آخر تحديث للموقع :

الجمعة 4 رمضان 1442هـ الموافق:16 أبريل 2021م 02:04:11 بتوقيت مكة

جديد الموقع

لو ادركت والدي او احدهما وانا في صلاة العشاء - ينادي احدهما يا محمد لاجبته ..

تاريخ الإضافة 2015/09/27م

قال الامام الالباني : " 6275 - ( لو أدركت والدي أو أحدهما وأنا في صلاة العشاء ، - وقد قرأت فيها بفاتحة الكتاب - ينادي : يا محمد ! ؛ لأجبته : لبَّيْك ) .
موضوع .
أخرجه البيهقي في "الشعب " (6/195/7881) ، وابن الجوزي في
"الموضوعات" (3/85) من طريق يحيى بن أبي طالب (جعفر) حدثنا زيد بن الحباب : عن ياسين بن معاذ : حدثنا عبد الله بن مرثد عن طلق بن علي مرفوعاً .
وقال البيهقي : "ياسين بن معاذ ضعيف " .
قلت : حاله أسوأ من ذلك ، وينبيك عن ذلك قول الذهبي في "المغني " : "تركه النساثي وغيره " .
ومن شاء الوقوف على أقوال الأئمة فيه ؛ فليرجع إلى "لسان الميزان" ، فقد استوعب أكثرها ، على أنني كنت نقلت بعضها تحت الحديث المتقدم (1035)
وقال ابن الجوزي عقب الحديث : " هذا موضوع على رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، وفيه ياسين ؛ قال يحيى : ليس حديثه بشيء . وقال النسائي : متروك الحديث . وقال ابن حبان : يروي الموضوعات عن
الثقات ، وينفرد بالمعضلات عن الأثبات " .
 وتعقبه السيوطي في "اللآلي" (2/295) بإخراج البيهقي في "الشعب "
إياه! فلم يصنع شيئاً ؛ وإن أقره ابن عراق في "تنزيه الشريعة" (2/296/49) ، وزاد فقال : "قلت : وكذلك أشار الذهبي في "تلخيص الموضوعات" إلى ضعفه من جهة (يس) ، ثم استدرك ؛ فقال : ولكن في سنده هناد النسفي . والله أعلم " .
وأقول في الإشارة المذكورة نظر ، فياسين عند الذهبي متروك كما قدمت عنه .
والاستدراك المزبور لا قيمة له ؛ لأنه في إسناد ابن الجوزي دون البيهقي ، وهو من طبقة البيهقي ومعاصريه ، له ترجمة سيئة في "تاريخ بغداد"(14/97 - 98) ، و"اللسان" .
(تنبيه) : وقع في "الشعب " و"الموضوعات" [خطاء] في إسناد الحديث ومتنه ، فصححت ما ترجح عندي صحته ؛ فمثلاً : يحيى بن أبي طالب ، وقع في "الشعب " : (يحيى بن جعفر) ، فغلب على ظني أن الصواب ما أثبت أعلاه ؛ لأن : (أبا طالب) اسمه : جعفر ؛ فهو : يحيى بن أبي طالب : (جعفر بن الزبرقان) ، محدث مشهور ، تكلم فيه بعضهم " اهـ .[1]

1027 - سلسلة الاحاديث الضعيفة والموضوعة – محمد ناصر الدين الالباني – ج 13 ص 594 – 595 .
عدد مرات القراءة:
1847
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :