آخر تحديث للموقع :

السبت 6 رجب 1444هـ الموافق:28 يناير 2023م 07:01:37 بتوقيت مكة

جديد الموقع

مكتوب على باب الجنة لا إله إلا الله محمد رسول الله علي أخو رسول الله ،،

مكتوب على باب الجنة لا إله إلا الله محمد رسول الله علي أخو رسول الله 


قال الامام الالباني : " 4901 - ( مكتوب على باب الجنة : لا إله إلا الله ، محمد رسول الله ، علي أخو رسول الله ؛ قبل أن تخلق السماوات والأرض بألفي عام ) .
موضوع
أخرجه أبو نعيم في "الحلية" (7/ 256) ، وعنه الخطيب (7/ 387) ، وعن هذا ابن عساكر (12/ 70/ 2) - أخرجه عن جماعة ؛ منهم : الطبراني - ،
والعقيلي في "الضعفاء" (ص 9) ، وعنه ابن عساكر (12/ 147/ 2) قالوا : حدثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة : حدثنا زكريا بن يحيى : حدثنا يحيى بن سالم : حدثنا أشعث ابن عم حسن بن صالح - وكان يفضل على الحسن - : حدثنا مسعر عن عطية عن جابر مرفوعاً . وقال أبو نعيم : "تفرد به أشعث وكادح بن رحمة عن مسعر" .
قلت : وقال العقيلي : "أشعث كان له مذهب ؛ ليس ممن يضبط الحديث . وزكريا الكسائي ويحيى ابن سالم ؛ ليسا بدون أشعث في الأسانيد" !
كذا الأصل : "في الأسانيد" ! وفي "اللسان" - نقلاً عن العقيلي - :
"في هذا المذهب" . وهو الصواب ؛ لمطابقته لما في ابن عساكر عنه .
ويحيى بن سالم كوفي ؛ ضعفه الدارقطني ، وهو غير يحيى بن سالم الراوي عن ابن عمر ؛ لأنه متأخر الطبقة عنه كما ترى ، وهو الذي استظهره الحافظ في "اللسان" .
وهذا الراوي ذكره ابن حبان في "الثقات" .
وزكريا بن يحيى الكسائي شيعي متروك ، كما تقدم ذكره تحت الحديث (4889) ؛ فهو آفة هذا الحديث .
وابن أبي شيبة مختلف فيه كما تقدم ؛ وقد وثق ، فالعلة من شيخه .
وأما متابعة كادح التي ذكرها أبو نعيم ؛ فقد أخرجها ابن عدي في ترجمته من "الكامل" (339/ 1) ، ومن طريقه ابن عساكر (12/ 71/ 2) عن مسعر بن كدام بلفظ : "رأيت على باب الجنة ..." الحديث ؛ دون قوله :
"قبل أن تخلق ..." . وقال ابن عدي : "وكادح بن رحمة ؛ عامة ما يرويه غير محفوظ ، ولا يتابع عليه في أسانيده ولا في متونه" . وقال الحاكم ، وأبو نعيم :
"روى عن مسعر والثوري أحاديث موضوعة" .
قلت : فمتابعته مما لا يفرح بها .
والحديث ؛ أورده الذهبي في ترجمة الكسائي ؛ في جملة ما أنكر عليه من الحديث .
(تنبيه) : قال الهيثمي في "المجمع" (9/ 111) :
"رواه الطبراني في "الأوسط" ، وفيه أشعث ابن عم الحسن بن صالح ؛ وهو ضعيف ، ولم أعرفه" !
قلت : وهذا الجمع بين التضعيف ونفي المعرفة ؛ غريب غير معروف عند العلماء بالحرج والتعديل ! فلعل قوله : "ولم أعرفه" مقحم من بعض النساخ .
ثم إن فيه تقصيراً ظاهراً في إعلال الحديث ، وفيه ذلك المتروك وشيخه الضعيف !!
(تنبيه آخر) : وعزاه السيوطي في "الجامع الكبير" (1/ 744) ، والشيخ علاء الدين - تبعاً له في "الكنز" - : للطبراني في "الأوسط" ، والخطيب في "المتفق والمفترق" ، وابن الجوزي في "الواهيات" عن جابر .
وعزاه الشيعي في "مراجعاته" (ص 178) إلى الأولين معزواً إلى "الكنز" ،
ولم يعزه إلى الثالث منهم - وهو ابن الجوزي في "الواهيات" - ؛ تدليساً على القراء ، وكتماً عنهم لحقيقة حال الحديث الذي يدل عليه عزوه إليه !
وأيضاً ؛ فإنه لم يذكر الشطر الثاني من الحديث ، الذي يدل على حاله أيضاً عند أهل العقول !
هذا ؛ وقد فاتني التنبيه على أن لفظ العقيلي ليس فيه : "علي أخو رسول الله" ، وقال بديله : "أيدته بعلي" .
وكذلك رواه في ترجمة الكسائي (ص 144) .
وقد روي كذلك من حديث أبي الحمراء ، وهو الآتي بعده " اهـ .[1]
قال الامام النسائي : " (211) زكريا بن يحيى الكسائي متروك الحديث ضعيف " اهـ .[2]
وقال الامام الدارقطني : " 241- زكريا بن يحيى الكسائي الكوفي، عن يحيى بن سالم الأسدي، متروك أيضاً " اهـ .[3]


243 - سلسلة الأحاديث الضعيفة والموضوعة - محمد ناصر الدين الالباني  - ج 10 ص 542 - 544 .

244 - الضعفاء والمتروكون –احمد بن شعيب بن علي النسائي - ج 1 ص 179 .

245 - الضعفاء والمتروكون - أبو الحسن علي بن عمر الدارقطني- ج 1  ص 11 .


مكتوب على باب الجنة

مكتوب على باب الجنة: لا اله الا الله محمد رسول الله, علي أخورسول الله قال الهيثمي " رواه الطبراني في الأوسط وفيه أشعث ابن عم الحسن بن صالح وهوضعيف ولم أعرفه" (مجمع الزوائد9/ 111).

وذكر الحافظ أن آفته الأشعث بن عم الحسن بن صالح: شيعي جلد. قال عند الدارقطني " متروك" (ميزان الاعتدال1/ 433 لسان الميزان2/ 483).


رأيت على باب الجنة مكتوبا لا إله إلا الله محمد رسول الله علي أخو رسول الله.

 
الجواب: 
النص في ميزان الاعتدال
على بن أحمد المؤدب الحلواني، حدث عنه هلال الحفار، روى أحاديث موضوعة، من أفظعها ما رواه الخطيب (2): حدثنا هلال الحفار، حدثنى على بن أحمد بن مموية (3) الحلواني المؤدب، حدثنا محمد بن إسحاق المقرئ، حدثنا على بن حماد الخشاب، حدثنا على بن المدينى، حدثنا وكيع، حدثنا الاعمش، حدثنا جابر، عن مجاهد، عن ابن عباس - مرفوعا، قال: لما عرج بن رأيت على باب الجنة مكتوبا لا إله إلا الله، محمد رسول الله، على حب الله.
الحسن والحسين صفوة الله.
فاطمة أمة الله.
على باغضهم لعنة الله قلت: إى والله وعلى واضعه لعنة الله.
قال الخطيب: غالب ظنى أن هذه الاحاديث من عمل الحلواني.

موضوع. فيه أبو يعلى حمزة بن داود المؤدب. قال الدارقطني » ليس بشي« (ميزان الاعتدال1/607).



النص في الميزان:
سليمان بن الربيع، حدثنا كادح بن رحمة، حدثنا مسعر، عن عطية، عن جابر - مرفوعا: رأيت على باب الجنة مكتوبا: لا إله إلا الله، محمد رسول الله، على أخو رسول الله.
فهذا موضوع.
وسليمان بن الربيع النهدي الكوفي: متروك. تركه الدارقطني والذهبي (ميزان الاعتدال2/207).

وكادح بن رحمة الزاهد أبو رحمة. نسبه الحاكم وابن عدي ألة الكذب والوضع


مكتوب على باب الجنة : محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم ، علي أخو رسول الله قبل أن تخلق السموات والأرض بألفي سنة

 
الجـواب: 
النص عند الطبراني 12/234 الشاملة
5656 - حدثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة قال : نا زكريا بن يحيى الكسائي قال : نا يحيى بن سالم ، وكان رجل صدق قال : ثنا أشعث ابن عم الحسن بن صالح ، وكان يفضل على الحسن بن صالح قال : ثنا مسعر بن كدام ، عن عطية العوفي ، عن جابر بن عبد الله قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « مكتوب على باب الجنة : محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم ، علي أخو رسول الله قبل أن تخلق السموات والأرض بألفي سنة » « لم يرو هذا الحديث عن مسعر إلا أشعث ابن عم الحسن بن صالح ، ولا عن أشعث إلا يحيى بن سالم ، تفرد به : زكريا بن يحيى الكسائي »

مكتوب على باب الجنة: لا اله الا الله محمد رسول الله, علي أخو رسول الله قال الهيثمي « رواه الطبراني في الأوسط وفيه أشعث ابن عم الحسن بن صالح وهو ضعيف ولم أعرفه» (مجمع الزوائد9/111).
وذكر الحافظ أن آفته الأشعث بن عم الحسن بن صالح: شيعي جلد. قال عند الدارقطني « متروك» (ميزان الاعتدال1/433 لسان الميزان2/483)


عدد مرات القراءة:
4543
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :