آخر تحديث للموقع :

السبت 15 رجب 1442هـ الموافق:27 فبراير 2021م 07:02:52 بتوقيت مكة

جديد الموقع

يارسول الله ما تنتظر بهذه التي خانتك وفضحتني ..

تاريخ الإضافة 2015/09/27م

قال الامام الطبراني : " 152 - حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَمْرِو بْنِ خَالِدٍ الْحَرَّانِيُّ، ثنا أَبِي، ثنا عَتَّابُ بْنُ بَشِيرٍ، عَنْ خُصَيْفٍ، عَنْ مِقْسَمٍ، عَنْ عَائِشَةَ، قَالَتْ: دَخَلَتْ عَلَيَّ أُمُّ مِسْطَحٍ فَخَرَجْنَا إِلَى حَيْرِ عَادٍ، فَوَطِئَتْ أُمُّ مِسْطَحٍ عَلَى عَظْمٍ أَوْ شَوْكَةٍ، فَقَالَتْ: تَعِسَ مِسْطَحٌ، فَقُلْتُ: بِئْسَ مَا قُلْتِ، رَجُلٌ مِنْ أَصْحَابِ رَسُولِ اللهِ عَلَيْهِ السَّلَامُ، فَقَالَتْ: أَشْهَدُ أَنَّكِ مِنَ الْغَافِلَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ، أَتَدْرِينَ مَا قَدْ طَارَ عَلَيْكِ؟، قُلْتُ: لَا وَاللهِ، قَالَتْ: مَتَى عَهْدُ رَسُولِ اللهِ بِكِ؟، قُلْتُ: رَسُولُ اللهِ يَفْعَلُ فِي أَزْوَاجِهِ مَا أَحَبَّ، يَبْدَأُ بِمَنْ أَحَبَّ مِنْهُنَّ وَيَأْتِي مَنْ أَحَبَّ، قَالَتْ: فَإِنَّهُ طَبَّقَ عَلَيْكِ كَذَا وَكَذَا، فَخَرَرْتُ مَغْشِيًّا عَلَيَّ، فَبَلَغَ أُمَّ رُومَانَ أُمِّي، فَلَمَّا بَلَغَهَا الْأَمْرُ أَتَتْنِي فَحَمَلَتْنِي فَذَهَبَتْ إِلَى بَيْتِهَا، فَبَلَغَ رَسُولَ اللهِ أَنَّ عَائِشَةَ قَدْ بَلَغَهَا الْأَمْرُ، فَجَاءَ إِلَيْهَا فَدَخَلَ عَلَيْهَا وَجَلَسَ عِنْدَهَا وَقَالَ: «يَا عَائِشَةُ إِنَّ اللهَ قَدْ وَسَّعَ التَّوْبَةَ» ، فَازْدَدْتُ شَرًّا إِلَى مَا بِي، فَبَيْنَا نَحْنُ كَذَلِكَ إِذْ جَاءَ أَبُو بَكْرٍ فَدَخَلَ عَلَيَّ، فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللهِ مَا تَنْتَظِرُ بِهَذِهِ الَّتِي خَانَتْكَ وَفَضَحَتْنِي، قَالَتْ: فَازْدَدْتُ شَرًّا إِلَى شَرٍّ ... " اهـ .[1]
هذه الرواية ضعيفة , ولا تصح , وفيها ثلاث علل :
1 – رواية عتاب بن بشير عن خصيف منكرة .
2 – خصيف ضعفه الكثير من اهل العلم .
3 – لا يعرف لمقسم سماع من ام المؤمنين عائشة كما قال البخاري .
قال الامام ابن ابي حاتم : " الحرانى، ثنا عبد الرحمن نا محمد بن حمويه بن الحسن قال سمعت ابا طالب قال سئل احمد بن حنبل عن عتاب بن بشير فقال ارجو أن لا يكون به بأس روى بأخرة احاديث منكرة وما ارى الا انها من قبل خصيف.
نا عبد الرحمن نا ابراهيم بن يعقوب الجوزجانى فيما كتب إلى قال سمعت احمد بن حنبل يقول احاديث عتاب عن خصيف منكرة " اهـ .[2]
وقال الامام ابن عدي : " وعتاب بن بشير هذا روى عن خصيف نسخة وفي تلك النسخة أحاديث ومتون أنكرت عليه فمنها روى عن خصيف عن مقسم عن عائشة حديث الإفك وزاد فيه ألفاظا لم يقلها إلا عتاب عن خصيف " اهـ .[3]
وقال الامام ابن الجوزي : " 1110 خصيف بن عبد الرحمن الحراني يكنى أبا عون سمع سعيد بن جبير ومجاهدا روى عنه الثوري ضعفه يحيى القطان وقال كنا نجتنبه وضعفه احمد وقال النسائي ليس بالقوي " اهـ .[4]
وقال الامام الذهبي : " 1912 عه
 خصيف بن عبد الرحمن الجزري
 مكثر عن التابعين ضعفه أحمد وغيره " اهـ .[5]
وقال الامام ابن حجر : " 1718 خصيف بالصاد المهملة مصغر بن عبد الرحمن الجزري أبو عون صدوق سيء الحفظ خلط بأخرة ورمي بالإرجاء من الخامسة مات سنة سبع وثلاثين وقيل غير ذلك 4 " اهـ .[6]
وقال الامام البخاري : "  حدثنا آدم قال حدثنا شعبة عن الحكم قلت لمقسم إني أوتر بثلاث فقال لا إلا بخمس أو سبع فقلت عمن قال عن الثقة عن عائشة وميمونة عن النبي صلى الله عليه وسلم وقال سفيان عن منصور عن الحكم عن مقسم عن أم سلمة عن النبي صلى الله عليه وسلم ولا يعرف لمسقم سماع من أم سلمة ولا ميمونة ولا عائشة " اهـ .[7]


415 - المعجم الكبير – ابو القاسم سليمان بن احمد الطبراني - ج 23 ص 117 .

416 - الجرح والتعديل - ابو محمد عبد الرحمن بن ابى حاتم الرازي - ج 7 ص 13 .

417 - الكامل في ضعفاء الرجال - أبو أحمد عبد الله بن عدي - ج 5 ص 357 .

418 -   الضعفاء والمتروكون لابن الجوزي – او الفرج عد الرحمن بن علي بن الجوزي - ج 1 ص 254 .

419 - المغني في الضعفاء – ابو عبد الله محمد بن احمد الذهبي - ج 1 ص 209 .

420 - تقريب التهذيب – احمد بن علي بن حجر – ج 1 ص 193 .

421 - التاريخ الصغير – ابو عبد الله محمد بن اسماعيل البخاري - ج 1 ص 329 .


عدد مرات القراءة:
7027
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :