آخر تحديث للموقع :

السبت 22 رجب 1442هـ الموافق:6 مارس 2021م 02:03:40 بتوقيت مكة

جديد الموقع

بعر جمل أمنا ريحه ريح المسك ..

تاريخ الإضافة 2015/09/20م

قال الامام ابو جعفر الطبري : " حَدَّثَنِي عُمَرُ، قَالَ: حَدَّثَنَا أَبُو الْحَسَنِ، قَالَ: حَدَّثَنَا أَبُو لَيْلَى، عن أبي عكاشة الهمداني، عن رفاعة البجلي، عن ابى البختري الطائي، قال: أطافت ضبة والأزد بعائشة يوم الجمل، وإذا رجال من الأزد يأخذون بعر الجمل فيفتونه ويشمونه، ويقولون: بعر جمل أمنا ريحه ريح المسك " اهـ .[1]
يحتج الرافضة بهذا الاثر على اهل السنة ويقولون لهم انتم تجيزون التبرك بالاشياء حتى وصل بكم التبرك ببعر البعير .
الرد : اذا اراد الرافضة ان يلزموننا بشيء فيجب عليهم اولا : ان يستشهدوا علينا بالصحيح , او الحسن , وهذا الاثر لا يُعد من الصحيح , ولا من الحسن كما سابين , وثانيا : ان التشريع لا يؤخذ من افعال الناس , ففعل الناس قابل للصواب , والخطأ , وانما يؤخذ من الكتاب والسنة .
قال الشيخ محمد بن طاهر البرزنجي في تحقيقه لتاريخ الطبري عن هذا الاثر" ( 1 ) خبر منكر " اهـ .[2]
فالخبر منكر ولا يصح , والمنكر من اقسام الحديث الضعيف , هذا من ناحية الحكم على الاثر , وهذا الاثر فيه ثلاث علل , وهي :
1 – ابو ليلى وهو عبد الله بن ميسرة ( ضعيف ).
2 – ابو عكاشة الهمداني ( مجهول ) .
3 – ( النكارة ) كما صرح الشيخ محمد بن طاهر البرزنجي .
فاما ابو ليلي , فقد قال الامام النسائي : " عبد الله بن ميسرة أبو ليلى روى عنه هشيم يقال له أبو إسحاق ضعيف " اهـ .[3]
وقال الامام ابن الجوزي : " 2129 - عبد الله بن ميسرَة الْكُوفِي الْحَارِثِيّ يكنى أَبَا إِسْحَاق وَأَبا عبد الجليل وَأَبا ليلى يروي عَن الشّعبِيّ ويروي عَنهُ هشيم فيكنيه مرّة بِأبي إِسْحَاق وَمرَّة بِأبي ليلى وَمرَّة بِأبي ليلى وَمرَّة بِأبي حريز وَمرَّة بِأبي عبد الْجَلِيل قَالَ يحيى لَيْسَ بِثِقَة وَكَذَلِكَ قَالَ النَّسَائِيّ وَقَالَ يحيى مرّة ضَعِيف وَكَذَلِكَ قَالَ الدَّارَقُطْنِيّ وَقَالَ مرّة لَيْسَ بِشَيْء وَقَالَ أَبُو زرْعَة واهي الحَدِيث وَقَالَ ابْن حبَان لَا يحل الِاحْتِجَاج بِخَبَرِهِ " اهـ .[4]
وقال الامام ابن حجر : " 3652 - عبد الله بن ميسرة الحارثي أبو ليلى الكوفي أو الواسطي ضعيف كان هشيم يكنيه أبا إسحاق وأبا عبد الجليل وغير ذلك يدلسه من السادسة عس ق " اهـ .[5]
واما ابو عكاشة الهمداني فهو مجهول , قال الامام ابن حجر : " 8260 - أبو عكاشة الهمداني الكوفي مجهول من السادسة " اهـ .[6]
وقال عنه في اللسان : " 5594 - أبو عكاشة الهمداني الكوفي عن رفاعة بن شداد البجلي وعنه عبد الله بن ميسرة مجهول " اهـ .[7]
وقال الامام الذهبي : " 7622 - أبو عكاشة عن رفاعة البجلي سمع المختار يقول الساعة قام جبريل فيه جهالة " اهـ .[8]
وقال العلامة الخزرجي : " ( ق ) أبو عكاشة الهمداني الكوفي عن رفاعة بن شداد وعنه عبد الله بن ميسرة مجهول " اهـ . [9]


485 - تاريخ الطبري - ابو جعفر محمد بن جرير الطبري - ج 3 ص 58 .

486 - صحيح وضعيف تاريخ الطبري – الشيخ محمد بن طاهر البرزنجي – ج 8 ص 704 .

487 - الضعفاء والمتروكون - ابو عبد الرحمن احمد بن علي بن شعيب النسائي - ص 204 .

488 - الضعفاء والمتروكون - عبد الحمن بن علي بن الجوزي - ج 2 ص 143 .

489 - تقريب التهذيب -  ابو الفضل احمد بن علي بن حجر- ص 551 .

490 - تقريب التهذيب - ابو الفضل احمد بن علي بن حجر - ص 1179 .
491 - لسان الميزان - ابو الفضل احمد بن علي بن حجر - ج 7 ص 475 .
492 - المغني في الضعفاء - ابو عبد الله محمد بن احمد الذهبي - ج 2 ص 799 .
493 - خلاصة تذهيب تهذيب الكمال - أحمد بن عبد الله الخزرجي الأنصاري اليمني - ج 1 ص 455 .
 


عدد مرات القراءة:
1158
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :