جديد الموقع

انكحتك أحب أهل بيتي إلي ..

انكحتك أحب أهل بيتي إلي

قال الامام الالباني : " 4940 - ( اسكني فقد أنكحتك أحب أهل بيتي إلي ). ضعيف
أخرجه الحاكم (3/ 159) ، وابن عساكر (12/ 91/ 1) من طريقين عن أيوب عن أبي يزيد المدني عن أسماء بنت عميس قالت : كنت في زفاف فاطمة بنت رسول الله - صلى الله عليه وسلم -. فلما أصبحنا ؛ جاء النبي - صلى الله عليه وسلم - إلى الباب فقال : "يا أم أيمن ! ادعي لي أخي". فقالت : هو أخوك وتنكحه ؟! قال :"نعم ؛ يا أم أيمن !". فجاء علي ، فنصح النبي - صلى الله عليه وسلم - من الماء ، ودعا له ، ثم قال :"ادعي لي فاطمة". فجاءت تعثر من الحياء. فقال لها رسول الله - صلى الله عليه وسلم -... (فذكره). قالت : ونضح النبي عليها من الماء ، ثم رجع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، فرأى سواداً بين يديه. فقال :"من هذا ؟". فقلت : أنا أسماء. قال :
"أسماء بنت عميس ؟". قلت : نعم. قال : "جئت في زفاف ابنة رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ؟". قلت : نعم. فدعا لي.
قلت : سكت عنه الحاكم ولم يصححه - على خلاف عادته - ، ولعل ذلك للخطأ الذي في متنه ! وبينه الذهبي بقوله :
"الحديث غلط ؛ لأن أسماء كانت - ليلة زفاف فاطمة - بالحبشة".
قلت : ولا أجد في إسناده علة ظاهرة ؛ فإن رجاله ثقات ؛ إلا أن يكون الانقطاع بين أبي يزيد المدني وأسماء ؛ فقد قال في إسناد ابن عساكر : إن أسماء بنت عميس قالت... وهذا صورته الإرسال. والله أعلم.
(تنبيه) : أورد الشيعي الحديث في "مراجعاته" (ص 147) من رواية الحاكم في الموضع الذي نقلته عنه ؛ ثم قال : "وأخرجه الذهبي في "تلخيصه" مسلماً بصحته" !
وهذا كذب مكشوف على الذهبي ؛ لأنه وصف الحديث بأنه غلط كما
رأيته ، فكيف يقال : إنه سلم بصحته ؟!
ولكن مثل هذا الكذب ليس غريباً عن هذا الشيعي ؛ فطالما كشفنا عن أكاذيب أخرى له هي أوضح وأفضح من هذه ؛ فليراجع على سبيل المثال الحديث (4931) ؛ تجد تحته عدة أكاذيب له ، والعياذ بالله تعالى !! " اهـ.[1]


1 - سلسلة الأحاديث الضعيفة والموضوعة – محمد ناصرالدين الالباني  - ج 10 ص 636 - 638.


عدد مرات القراءة:
1458
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :