرقة بين الزوجين ، وورث الزوجين بعضهما من بعض ، وأوجب العدة على المطلقات ، ونكاح المتعة على خلاف هذا ، إنما هو عند من أباحه أن يتفق الرجل والمرأة على مدة معلومة ، فإذا انقضت المدة بانت منه بلا طلاق ، ولم تكن عليها عدة ولم يلحق به ولد إن كان منها ، ولم يجب لها عليه نفقة ، ولم يتوارثا ، وهذا هو الزنا المتعارف الذي لا شك فيه .
(دعائم الإسلام , ج 2 , باب ذكر الشروط في النكاح , ص 228 – 229 )
 
 
                              
                                  المتعة الشيعية
 
 

  1.  جواز التمتع بالبكر القاصر بدون أذن أبويها :

 
محمد بن أحمد بن يحيى عن العباس بن معروف عن سعدان بن مسلم عن رجل عن أبي عبد الله عليه السلام قال : لا بأس بتزويج البكر إذا رضيت من غير اذن أبويها .
( تهذيب الأحكام , ج7 , باب تفصيل أحكام النكاح , ص254 , والاستبصار , ج3 , باب أن الأب اذا عقد على أبنته الصغيرة ..., ص236 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب في أن الولاية في عقد البكر البالغ ..., ص214 , ومستدرك الوسائل , ج14 , باب ثبوت الولاية للجد للأب في حياة الاب الخاصة على الصغيرة , ص320 , وبحار الانوار , ج100 , باب في أن المسلمين كانوا متمتعين في عهد الرسول (ص) , ص308 )
 
وعنه عن موسى بن عمر بن يزيد عن محمد بن سنان عن أبي سعيد القماط عمن رواه قال : قلت لأبي عبد الله عليه السلام : جارية بكر بين أبويها تدعوني إلى نفسها سرا من أبويها أفأفعل ذلك ؟ قال : نعم واتق موضع الفرج قال : قلت فان رضيت بذلك ؟ قال : وان رضيت بذلك فإنه عار على الابكار .
( تهذيب الحكام , ج7 , باب تفصيل أحكام النكاح , ص254 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب حكم التمتع بالبكر بغير أذن وليها , ص459 , وجامع أحاديث الشيعة , ج21 , باب حكم التمتع بالأبكار كبيرة كانت أو صغيرة , ص35 )
 
وبهذا الاسناد عن أبي سعيد قال : سئل أبو عبد الله عليه السلام عن التمتع من الابكار اللواتي بين الأبوين فقال : لا بأس ولا أقول كما يقول هؤلاء الأقشاب .
( تهذيب الحكام , ج7 , باب تفصيل أحكام النكاح , ص254, ووسائل الشيعة , ج14 , باب حكم التمتع بالبكر بغير أذن أبيها , ص458 , وجامع أحاديث الشيعة , ج21 , باب حكم التمتع بالأبكار كبيرة كانت أو صغيرة , ص34 )
 
أبو سعيد عن الحلبي قال : سألته عن التمتع من البكر إذا كانت بين أبويها بلا اذن أبويها قال : لا بأس ما لم يفتض ما هناك لتعف بذلك .
( تهذيب الأحكام , ج7 , باب تفصيل أحكام النكاح , ص254 , الأستبصار , ج3 , باب التمتع بالبكار , ص145 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب حكم التمتع بالبكر بغير أذن وليها , ص459 , وجامع أحاديث الشيعة , ج21 , باب حكم التمتع بالأبكار كبيرة كانت أو صغيرة , ص35 )
 
ويروي المفيد : وجميل بن دراج حيث سأل الصادق - عليه السلام - عن التمتع بالبكر قال : لا بأس أن يتمتع بالبكر ما لم يفض إليها كراهية العيب على أهلها .
( رسالة المتعة , بدون باب , ص 10 , ومستدرك الوسائل , ج14 , باب حكم التمتع بالبكر بغير اذن أبيها , وبحار الانوار , ج100 , باب وجوه النكاح وفيه اثبات المتعة وثوابها , ص 308 , وجامع أحاديث الشيعة , ج21 , باب حكم التمتع بالأبكار كبيرة كانت أو صغيرة , ص34 )
 

  1. جواز التمتع بالرضيعة :

يقول الخميني : لا يجوز وطء الزوجة قبل إكمال تسع سنين ، دواما كان النكاح أو منقطعا ، وأما سائر الاستمتاعات كاللمس بشهوة والضم والتفخيذ فلا بأس بها حتى في الرضيعة , ولو وطأها قبل التسع ولم يفضها لم يترتب عليه شئ غير الإثم على الأقوى , وإن أفضاها بأن جعلي مسلكي البول والغائط واحدا حرم عليه وطؤها ابدا .
( تحرير الوسيلة , ج 2, باب كتاب النكاح : مسألة 12 , ص 241 )
أقول : فها هو الخميني يفتي بجواز المتعة مع الطفلة التي لم تبلغ التسع سنوات !  يعني الطفلة التي عمرها يوم أو يومين أو ثلاث الى أن تفطم فهي في دائرة الأستباحة حسب فتوى كبير ايران . إن هذا الكلام لا يقوله عاقل ولا يقوله حتى الحيوان , فما هذه الوحشية ضد الأطفال الصغار ؟
 

  1.  جواز التمتع بالعاهرة :

عنه عن سعدان عن علي بن يقطين قال : قلت لأبي الحسن عليه السلام : نساء أهل المدينة قال : فواسق قلت : فأتزوج منهن ؟ قال : نعم . ومتى أراد الرجل تزويج المتعة فليس عليه التفتيش عنها بل يصدقها في قولها .
(تهذيب الأحكام , ج 7 , باب تفصيل أحكام النكاح , ص253 , والأستبصار , ج3 , باب أنه لا ينبغي أن يتمتع إلا بالمؤمنة العارفة العفيفة , ص144 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب عدم تحريم تزويج الزانية , ص333 )
 
روى محمد بن أحمد بن يحيى عن أحمد بن محمد عن علي ابن حديد عن جميل عن زرارة قال : سأل عمار وانا عنده عن الرجل يتزوج الفاجرة متعة قال : لا بأس وإن كان التزويج الآخر فليحصن بابه .
( تهذيب الأحكام , ج 7 , باب تفصيل أحكام النكاح , ص 253 , والأستبصار , ج3 , باب أنه لا ينبغي أن يتمتع إلا بالمؤمنة العارفة العفيفة , ص143 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب عدم تحريم تزويج الزانية , ص334 )
 
ويفتي الخميني :  يجوز التمتع بالزانية على كراهية خصوصا لو كانت من العواهر والمشهورات بالزنا ، وإن فعل فليمنعها من الفجور .
( تحرير الوسيلة , ج 2 , باب النكاح المنقطع , مسألة رقم 18 , ص 292 )
 
ويفتي السيستاني : يجوز التمتع بالزانية على كراهة ، نعم إذا كانت مشهورة بالزنا فالأحوط لزوما ترك التمتع بها إلا بعد توبتها .
( منهاج الصالحين , ج 3 , باب النكاح المنقطع , مسألة رقم261 ,ص 82 )
 
وهنا أشترط الخوئي بجواز التمتع بالزانية شرط أن لا تكون مشهورة بالزنا !
 
( س ) رجل يعرف زانية ولكنه لا يعرف بأنها مشهورة أم غير مشهورة فهل يجوز التمتع بها ؟ .
( ج ) لا بأس ما لم يعلم بالوصف ( أهي مشهورة أم غير مشهورة ) .
 
( منية السائل , باب النكاح الدائم والمنقطع , ص 101 )
 
 
 

  1.  جواز التمتع بالمجوسية واليهودية والنصرانية :

روى أحمد بن محمد بن عيسى عن الحسن بن علي ابن فضال عن بعض أصحابنا أبى عبد الله عليه السلام قال : لا بأس أن يتمتع الرجل باليهودية والنصرانية وعنده حرة .
وعنه عن محمد بن سنان عن أبان بن عثمان عن زرارة قال : سمعته يقول : لا بأس بان يتزوج اليهودية والنصرانية متعة وعنده امرأة .
وعنه عن إسماعيل بن سعد الأشعري قال : سألته عن الرجل يتمتع من اليهودية والنصرانية قال : لا أرى بذلك بأسا قال : قلت بالمجوسية ؟ قال : واما المجوسية فلا . قوله عليه السلام : واما المجوسية فلا ورد مورد الكراهية ، وعند التمكن من غيرها ، فاما في حال الاضطرار فليس به بأس روى ذلك : أحمد بن محمد بن عيسى عن محمد بن سنان عن الرضا عليه السلام قال : سألته عن نكاح اليهودية والنصرانية ؟ فقال : لا بأس فقلت : فمجوسية ؟ فقال : لا بأس به يعني متعة .
وعنه عن أبي عبد الله البرقي عن ابن سنان عن منصور الصيقل عن أبي عبد الله عليه السلام قال : لا بأس بالرجل ان يتمتع بالمجوسية .
وعنه عن البرقي عن الفضيل بن عبد ربه عن حماد بن عيسى عن بعض أصحابنا عن أبي عبد الله عليه السلام مثله .
( تهذيب الاحكام , ج7 , باب تفصيل أحكام النكاح , ص256 , والاستبصار , ج3 , باب أنه لا ينبغي أن يتمتع الا بالمؤمنة العارفة العفيفة , ص144 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب حكم التمتع بالكتابية , ص461-462 )
 
وقد أفتى الخوئي بجواز التمتع بالكتابية :
 
( س ) هل يجوز نكاح الكتابية متعة أو المخالفة إذا كانت لا تعتقد حليتها ولكن استحابت طمعا في المال ؟ .
( ج ) نعم يجوز .
( س ) هل يجوز التمتع بالخادمة الكتابية المخصصة لتنظيف المنزل وغسل الملابس وطهي الطعام أم لا ؟ . وهل يفرق إذا كانت على كفالتي أو كفالة غيري ؟ . وهل هناك فرق بين الخادمة المربية للأطفال والمذكورة أعلاه في حكم التمتع بها ؟ .
( ج ) أما الازدواج مع الكتابية فجائز حتى دائميا وأما ما يرتبط بالطهارة والنجاسة فالأحوط وجوبا الاجتناب مما تمسه برطوبة مسرية كسائر النجاسات ، ولا فرق فيما ذكر بين أن تكون بكفالته أو كفالة الغير ولا بين الخادمة والمربية .
( منية السائل , باب النكاح الدائم والمنقطع , ص 100 )
 

  1.  جواز التمتع بالمرأة المتزوجة !

 
روى محمد بن أحمد بن يحيى عن علي بن السندي عن عثمان بن عيسى عن إسحاق بن عمار عن فضل مولى محمد بن راشد عن أبي عبد الله عليه السلام قال : قلت اني تزوجت امرأة متعة فوقع في نفسي أن لها زوجا ففتشت عن ذلك فوجدت لها زوجا قال : ولم فتشت ؟ ! .
( تهذيب الأحكام , ج 7 , باب تفصيل أحكام النكاح , ص 253 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب حكم التمتع بالبكر بغير أذن أبيها , ص457 , وجامع أحاديث الشيعة , ج20 , باب أن المرأة اذا قالت لا زوج لي تصدق ولا يجب التفتيش والسؤال , ص158 , و الحدائق الناضرة , ج25 , باب في قبول قول المرأة في موت الزوج وعدمه , ص 351 )
 
 
وعنه عن أيوب بن نوح عن مهران بن محمد عن بعض أصحابنا عن أبي عبد الله عليه السلام قال : قيل له ان فلانا تزوج امرأة متعة فقيل له ان لها زوجا فسألها فقال أبو عبد الله عليه السلام : ولم سألها ؟ .
( تهذيب الأحكام , ج 7 , باب تفصيل أحكام النكاح , ص 253 , وجامع أحاديث الشيعة , ج20 , باب في قبول قول المرأة في موت الزوج وعدمه , ص 158 )
أقول : وهذه روايات الشيعة وهي تحلل المتعة مع المرأة المتزوجة !
 

  1. جواز التمتع بالمتعة الجماعية !

 
تقول شهلاء الحائري وهي حفيدة المرجع آية الله كاظم الحائري : ( المتعة الجماعية ) مفهوم مبتكر حديثاً بإمتياز , ويقوم على المزاوجة بين مفهومي ( المتعة الجنسية ) و ( المتعة غير الجنسية ) , أحد رجال الدين في مدينة قم , أوضح لي بواسطة رسم بياني , مفهوم هذا النوع من الزواج المؤقت , وقال إن بالإمكان عقد ( المتعة الجماعية ) بين امرأة ومجموعة من الرجال بطريقة متسلسلة , وأحياناً خلال مهلة لا تتجاوز بضع ساعات .
( المتعة , باب القانون كمعرفة محلية , ص146)
 

  1. لا شهود ولا ولي !

 
يروي الكليني : وعن علي , عن أبيه عن ابن أبي عمير , عن عمر بن أذينة , عن أسماعيل بن فضل الهاشمي قال : سألت أبا عبد الله عليه السلام عن المتعة , فقال : ألق عبد الملك ابن جريج فسله عنها فإن عنده منها علما , فلقيته فأملى علي شيئا كثيرا في استحلالها , وكان فيما روي لي فيها ابن جريح أنه ليس فيها وقت ولا عدد إنما هي بمنزلة الإماء يتزوج منهن كم شاء , وصاحب الأربع نسوة يتزوج منهن ما شاء بغير ولي ولا شهود , فإذا انقضى الاجل بانت منه بغير طلاق , ويعطيها الشيء اليسير , وعدتها حيضتان وإن كانت لا تحيض فخمسة واربعون يوما , قال : فأتيت بالكتاب أبا عبد الله عليه السلام فقال : صدق وأقر به , قال ابن أذينة : وكان زرارة يقول هذا ويحلف انه الحق إلا أنه كان يقول : ان كانت تحيض فحيضة , وإن كانت لا تحيض فشهر ونصف .
( الكافي , ج5 , باب إنهن بمنزلة الإماء وليست من الاربع , ص451 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب أنه يجوز أن يتمتع بأكثر من أربع , ص447 , وبحار الانوار , ج100 , باب العلة التي من لا تورث المرأة المتمتعة , ص317 )
 
إيجاب وقبول بمهر معين لا شهود ولا ولي , فإذا كان لا شهود ولا ولي فكيف يثبت الزنا إذن ؟
 

  1.  ولا عدة !

 في فتوى للخوئي : ( س ) هل يجب على المتمتع اخبار الزانية الغير مشهورة عن العدة - وأن عليها ألا تقترب من شخص مدة حيضتين ؟ .
 ( ج ) لا بأس بارشادها في حكمها ولا يجب .
( منية السائل , باب النكاح الدائم والمنقطع , ص 96 )
 
 

  1.  ولا طلاق ولا وراثة !

 
 يروي المفيد : وعن ابن قولويه ، عن أبيه ، عن سعد ، عن ابن عيسى ، عن محمد ابن خالد ، عن القاسم بن عروة ، عن عبد الحميد ، عن محمد بن مسلم , عن أبي جعفر ( عليه السلام ) , في المتعة قال : ليس من الأربع لأنها لا تطلق ولا ترث وإنما هي مستأجرة .
( رسالة المتعة , باب بدون عنوان , ص 12 , والكافي , ج5 , باب أنهن بمنزلة الإماء وليست من الأربع , ص451 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب أنه يجوز أن يتمتع بأكثر من أربع نساء , ص446 , ومستدرك الوسائل , ج17 , باب ثبوت التوارث بين الزوجين مع دوام العقد , وعدم ثبوته في المتعة , ص200 , وبحار الانوار , ج100 , باب العلة التي من أجلها يجوز المتعة أكثر من أربع , الى الألف , ص309 )
 
10-كيف يتزوج المتمتعان !
يقول الصدوق في كيفية تزويج الرجل والمرأة متعة : وليخاطبها وليقل : متعيني نفسك على كتاب الله وسنة نبيه ( صلى الله عليه وآله وسلم ) , نكاحاً غير سفاح , بكذا وكذا درهماً الى كذا وكذا يوماً , فإذا انقضى الأجل كانت فرقة بغير طلاق .
( الهداية , باب المتعة , ص265 )
وهكذا بعد أن يتعرف الرجل على المرأة في الطريق او في الجامعة يدخلان الغرفة ويتكلمان مثل هذا الكلام ويتعاشران ثم يفترقان وكأنهما لا يعرفان بعضهما البعض ! لأن هذا الزواج مبني على المال في الدرجة الأولى والأخيرة , فالمرأة تبحث عن المال خصوصاً اذا كانت أرملة أو مطلقة , والرجل يبحث عن فرج أو دبر لإطفاء نار شهوته وقضاء وطره . وهكذا يتحول الأمر الى عملية بيع وشراء والذي يدفع أكثر هو المستفاد من هذه العملية !
 
 
11- ثواب المتمتعين والمتمتعات !
يروي الصدوق الروايتين التاليتين : وروى صالح بن عقبة ، عن أبيه عن أبي جعفر عليه السلام قال : قلت له : " للمتمتع ثواب ؟ قال : إن كان يريد بذلك وجه الله تعالى وخلافا على من أنكرها لم يكلمها كلمة إلا كتب الله تعالى له بها حسنة ، ولم يمد يده إليها إلا كتب الله له حسنة ، فإذا دنا منها غفر الله تعالى له بذلك ذنبا ، فإذا اغتسل غفر الله له بقدر ما مر من الماء على شعره ، قلت : بعدد الشعر ؟ قال : نعم بعدد الشعر " .
وقال أبو جعفر عليه السلام : " إن النبي صلى الله عليه وآله لما أسري به إلى السماء قال : لحقني جبرئيل عليه السلام فقال : يا محمد إن الله تبارك وتعالى يقول : إني قد غفرت للمتمتعين من أمتك من النساء " .
( من لا يحضره الفقيه , ج 3 , باب ثواب المتمتع , ص 463 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب إستحباب المتعة , ص442 )
 
 
أقول : لماذا لايقبل المعممون المتعة على نسائهم وبناتهم ويقبلونها على بنات الناس ؟ ألا يريدون المغفرة والثواب العظيم لهن ؟ أم إن المتعة عار كما صرح علامة الشيعة الطوسي : إذا كانت المرأة من أهل بيت الشرف فإنه لا يجوز التمتع بها لما يلحق أهلها من العار ويلحقها هي من الذل ويكون ذلك مكروهاً دون أن يكون محظوراً .
( الاستبصار , ج3 , باب إنه لا ينبغي التمتع إلا بالمؤمنة العارفة العفيفة (!) , ص143 , وتهذيب الاحكام , ج7 , باب تفصيل أحكام النكاح , ص253 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب كراهة التمتع بالزانية المشهورة , ص453 )
 
فهذه الصحفية شهلاء الحائري الصحفية الايرانية الشيعية وهي حفيدة آية الله كاظم الحائري تكتب كتاباً كاملاً عبارة عن توثيق صحفي لكل ما رأته وشاهدته من ممارسة المتعة في ايران ( الإسلامية ) .
وتكشف حائري عن تقنين رجال الدين الشيعة لزواج المتعة وتطويره الى مستوى من الإنحطاط فينافس بل يتغلب عما هو موجود عند الغرب من إباحية مطلقة وبدون حدود .
وتلتقي شهلاء حائري مع أحد رجال الدين الشيعة المعممين ليحكي لها مغامراته الدينية مع نساءه المؤمنات :
يعتقد الملا هاشم أن النساء يبادرن غالباً الى عرض عقد زواج متعة مع الرجل . ووصف لي بالتفصيل , الأساليب التي تستعملها النساء لإبلاغه برغباتهن . يقول إن المرأة قد تحدق به مباشرة , أو تطلب منه أن يقرأ لها بعض آيات القرآن الكريم , أو أن يصلي لها بإستخارة قرآنية . واذا لم تفلح هذه الأساليب , تلجأ بعض النسوة الى الأسلوب المباشر , فتقترب منه المرأة فتقول له عبارة متعارف عليها , وعلى حد تعبير الملا هاشم ( هذا الذي سيبقى سراً بيننا ) . يقول ( تقوم نساء كثيرات بهذا العمل ( أي المتعة ) طلباً لثوابه الديني , وفي بعض الأحيان لا تتقاضى المرأة أي نقود في المقابل ) .                
( المتعة , باب المقابلات مع الرجال , ص226 )
إن محاولة بعض المعممين والمناظرين في العقيدة الشيعية جلب أحاديث من كتب السنة والتدليل على حليتها والتغاضي عن ذكر أحاديث التحريم , هي محاولة فاشلة لتغطية نور الشمس بواسطة أصابع اليدين , فالمتعة التي نراها اليوم عند الشيعة هي عقيدة شيعية خالصة ولا تمت بأي صلة الى المتعة التي كانت في زمن الرسول صلى الله عليه وسلم , فهل كان المسلمون في زمنه يتمتعون بدون شهود وبدون ولي وبدون طلاق وبدون إشهار وبدون عدة ؟ وللتدليل على أن هذا النكاح هو عقيدة خاصة بالشيعة من إختراع المعممين , وليس من عقائد المسلمين , أستدل الدليل التالي , يروي الحر العاملي الروايتين التاليتين :
 محمد بن علي بن الحسين بإسناده عن عبد الله بن سنان ، عن أبي عبد الله عليه السلام قال : إن الله تبارك وتعالى حرم على شيعتنا المسكر من كل شراب وعوضهم من ذلك المتعة .
 وعن علي بن إبراهيم ، عن أبيه ، عن علي بن أسباط ، عن بعض أصحابنا عن محمد بن مسلم ، عن أبي جعفر عليه السلام في حديث قال : إن الله رأف بكم فجعل المتعة عوضا لكم من الأشربة .
( وسائل الشيعة , ج 14 , باب إباحة المتعة , ص 438 )
من هاتين الروايتين نستشف أن المتعة هي عقيدة خاصة بالشيعة , وهي من إختراع المعممين طبعاً , أقصد بالمتعة النكاح المنقطع الذي نراه اليوم , وليست المتعة في زمن الرسول , والمتعة الشيعية هي متعة حيوانية وقد وصفتها بهذا الوصف لإنها قائمة على الشهوة الجنسية أولاً وأخيراً , ويبقى جسد المرأة هو الذي يتحكم به المال , فنشاهد بيوت العفة في ايران هي نفس بيوت الدعارة في البلاد الأخرى , الفرق بينهما بالتسمية فقط لا أكثر , فتقول الرواية أن الله حرم المسكر على الشيعة فعوضهم بالمتعة , إذن المتعة عند المعممين أصبحت عقيدة ثابتة لا تتزعزع حتى لو جاء الرسول صلى الله عليه وسلم الى الحياة وقال لهم إنها محرمة فإنهم سيضربون بقوله عرض الحائط , لإنها عقيدتهم التي قام عليها المذهب والعقيدة التي ورثوها من آبائهم وأجدادهم بصورة عمياء وعوراء وحولاء وعرجاء . فأصبح الدين عندهم عادة وليس عبادة .
وإذا كانت المتعة حلالاً لماذا يقوم بها المعممون ورجال الشيعة ونساءهم بها سراً ؟ المعلوم أن الروايات ذكرت أن النبي صلى الله عليه وسلم وعلي بن أبي طالب تزوجا متعة علانية , فيروي الحر العاملي الروايتين التاليتين عنهما : وروى الفضل الشيباني باسناده إلى الباقر عليه السلام أن عبد الله بن عطاء المكي سأله عن قوله تعالى " وإذ أسر النبي " الآية ، فقال : إن رسول الله صلى الله عليه وآله تزوج بالحرة متعة فاطلع عليه بعض نسائه فاتهمته بالفاحشة فقال : إنه لي حلال إنه نكاح بأجل فاكتميه ، فاطلعت عليه بعض نسائه .
وروى ابن بابويه بإسناده إن عليا عليه السلام نكح امرأة بالكوفة من بنى نهشل متعة .
( وسائل الشيعة , ج 14 , باب إباحة المتعة , ص 440 )
فهاتان الروايتان تدلان على أن النبي صلى الله عليه وسلم وعلي بن أبي طالب تزوجا متعة بصورة علنية , فتذكر الرواية أن بعض نساء النبي أطلعن عليه , وتذكر الرواية الثانية أسم القبيلة التي تنتمي إليها المرأة التي تدعي الرواية أن علياً تمتع معها .
من هذه الأدلة نرى أن المتعة في زمن الرسول صلى الله عليه وسلم كانت تختلف عن المتعة الشيعية التي نسمع بها ونراها اليوم .
واذا كانت الفتاة التي إستمتعت في حياتها ترغب بالزواج الدائمي بعد ذلك لماذا لا يتزوجها الشاب أو الرجل الشيعي هذا الزواج  اذا كانت لهذا الزواج فضيلة ؟؟؟ بل نرى أن حتى المتشددين عقائدياً في مسألة هذا الزواج والمدافعين عنه بصورة عمياء لا يقبل أن يتزوج إمرأة أو فتاة تزوجت متعة قبله طلباً للثواب , وهذا دليل على إزدواجية الشخصية لدى هؤلاء ! وكما يقول عالم الإجتماع العراقي الدكتور علي الوردي أن شخصية الفرد العراقي مصابة بإزدواج الشخصية , لذلك هو يرضى أن يتمتع ببنات الناس لكنه لا يقبل أن يتمتع شخص آخر مع أخته !
                                  
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
                                         الفصل الثاني
     
                                  جواري ألف ليلة وليلة
 
إما روايات الجواري في كتب الشيعة فهي قد فاقت قصص الجواري الموجودة في كتاب ألف ليلة وليلة , هذا إن دل على شيء فهو يدل على الخيال الخصب الذي كان يتمتع به هؤلاء الرواة :
يروي قطب الدين الراوندي : ومنها : ما روي عن مهزم الأسدي قال : كنا نزولا بالمدينة ، وكانت جارية لصاحب الدار تعجبني ، وإني أتيت الباب فاستفتحت ، ففتحت الجارية ، فغمزت ثديها ، فلما كان من الغد دخلت على أبي عبد الله عليه السلام ، قال : أين أقصى أثرك ؟ قلت : ما برحت المسجد ، فقال : أما تعلم أن أمرنا هذا لا ينال إلا بالورع .
( الخرائج والجرائح , ج 2 , باب في الدلالات والبراهين على صحة إمامة الأثني عشر إماماً , ص 728 , وبصائر الدرجات , باب في الأئمة أنهم يخبرون شيعتهم بأفعالهم , ص263 , وإعلام الورى بأعلام الهدى , ج1 , باب من طرف أخبار الصادق بالمغيبات , ص520-521 , ومستدرك الوسائل , ج14 , باب تحريم التزام الرجل الأجنبية ولمسها ومصافحتها , ص272 , وبحار الانوار , ج47 , باب معجزات الصادق وأستجابة دعواته , ص71 , ودلائل الامامة , باب ذكر معجزات جعفر بن محمد , ص 254 , وفيه : فغمزت يديها  )
وفي الصفحة التالية : ومنها : ما روي عن مرازم قال : دخلت المدينة فرأيت جارية في الدار التي نزلتها ، فأعجبتني ، فأردت أن أتمتع بها ، فأبت أن تزوجني نفسها ، فجئت بعد العتمة فدققت الباب ، وكانت هي التي فتحت الباب لي ، فوضعت يدي على صدرها فبادرتني حتى دخلت ، فلما أصحبت دخلت على أبي الحسن عليه السلام فقال : يا مرازم ليس من شيعتنا من خلا فلم يرع قلبه .
( الخرائج والجرائح , ج 2 , باب في الدلالات والبراهين على صحة إمامة الأثني عشر إماماً , ص 729 )
ويروي الصفار في بصائر الدرجات : حدثنا إبراهيم بن هاشم عن أبي عبد الله البرقي عن إبراهيم بن محمد الأشعري عن أبي كهمش قال كنت نازلا بالمدينة في دار فيها وصيفة كانت تعجبني فانصرفت ليلا ممسيا فاستفتحت الباب ففتحت لي فمددت يدي فقبضت على ثديها فلما كان من الغد دخلت على أبى عبد الله عليه السلام فقال يا أبا كهمش تب إلى الله مما صنعت البارحة .
( بصائر الدرجات , باب في الأئمة أنهم يخبرون شيعتهم بأفعالهم , ص 262 , ومستدرك الوسائل , ج14 , باب تحريم التزام الرجل الأجنبية ولمسها ومصافحتها , ص272 , وبحار الانوار , ج47 , باب معجزات الصادق وأستجابة دعواته , ص71 )
ويروي الكشي :  حمدويه وإبراهيم قالا : حدثنا العبيدي ، عن حماد بن عيسى ، عن الحسين ابن مختار ، عن أبي بصير ، قال : كنت أقرئ امرأة كنت أعلمها القرآن ، قال : فمازحتها بشئ ، قال فقدمت على أبي جعفر عليه السلام ، قال ، فقال لي : يا أبا بصير اي شئ قلت للمرأة ؟ قال : قلت بيدي هكذا ، وغطا وجهه ، قال ، فقال لي : لا تعودن إليها .
( رجال الكشي , باب أبوبصير ليث بن البختري , ص130 , وأختيار معرفة الرجال , ج1 , كيفية علم الله بالأشياء , ص404 )
 
لقد بوًب الكليني باباً بعنوان ( الرجل يحل جاريته لأخيه ) أختار منها ما هو في صلب الموضوع :
محمد بن يحيى , عن أحمد بن محمد , وعلي بن ابراهيم , عن أبيه جميعا , عن ابن محبوب , عن جميل بن صالح , عن الفضيل بن يسار قال : قلت لأبي عبد الله (ع) : جعلت فداك إن بعض أصحابنا قد روى عنك انك قلت : إذا أحل الرجل لأخيه جاريته فهي له حلال ؟ فقال : نعم يا فضيل , قلت له , فما تقول في رجل عنده جارية له نفيسة وهي بكر أحل لأخيه ما دون فرجها أله أن يفتضها ؟ قال : لا , ليس له إلا ما أحله له منها ولو أحل له قبلة منها لم يحل له سوى ذلك , قلت : أرأيت أن أحل له ما دون الفرج فغلبته الشهوة فأفتضها , قال لا ينبغي له ما سوى ذلك : قلت : فإن فعل أيكون زانياً ؟ قال لا ولكن يكون خائناً ويغرم لصاحبتها عشر قيمتها إن كانت بكراً وإن لم تكن بكراً فنصف عشر قيمتها , قال الحسن بن محبوب : وحدثني رفاعة , عن أبي عبد الله (ع) مثله إلآ أن رفاعة قال : الجارية النفيسة تكون عندي .
( الكافي , ج5 , باب , الرجل يحل جاريته لأخيه , ص468 , ومن لايحضره الفقيه , ج3 , باب أحكام المماليك والإماء , ص455 )
والكليني أيضاً : عدة من أصحابنا , عن سهل بن زياد , عن أحمد بن محمد بن أبي نصر , عن عبد الكريم عن أبي جعفر (ع) قال : قلت له : الرجل يحل لأخيه فرج جاريته ؟ قال : نعم له ما أحل له منها .
( الكليني , ج5 , باب الرجل يحل جاريته لأخيه , ص468 , والاستبصار , ج3 , باب أنه يجوز أن يحل الرجل جاريته لأخيه , ص136, وتهذيب الاحكام , ج7 , باب ضروب النكاح , ص242 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب أنه يجوز للرجل أن يحل جاريته لأخيه , ص538 )        
والكليني : علي بن ابراهيم , عن أبيه , عن ابن ابي عمير , عن سليم الفراء , عن حريز , عن أبي عبد الله (ع) في الرجل يحل فرج جاريته لأخيه ؟ فقال : لابأس بذلك , قلت : فأنه أولدها ؟ قال يضم اليه ولده ويرد الجارية الى صاحبها , قلت فأنه لم يأذن له في ذلك ؟ قال : إنه قد حلله منها فهو لا يأمن أن يكون كذلك ؟
( الكافي , ج5 , باب الرجل يحل جاريته لأخيه , ص469 , والاستبصار , ج3 , باب حكم ولد الجارية المحللة , ص139 , وتهذيب الاحكام , ج7 , باب ضروب النكاح , ص 246 , ومستدرك الوسائل , ج15 , باب حكم ولد الأمة المحللة , ص23 )        
الكليني : وبأسناده عن ابن ابي عمير , عن هشام بن سالم قال : أخبرني محمد بن مضارب قال : قال أبو عبد الله (ع) : يا محمد خذ هذه الجارية إليك تخدمك , فإذا خرجت فردها إلينا .
( الكافي , ج5 لا, باب الرجل يحل جاريته لأخيه , ص470 , والاستبصار , ج3 , باب أنه يجوز أن يحل الرجل جاريته لأخيه , ص136 , وتهذيب الاحكام , ج7 , باب ضروب النكاح , ص242 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب أنه يجوز للرجل أن يحل جاريته لأخيه , ص532 – 533 )
يروي الحر العاملي : محمد بن الحسن باسناده عن الحسين بن سعيد عن ابن أبي عمير عن مسمع  قال سألت أبا الحسن ( عليه السلام ) فقلت أكون أصلي فتمر بي الجارية فربما ضممتها إلي قال لا بأس .
( وسائل الشيعة , ج 4 , باب عدم بطلان الصلاة بضم المرأة المحللة , ص 1272 – 1273 , وجامع أحاديث الشيعة , ج5 , باب أنه هل يجوز أن يضم الرجل الجارية إليه وهو يصلي أم لا ؟ , ص533 )
 
 
 
 
                                   
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
                                           الفصل الثالث
        
                                    حمامات الإباحة الشيعية !
 
فيما يبدو أن بعض الرواة كانوا من رواد حمامات ذلك الزمان وأجادت قريحتهم في تأليف القصص :
يروي الكليني : محمد بن يحيى , عن أحمد بن محمد بن عيسى , عن أبي يحيى الواسطي , عن بعض أصحابنا , عن أبي الحسن الماضي عليه السلام قال : العورة عورتان القبل والدبر , فأما الدبر مستور بالآليتين فإذا سترت القضيب والبيضتين فقد سترت العورة . وقال في رواية أخرى : وأما الدبر فقد سترته الآليتان وأما القبل فأستره بيدك .
( الكافي , ج6 , باب الحمام , ص501 , وتهذيب الاحكام , ج1 , باب دخول الحمام وآدابه وسننه , ص374 , ووسائل الشيعة , ج1 , باب حد العورة التي يجب سترها , ص365 , و جامع أحاديث الشيعة , ج16 , باب وجوب ستر العورة بالحمام , ص528 )
وعن الكليني أيضاً : عدة من أصحابنا ، عن سهل بن زياد ، عن منصور بن العباس ، عن حمزة بن عبد الله ، عن ربعي ، عن عبيد الله الدابقي قال : دخلت حماما بالمدينة فإذا شيخ كبير وهو قيم الحمام فقلت : يا شيخ لمن هذا الحمام ؟ فقال : لأبي جعفر محمد بن علي بن الحسين عليهم السلام فقلت : كان يدخله ؟ قال : نعم ، فقلت : كيف كان يصنع ؟ قال : كان يدخل فيبدء فيطلي عانته وما يليها ثم يلف على طرف إحليله ويدعوني فاطلي سائر بدنه ، فقلت له يوما من الأيام : الذي تكره أن أراه قد رأيته ، فقال : كلا إن النورة سترة .
( الكافي , ج 6 , باب الحمام , ص 497 , ووسائل الشيعة , ج1 , باب أجزاء ستر العورة بالنورة , ص378 , وجامع أحاديث الشيعة , ج16 , باب استحباب إتخاذ الحمام ودخوله وبيان فوائده , ص519 )
كيف يوجد مثل هذا الحديث في أمهات كتب الشيعة ؟ كيف ان الامام الباقر يسير في الحمام عارياً لدرجة أن صاحب الحمام يقول له أن الذي تكره أن أراه قد رأيته ؟ ما هذه المهزلة ؟ هل لرواة الأحاديث الشيعية عقول يفكرون بها كي ينقلوا لنا مثل هذه المهازل التي يندى لها الجبين ؟
يروي الصدوق في كتابه (عيون أخبار الرضا) : قال الرضا عليه السلام : أن رسول الله (ص) قصد دار زيد بن حارثة بن شراحيل الكلبي في أمر أراده فرأى أمرأته تغتسل فقال لها : سبحان الذي خلقك !
(عيون أخبار الرضا , ج2 , باب في قصة زوجة زيد بن حارثة , ص180-181 , والاحتجاج , ج2 , باب في عقيدتنا في عصمة الانبياء والائمة عليهم السلام , ص222 , وبحار الانوار , ج11, باب عصمة الانبياء , ص83 , وج22, باب فيما أحل لرسول الله (ص) من النساء , ص217 , والتفسير الصافي , ج4 , باب سورة الاحزاب , ص192, وج6 , باب في قوله تعالى : ما كان على النبي من حرج فيما فرض الله له , ص48 , وج6 أيضاً , باب في شرح قوله تعالى : أفأصفاكم ربكم بالبنين واتخذ من الملائكة إناثاً, ص49 , وتفسير نور الثقلين , ج3, باب قوله تعالى : ولا تمش في الارض مرحا , ص167, وج4 , باب قوله تعالى : ما كان على النبي من حرج فيما فرض الله , ص281 )
 
أقول : كيف يصور الشيعة ان النبي صلى الله عليه وسلم ينظر الى امرأة عارية وهي تغتسل ؟
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
                                         الفصل الرابع
 
                       أهل البيت عليهم السلام و روايات الجنس
 
ويروي المجلسي وعباس القمي والنوري الطبرسي : عن الشيخ علي بن محمد بن علي بن عبد الصمد ، عن جده ، عن الفقيه أبي الحسن ، عن أبي البركات علي بن الحسين الجوزي ، عن الصدوق ، عن الحسن ابن محمد بن سعيد ، عن فرات بن إبراهيم ، عن جعفر بن محمد بن بشرويه ، عن محمد بن إدريس بن سعيد الأنصاري ، عن داود بن رشيد والوليد بن شجاع بن مروان ، عن عاصم ، عن عبد الله بن سلمان الفارسي ، عن أبيه قال : خرجت من منزلي يوما بعد وفاة رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) بعشرة أيام فلقيني علي بن أبي طالب ( عليه السلام ) ابن عم الرسول محمد ( صلى الله عليه وآله ) فقال لي : يا سلمان جفوتنا بعد رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) ، فقلت : حبيبي أبا الحسن مثلكم لا يجفى غير أن حزني على رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) طال فهو الذي منعني من زيارتكم ، فقال ( عليه السلام ) : يا سلمان أئت منزل فاطمة بنت رسول الله  ( صلى الله عليه وآله ) فإنها إليك مشتاقة تريد أن تتحفك بتحفة قد أتحفت بها من الجنة ، قلت لعلي ( عليه السلام ) ، قد أتحفت فاطمة ( عليها السلام ) بشئ من الجنة بعد وفاة رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) ؟ قال : نعم بالأمس . قال سلمان الفارسي : فهرولت إلى منزل فاطمة ( عليها السلام ) بنت محمد ( صلى الله عليه وآله ) ، فإذا هي جالسة وعليها قطعة عباء إذا خمرت رأسها انجلى ساقها وإذا غطت ساقها انكشف رأسها ، فلما نظرت إلي اعتجرت ثم قالت : يا سلمان جفوتني بعد وفاة أبي ( صلى الله عليه وآله ) قلت : حبيبتي أأجفاكم ؟ قالت : فمه اجلس واعقل ما أقول لك . إني كنت جالسة بالأمس في هذا المجلس وباب الدار مغلق وأنا أتفكر في انقطاع الوحي عنا وانصراف الملائكة عن منزلنا ، فإذا انفتح الباب من غير أن يفتحه أحد ، فدخل علي ثلاث جوار لم ير الراؤون بحسنهن ولا كهيئتهن ولا نضارة وجوههن ولا أزكى من ريحهن ، فلما رأيتهن قمت إليهن متنكرة لهن فقلت : بأبي أنتن من أهل مكة أم من أهل المدينة ؟ فقلن : يا بنت محمد لسنا من أهل مكة ولا من أهل المدينة ولا من أهل الأرض جميعا غير أننا جوار من الحوار العين من دار السلام أرسلنا رب العزة إليك يا بنت محمد إنا إليك مشتاقات .
( بحار الأنوار , ج43, باب في ثلاث جوار كن للمقداد وسلمان وأبي ذر, ص66, وج92, باب فيما رواه سلمان رضي الله تعالى عنه , ص37, ومنازل الآخرة والمطالب الفاخرة , باب ملحق للمترجم ذكر عدة أخبار في وصف الجنة ونعيمها , ص299 , ونفس الرحمن في فضائل سلمان , باب ذكر حديثين في وصف المؤمنين الكاملين , ص338 )
 
أقول هل هذا احترامكم لفاطمة سلمان ينظر الى ساقي فاطمة ويقول لها يا حبيبتي ؟؟؟
أقول هل أن الرواة توقف عقولهم عن العمل وأصبح منظراً للزينة عند مرورهم عند هذه الرواية فينقلونها لنا بدون بحث أو تمحيص ؟
وهل مظلومية فاطمة عليها السلام تبرر لهم أن يصورونها عارية في مثل هذه الروايات وبهذا الشكل الرخيص ؟
وهذه المظلومية ستبقى الى متى ولمصلحة من ؟ طبعاً الرواة الذين لفقوا قصة علي بن أبي طالب والحبل في عنقه ويجر في الأسواق من هذا الحبل كي يبايع وهو بطل حروب الأسلام وفاتح باب خيبر , هم أنفسهم من لفق روايات المظلومية المزينة بصور الجنس ! الى متى يبقى هؤلاء المعممون يعزفون سمفونية المظلومية على وتر ضلع الزهراء , تلك القوانة المشروخة التي لا تنتهي ومللنا من سماعها ؟
وأنظر عزيزي القارئ الى هذه الرواية المخجلة جداً  : يروي ابن شهر آشوب : عن الباقر والصادق عليهما السلام : انه كان صلى الله عليه وآله لا ينام حتى يقبل عرض وجه فاطمة ويضع وجهه بين ثديي فاطمة ويدعو لها , وفي رواية : حتى يقبل عرض وجنة فاطمة أو بين ثدييها .
(مناقب آل ابي طالب ,ج3 , باب مناقب فاطمة الزهراء ,ص114 , وبحار الانوار , ج43, باب في أن النبي (ص) يكثر تقبيل فاطمة (ع) , ص42 )   
 
أقول ما هذه الحقارة التي وصل اليها الرقعاء الذين يعرفون بإسم الرواة الشيعة ؟ النبي صلى الله عليه وسلم يضع وجهه أين ؟؟؟ بين ثديي فاطمة ؟؟؟
وفيما يبدو أن الذين تعرضوا لعرض فاطمة عليها السلام تعرض الى علي بن أبي طالب عليه السلام أيضاً :
يروي الكليني في الكافي : علي بن إبراهيم ، عن أبيه ، عن ابن أبي عمير ، عن عمر بن يزيد ، عن أبي المعلى عن أبي عبد الله عليه السلام قال : اتى عمر بن الخطاب بامرأة قد تعلقت برجل من الأنصار وكانت تهواه ولم تقدر له على حيلة فذهبت فأخذت بيضة فأخرجت منها الصفرة وصبت البياض على ثيابها بين فخذيها ، ثم جاءت إلى عمر فقالت : يا أمير المؤمنين إن هذا الرجل أخذني في موضع كذا وكذا ففضحني قال : فهم عمر أن يعاقب الأنصاري فجعل الأنصاري يحلف وأمير المؤمنين عليه السلام جالس ويقول : يا أمير المؤمنين تثبت في أمري ، فلما أكثر الفتى قال عمر لأمير المؤمنين عليه السلام : يا أبا الحسن ما ترى فنظر أمير المؤمنين عليه السلام إلى بياض على ثوب المرأة وبين فخذيها فاتهمها أن تكون احتالت لذلك فقال : إيتوني بماء حار قد أغلى غليانا شديدا ففعلوا فلما اتي بالماء أمرهم فصبوا على موضع البياض فاشتوى ذلك البياض فأخذه أمير المؤمنين عليه السلام فألقاه في فيه فلما عرف طعمه ألقاه من فيه ثم أقبل على المرأة حتى أقرت بذلك ودفع الله عز وجل عن الأنصاري عقوبة عمر .
( الكافي , ج7 , باب النوادر , ص422 , ووسائل الشيعة , ج18 , باب جملة من القضايا والأحكام المنقولة عن أمير المؤمنين عليه السلام ,ص206 , وبحار الانوار , ج40 , باب في شاهد ويمين , ص 303 , و تهذيب الاحكام , ج6 , باب من الزيادات في القضايا والأحكام , ص 304 )
 
أقول : كيف يصور رواة الشيعة علي بن أبي طالب عليه السلام وهو ينظر الى فخذي أمرأة أجنبية ؟؟؟
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
                                      الفصل الخامس
 
                                     اللواطة بالنساء
 
إن علماء المذهب حللوا اللواطة بالنساء في فتاويهم , ويعتمدون على هذه الفتاوي بأحاديث ينسبونها للأئمة عليهم السلام :
يروي الكليني : الحسين بن محمد , عن معلى بن محمد , عن الحسن بن علي , عن أبان , عن بعض أصحابه , عن أبي عبد الله ( عليه السلام ) قال : سألته عن إتيان النساء في أعجازهن , فقال : هي لعبتك لا تؤذها .
( الكافي , ج5 , باب محاش النساء , ص540 , وجامع أحاديث الشيعة , ج20 , باب حكم اتيان المرأة والأمة من الدبر , ص219 , والتفسير الصافي , ج1 , باب سورة البقرة , ص254 , والحدائق الناضرة , ج23 , باب الفائدة العاشرة , ص80 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب كراهة الوطئ في الدبر , ص101 )
والحديث التالي له : محمد بن يحيى , عن أحمد بن محمد , عن علي بن الحكم قال : سمعت صفوان بن يحيى يقول : قلت للرضا (عليه السلام ) : إن رجلاً من مواليك أمرني أن أسألك عن مسألة هابك وأستحيى منك أن يسألك , قال : وما هي ؟ قلت الرجل يأتي إمرأته في دبرها ؟ قال ذلك له , قال : قلت له : فأنت تفعل ؟ قال : إنا لا نفعل ذلك .
( الكافي , ج5 , باب محاش النساء , ص540 , والحدائق الناضرة , ج23 , باب الفائدة العاشرة , ص80 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب عدم تحريم وطئ الزوجة أو السرية , ص102 , وتهذيب الأحكام , ج7 , باب السنة في عقود النكاح , ص415 )
وقد صحح هذا الحديث المحقق يوسف البحراني ( توفي 1186 هجرية ) في الحدائق الناضرة .
ويروي الطوسي : أحمد بن محمد بن عيسى عن علي بن أسباط عن محمد ابن حمران عن عبد الله بن أبي يعفور قال : سألت أبا عبد الله عليه السلام عن الرجل يأتي المرأة في دبرها قال : لا بأس إذا رضيت ، قلت : فأين قول الله عز وجل : ( فاتوهن من حيث أمركم الله ) ؟ قال : هذا في طلب الولد فاطلبوا الولد من حيث أمركم الله ان الله تعالى يقول : ( نساؤكم حرث لكم فاتوا حرثكم انى شئتم ) .
( تهذيب الأحكام , ج7 , باب السنة في عقود النكاح , ص414 , والأستبصار , ج3 , باب إتيان النساء فيما دون الفرج , ص243 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب عدم تحريم وطىء الزوجة والسرية في الدبر , ص103 , والتفسير الصافي , ج1 , باب سورة البقرة : آية 223 , ص254 , وتفسير نور الثقلين , ج1 , باب وأعتزلوا النساء في المحيض , ص 214 )
 
يروي الطوسي : الحسين بن سعيد عن ابن أبي عمير عن حفص بن سوقة عمن اخبره قال : سألت أبا عبد الله عليه السلام عن رجل يأتي أهله من خلفها ؟ قال : هو أحد المائتين فيه الغسل .
( تهذيب الأحكام , ج 7 , باب السنة في عقود الزواج , ص 414 , والأستبصار , ج1 , باب الرجل يجامع المرأة فيما دون الفرج , ص112 , ووسائل الشيعة , ج1 , باب حكم الوطىء في الدبر من غير إنزال , ص481 )
أحمد بن عيسى عن موسى بن عبد الملك والحسين بن علي بن يقطين وموسى بن عبد الملك عن رجل قال : سألت أبا الحسن الرضا عليه السلام عن اتيان الرجل المرأة من خلفها فقال : أحلتها آية من كتاب الله عز وجل قول لوط : ( هؤلاء بناتي هن أطهر لكم ) وقد علم أنهم لا يريدون الفرج .
( تهذيب الأحكام , ج 7 , باب السنة في عقود الزواج , ص 414 , والأستبصار , ج3 , باب إتيان النساء في ما دون الفرج , ص 243 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب عدم تحريم وطىء الزوجة والسرية في الدبر , ص103 , ومستدرك الوسائل , ج14 , باب عدم تحريم وطىء الزوجة والسرية في الدبر , ص232 )
وعنه عن معمر بن خلاد قال : قال أبو الحسن عليه السلام : أي شئ يقولون في اتيان النساء في أعجازهن ؟ قلت : انه بلغني ان أهل المدينة لا يرون به بأسا فقال : ان اليهود كانت تقول إذا اتى الرجل المرأة في خلفها خرج الولد أحول فأنزل الله عز وجل : ( نساؤكم حرث لكم فاتوا حرثكم انى شئتم ) من خلف أو قدام خلافا لقول اليهود ولم يعن في ادبارهن .
( تهذيب الأحكام , ج7 , باب السنة في عقود النكاح , ص415 , والأستبصار , ج3 , باب إتيان النساء فيما دون الفرج , ص245 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب كراهة الوطىء في الدبر , ص101 , ومستدرك الوسائل , ج14 , باب كراهة الوطىء في الدبر , ص231 , وبحار الأنوار , ج101 , باب معنى قوله تعالى : نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم , ص29 , والتفسير الصافي , ج1 , باب سورة البقرة : 223 , ص254 , وتفسير نور الثقلين , ج1 , باب نسائكم حرث لكم , ص217 )
وعنه عن ابن فضال عن الحسن بن الجهم عن حماد ابن عثمان قال : سألت أبا عبد الله عليه السلام أو اخبرني من سأله عن رجل يأتي المرأة في ذلك الموضع وفي البيت جماعة فقال لي : ورفع صوته قال رسول الله صلى الله عليه وآله : من كلف مملوكه ما لا يطيق فليبعه ثم نظر في وجوه أهل البيت ثم اصغي إلي فقال : لا بأس به .
( تهذيب الأحكام , ج 7 , باب السنة في عقود الزواج , ص 415 , والأستبصار , ج3 , باب إتيان النساء في ما دون الفرج , ص 243 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب عدم تحريم وطىء الزوجة والسرية في الدبر , ص103 )
وعنه عن معاوية بن حكيم عن أحمد بن محمد عن حماد ابن عثمان عن عبد الله بن أبي يعفور قال : سألت أبا عبد الله عليه السلام عن الرجل يأتي المرأة في دبرها قال : لا بأس به .
( تهذيب الأحكام , ج7 , باب السنة في عقود النكاح , ص415 , والأستبصار , ج 3 , باب إتيان النساء فيما دون الفرج , ص243 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب عدم تحريم وطىء الزوجة والسرية في الدبر , ص103 , وجامع أحاديث الشيعة , 20 , باب حكم إتيان الزوجة والأمة في الدبر , ص217 )
 وعنه عن علي بن الحكم قال : سمعت صفوان يقول : قلت للرضا عليه السلام : ان رجلا من مواليك أمرني ان أسألك عن مسأله فهابك واستحى منك أن يسألك قال : ما هي قال : قلت الرجل يأتي امرأته في دبرها ؟ قال : نعم ذلك له قلت فأنت تفعل ذلك ؟ قال : لا انا لا نفعل ذلك .
( الكافي , ج5 , باب محاش النساء , ص540 , والاستبصار , ج3 , باب إتيان النساء فيما دون الفرج , ص243 , وتهذيب الاحكام , ج7 , باب السنة في عقود النكاح , ص415 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب عدم تحريم وطئ الزوجة والسرية في الدبر , ص102 )
وفي الكافي أيضاً : محمد بن يحيى , عن أحمد بن محمد , عن البرقي رفعه , عن أبي عبد الله ( عليه السلام ) قال : إذا أتى الرجل المرأة في دبرها فلم ينزل فلا غسل عليهما وإن أنزل فعليه الغسل ولا غسل عليها .
( الكافي , ج3 , باب ما يوجب الغسل على الرجل والمرأة , ص47 , والأستبصار , ج1 , باب الرجل يجامع الزوجة أو السرية فيما دون لفرج , ص112 , ووسائل الشيعة , ج1 , باب حكم الوطىء في الدبر من غير إنزال , ص481 )
 
 ويروي العياشي : عن عبد الرحمن بن الحجاج قال : سمعت أبا عبد الله عليه السلام ذكر عنده إتيان النساء في أدبارهن فقال : ما أعلم آية في القرآن أحلت ذلك إلا واحدة " إنكم لتأتون الرجال شهوة من دون النساء " الآية  .
( تفسير العياشي , ج2 , باب قوله تعالى : إنكم لتأتون الرجال شهوة , ص22 ,  بحار الأنوار , ج 101 , باب النهي عن إتيان النساء في أدبارهن , ص 29 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب عدم تحريم وطىء الزوجة والسرية في الدبر , ص104 )
 
ويروي أيضاً : عن الحسين بن علي بن يقطين ، قال : سألت أبا الحسن عليه السلام عن إتيان الرجل المرأة من خلفها قال : أحلتها آية في كتاب الله في قوم لوط " هؤلاء بناتي هن أطهر لكم " وقد علم أنهم ليس الفرج يريدون  .
( تفسير العياشي , ج2 , باب قوله تعالى : ولقد جاءت رسلنا لوطاً , ص157 , بحار الانوار , ج101 , باب النهي عن إتيان النساء في أدبارهن , ص 29 )
 
 ويفتي الخميني : المشهور الأقوى جواز وطئ الزوجة دبراً على كراهية شديدة , والأحوط تركه خصوصاً مع عدم رضاها .
( تحرير الوسيلة , ج2 , باب كتاب النكاح : مسألة 11 , ص241 )
إذا كان الأئمة من أهل البيت قد رفضوا هذا الفعل لماذا يصر العلماء إعتماداً على مثل هذه الروايات الإصرار على طرق الأبواب الخلفية , في حين أن الأبواب الأمامية مشرعة لهم . الغريب أنني وجدت أن هؤلاء العلماء قد حللوا اللواطة لمخالفة أهل السنة الذين حرموها , فلننظر للرواية :
أحمد بن محمد بن عيسى عن البرقي يرفعه عن ابن أبي يعفور قال : سألته عن اتيان النساء في اعجازهن ؟ فقال : ليس به بأس وما أحب ان تفعله . والخبر الذي قدمناه أيضا عن الرضا عليه السلام وقوله انا لا نفعل ذلك دال على كراهيته حسب ما قدمناه ، ويحتمل أن يكون الخبران وردا مورد التقية لان هذا لا يوافقنا عليه من العامة غير مالك فحسب فيجوز أن يكونا وردا عليه هذا الوجه .
( تهذيب الأحكام, ج 7 , باب السنة في عقود النكاح , ص 416 , والأستبصار , ج3 , باب إتيان النساء فيما دون الفرج , ص244 )
وهنا يقول ناقل هذه الرواية والمعلق عليها وهو شيخ الطائفة الطوسي إن الأئمة قالوا لا نفعل ذلك تقية لأنهم كانوا يخافون من أهل السنة الذين حرموا إتيان النساء من الخلف !
وهذه هي الرواية القاتلة في المذهب الشيعي :
يروي الحر العاملي : وعنه , عن أحمد بن محمد , عن علي بن الحكم , عن رجل , عن عن أبي عبد الله عليه السلام قال : إذا أتى الرجل المرأة في الدبر وهي صائمة لم ينقض صومها وليس عليها غسل .
( وسائل الشيعة , ج14 , باب عدم تحريم وطئ الزوجة والسرية في الدبر , ص104 , وجامع أحاديث الشيعة , ج20 , باب حكم إتيان الزوجة والأمة من الدبر , ص218 , ومستند الشيعة , ج2 , باب الموطوء في دبره , ص278 , وتهذيب الاحكام , ج4 , باب الزيادات , ص319 , وج7 , باب من الزيادات في فقه النكاح , ص460 , وبحار الأنوار , ج78 , باب في كيفية الغسل , ص60 )
ويعلق المجلسي على هذه الرواية :
بيان : المشهور بين الأصحاب وجوب الغسل بالجماع في دبرة المرأة ، وادعى عليه المرتضى الاجماع ، واختار الشيخ في النهاية والاستبصار عدم الوجوب ، وهو المحكي عن ظاهر سلار وكلام الشيخ في المبسوط مختلف ، وحمل هذا الخبر وأمثاله في المشهور على التقية أو على عدم غيبوبة الحشفة ، والمسألة محل إشكال ، إذ يمكن حمل أخبار الغسل على الاستحباب ، وكذا اختلفوا في وجوب الغسل بوطي الغلام والأكثر على الوجوب وكذا في وطي البهيمة ، والأشهر فيه عدم الوجوب ، والاحتياط في الجميع أولى .
وهكذا أختلف أساطين المذهب الشيعي هل يجب الأغتسال للرجل الذي يطىء دبر زوجته أم لا !
( بحار الأنوار , ج 78 , باب في كيفية الغسل , ص 60 )
أليس ناقلي هذه الرواية من المسلمين أم من اليهود أم من الذين ليس لهم دين أصلاً ؟ ألم يسمعوا قوله تعالى : ( ويسألونك عن المحيض قل هو أذى فاعتزلوا النساء في المحيض ولا تقربوهن حتى يطهرن فإذا تطهرن فأتوهن من حيث أمركم الله إن الله يحب التوابين ويحب المتطهرين ) سورة البقرة , آية 222 .
ويقول عز وجل : ( نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم وقدموا لأنفسكم واتقوا الله واعلموا أنكم ملاقوه وبشر المؤمنين ) سورة البقرة , آية 223 .
 
 
 
 
 
 
 
 
                                    
 
                              
 
 
 
 
                                      الفصل السادس
 
                                     اللواطة بالصبيان
 
 
وأنظر الى تحليل الشيعة الى اللواط برواية تروى عن علي بن أبي طالب عليه السلام وهو يعفو عن اللوطي : ارشاد القلوب : روي أن رجلا " أتى أمير المؤمنين عليه السلام فقال : يا أمير المؤمنين ! خذ حد الله في جنبي ، فقال له أمير المؤمنين عليه السلام : ماذا صنعت ؟ فقال : لطت بغلام ، فقال له أمير المؤمنين عليه السلام : لم توقب ؟ قال : بل أوقبت يا أمير المؤمنين ، فقال له : اختر من إحدى ثلاث : ضربا " بالسيف أخذ منك ما أخذ ، أم هدم جدار عليك ، أو حرقا " بالنار . فقال الرجل : يا أمير المؤمنين وأيها أشد تمحيصا " لذنوبي ؟ فقال علي عليه السلام : الحرق بالنار ، فقال : إني قد اخترته . فقال : يا قنبر أضرم نارا " ، فأضرم له النار ، فقال : يا أمير المؤمنين أتأذن لي أن أصلي ركعتين وأحسن ؟ فقال أمير المؤمنين عليه السلام : صل ، قال : فتوضأ الرجل وأسبغ ثم صلى ركعتين وأحسن ، فلما فرغ من صلاته سجد سجدة الشكر ، وجعل يبكي في سجوده ويدعو ويقول : " اللهم إني عبدك ابن عبدك ، ابن أمتك ، مذنب خاطئ ، ارتكبت في ذنبي كيت وكيت ، وقد أتيت حجتك في أرضك ، وخليفتك في بلادك ، وكشفت له عن ذنبي ، فعرفني أن تمحيص ذلك في إحدى ثلاث خصال : ضربا " بالسيف ، أو هدم جدار ، أو حرقا " بالنار ، اللهم وقد سألته عن أشدها تمحيصا " لذنبي فعرفني أنه الحرق بالنار ، اللهم إني قد اخترته ، فصل على محمد وآله محمد ، فاجعله تمحيصا "  لي في النار . قال : فبكى أمير المؤمنين ثم التفت إلى أصحابه فقال : من أحب أن ينظر إلى رجل من أهل الجنة فلينظر إلى هذا ، ثم قال له : قم ! يا هذا الرجل ، فقد غفر الله لك ذنبك ، ودرأ عنك الحد فقال له أصحابه : يا أمير المؤمنين فحد الله من جنبه لا تقيمه ؟ قال : الحد الذي عليه هو للامام ، فان شاء أقامه ، وإن شاء وهبه .
( بحار الأنوار , ج 76 , باب قصة رجل لاط بغلام , ص 73 – 74 )
 
وهذه رواية أخرى مشابهة للرواية السابقة يرويها لنا الطوسي مع إختلاف في بعض التفاصيل : علي بن إبراهيم عن أبيه عن الحسن بن محبوب عن ابن رئاب عن مالك بن عطية عن أبي عبد الله عليه السلام قال : بينا أمير المؤمنين عليه السلام في ملا من أصحابه إذا أتاه رجل فقال : يا أمير المؤمنين اني أوقبت على غلام فطهرني فقال له أمير المؤمنين عليه السلام : يا هذا امض إلى منزلك لعل مرارا هاج بك ، فلما كان من غد عاد إليه فقال : يا أمير المؤمنين اني أوقبت على غلام فطهرني فقال له : يا هذا إمض إلى منزلك لعل مرارا هاج بك ، حتى فعل ذلك ثلاثا بعد مرته الأولى فلما كان في الرابعة قال له : يا هذا إن رسول الله صلى الله عليه وآله حكم في مثلك ثلاثة أحكام فاختر أيهن شئت قال : وما هي يا أمير المؤمنين ؟ قال : ضربة بالسيف في عنقك بالغة ما بلغت ، أو اهدارك من جبل مشدود اليدين والرجلين ، أو إحراق بالنار فقال له : يا أمير المؤمنين فأيهن أشد علي ؟ قال : الاحراق بالنار قال : فاني قد اخترتها يا أمير المؤمنين قال : خذ بذلك أهبتك فقال : نعم فصلى ركعتين ثم جلس في تشهده فقال : ( اللهم إني قد اتيت من الذنب ما قد علمته واني تخوفت من ذلك فجئت إلى وصي رسولك وابن عم نبيك فسألته ان يطهرني فخيرني ثلاثة أصناف من العذاب واني قد اخترت أشدها ، اللهم فاني أسألك ان تجعل ذلك كفارة لذنوبي وأن لا تحرقني بنارك في آخرتي ) ثم قام وهو باك حتى جلس في الحفرة التي حفرها له أمير المؤمنين وهو يرى النار تأجج حوله قال : فبكى أمير المؤمنين عليه السلام وبكى أصحابه جميعا فقال له أمير المؤمنين عليه السلام : قم يا هذا فقد أبكيت ملائكة السماء وملائكة الأرضين وإن الله قد تاب عليك فقم ولا تعاودن شيئا مما قد فعلت .
(تهذيب الأحكام , ج 10 , باب الحدود في اللواط , ص 53 – 54 )
 
 ويروي هاشم البحراني : سيد المرتضى في عيون المعجزات : قال : حدثني أبو التحف ، قال : حدثني سعيد بن مرة يرفعه برجاله إلى عمار بن ياسر - رفع الله درجته - أنه قال : كان أمير المؤمنين - عليه السلام - جالسا في دار القضاء ، فنهض إليه رجل يقال له صفوان بن الأكحل ، وقال : أنا رجل من شيعتك وعلي ذنوب ، وأريد أن تطهرني منها في الدنيا لارتحل إلى الآخرة وما علي ذنب - فقال عليه السلام - : قل لي بأعظم ذنوبك ما هي ؟ فقال : أنا ألوط الصبيان . فقال : أيما أحب إليك ضربة بذي الفقار ، أو أقلب عليك جدارا ، أو أضرم لك نارا ؟ فإن ذلك جزاء من ارتكب ما ارتكبته . فقال : يا مولاي احرقني بالنار . فقال - صلى الله عليه وآله - : يا عمار اجمع له ألف حزمة من قصب ، فأنا أضرمه غدا بالنار ، وقال للرجل : امض وأوص . قال : فمضى الرجل وأوصى بما له وعليه ، وقسم أمواله بين أولاده ، وأعطى كل ذي حق حقه ، ثم أتى باب حجرة أمير المؤمنين - عليه السلام - بيت نوح - عليه السلام - شرقي [ جامع ] الكوفة ، فلما صلى أمير المؤمنين - عليه السلام - وأنجانا به الله من الهلكة . قال : يا عمار ناد في الكوفة : أخرجوا وانظروا كيف يحرق علي رجلا من شيعته بالنار . فقال أهل الكوفة : [ أليس ] قالوا : إن شيعة علي ومحبيه لا تأكلهم النار ؟ ! وهذا رجل من شيعته يحرقه بالنار ، بطلت إمامته ، فسمع ذلك أمير المؤمنين - عليه السلام - . قال عمار : فأخرج الامام الرجل وبنى عليه ألف حزمة من القصب ، وأعطاه مقدحة من الكبريت ، وقال له : اقدح واحرق نفسك ، فإن كنت من شيعة علي وعارفيه ما تمسك النار وإن كنت من المخالفين المكذبين فالنار تأكل لحمك ، وتكسر عظمك . قال : فقدح النار على نفسه واحترق القصب وكان على الرجل ثياب كتان أبيض لم تعلقها النار ولم يقربها الدخان ، فاستفتح الامام وقال : كذب العادلون [ بالله ] وضلوا ضلالا بعيدا ، وخسروا خسرانا مبينا . ثم قال : أنا قسيم الجنة والنار ، شهد لي بذلك رسول الله - صلى الله عليه وآله - في مواطن كثيرة . وفيه قال عمار  بن تغلبة :
 علي حبه جنة * قسيم النار والجنة
وصي المصطفى حقا * إمام الانس والجنة
( مدينة المعاجز , ج 1 , باب المحب الذي لم تحرقه النار , ص 258 - 260 , وبحار الانوار , ج42 , باب قصة صفوان الأكحل الذي كان محباً لعلي , ص44 , والفضائل لشاذان القمي , باب معاجز أمير المؤمنين , ص74-75 )
 
أقول : نستشف من هاتين الروايتين أن من كان لوطياً ومحباً لعلي بن أبي طالب في نفس الوقت سيدخل الجنة من أوسع الأبواب ! ما هذه السخافات ؟ هل هذا دين ؟ أترك الأجابة للمعممين المدافعين عن هذه الروايات التي لا يثبتها نقل ولا يقبلها عقل .
 
ولنتكلم الآن على شخصية شيعية مدمنة على اللواط الا وهو الشاعر أبو نؤاس ( الحسن بن هانئ ) :
يقول عنه البروجردي : أبو نؤاس الشاعر , كان في زمن الرضا عليه السلام ومدحه كثيراً , وربما يظهر من مدائحه حسن عقيدته , وأسمه الحسن بن هانئ .
( طرائف المقال , ج1 , باب الطبقة الخامسة والعشرون , ص385 )
ويقول علي النمازي الشاهرودي : أبو نؤاس الحسن بن هانئ : قال له المأمون : أنت مع تشيعك وميلك الى هذا البيت تركت مدح علي بن موسى الرضا عليه السلام ؟! فأنشأ أشعاراً في مدح مولانا الرضا صلوات الله وسلامه عليه .
مطهرون نقيات جيوبهم      تتلى الصلاة عليهم أينما ذكروا
(  مستدرك سفينة البحار , ج10 , باب أبو نؤاس وأشعاره , ص184 )
أقول : أبو نؤاس كتب عدة قصائد في الامام الثامن الرضا عليه السلام , فأصبح شيعياً صحيح العقيدة بالرغم من فجوره وفسقه ومدحه للخمر والميسر وأفعاله المنكرة مع الصبيان والغلمان , كما يتضح ذلك جلياً في أشعاره .
أخبرنا الحفار , قال حدثنا إسماعيل بن علي الدعبلي , قال : حدثنا محمد بن إبراهيم بن كثير , قال : دخلنا على أبو نؤاس الحسن بن هانئ نعوده في مرضه الذي مات فيه , فقال له عيسى بن موسى الهاشمي : يا أبا علي , أنت في آخر يوم من أيام الدنيا , وأول يوم من أيام الآخرة , وبينك وبين الله هنات , فتب الى الله عز وجل . قال أبو نؤاس : أسندوني , فلما استوى جالساً قال : إياي تخوف بالله , وقد حدثني حماد بن سلمة , عن ثابت البناني , عن أنس بن مالك , قال : قال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : لكل نبي شفاعة , وإني خبأت شفاعتي لإهل الكبائر من أمتي يوم القيامة ؟ أفترى لا أكون منهم !
( أمالي الطوسي , باب أبي نؤاس في مرضه الذي مات فيه , ص380 , وأعيان الشيعة , ج5 , باب أبو نؤاس : منتخبات من شعره , ص387 )
يقول يوسف البحراني : أن أبا نؤاس مر على باب مكتب فقرأ صبياً حصناً فقال تبارك الله أحسن الخالقين فقال الصبي : لمثل هذا فليعمل العاملون فقال أبو نؤاس نريد أن نأكل منها وتطمئن قلوبنا ونعلم ان قد صدقتنا ونكون عليها من الشاهدين . فقال الصبي : لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون فقال أبو نؤاس : اجعل بيننا وبينك موعداً لا نخلفه نحن ولا انت مكاناً سوى . فقال الصبي : موعدكم يوم الزينة وأن يحشرالناس ضحى . فصبر أبو نؤاس الى يوم الجمعة فأتى الصبي فوجده يلعب بين الصبيان فقال : والموفون بعهدهم اذا عاهدوا . فمشى الصبي قدامه وأبو نؤاس خلفه حتى أتيا الى مخدع خفي فناوله ديناراً في ورقة فظن الصبي انه درهم فقال : ما قدروا الله حق قدره . فقال أبو نؤاس : إنها بقرة فاقع لونها تسر الناظرين , فعلم الصبي أنه دينار , فإستحيى أبو نؤاس أن يقول للصبي نم فقال : ان الذين يذكرون الله قياماً وقعوداً وعلى جنوبهم , فحل الصبي سراويله فقال : أركبوا فيها بسم الله مجراها ومرساها فركب أبو نؤاس فأوجعه فقال الصبي : ان الملوك اذا دخلوا قرية أفسدوها وجعلوا أعزة أهلها أذلة , وكان قريباً منهم شيخ يسمع كلامهم ولا يرونه فقال : فكلوا منها وأطعموا البائس الفقير فقال : لا يكلف الله نفساً الا وسعها .
( كتاب الكشكول ليوسف البحراني , ج3 , باب لطائف وقصص قصيرة , ص778-779 , دار المرتضى , بيروت , لبنان , مكتبة الروضة الحسينية المطهرة في كربلاء , بالرقم 18011 )
يدعي الشيعة أن أبونؤاس كان من الموالين لأهل البيت , أنا لا أعرف كيف هو موالي لأهل بيت النبوة وديوانه يفيض بأشعار الجنس والخمر والميسر والتشبب بالصبيان والغلمان ؟
                                 
 
 
 
 
                                     الفصل السابع
 
                               روايات عجيبة غريبة !
 
يروي هؤلاء الرواة روايات تناقض العقل والنقل معاً , لم أسمع في حياتي مثل هذه الروايات , التي لم تصدر من كافر فما بالك باليهود أو النصارى , أنظر الى هذه الروايات الغريبة التي لا يصدقها العقل :

  1. النظر الى فرج الزوجة يورث العمى !

يقول الشهيد الثاني :
( والنظر إلى الفرج حال الجماع ) وغيره ، وحال الجماع أشد كراهة ، وإلى باطن الفرج أقوى شدة ، وحرمه بعض الأصحاب ، وقد روي  أنه يورث العمى في الولد .
( شرح اللمعة الدمشقية ,  , ج 5 , باب في الوصية , ص 95 )

  1. النهي عن التعري عند المعاشرة !

ويروي الحر العاملي : محمد بن علي بن الحسين في ( العلل ) عن أبيه ، عن أحمد بن إدريس عن محمد بن أحمد ، عن إبراهيم بن هاشم ، عن الحسين بن الحسن القزويني ، عن سليمان بن جعفر البصري ، عن عبد الله بن الحسين بن زيد العلوي ، عن أبيه ، عن جعفر بن محمد ، عن آبائه ( عليهم السلام ) عن النبي ( صلى الله عليه وآله ) قال : إذا تجامع الرجل والمرأة فلا يتعريان فعل الحمارين فان الملائكة تخرج من بينهما إذا فعلا ذلك .
( وسائل الشيعة , ج14 , باب جواز الجماع عارياً على كراهية (!) , ص84 , وعلل الشرائع , ج2 , باب علل نوادر النكاح , ص518 , وبحار الانوار , ج100 , باب الايام المنهى عن الجماع , ص288 )
ويكره للقادم من السفر أن يطرق أهله ليلا حتى يصبح . ويكره أن يجامع الرجل وهو عريان ، أو يكون مستقبل القبلة أو مستدبرها . ولا ينبغي أن يجامع أهله في السفينة . وإذا احتلم الرجل ، فلا يجامع حتى يغتسل . فإن أراد ذلك ، فليتوضأ وضوء الصلاة ، ثم يفعل ما شاء . ولا يجوز للرجل أن يترك المرأة ولا يقربها أكثر من أربعة أشهر . فإن تركها أكثر من ذلك ، كان مأثوما . ويكره للرجل النظر إلى فرج امرأته . ويكره الكلام في حال الجماع سوى ذكر الله تعالى . ولا ينبغي أن يجامع الرجل أهله في بيت يكون فيه غيرهما من الصبيان وغيرهم . ويكره للرجل أن يأتي النساء في أحشاشهن . فأما ما عدا ذلك ، فليس به بأس .
 ( النهاية , باب ما يستحب فعله لمن أراد العقد , ص482 )
وعنه ( ع ) أنه نهى أن تمشي المرأة عريانة بين يدي زوجها ، وأن يتعرى الرجل مع أهله  .
( مستدرك الوسائل , ج14 , باب جملة مما يحرم على النساء , ص280 , وجامع أحاديث الشيعة , ج20 , باب جملة مما يحرم على النساء , ص323 , ودعائم الأسلام , ج2 , باب ذكر الدخول بالنساء ومعاشرتهن , ص215 )
أقول : كيف لا يتعريان هل يجامع الرجل زوجته وهما مرتديان كامل ملابسهما ؟
 

  1. معاشرة الرجل أهله وهو صائم !

يروي الطوسي  : وروى سعد ، عن أحمد بن الحسن بن علي بن فضال ، عن عمرو ابن سعيد المدائني ، عن مصدق بن صدقة ، عن عمار بن موسى الساباطي قال : سألت أبا عبد الله عليه السلام عن الرجل وهو صائم فيجامع أهله ؟ قال : ( يغتسل ولا شئ عليه ) .
( الأستبصار , ج2 , باب حكم الجماع , ص81 , وتهذيب الأحكام , ج4 , باب الكفارة في اعتماد يوم من شهر رمضان , ص205 , ووسائل الشيعة , ج7 , باب ان من أكل أو شرب أو جامع ناسياً لم يفسد صومه , ص34 )

  1. مجامعة الزوجة وهي حائض !

يقول الصدوق : ومن جامع امرأته وهي حائض في أول الحيض فعليه أن يتصدق بدينار ، وإن كان في وسطه فنصف دينار ، وإن كان في آخره فربع دينار  . ومن جامع أمته وهي حائض فعليه أن يتصدق بثلاثة أمداد من الطعام  .
( الهداية , باب حكم جماع الحائض , ص 264 )

  1. تحليل الإستمناء باليد !

يروي الكليني : أحمد بن محمد , عن أبي يحيى الواسطي , عن اسماعيل البصري , عن زرارة أبن أعين , عن أبي عبد الله ( عليه السلام ) قال : سألته عن الدلك , قال : ناكح نفسه لا شيء عليه .
( الكافي , ج5 , باب الخضخضة ونكاح البهيمة , ص540 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب تحريم الأستمناء , ص216 , وجامع أحاديث الشيعة , ج20 , باب تحريم الأستمناء , ص318 )
ويروي الحر العاملي : وعنه , عن البرقي , عن ثعلبة بن ميمون , وحسين بن زرارة , قال : سألت أبا جعفر عليه السلام عن رجل يعبث بيديه حتى ينزل , قال : لا بأس به ولم يبلغ به ذاك شيئاً .
( وسائل الشيعة , ج18 , باب أن من أستمنى فعليه التعزير , ص575 , وجواهر الكلام , ج41 , باب ثبوت التعزير بالإستمناء , ص648 )

  1. تحليل نكاح البهيمة !

يروي الطوسي : يونس بن محمد بن سنان عن العلا بن الفضيل عن أبي عبد الله عليه السلام في رجل يقع على بهيمة قال : فقال : ليس عليه حد ولكن تعزيرا .
( الأستبصار , ج4 , باب حد من أتى بهيمة , ص223 , وتهذيب الأحكام , ج10 , باب الحد في نكاح البهائم , ص61 , ووسائل الشيعة , ج18 , باب نكاح البهائم , ص571 , وجامع أحاديث الشيعة , ج25 , باب تعزير ناكح البهيمة , ص429 )
وعن الطوسي أيضاً : أحمد بن محمد بن عيسى عن محمد بن سنان عن حماد بن عثمان وخلف بن حماد عن الفضيل بن يسار وربعي بن عبد الله عن أبي عبد الله عليه السلام في رجل يقع على البهيمة قال ليس عليه حد ولكن يضرب تعزيراً .
( الأستبصار , ج4 , باب حد من أتى بهيمة , ص223 , وتهذيب الأحكام , ج10 , باب الحد في نكاح البهائم , ص61 , ووسائل الشيعة , ج18 , باب نكاح البهائم , ص572 , وجامع أحاديث الشيعة , ج25 , باب تعزير ناكح البهيمة , ص430 )
وتفضلوا أقرأوا هذه الرواية :
يروي الكليني : علي بن محمد ، عن صالح بن أبي حماد ، عن هارون بن مسلم ، عن بريد بن معاوية عن أبي عبد الله ( عليه السلام ) قال : أتى النبي ( صلى الله عليه وآله ) رجل فقال : يا رسول الله إني أحمل أعظم ما يحمل الرجال ، فهل يصلح لي أن آتي بعض مالي من البهائم ناقة أو حمارة فإن النساء لا يقوين على ما عندي ؟ فقال رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) : إن الله تبارك وتعالى لم يخلقك حتى خلق لك ما يحتملك من شكلك فانصرف الرجل ولم يلبث أن عاد إلى رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) فقال له : مثل مقالته في أول مرة فقال له رسول الله : فأين أنت من السوداء العنطنطة ( الطويلة العنق مع حسن قوام ) قال : فانصرف الرجل فلم يلبث أن عاد فقال : يا رسول الله أشهد أنك رسول الله حقا إني طلبت ما أمرتني به فوقعت على شكلي مما يحتملني وقد أقنعني ذلك .
( الكافي , ج 5 , باب أن الله تبارك وتعالى خلق للناس شكلهم , ص 336 , ووسائل الشيعة , ج14 , باب استحباب اختيار عظيم الآلة السوداء العنطنطة (!) , ص38 , وجامع أحاديث الشيعة , ج20 , باب ما ورد في أن من كان كبير الآلة فعليه بالسوداء العنطنطة , ص87 )
 

  1. تحليل الزنى بالمرأة الميتة !

ويروي الطوسي أيضاً : وما رواه محمد بن علي بن محبوب عن علي بن محمد القاساني عن القاسم بن محمد عن سليمان بن داود عن النعمان بن عبد السلام عن أبي جعفر عليه السلام قال : سألته عن رجل زنى بميتة ؟ قال : لا حد عليه .
( الأستبصار , ج4 , باب من أتى ميتة من الناس , ص225 , وتهذيب الأحكام , ج10, باب الحد في نكاح البهائم ونكاح الأموات , ص63 , ووسائل الشيعة , ج18 , باب من زنى بميتة أو لاط بميت , ص574 , وجامع أحاديث الشيعة , ج25 , باب من زنى بميتة , ص425 )
 

  1.  تحليل نكاح المحارم !

من المعروف في الشرع الاسلامي أن الرجل لا يجمع بين المرأة وعمتها في الزواج , ولا بين المرأة وخالتها فالمحرم هو أن يجمع الرجل بين الخالة وإبنة أختها , أما إذا طلق الرجل الخالة  أو ماتت هي , جاز له أن يتزوج إبنة أختها , وذلك يشبه تحريم الزواج بأخت الزوجة , ما دامت الزوجة في عصمة الرجل , فإذا طلق الرجل الزوجة جاز له أن يتزوج أختها , فالمحرم هو الجمع فقط , وحرمة النكاح هنا حرمة وقتية , تزول بطلاق الرجل للمرأة التي في عصمته  أو موتها , فإذا حدث أيهما جاز للرجل أن يتزوج حينئذ جميع النساء ذوات الحرمة المؤقتة مثل خالة الزوجة , عمتها , إبنة أختها , إبنة أخيها , أو أختها .
لكن معممونا جاءوا بروايات يحللون فيها الجمع بين الفتاة وعمتها أو خالتها في الزواج , كما نقرأ الروايات الثلاث التالية عند الطوسي :
الحسين بن سعيد عن الحسن بن علي عن ابن بكير عن محمد بن مسلم عن أبي جعفر عليه السلام قال : لا تتزوج على الخالة والعمة ابنة الأخ وابنة الأخت بغير إذنهما .
وعنه عن فضالة عن ابن بكير عن محمد بن مسلم عن أبي جعفر عليه السلام قال : لا تزوج بنت الأخت على خالتها إلا بإذنها وتزوج الخالة على ابنة الأخت بغير إذنها .
 ما رواه محمد بن أحمد بن يحيى عن بنان بن محمد عن موسى بن القاسم عن علي بن جعفر عن أخيه موسى بن جعفر عليه السلام قال : سألته عن امرأة تزوجت على عمتها وخالتها قال : لا بأس ، وقال : تزوج العمة والخالة على ابنة الأخ وبنت الأخت ولا تزوج بنت الأخ والأخت على العمة والخالة إلا برضا منهما فمن فعل فنكاحه باطل .
 ( الاستبصار , ج 3 , باب نكاح المرأة على عمتها وخالتها , ص 177- 178)
ويقول محسن الحكيم : لا يجوز نكاح بنت الأخ أو الأخت على العمة والخال الإ بإذنهما , من غير فرق بين الدوام والانقطاع , ولا بين علم العمة والخالة وجهلهما . ويجوز العكس , وإن كانت العمة والخالة جاهلتين بالحال على الإقوى .
( مستمسك العروة الوثقى , ج14 , باب لا يجوز نكاح المرأة على عمتها أو خالتها إلا بإذنهما , ص196 , وكتاب النكاح للخوئي , ج1 , باب عدم جواز التزوج ببنت الأخ أو الأخت على العمة والخالة إلا بإذنهما , ص354 , والعروة الوثقى لليزدي , ج5 , باب عدم جواز تزويج المعتدة , ص536 )   
 

  1. كيفية التحقق من عفة المرأة المسلمة !

وهنا يعلمنا المعممون كيفية التحقق من طهارة المرأة المسلمة وعفتها , ويدعون أن هذا الأمر يتم بواسطة عملية حسابية , وقد أفتى العالم الشيعي محمد الرضى الرضوي في كتابه ( التحفة الرضوية في مجربات الإمامية ) ما يلي : وجدت في مخطوطات للمرحوم جدي العالم الرباني السيد مرتضى الرضوي الكشميري طاب ثراه : إذا أردت أن تعلم أن الإمرأة عفيفة أم فاسدة فأحسب اسمها واسم أمها بالجمل الكبير أولاً وأسقط من الجميع ثلاثة ثلاثة , فإن بقي واحد فهي فاسدة , وإن بقي إثنان فهي عفيفة , وإن بقي ثلاثة فهي متهمة , صحيح مجرب أنتهى .
( التحفة الرضوية في مجربات الإمامية , باب مما جرب في معرفة المرأة وعدمها , ص240 )
 
 
 

  1. ولد حسب الطلب !

لنقرأ معاً هذه الرواية التي تنسب الى رسول الله صلى الله عليه وسلم , والتي كما يزعم ناقلها أنه ذكرها لعلي بن أبي طالب وهو ينهيه عن معاشرة زوجته وأسباب هذا النهي المزعوم , ونرى العقل البشري كيف وصل عند هؤلاء الرواة الى أعلى مستوى من الجنون كي يذكروا لنا مثل هذه المهازل ! فيروي لنا الراوي على لسان المصطفى صلى الله عليه وسلم هذه الرواية وهو يعظ علياً :
 
قال : يا علي لا تجامع امرأتك في أول الشهر ووسطه وآخره ، فان الجنون والجذام والخبل يسرع إليها وإلى ولدها . يا علي لا تجامع امرأتك بعد الظهر ، فإنه ان قضي بينكما ولد في ذلك الوقت يكون أحول والشيطان يفرح بالحول في الانسان . يا علي لا تتكلم عند الجماع كثيرا فإنه ان قضى بينكما ولد لا يؤمن أن يكون أخرس ، ولا تنظر إلى فرج امرأتك وغض بصرك عند الجماع ، فان النظر إلى الفرج يورث العمى - يعني في الولد - يا علي لا تجامع امرأتك بشهوة امرأة غيرك فإنني أخشى ان قضي بينكما ولد أن يكون مخنثا مؤنثا مخبلا . يا علي إذا كنت جنبا في الفراش مع امرأتك فلا تقرأ القرآن ، فاني أخشى أن ينزل عليكما نار من السماء فتحرقكما . يا علي لا تجامع امرأتك إلا ومعك خرقة ومع امرأتك خرقة ولا تمسحا بخرقة واحدة ، فتقع الشهوة على الشهوة ، وإن ذلك يعقب العداوة بينكما ثم يؤديكما إلى الفرقة والطلاق . يا علي لا تجامع امرأتك من قيام فان ذلك من فعل الحمير وان قضى بينكما ولد يكون بوالا في الفراش كالحمير البوالة في كل مكان . يا علي لا تجامع امرأتك في ليلة الفطر فإنه ان قضي بينكما ولد فيكبر ذلك الولد ولا يصيب ولدا إلى علي كبر السن . يا علي لا تجامع امرأتك ليلة الأضحى فإنه ان قضى بينكما ولد يكون له ست أصابع أو أربع . يا علي لا تجامع امرأتك تحت شجرة مثمرة فإنه ان قضى بينكما ولد يكون جلادا قتالا عريفا . يا علي لا تجامع امرأتك في وجه الشمس وتلالؤها إلا أن ترخى عليكما سترا ، فان ان قضي بينكما ولد لا يزال في بؤس وفقر حتى يموت . يا علي لا تجامع أهلك بين الأذان والإقامة ، فإنه ان قضى بينكما ولد يكون حريصا على اهراق الدماء . يا علي إذا حملت امرأتك فلا تجامعها إلا وأنت على وضوء ، فإنه ان قضى بينكما ولد يكون أعمى القلب ، بخيل اليد . يا علي لا تجامع أهلك في النصف من شعبان ، فإنه ان قضى بينكما ولد يكون مشوها ذا شأمة في شعره ووجهه . يا علي لا تجامع أهلك في آخر درجة منه - يعني إذا بقي يومان - فإنه ان قضى بينكما ولد كان مقدما . يا علي لا تجامع أهلك على شهوة أختها فان قضى بينكما ولد يكون عشارا أو عونا للظالم ويكون هلاك فئام من الناس على يديه . يا علي لا تجامع أهلك على سقوف البنيان فإنه إذا قضى بينكما ولد يكون منافقا مماريا مبتدعا يا علي وإذا خرجت في سفر فلا تجامع أهلك تلك الليلة فإنه ان قضى بينكما ولد ، فإنه ينفق ماله في غير حق . وقرأ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ( ان المبذرين كانوا اخوان الشياطين ) . يا علي لا تجامع أهلك إذا خرجت إلى مسيرة ثلاثة أيام ولياليهن فإنه إن قضى بينكما ولد يكون عونا لكل ظالم عليك . يا علي عليك بالجماع ليلة الاثنين فإنه إن قضى بينكما ولد يكون حافظا لكتاب الله راضيا بما قسم الله عز وجل يا علي ان جامعت أهلك في ليلة الثلاثاء ، فإنه يرزق الشهادة بعد شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله ولا يعذبه الله عز وجل مع المشركين ويكون طيب النكهة من الفم رحيم القلب سخي اليد طاهر اللسان من الغيبة ، والكذب والبهتان يا علي وان جامعت أهلك ليلة الخمس فقضى بينكما ولد فإنه يكون حاكما من الحكام أو عالما من العلماء وان جامعتها يوم الخميس عند زوال الشمس عن كبد السماء فقضى بينكما ولد فان الشيطان لا يقربه حتى يشيب ، ويكون فهما ، ويرزقه الله السلامة في الدين والدنيا ، وان جامعتها ليلة الجمعة وكان بينكما ولد يكون خطيبا قوالا مفوها . وان جامعتها يوم الجمعة بعد العصر فقضى بينكما ولد فإنه يكون معروفا مشهورا عالما . وان جامعتها ليلة الجمعة بعد العشاء الآخرة فإنه يرجى أن يكون الولد بدلا من الابدال إن شاء الله . يا علي لا تجامع أهلك في أول ساعة من الليل فإنه ان قضى بينكما ولد لا يؤمن أن يكون ساحرا مؤثرا للدنيا على الآخرة . يا علي احفظ وصيتي هذه كما حفظتها عن جبرئيل عليه السلام .
(علل الشرائع , باب علل نوادر النكاح , ج 2 - ص 515 – 517 , والامالي للصدوق , باب المجلس الثامن والأربعون , ص663-665 , وبحار الانوار , ج100 , باب الايام المنهى عن الجماع , ص281-283 )
أقول : الحمد لله على نعمة العقل ! هل يعقل أن ينقل الرواة مثل هذا الحديث الذي لا يقبله عقل ولا يثبته نقل ؟ كيف أن شخصاً يحرم عليه النظر الى فرج زوجته المحلله عليه من فوق سبع سماوات ؟
وما علاقة الجنون والجذام والخبل ببداية الشهر أو وسطه أو نهايته ؟
وما علاقة الحول بالجماع بعد وقت الظهيرة ؟ وما علاقة الخرس بالكلام عند الجماع ؟
وكيف يغض الرجل بصره عند الجماع ؟ وهل حرام النظر الى شيء حلله الله ؟
ولننظر الى هذه الرواية الخارقة للعقل البشري : النظر الى الفرج يورث العمى في الولد , هل الذي نقل هذه الرواية كان يعتقد أنه يستطيع الضحك علينا ؟ هل وجدنا مجانين كي ينقل لنا مثل هذه الرواية الرقيعة ؟
                                 
 
    
 
 
                                     
 
                                        الفصل الثامن
           
                               فتاوى على الطريق !
 
مشكلة الشيعة اليوم أنهم يعبدون مراجعهم ومقلديهم ومعمميهم , فهم يعتبرون الفتاوى الصادرة منهم كأنها صادرة من السماء , فلا يتقبلون أي مناقشة أو نقد لهذه الفتاوى حتى لو تعارضت مع القرآن الكريم .
وبمرور الزمن أصبحت هذه الفتاوى التي يطلقها المراجع والمعممين قرآناً ثانياً الويل له من ينتقدها بالتحليل أو يشكك بمصداقيتها فيصبح عندهم كافراً مخلداً في النار !
والكثير من هذه الفتاوى تتعلق بالجنس , والكثير من هذه الفتاوى الجنسية شاذة لا يتقبلها العقل ولا النقل أيضاً , إذن من أين أتوا بها حتى أن الكثير من المعممين من داخل أروقة الحوزات أستنكروا هذه الفتاوى الهزلية .

  1. الخوئي :

 وهو أحد كبار علماء الشيعة المعاصرين توفي عام 1992 , وقد أفتى بهذه الفتوى :
س784 : هل يجوز لمس العورة من وراء الثياب من الرجل لعورة رجل آخر , ومن المرأة لعورة أخرى , لمجرد اللعب والمزاح , مع فرض عدم إثارة الشهوة ؟
الخوئي : لا يحرم في الفرض , والله العالم .
( صراط النجاة , ج3 , باب مسائل في الستر والنظر والعلاقات , ص260 )
ويفتي هنا هذه الفتوى :
( س ) هل يجوز للانسان أن يرى البنات بغير شهوة ليتكلم معها ويتعرف عليها ليفاتحها بالمتعة ؟ .
( ج ) نعم يجوز إذا لم يستلزم ارتكاب محرم من إثارة شهوة أو ما شاكل ذلك ؟ .
( منية السائل , باب النكاح الدائم والمنقطع , ص 101 , وصراط النجاة , ج1 , باب في العقد المنقطع , ص314 )
وهذه الفتوى المشابهة :
سؤال 694 : لقد ورد على لسان أحد علمائنا بأن بيع السافرات من الكبائر وبما أنني صاحب مطعم ويدخل إلى مطعمي محجبات وسافرات جئت مستوضحا هذه المسألة مع إخوان لي يملكون محلات لبيع الألبسة ؟
 الخوئي : لا يحرم ذلك ، والنظر إليهن جائز إذا لم يكن عن شهوة وريبة ، والله العالم .
( صراط النجاة , ج 1 , باب مسائل في البيع , ص 254 )
وهاتان الفتوتان تشبهان وضع النار بقرب برميل من البنزين شرط أن لا ينفجر !
وهذه مجموعة من الفتاوى الشاذة التي أتحفنا بها الخوئي :
 
فمثلاً فتواه في مسألة مشاهدة الصور الخلاعية :
سؤال 1164 : هل يجوز النظر إلى صور الخلاعة قصدا إذا لم يحدث أي شهوة ؟ الخوئي : إذا لم يكن مثيرا للشهوة كما هو المفروض في السؤال جاز ، والله العالم .
( صراط النجاة , ج 2 , باب مسائل متفرقة في العلاقات , ص 377 )
وهذه بعض الفتاوى الشاذة الأخرى له :
سؤال 787 : لو قطع ذكر ميت كافر , هل يحرم النظر اليه ؟
الخوئي : لا يحرم ذلك , والله العالم .
( صراط النجاة , ج3 , باب في الستر والنظر والعلاقات , ص261 )
سؤال 1142 : هل يجوز للرجل تقبيل زوجته أمام النساء ليلة الزواج ؟
الخوئي : لا بأس بذلك في نفسه .
( صراط النجاة , ج2 , باب مسائل متفرقة في العلاقات , ص373 )
سؤال 969 : بعض طلبة الطب الفيزيائي يتعلمون مادة التدليك والذي يؤدي الى ان يمس جسد الأجنبية , ولا يراعى في الجامعة التي هو فيها مسألة الأعتبار الشرعي بحيث لو رفض قد يؤدي ذلك الى رسوبه في الأمتحان مما يوجب ضرراً عليه , فهل يجوز له القيام بهذا العلم .
الخوئي : إذا كان يعلم أو يطمئن بإنه سيؤول مهنته ويكون مصدر علاج المصابات المؤمنات وحفظ حياتهن فلا بأس بما لا يثير له .
( صراط النجاة , ج1 , باب في الطب الحديث , ص352 , ومنية السائل , باب مسائل متفرقة في العلاقات , ص112 )
سؤال 880 : هل يجوز للمرأة أن تتعلم قيادة السيارة عند الرجل الأجنبي بحيث يذهبان معاً منفردين بالسيارة في الأماكن الصالحة للتدريب والتعليم وهي الأماكن التي تكون خالية من الزحام عادة ؟
الخوئي : نعم يجوز لها أن تتعلم قيادة السيارة بشرط أن لا يستلزم الوقوع في الحرام , والله العالم .
( صراط النجاة , ج1 , باب في أحكام العلاقات , ص323 , ومنية السائل , باب المسائل المتفرقة التي تتناول حياة الانسان في عصرنا الحاضر , ص202 )
سؤال 906 : هل يجوز للشباب المقيمين في أوربا الخروج الى البحر مع العلم أن هناك نساء شبه عاريات , ولا يراهم أحد من المؤمنين لكي يكون وجودهم في هذا المكان دخولاً الى مواضع التهم ؟
الخوئي : إذا لم ينظر الخارج الى تلك الموارد الى عوراتهن أو الى مفاتنهن المثيرة للشهوة فلا بأس .
( صراط النجاة , ج1 , باب في أحكام العلاقات , ص330 )
سؤال 896 : هل يجوز للمرأة أن تصف لزوجها أو لغير زوجها النساء فتبين طول شعورهن أو لون بشرتهن مثلاً ؟ هذا مع عدم إرادة التزويج ؟
الخوئي : لا مانع من ذلك في حد نفسه , والله العالم .
( صراط النجاة , ج1 , باب في أحكام العلاقات , ص327 )
سؤال 877 : هل يجوز للمرأة أن تنظر الى ما بين الركبة والسرة من أمرأة أخرى – ما عدا العورة – أم لا يجوز ؟
الخوئي : نعم يجوز .
( صراط النجاة , ج1 , باب في أحكام العلاقات , ص322 , ومنية السائل , باب مسائل متفرقة في العلاقات , ص115 )
سؤال 1181 : ما هي حدود عورة المرأة بالنسبة الى محارمها ؟
الخوئي : هي القبل والدبر , وكذا من السرة الى الركبتين على الأحوط .
( صراط النجاة , باب مسائل متفرقة في العلاقات , ص381 )
سؤال 1007 : هل يجوز اجتماع الرجال والنساء ( الأجانب بعضهم مع بعض ) سوية لإنشاد الأنشيد الحماسية أو الدينية مع ما فيها من موسيقى وترقيق وتفخيم ومد في الأصوات وغيرها ؟
الخوئي : إذا لم يترتب عليه محرم من جهة الإجتماع أو منهما معاً فلا بأس .
( صراط النجاة , ج1 , باب في الغناء والموسيقى والرقص , ص368 , ومنية السائل , باب أحكام الموسيفى والغناء , ص169 )
وكما شاهدنا في هذه الفتاوى , فيما يبدو أن الخوئي ليس لديه شيء محرم , فكل شيء جنسي عنده حلال إلا إذا أثار الشهوة ! وفتاواه - كما قلت سابقاً – تشبه وضع النار بجانب البنزين شرط أن لا يؤدي الى الإنفجار !

  1. الخميني 

أفتى الخميني وهو الامام الثالث عشر عند الشيعة والذي يعبدونه ويقدسون قبره ويطوفون حوله, وضريحه في العاصمة الأيرانية طهران هو بنفس حجم ضريح علي بن موسى الرضا الأمام الثامن , وكل شيعي يذهب الى زيارة الرضا عليه أن يزور قبر هذا الامام مؤسس أول دولة شيعية في التاريخ الحديث و القائمة على نظرية ولاية الفقيه . أفتى هذا الأمام المعظم عند المعممين هذه الفتوى المثيرة للجدل حتى في داخل أروقة الحوزات الشيعية :
لا يجوز وطء الزوجة قبل إكمال تسع سنين ، دواما كان النكاح أو منقطعا ، وأما سائر الاستمتاعات كاللمس بشهوة والضم والتفخيذ فلا بأس بها حتى في الرضيعة , ولو وطأها قبل التسع ولم يفضها لم يترتب عليه شئ غير الإثم على الأقوى , وإن أفضاها بأن جعلي مسلكي البول والغائط واحدا حرم عليه وطؤها ابدا .
( تحرير الوسيلة , ج 2, باب كتاب النكاح : مسألة 12 , ص 241 )
ويفتي الخميني مرة ثانية بجواز تغيير الجنس : الظاهر عدم حرمة تغيير جنس الرجل بالمرأة بالعمل وبالعكس .
( تحرير الوسيلة , ج2 , باب في تغيير الجنسية , مسألة 1 , ص626 )

  1. الخامنئي : وهو ديكتاتور وطاغية ايران الحالي , ويسمى عند زبانيته ووعاظ سلاطينه بمرشد الجمهورية وهذا هو أعلى منصب ديني في البلاد , وتعتبر توجيهاته وتعليماته مثل تعليمات وتوجيهات الله عز وجل ( والعياذ بالله ) عند المتشددين والمحافظين منهم .

أفتى علي الخامنئي بهذه الفتوى :
س194 : هل يجوز تلقيح زوجة الرجل الذي لا ينجب بنطفة رجل أجنبي عن طريق وضع النطفة في رحمها ؟
ج : لا مانع شرعاً من تلقيح المرأة بنطفة رجل أجنبي في نفسه , ولكن يجب الاجتناب عن المقدمات المحرمة من قبيل النظر واللمس الحرام وغيرهما , وعلى أي حال فإذا تولد طفل عن هذه الطريقة , فلا يلحق بالزوج , بل يلحق بصاحب النطفة , وبالمرأة صاحبة الرحم والبويضة , ولكن ينبغي في هذه الموارد مراعاة الأحتياط في مسائل الإرث ونشر الحرمة .
( أجوبة الأستفتاءات , ج2 , باب التلقيح الصناعي , ص71 )
كيف يتم تلقيح المرأة بنطفة رجل أجنبي من دون زواج ؟
وكيف اذا كانت هذه المرأة متزوجة وهي تنجب طفل لرجل آخر غير زوجها ؟
والله لقد أبتلينا بهؤلاء المعممين الذين فرضوا أنفسهم رجال دين علينا بسبب جهلنا وقلة علمنا فقدسناهم وعبدناهم , فها هم يسرقون أموالنا بحجة الخمس وأعراضنا بإسم المتعة , وها هم يسرقون منا أيضاً عقولنا بحجة أنهم يعلموننا أمور الدين , بل والأدهى يكفروننا إذا لم نعمل بفتاواهم الشاذة الغريبة !
وهنا يفتي بجواز مشاهدة الصور والأفلام الخلاعية لكن بدون إثارة الشهوة !
( مسألة ) : لا مانع من النظر إلى الصور والأفلام التي تظهر فيها النساء سافرات وشبه عاريات إذا لم يكن بشهوة وريبة ، وأما مشاهدة الصور الخلاعية أو شبهها المثيرة للشهوة فهي حرام لأنها لا تنفك عن النظر بشهوة .
( منتخب الاحكام , باب صوت الأجنبية , ص 242 )

  1. السيستاني : وهو مرجع الشيعة الأعلى في النجف بالعراق لنقلب مؤلفاته ونشاهد فتاواه الجنسية الغريبة الشاذة , وهنا نشاهد نفس السؤال الذي سأل به الخوئي عن موضوع الطب الفيزيائي ولنرى الجواب :

سؤال : بعض طلبة الطب الفيزيائي يتعلمون مادة التدليك مما يستوجب لمس جسد المرأة المريضة والتعامل معه بما تستدعيه الحالة المرضية , ولو رفض الطالب ذلك لرسب في الامتحان , فهل يجوز دراسة هذا العلم والتخصص به ؟
السيستاني : يجوز للطالب ذلك إذا كان يعلم أو يطمئن بأن تخصصه هذا مما سيتوقف عليه حفظ بعض النفوس المحترمة ولو في المستقبل , ولتكن ممارسته للتدليك حينئذ على نحو لا تؤدي الى إثارة جنسية .
( الفتاوى الميسرة , باب تدليك طالب الطب الفيزيائي لجسد المرأة المريضة (!) , ص425 )
سؤال : في كليات الطب يتحتم على الطالب ان يقوم بفحص المرأة الغريبة عنه والرجل , وربما وصل بهما الفحص الى جهازهما التناسلي الذكري , أو الأنثوي , أو المخرج , فهل يجوز لطالب الطب ذلك الفحص ؟ وهل يجوز للطبيب المتخرج ذلك إذا توقف عليه حفظ بعض النفوس المحترمة ولو مستقبلاً ؟
السيستاني : نعم يجوز لطالب الطب والطبيب كليهما ذلك إذا توقف حفظ بعض النفوس المحترمة عليه , ولو في المستقبل .
( الفتاوى الميسرة , باب فحص طالب الطب البشري والطبيب لجسد المريضة وقد يصل الحال الى فحص الجهاز التناسلي (!) , ص426 )
سؤال : هل يحق للمرأة أن تلتقط صورة لها من دون حجاب , لتضعها على جواز السفر مثلاً ؟
السيستاني : إذا أضطرت الى وضع صورة مكشوفة على جواز سفرها أو على أية وثيقة رسمية أخرى جاز لها ذلك , ولكن ليكن الملتقط للصورة زوجها أو أحد محارمها , ومع الضرورة يجوز لها التصوير لدى المصورين الأجانب أيضاً .
( الفتاوى الميسرة , باب التصوير والحجاب , ص420 )
  
                          
                                       الفصل التاسع
 
                              الأنبياء عليهم السلام والجنس !
 
يروي الكليني الرواية التالية : عدة من أصحابنا , عن أحمد بن محمد بن خالد , عن محمد بن عيسى , عن الدهقان عن درست بن أبي منصور , عن عبد الله بن سنان , عن أبي عبد الله عليه السلام قال : إن نبياً من الأنبياء شكا الى الله عز وجل الضعف وقلة الجماع فأمره بأكل الهريسة .
( الكافي , ج6 , باب الهريسة , ص319-320  , ووسائل الشيعة , ج17 , باب إستحباب أكل الهريسة , ص49 , والفصول المهمة في أصول الأئمة , ج3 , باب ما يتداوى منه بالهريسة , ص71 )
أقول صحيح أن زمن الأنبياء كان خالياً من عقار الفياغرا ذو الحبة الزرقاء , لكن ذلك لا يعني أن نبي من أنبياء الله الصالحين كان مشغولاً بالجنس وكيفية المعالجة من ضعف الأنتصاب أكثر من إنشغاله بالدعوة الى عبادة الله وحده !
بل أن من الرواة من نسب هذه القصة الى رسول الله صلى الله عليه وسلم : يروي المجلسي : العيون : بالأسانيد الثلاثة المتقدمة عن الرضا عن آبائه عليهم السلام قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله : ضعفت عن الصلاة والجماع فنزلت على قدر من السماء فأكلت فزاد في قوتي قوة أربعين رجلا في البطش والجماع ، وهو الهريسة  .
( بحار الأنوار , ج 63 , باب في قول الصادق : إن نبياً من الأنبياء شكا الى الله الضعف وقلة الجماع فأمره بأكل الهريسة , ص 87 , وعيون أخبار الرضا , ج1 , باب في بيان فائدة العسل والقرع والهريسة , ص39 )
ويروي الحر العاملي : محمد بن يعقوب ، عن محمد بن يحيى ، عن أحمد بن محمد ، عن علي بن الحكم عن هشام بن سالم عن أبي عبد الله عليه السلام قال : إن أبا بكر وعمر أتيا أم سلمة فقالا لها : يا أم سلمة انك قد كنت عند رجل ، فكيف رسول الله صلى الله عليه وآله من ذاك ؟ فقالت ما هو إلا كساير الرجال " إلى أن قال : " فغضب رسول الله صلى الله عليه وآله ثم قال : فلما كان في السحر هبط جبرئيل بصحفة من الجنة كان فيها هريسة ، فقال : يا محمد هذه عملها لك الحور العين فكلها أنت وعلى وذريتكما فإنه لا يصلح أن يأكلها غيركم ، فجلس رسول الله صلى الله عليه وآله وعلى وفاطمة والحسن والحسين عليهم السلام فأكلوا منها ، فأعطى رسول الله صلى الله عليه وآله في المباضعة من تلك الاكلة قوة أربعين رجلا ، فكان إذا شاء غشى نساءه كلهن في ليلة واحدة .
( وسائل الشيعة , ج 14 , باب إستحباب كثرة الزوجات والمنكوحات , ص 180, والكافي , ج5 , باب النوادر , ص566 , وبحار الانوار , ج22 , باب أحوال أم سلمة رضي الله عنها , ص225 )
وهكذا يصور لنا الرواة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ترك الدعوة الى الله والمشركين والعبادة والهجرة الى ديار التوحيد والعبئ الثقيل الذي على كاهله في إدخال الناس الى الاسلام وإنشغل بالمباضعة !
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
                                الفصل العاشر
 
                    قصص الجنس في كتب الشيعة !
 
من الغريب أن نرى أن رواة الشيعة قد نقلوا لنا روايات على لسان الأئمة تتناول الجنس  , ويعلمون الناس أوضاع المعاشرة الجنسية , والأوقات المفضلة في المعاشرة , وأنواع الطعام الذي يزيد من قوة المعاشرة , أو الذي يزيد من الهيجان الجنسي , وتتكلم هذه الروايات عن الحياة الجنسية على لسان الأئمة من إختيار الزوجة وأنواع الزوجات والأوضاع عند المعاشرة وأوقات الجماع المفضلة والمكروهة وعدد مراته والأمراض الجنسية والأطعمة التي تزيد من القدرة الجنسية والأمراض الجنسية وكيفية التداوي منها وكيفية إختيار الطفل من ولد أو بنت ! والقارئ الذي يقرأ هذه الروايات يرى وكأن أهل البيت ليس لديهم عمل سوى تعليم الناس أمورالجنس , إن هذا لشيء عجيب ! بل نجد أن من جمع قصص الجنس في كتاب مستقل هو أحد أعمدة المذهب وهو نعمة الله الجزائري في كتابه زهر الربيع , فها هو ينقل لنا هذه القصص ويشير الى أسماء الأعضاء التناسلية والجنسية بصريح العبارة وبدون خجل مما حدا بنا الى عدم نقل هذه القصص لما تحمل من كلمات تخدش الحياء . 
ونجد بعض هذه الروايات الجنسية متناثرة هنا وهناك في كتب المذهب المعول عليها مثل الكافي والبحار والعلل والعيون والوسائل والمستدرك وجامع الأحاديث والأستبصار والتهذيب و الفقيه .
إن الحكواتية الذين يتربعون على المنابر ويحكون لنا قصص خرافية وأساطير في الليل والنهار على الفضائيات الشيعية يحكون لنا قصص ما قبل النوم معتقدين إننا أطفال وإنهم يستطيعون تخديرنا بالمثاليات والكماليات التي لا يطبقونها هم أنفسهم على واقعهم  , وليست لديهم الجرأة أن يعظوا بها أهاليهم وأقربائهم  , هؤلاء لم ينسوا أن يحكوا لنا قصص الجنس التي تشبه قصص ألف ليلة وليلة بل أشد خيالية وتخديشاً للحياء .
وسأنقل قصتين جنسيتين في كتب الشيعة وقد أخترتهما عشوائياً لإنهما خاليتان من تخديش الحياء لمعرفة الى أي درجة وصل هؤلاء القوم في أمور الجنس والإعتماد على الخرافات والأساطير التي يقوم عليها المذهب , وهاتان القصتان نقلها لنا أثنان من كبار علماء المذهب الأول نعمة الله الجزائري صاحب كتاب الأنوار النعمانية والثانية يوسف البحراني صاحب كتاب الحدائق الناضرة وهو كتاب فقهي في 25 مجلداً .
ينقل نعمة الله الجزائري في كتابه ( زهر الربيع ) هذه القصة على لسان الحشرات (!) وهي بعنوان ( محاورة الزنابير ) : في الأمثال إن ثلاثة من الزنابير ترافقوا فدخلوا بلدة وقت الشتاء فقالوا ينبغي أن نتخذ لنا حفراً نسكن فيه حتى يطيب الهوى فأتوا الى إمرأة فدخل واحد في حفر أنفها والثاني في فرجها والثالث في دبرها فلما طاب الهوى خرجوا فسألوا بعضهم بعضا ًعن المنزل فقال الذي دخل حفر انفها كان منزلي منزلاً معطراً لا اشم منه إلا رائحة الطيب وقال الذي منزله الفرج أنا قاسيت شدايد الأهوال لأنه كان يدخل علي في كل حين فارس معتدل القامة على رأسه تاج أحمر فأنزوى عنه من زاوية الى زاوية وهو يطوف بي زوايا البيت ولا يدعني أنام ساعة واحدة وقال الثالث إن ذلك الفارس الجذي كان يدخل عليك كان يعلق خرجه على باب منزلي وأرى كل ساعة عيني خرجه تدلدل على باب داري حتى يخرج من دارك وكان ربما دخل داري أيضاَ .
( زهر الربيع , باب محاورة الزنابير , ص159 )

ويروي يوسف البحراني في الكشكول القصة التالية : وطي رجل جاريته وأوصاها بأن لا تتطلعي سيدتك على ما جرى بيننا فقالت : يا مولاي سيدتي مع فلان النداف منذ خمس سنين يجامعها ولم أخبرك فكيف أخبرها بما فعلت بي مرة واحدة !
 ( كتاب الكشكول ليوسف البحراني , ج3 , باب لطائف وقصص قصيرة , ص779 , دار المرتضى , بيروت , لبنان , مكتبة الروضة الحسينية المطهرة في كربلاء , بالرقم 18011 )
 

                                                   
 
 
 
                                           خاتمة
 
أتمنى من معممينا أن يحذفوا هذه الروايات الجنسية الهزلية التي جعلت أحد مقدمي البرامج الكوميدية الأميركية يسخر منها ويسخر من فتوى السيستاني والفيديو موجود على اليوتيوب وكان يتسائل وسط ضحك المشاهدين : كيف يفتي السيستاني بجواز نكاح أدبار النساء وفي نفس الوقت يحرم مصافحتهن !!
لقد أصبحت هذه الفتاوى مدار ضحك اليهود والنصارى , وأصبحت مثل هذه الروايات بيدهم ينشرونها في منتدياتهم ومواقعهم للتدليل على وحشية الأسلام حسب ما يعتقدون !
 

                               
       
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
                                    المصادر
 

  1. أجوبة الإستفتاءات , علي الخامنئي , دار النبأ للنشر والتوزيع , الكويت , 1995 .

  2. الإحتجاج في الرد على أهل اللجاج , أبي منصور أحمد بن علي بن أبي طالب الطبرسي , تعليق وملاحظات : محمد باقر الخرسان , دار النعمان للطباعة والنشر , النجف , 1966 .

  3. الأستبصار فيما أختلف من الأخبار , أبي جعفر محمد بن الحسن الطوسي , تحقيق وتعليق : حسن الموسوي الخرسان , دار الكتب الاسلامية , طهران , 1363 ش .

  4. إعلام الورى بأعلام الهدى , أبي علي الفضل بن الحسن الطبرسي , تحقيق ونشر : مؤسسة آل البيت عليهم السلام لتحقيق التراث , قم , 1417 .

  5. أعيان الشيعة , محسن الأمين , تحقيق وتخريج : حسن الأمين , دار التعارف للمطبوعات , بيروت , لبنان , 1983 .

  6. الأمالي , أبي جعفر محمد بن الحسن الطوسي , تحقيق : قسم الدراسات الأسلامية – مؤسسة البعثة , دار الثقافة للطباعة والنشر والتوزيع , قم , 1414 .

  7. الأمالي , أبي جعفر محمد بن علي بن الحسين بن بابويه القمي ( الصدوق ) , تحقيق : قسم الدراسات الاسلامية - مؤسسة البعثة , نشر مركز الطباعة والنشر في مؤسسة البعثة , قم , 1417 .

  8. بحار الأنوار الجامعة لدرر أخبار الأئمة الطاهرة , محمد باقر المجلسي , مؤسسة الوفاء , بيروت , لبنان , 1983 .

  9. بصائر الدرجات الكبرى في فضائل آل محمد (ع) , محمد بن الحسن الصفار , تصحيح وتعليق وتقديم : ميرزا حسن كوجه باغي , منشورات الأعلمي , طهران , 1404 .

  10. تحرير الوسيلة , روح الله الموسوي الخميني , مطبعة الآداب , النجف , 1390 .

  11. التحفة الرضوية في مجربات الإمامية , محمد الرضى الرضوي , منشورات مؤسسة أهل البيت (ع) , روي , عمان , بدون تاريخ .

  12. التفسير الصافي , الفيض الكاشاني , صححه وقدم له وعلق عليه : حسين الأعلمي , مكتبة الصدر , طهران , 1416 .

  13. تفسير العياشي , محمد بن مسعود العياشي , تحقيق : هاشم الرسولي المحلاتي , المكتبة العلمية الاسلامية , طهران , بدون تاريخ .

  14. تفسير نور الثقلين , عبد علي بن جمعة العروسي الحويزي , تصحيح وتعليق : هاشم الرسولي المحلاتي , مؤسسة إسماعيليان للطباعة والنشر والتوزيع , قم , 1412 .

  15. تهذيب الأحكام , أبي جعفر محمد بن الحسن الطوسي , تحقيق وتعليق : حسن الموسوي الخرسان , دار الكتب الاسلامية , طهران , 1364 ش .

  16. جامع أحاديث الشيعة , آقا حسين الطباطبائي البروجردي , المطبعة العلمية , قم , 1399 .

  17. جواهر الكلام في شرح شرائع الاسلام , محمد الحسن النجفي الجواهري , تحقيق وتعليق : عباس القوجاني , دار الكتب الاسلامية , طهران , 1365 ش .

  18. الحدائق الناضرة في أحكام العترة الطاهرة , يوسف البحراني , مؤسسة النشر الاسلامي التابعة لجماعة المدرسين , قم , 1409 .

  19. الخرائج والجرائح , قطب الدين الراوندي , تحقيق : محمد باقر الموحد الأبطحي , مؤسسة الأمام المهدي , قم , 1409 .

  20. دعائم الاسلام , النعمان المغربي , تحقيق : آصف بن علي أصغر فيضي , دار المعارف , القاهرة , 1963 .

  21. دلائل الامامة , محمد بن جرير الطبري ( الشيعي ) , تحقيق : قسم الدراسات الاسلامية – مؤسسة البعثة , نشر مركز الطباعة والنشر في مؤسسة البعثة , قم , 1413 .

  22. رجال الكشي , أبي عمرو محمد بن عمر بن عبد العزيز الكشي , قدم له وعلق عليه ووضع فهارسه : أحمد الحسيني , منشورات مؤسسة الأعلمي للمطبوعات , بيروت , لبنان , 2009 .

  23. رسالة المتعة , المفيد , دار المفيد للطباعة والنشر والتوزيع , بيروت , لبنان , 1993 .

  24. زهر الربيع , نعمة الله الجزائري , مؤسسة الأعلمي للمطبوعات , بيروت , لبنان , 2010 .

  25. شرح اللمعة الدمشقية , زين الدين الجبعي العاملي ( الشهيد الثاني ) , تحقيق محمد كلانتر , منشورات مكتبة الداوري , قم , 1410 .

  26. صراط النجاة ( في أجوبة الأستفتاءات لأبو القاسم الموسوي الخوئي ), جمع مواد الكتاب : موسى مفيد الدين عاصي , مع تعليقات وملحق جواد التبريزي  , نشر : دفتر نشر بركزيده , ايران , 1416 .

  27. طرائف المقال في معرفة طبقات الرجال , علي البروجردي , تحقيق : مهدي الرجائي , مكتبة آية الله العظمى المرعشي النجفي العامة , قم , 1410 .

  28. العروة الوثقى , محمد كاظم الطباطبائي اليزدي , مؤسسة النشر الاسلامي التابعة لجماعة المدرسين بقم , ايران , 1420 .

  29. علل الشرائع , أبي جعفر محمد بن علي ابن الحسين بن موسى بن بابويه القمي ( الصدوق ) , تقديم : محمد صادق بحر العلوم , منشورات المطبعة الحيدرية ومكتبتها , النجف , 1966 .

  30. عيون أخبار الرضا , أبي جعفر محمد بن علي ابن الحسين بن موسى بن بابويه القمي ( الصدوق ) , تصحيح وتعليق وتقديم : حسين الأعلمي , مؤسسة الأعلمي للمطبوعات , بيروت , لبنان , 1983 .

  31. الفتاوى الميسرة , عبد الهادي محمد تقي الحكيم ( وفق فتاوى علي الحسيني السيستاني ) , مطبعة الفائق الملونة , بدون مكان الطبع , 1997 .

  32. الفصول المهمة في أصول الأئمة , محمد بن الحسن الحر العاملي , تحقيق وإشراف : محمد بن محمد الحسين القائيني , مؤسسة معارف إسلامي إمام رضا (ع) , ايران , 1418 .

  33. الفضائل , شاذان بن جبرئيل القمي , منشورات المكتبة الحيدرية ومطبعتها , النجف , 1962 .

  34. القرآن الكريم .

  35. كتاب النكاح ( تقريراً لبحث ابو القاسم الخوئي ) , محمد تقي الخوئي , منشورات مدرسة دار العلم , مطبعة الآداب في النجف , 1404 .

  36. الكشكول , يوسف البحراني , ج3 , باب لطائف وقصص قصيرة , دار المرتضى , بيروت , لبنان , مكتبة الروضة الحسينية المطهرة في كربلاء , رقم الكتاب 18011.

  37. منتخب الأحكام , علي الخامنئي , إعداد : حسن فياض , بدون دار النشر أو مكان أو تاريخ الطبع (!) .

  38. المتعة , الزواج المؤقت عند الشيعة , حالة ايران 1978-1982 , الدكتورة شهلا حائري , ترجمة : فادي حمود , شركة المطبوعات للتوزيع والنشر , بيروت , لبنان , 2007 .

  39. مدينة المعاجز , هاشم البحراني , تحقيق : عزة الله المولائي الهمداني , مؤسسة المعارف الاسلامية , قم , ايران , 1413 .

  40. مستدرك سفينة البحار , علي النمازي الشاهرودي , تحقيق وتصحيح , حسن بن علي النمازي , مؤسسة النشر الاسلامي التابعة لجماعة المدرسين , قم , 1418 .

  41. مستدرك الوسائل ومستنبط الوسائل , ميرزا حسين النوري الطبرسي , تحقيق ونشر : مؤسسة آل البيت عليهم السلام لإحياء التراث , بيروت , لبنان , 1987 .

  42. مستمسك العروة الوثقى , محسن الحكيم , منشورات مكتبة آية الله العظمى المرعشي النجفي , قم , ايران , 1404 .

  43. مستند الشيعة في أحكام الشريعة , أحمد بن محمد مهدي النراقي , تحقيق ونشر : مؤسسة آل البيت عليهم السلام لإحياء التراث , قم , 1415 .

  44. منازل الآخرة والمطالب الفاخرة , عباس القمي , تعريب وتحقيق : ياسين الموسوي , مؤسسة النشر الاسلامي التابعة لجماعة المدرسين , قم , 1419 .

  45. مناقب آل أبي طالب , مشير الدين أبي عبد الله محمد بن علي بن شهر آشوب , تحقيق وشرح ومقابلة : لجنة من أساتذة النجف , المكتبة الحيدرية النجف , 1956 .

  46. من لا يحضره الفقيه , أبي جعفر محمد بن علي بن الحسين بن بابويه القمي ( الصدوق ) , تصحيح وتعليق : علي أكبر الغفاري , منشورات جماعة المدرسين في الحوزة العلمية في قم , ايران , 1404 .

  47. منهاج الصالحين , علي الحسيني السيستاني , نشر : مكتب السيستاني في قم , ايران , 1414 .

  48. منية السائل , أبي القاسم الخوئي , جمعه ورتبه : موسى مفيد الدين عاصي , بدون دار النشر ومكان الطبع , 1992 .

  49. نفس الرحمن في فضائل سلمان , ميرزا حسين النوري الطبرسي , تحقيق : جواد القيومي الاصفهاني , مؤسسة الآفاق , ايران , 1411 .

  50. النهاية في مجرد الفقه والفتاوى , أبي جعفر محمد بن الحسن بن علي الطوسي , انتشارات قدس محمدي , قم , بدون تاريخ .

  51. النوادر , أبي جعفر أحمد بن محمد بن عيسى الأشعري القمي , تحقيق ونشر : مدرسة الامام المهدي (ع) , قم , 1408 .

  52. وسائل الشيعة الى تحصيل مسائل الشريعة , تحقيق وتصحيح وتذييل : عبد الرحيم الرباني الشيرازي , دار إحياء التراث العربي , بيروت , لبنان , 1983 .

 
 
 

                                       الفهرست
 

المقدمة
الفصل الأول : سياحة في عالم المتعة
المتعة الشيعية
الفصل الثاني : جواري ألف ليلة وليلة
الفصل الثالث : حمامات الإباحة الشيعية
الفصل الرابع : أهل البيت عليهم السلام وروايات الجنس
الفصل الخامس : اللواطة بالنساء
الفصل السادس : اللواطة بالصبيان
الفصل السابع : روايات عجيبة غريبة
الفصل الثامن : فتاوى على الطريق
الفصل التاسع : الأنبياء عليهم السلام والجنس
الفصل العاشر : قصص الجنس في كتب الشيعة
خاتمة
المصادر

عدد مرات القراءة:
251
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :