آخر تحديث للموقع :

الأحد 6 ربيع الأول 1444هـ الموافق:2 أكتوبر 2022م 09:10:36 بتوقيت مكة

جديد الموقع

قوات الاحتلال الايراني ترغم الفلاح الاحوازي على الهجرة ..

كلمة المركز الاعلامي للثورة الاحوازية

هجر عدد كبير من الفلاحين العرب في الاحواز اراضيهم التي تعد مصدر رزقهم الوحيد لكي يعيشون في ضواحي المدن بحثا عن رزقا يسد رمغهم .

نتيجة لسياسات التهميش والقهر والظلم الذي تمارسه السلطات الاحتلال الايراني بحق الفلاح العربي الاحوازي هجر الكثير منهم اراضيهم وتحولوا من قوة انتاجية لها اهميتها القصوى في المنظومة الاقتصادية الى شبه مشردين في ضواحي المدن الكبرى يعيشون في بيوت من الصفيح.

 هذه السياسة التي يمارسها الاحتلال الفارسي الايراني ضد المواطنين العرب بهدف الضغوط على الفلاح لكي يترك ارضه وقريته ويفسح المجال بمصادرة ارضه من قبل المستوطنين المدعومين من قبلها بغية تغيير الديمغرافي الشامل الذي ينفذها النظام الغاصب الايراني.

لقد منعت السلطات المحلية المعينة من قبل الاحتلال في الاحواز ، العرب الاحوازيين ، من مزاولة مهنتهم الزراعية في هذا الصيف تحت ضرائع واهية منها الجفاف وشح المياه ، بينما تقوم هذه السلطات بنقل مياه الاحواز الى العمق الفارسي والسماح للفرس والمستوطنين زراعة الاراضي التي سلمتهم اياها.

وابلغت السلطات برسالة رسمية تحذر فيها المتخلفين المزارعين الاحوازيين من مسائلة قانونية وقضائية من ما اضطر بعض الفلاحين نتيجة لظروفهم المعيشية والحرمان والجور الذي يقع على كاهلهم الى الهجرة نحو المدن ويتحولون بذلك الى باعة او سواق سيارات ويعيشون في بيوت الصفيح في المناطق العشوائية التي محرومة من ابسط الامكانات والخدمات.

ويحذر المركز الإعلامي للثورة الاحوازية من السياسات الإيرانية الرامية الى تدمير المواطنين الاحوازيين بشتى الطرق وتهجيرهم من وطنهم بغية تغيير الديمغرافية العربية للاحواز.

عدد مرات القراءة:
1668
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :