آخر تحديث للموقع :

الجمعة 4 رمضان 1442هـ الموافق:16 أبريل 2021م 02:04:11 بتوقيت مكة

جديد الموقع

أن محمدا رسول الله يجلسه ربه على العرش معه ..

تاريخ الإضافة 2020/05/31م

أن محمدا رسول الله يجلسه ربه على العرش معه ..


يقول شيخ الاسلام ابن تيمية ::
وفضل عباد الله الصالحين يبين فضل الواحد من نوعهم فالواحد من نوعهم إذا ثبت فضلهم على جميع الأعيان والأشخاص ثبت فضل نوعهم على جميع الأنواع إذ من الممتنع ارتفاع شخص من أشخاص النوع المفضول إلى أن يفوق جميع الأشخاص والأنواع الفاضلة فإن هذا تبديل الحقائق وقلب الأعيان عن صفاتها النفسية لكن ربما فاق بعض أشخاص النوع الفاضل مع امتياز ذلك عليه بفضل نوعه وحقيقته كما أن في بعض الخيل ما هو خير من بعض الخيل ولا يكون خيرا من جميع الخيل 

إذا تبين هذا فقد حدث العلماء المرضيون وأولياؤه المقبولون أن محمدا رسول الله يجلسه ربه على العرش معه روى ذلك محمد بن فضيل عن ليث عن مجاهد فى تفسير ( عسى ان يبعثك ربك مقاما محمودا ) وذكر ذلك من وجوه أخرى مرفوعة وغير مرفوعة قال ابن جرير وهذا ليس مناقضا لما استفاضت به الاحاديث من ان المقام المحمود هو الشفاعة باتفاق الائمة من جميع من ينتحل الاسلام ويدعيه لا يقول ان اجلاسه على العرش منكرا وانما أنكره بعض الجمهمية ولا ذكره فى تفسير الآية منكر واذا ثبت فضل فاضلنا على فاضلهم ثبت فضل النوع على النوع أعنى صالحنا عليهم


حدَّثَ العلماء المرضيون واولياؤه المقبولون‏:‏ ان محمدًا رسول اللّه صلى الله عليه وسلم يجلسه ربه على العرش معه‏.‏ 
الكتاب : مجموع فتاوى ابن تيمية المجلد الرابع ـ فَصل: في ‏التفضيل بين الملائكة والناس‏
المصدرhttp://al-eman.com/feqh/viewchp.asp?BID=252&CID=77
 
الجواب:
 
ان كلام شيخ الاسلام انما هو حكاية عن قول مجاهد فى تفسير الاية الكريمة " عسى ان يبعثك ربك مقاماً محمودا " ولم يقره
للشيخ الاسلام كلاما اخر فى كتابه " درء تعارض العقل مع النقل " ونصه كالتالى:
" حديث قعود الرسول صلى الله عليه وسلم على العرش ، رواه بعض الناس من طرق كثيرة مرفوعة ، وهي كلها موضوعة ". انتهى من" درء تعارض العقل والنقل " (3/19)
 
جواب اخر
 
اما قولك ان شيخ الاسلام قال أن محمدا رسول الله يجلسه ربه على العرش معه 

فانت هداك الله بترت قوله فإنما قال :

اذا تبين هذا فقد حدث العلماء المرضيون وأولياؤه المقبولون أن محمدا رسول الله يجلسه ربه على العرش معه )) اه

اذا هو نسب هذا القول و عزاه الى العلماء المرضيين و اوليائه المقبولين و لم يقله هو فتنبه بارك الله فيك 

طيب من هم العلماء يا شيخ الاسلام ؟؟؟

يجيب قائلا :

روى ذلك محمد بن فضيل عن ليث عن مجاهد فى تفسير عسى ان يبعثك ربك مقاما محمودا وذكر ذلك من وجوه أخرى مرفوعة وغير مرفوعة قال ابن جرير وهذا ليس مناقضا لما استفاضت به الاحاديث من ان المقام المحمود هو الشفاعة باتفاق الائمة من جميع من ينتحل الاسلام ويدعيه لا يقول ان اجلاسه على العرش منكرا وانما أنكره بعض الجهمية ولا ذكره فى تفسير الآية منكر واذا ثبت فضل فاضلنا على فاضلهم ثبت فضل النوع على النوع أعنى صالحنا عليهم ) انتهى

وراجع تفسير الطبري لتعرف صدق شيخ الاسلام

جواب اخر
 
اقول:
لو انك بحثت بنفسك يا زميلنا المحترم لعلمت تدليس من نقلت عنه وبتره للكلام فهذا كلام ابن جرير الطبري في تفسيره ويذكر الاقوال الثلاثة حول هذا الموضوع للمنتسبين للإسلام وشيخ الاسلام رحمه الله ينقل هذه الاقوال وهذا في باب رده على الجهمية والمعتزلة ومن شابههم. 


# رواية إجلاس النبي صلى الله عليه وآله وسلم على العرش !

أقول : هذا الخبر لم يثبت ولم يصح عن النبي الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم , وقد ثبت بالأخبار الصحيحة أن المقصود بقوله تعالى ( عَسَى أَنْ يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَامًا مَحْمُودًا ( : الشفاعة .
وقد أطال الأجلاء - نور الله مراقدهم - التفصيل في ما ذكر عن مجاهد , وتكلموا في قصد من قال باعتباره , وقد قال أبو العباس بعد أن ذكر خبر مجاهد في درء التعارض , ( 3 / 19 ) : وقد يقال : إن مثل هذا لا يقال إلا توفيقا لكن لا بد من الفرق بين ما ثبت من ألفاظ الرسول وما ثبت من كلام غيره سواء كان من المقبول أو المردود . اهـ , وتفصيل هذا يجده الباحث في مضانه . .

والمقصود :
1- أن هذا لا يصح عن معصومنا الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم .
2- أن هذا مروي عن معصومهم ع .

فما أرادوا أن يشنعوا به على أهل السنة والجماعة - على فرض قولهم به - نجده لديهم !

الاختصاص - الشيخ المفيد - ص 18
عن جابر بن يزيد ، عن أبي جعفر عليه السلام في قول الله تبارك وتعالى : " عسى أن يبعثك ربك مقاما محمودا " قال : يجلسه على العرش معه . أهـ

أقول : جابر بن يزيد هو الجعفي وثقه المفيد . .

عدد مرات القراءة:
190
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :