آخر تحديث للموقع :

الأحد 23 رجب 1442هـ الموافق:7 مارس 2021م 02:03:37 بتوقيت مكة

جديد الموقع

كنت اول من جاء النبي صلى الله عليه وسلم ..

تاريخ الإضافة 2015/09/27م

في التعليقات الحسان : " 6941 - أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ إِسْحَاقَ بْنِ إِبْرَاهِيمَ مَوْلَى ثَقِيفٍ حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيلُ بْنُ أَبِي الْحَارِثِ حَدَّثَنَا شَبَابَةُ بْنُ سوَّار عَنْ إِسْحَاقَ بْنِ يَحْيَى بْنِ طَلْحَةَ (1) حَدَّثَنَا عِيسَى بْنُ طَلْحَةَ: عَنْ عَائِشَةَ قَالَتْ: قَالَ أَبُو بَكْرٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ : لَمَّا صُرِف النَّاسُ يَوْمَ أُحُدٍ عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كنت أَوَّلَ مَنْ جَاءَ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: فَجَعَلْتُ أَنْظُرُ إِلَى رَجُلٍ بَيْنَ يَدَيْهِ يُقَاتِلُ عَنْهُ وَيَحْمِيهِ فَجَعَلْتُ أَقُولُ: كُنْ طَلْحَةَ - فِدَاكَ أَبِي وَأُمِّي مَرَّتَيْنِ ..........
[تعليق الشيخ الألباني] ضعيف جداً.
__________
(1) قلت: إسحاق - هذا - ضعيفُ أو متروك , وممن ضعفه المؤلف في كتابيه: ((الثقات)) , و ((الضعفاء))؛ فقال في الأول: ((يُخطىء ويهِمُ , وقد أدخلناه في ((الضعفاء)) لما كان فيه من الإيهام ... )). ثم صرّح بأنه يُترك إذا لم يُتابع.
فإيرادُهُ حديثه هذا - هنا - مخالفٌ لتصريحِهِ المذكورهناك؛ فتأمل " اهـ .[1]
وقال الشيخ شعيب الارناؤوط في تحقيقه لصحيح ابن حبان : " "1" إسناده ضعيف، لضعف إسحاق بن يحيى بن طلحة. وأخرجه البزار "1791" عن الفضل بن سهل، عن شبابة بن سوار، بهذا الإسناد.
وقال: لا نعلم أحدا رفعه إلا أبو بكر الصديق، ولا نعلم له إسنادا غير هذا. وإسحاق قد روى عنه عبد الله بن المبارك وجماعة، وإن كان فيه ... ، ولا نعلم أحدا شاركه في هذا. وأورده الهيثمي في "المجمع" 6/112، وقال: رواه البزار وفيه إسحاق بن يحيى بن طلحة، وهو متروك.
وأخرجه الطيالسي ص 3، ومن طريقه البيهقي في "الدلائل" 3/263 عن عبد الله بن المبارك، عن إسحاق بن يحيى بن طلحة، به.
وأخرجه مختصرا جدا ابن سعد 3/218، عن موسى بن إسماعيل عن عبد الله بن المبارك، عن إسحاق بن يحيى بن طلحة، به " اهـ .[2]
وفي مستدرك الحاكم : " 4315 - حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي دَارِمٍ الْحَافِظُ، بِالْكُوفَةِ، ثنا مُحَمَّدُ بْنُ عُثْمَانَ بْنِ أَبِي شَيْبَةَ، ثنا مِنْجَابُ بْنُ الْحَارِثِ، حَدَّثَنِي عَلِيُّ بْنُ أَبِي بَكْرٍ الرَّازِيُّ، ثنا مُحَمَّدُ بْنُ إِسْحَاقَ بْنِ يَحْيَى بْنِ طَلْحَةَ، عَنْ مُوسَى بْنِ طَلْحَةَ، عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ: قَالَ أَبُو بَكْرٍ الصِّدِّيقُ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ: " لَمَّا جَالَ النَّاسُ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَوْمَ أُحُدٍ: كُنْتُ أَوَّلَ مَنْ فَاءَ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فَبَصُرْتُ بِهِ مِنْ بَعْدُ، فَإِذَا أَنَا بِرَجُلٍ قَدِ اعْتَنَقَنِي مِنْ خَلْفِي مِثْلِ الطَّيْرِ، يُرِيدُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فَإِذَا هُوَ أَبُو عُبَيْدَةَ بْنُ الْجَرَّاحِ، وَإِذَا أَنَا بِرَجُلٍ يَرْفَعُهُ مَرَّةً وَيَضَعُهُ أُخْرَى، فَقُلْتُ: أَمَّا إِذَا أَخْطَأَنِي لَأَنْ أَكُونَ أَنَا هُوَ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، وَيَجِيءُ طَلْحَةُ فَذَاكَ أَنَا وَأَمُرُّ فَانْتَهَيْنَا إِلَيْهِ، فَإِذَا طَلْحَةُ يَرْفَعُهُ مَرَّةً وَيَضَعُهُ أُخْرَى، وَإِذَا بِطَلْحَةَ سِتٌّ وَسِتُّونَ جِرَاحَةً، وَقَدْ قَطَعَتْ إِحْدَاهُنَّ أَكْحَلَهُ، فَإِذَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَدْ ضُرِبَ عَلَى وَجْنَتَيْهِ، فَلَزِقَتْ حَلَقَتَانِ مِنْ حِلَقِ الْمِغْفَرِ فِي وَجْنَتَيْهِ، فَلَمَّا رَأَى أَبُو عُبَيْدَةَ مَا بِرَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَاشَدَنِي اللَّهَ لَمَا أَنْ خَلَّيْتَ بَيْنِي وَبَيْنَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فَانْتَزَعَ إِحْدَاهُمَا بِثَنَيِّتِهِ فَمَدَّهَا فَنَدَرَتْ وَنَدَرَتْ ثَنِيَّتُهُ، ثُمَّ نَظَرَ إِلَى الْأُخْرَى فَنَاشَدَنِي اللَّهَ لَمَا أَنْ خَلَّيْتَ بَيْنِي وَبَيْنَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَانْتَهَزَهَا بِالثَّنِيَّةِ الْأُخْرَى، فَمَدَّهَا، فَنَدَرَتْ وَنَدَرَتْ ثَنِيَّتُهُ، فَكَانَ أَبُو عُبَيْدَةَ أَثْرَمَ الثَّنَايَا
«هَذَا حَدِيثٌ صَحِيحُ الْإِسْنَادِ، وَلَمْ يُخَرِّجَاهُ»
[التعليق - من تلخيص الذهبي] 4315 - ابن إسحاق متروك " اهـ .[3]
وقال الهيثمي بعد ان اورد الرواية : " 10076 - وَعَنْ عَائِشَةَ قَالَتْ: حَدَّثَنِي أَبِي قَالَ: «لَمَّا انْصَرَفَ النَّاسُ عَنِ النَّبِيِّ - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - كُنْتُ أَوَّلَ مَنْ فَاءَ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - فَجَعَلْتُ أَنْظُرُ إِلَى رَجُلٍ يُقَاتِلُ بَيْنَ يَدَيْهِ، فَقُلْتُ: كُنْ طَلْحَةَ، ...............».
رَوَاهُ الْبَزَّارُ، وَفِيهِ إِسْحَاقُ بْنُ يَحْيَى بْنِ طَلْحَةَ، وَهُوَ مَتْرُوكٌ. " اهـ .[4]
وعلة هذه الرواية اسحاق بن يحيى بن طلحة , قال الامام النسائي : " (47) إسحاق بن يحيى بن طلحة بن عبيد الله مدني متروك الحديث " اهـ .[5]
وفي تاريخ ابن معين : " 764 - سمعت يحيى يقول إسحاق بن يحيى بن طلحة ضعيف " اهـ .[6]
وقال الامام الذهبي : " 596 ت ق
إسحاق بن يحيى بن طلحة بن عبيد الله
شيخ ابن المبارك قال احمد وغيره متروك " اهـ .[7]
وقال الحافظ ابن حجر : " 390 - إسحاق بن يحيى بن طلحة بن عبيد الله التيمي ضعيف من الخامسة ت ق " اهـ .[8]
ولقد جاء في احد طرق الامام الحاكم ابو بكر بن ابي دارم , وهو رافضي مطعون به , قال الامام الذهبي : " 420 احمد بن محمد بن ابي دارم الحافظ شيخ الحاكم شيخ رافضي لا يوثق به " اهـ .[9]
وقال ايضا : " 552 - أحمد بن محمد بن السرى بن يحيى بن أبى دارم المحدث. أبو بكر الكوفى الرافضى الكذاب.
مات في أول سنة سبع وخمسين وثلاثمائة.
وقيل: إنه لحق إبراهيم القصار.
حدث عن أحمد بن موسى والحمار وموسى بن هارون وعدة.
روى عنه الحاكم، وقال: رافضي، غير ثقة ..... " اهـ .[10]


88 - التعليقات الحسان على صحيح ابن حبان- محمد ناصر الدين الالباني – ج 10 ص 102 .

89 - صحيح ابن حبان – تحقيق شعيب الارناؤوط – ج 15 ص 438 .

90 - المستدرك على الصحيحين مع تعليق الذهبي – ابو عبد الله محمد بن عبد الله الحاكم –  ج3 ص 29 .

91 - مجمع الزوائد - أبو الحسن علي بن أبي بكر الهيثمي – ج 6 ص 12 .

92 - الضعفاء والمتروكين – ابو عبد الرحمن احمد بن علي بن شعيب النسائي – ص 153 .

93 - تاريخ ابن معين – رواية الدوري – ج 3 ص 171 .

94 - المغني في الضعفاء – ابو عبد الله محمد بن احمد الذهبي – ج 1 ص 75 .

95 - تقريب التهذيب - ابو الفضل احمد بن علي بن حجر - ص 133 .

96 - المغني في الضعفاء – محمد بن احمد الذهبي – ج 1 ص 54 .

97 - ميزان الاعتدال – ابو عبد الله محمد بن احمد الذهبي – ج 1 ص 139 .


عدد مرات القراءة:
1042
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :