جديد الموقع

مسؤول أحوازي: «عاصفة الحزم» منحت القوميات غير الفارسية في إيران زخمًا كبيرًا ..

أكد أمين عام الجبهة الديمقراطية الشعبية الأحوازية، صلاح أبوشريف، أن «عاصفة الحزم» التي تقودها السعودية خفِّفت الضغط على الأحواز.

وقال صلاح أبوشريف إن «التحرك العسكري العربي في اليمن منح مطالب القوميات غير الفارسية في إيران زخماً كبيراً، وخفَّف الضغط عنها، ودفعها إلى التفكير في مشاريع معارِضة جديدة، تعتمد على توحيد الجبهات غير الفارسية، بعد أن ثبت أن إيران ليست بهذه القوة».

ودعا أبوشريف، في تصريحات لصحيفة «الشرق» السعودية، الصادرة السبت، الدول العربية إلى تبني قضية شعب الأحواز العربي والاعتراف بـ«الاحتلال الإيراني» لإقليم الأحواز وبدء دعم الأحوازيين بمختلف الوسائل، معتبراً أن «الصمت على احتلال الإقليم جرّأ الفرس على التوسع في دول عربية أخرى».

يشار إلى أن الأحواز أو الأهواز هي عاصمة ومركز محافظة خوزستان، وتقع شمال غرب إيران ويخترق المدينة نهر كارون، وحسب إحصاء، في 2006، بلغ عدد سكان مدينة الأحواز حوالي 2 مليون نسمة، وهي بذلك أكبر مدينة في خوزستان.

وكشف أبوشريف، وهو عضو في جبهة «الشعوب غير الفارسية في إيران»، عن اتصالات ومفاوضات مستمرة مع بعض الدول العربية وغير العربية للتعاطي 

فعلياً مع ملف الانتهاكات التي يمارسها النظام الإيراني في الأوساط الدولية. المصري اليوم.

عدد مرات القراءة:
1738
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :