آخر تحديث للموقع :

الأحد 28 صفر 1444هـ الموافق:25 سبتمبر 2022م 01:09:24 بتوقيت مكة

جديد الموقع

العلامة الحسيني أكد ان ايران تحاول تعويض فشلها بالاعتداء على البحرين ..

ما يفعله الولي الفقيه في بلادنا حرام شرعا ... وينبغي على الشيعة محاربته

استنكر الامين العام للمجلس الاسلامي العربي العلامة السيد محمد علي الحسيني محاولة الاعتداء الجديدة على مملكة البحرين الشقيقة . واشاد بجهود الامن البحريني الذي أحبط في المهد مخططا اجراميا ارهابيا يحمل البصمات فيلق القدس الايراني .

وقال في بيان اليوم : ان ما تقوم به ايران والجماعات التابعة لها يشكل تهديدا خطير للامن القومي العربي ، وليس لامن البحرين فقط . وهذا عدا عن أنه مرفوض ومستنكر ، يجب ان يكون مدعاة لاستنفار امني عربي ، وعلى اعلى المستويات ، لمواجهة الحرب الاستخباراتية الارهابية ، وخنق اي محاولة اعتداء جديدة في المهد .

وتابع الحسيني : ان العبث بالأمن القومي العربي خط أحمر ولان ايران تجاوزته يجب علينا جميعا التحرك كل في مجاله لمجابهتها . لذلك نذكر بدعوانا المتكررة الى المواطنين الشيعة في البحرين والسعودية وفي سائر الدول العربية الى ضرورة الحذر الشديد من خطورة دعوات خامنئي ونصرالله المحرضة على أمن الامة العربية واستقرارها . ونعيد التأكيد ان مصلحة الشيعة العرب هي في الحفاظ أمن واستقرار أوطاننا.

اضاف : بعد الفشل النظام الايراني في اليمن وسوريا والعراق عاد نظام الولي الفقيه للتصويب على مملكة البحرين . ولان تحريضه السياسي ذي النفس الطائفي والمذهبي لم يجد اذانا صاغية لدى الاخوة في البحرين ، عاد الى اسلوب القتل الارهاب ، ظانا انه يستطيع بذلك هز استقرار المملكة. ولكن هيهات تفلح اساليب الاجرام .

وختم الحسيني داعيا المواطنين الشيعة في البحرين والسعودية الى تحمل مسؤوليتهم الشرعية والوطنية للحفاظ على أوطانهم وحمايتها من العابثين بأمنها واستقرارها ، وخصوصا ان ما ترتكبه جماعات ايران حرام شرعا ، ولا يجوز باي حال من الاحوال المشاركة فيه ، لا بل يجب محاربته بكل الوسائل. وبالتالي يتوجب على جميع المواطنين التعاون والتنسيق مع السلطات السياسية والامنية لإبطال وافشال المخطط الارهابي .

العلاقات العامة

المجلس الإسلامي العربي

الخميس 18 حزيران 2015.

عدد مرات القراءة:
1635
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :