آخر تحديث للموقع :

الجمعة 5 رجب 1444هـ الموافق:27 يناير 2023م 07:01:07 بتوقيت مكة

جديد الموقع

كلام ابن تيمية عن تفسير الطبري وابن ابي حاتم وغيرهما من التفاسير - لا بد من صحة السند في النقل سواء في تفسير الطبري او غيره ..
الكاتب : أحمد بن عبدالله البغدادي ..

قال شيخ الاسلام في الحكم على تفسير الطبري بالعموم : " أَمَّا التَّفَاسِيرُ الَّتِي فِي أَيْدِي النَّاسِ فَأَصَحُّهَا تَفْسِيرُ مُحَمَّدِ بْنِ جَرِيرٍ الطَّبَرِيِّ فَإِنَّهُ يَذْكُرُ مَقَالَاتِ السَّلَفِ بِالْأَسَانِيدِ الثَّابِتَةِ وَلَيْسَ فِيهِ بِدْعَةٌ وَلَا يَنْقُلُ عَنْ الْمُتَّهَمَيْنِ كمُقَاتِلِ بْنِ بُكَيْر وَالْكَلْبِيِّ  " اهـ .[1]
فكلام شيخ الاسلام محمول على العموم , اي ان عامة ما في تفسير الطبري هكذا ولا يلزم منه ان كل اثر في صحيح , والدليل على ما اقول ما ذكره شيخ الاسلام في منهاج السنة حيث قال  : " وَإِذَا كَانَ فِي بَعْضِ كُتُبِ التَّفْسِيرِ الَّتِي يُنْقَلُ مِنْهَا . الصَّحِيحُ وَالضَّعِيفُ، مِثْلِ تَفْسِيرِ الثَّعْلَبِيِّ وَالْوَاحِدِيِّ وَالْبَغَوِيِّ، بَلْ وَابْنِ جَرِيرٍ وَابْنِ أَبِي حَاتِمٍ، لَمْ يَكُنْ مُجَرَّدُ رِوَايَةِ وَاحِدٍ مِنْ هَؤُلَاءِ دَلِيلًا عَلَى صِحَّتِهِ بِاتِّفَاقِ أَهْلِ الْعِلْمِ ; فَإِنَّهُ إِذَا عُرِفَ أَنَّ تِلْكَ الْمَنْقُولَاتِ فِيهَا صَحِيحٌ وَضَعِيفٌ، فَلَا بُدَّ مِنْ بَيَانِ أَنَّ هَذَا الْمَنْقُولَ مِنْ قِسْمِ الصَّحِيحِ دُونَ الضَّعِيفِ " اهـ .[2]
 


440 - مقدمة في اصول التفسير – احمد بن عبد الحليم بن تيمية – ص 51 .

441 - منهاج السنة النبوية – احمد بن عبد الحليم بن تيمية – ج 7 ص 300 .

عدد مرات القراءة:
2646
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :