آخر تحديث للموقع :

السبت 27 صفر 1444هـ الموافق:24 سبتمبر 2022م 10:09:08 بتوقيت مكة

جديد الموقع

مباراة الهلال السعودي تصعِّد انتفاضة الأحواز ..

وسط تكتم رسمي وإعلامي إيراني، قالت تقارير إن جماهير غفيرة في الأحواز تصادمت مع قوات الأمن الإيرانية في تصعيد للانتفاضة الشعبية، وذلك على هامش مباراة فريق الهلال السعودي مع فولاذ خوزستان، يوم الثلاثاء. 

قالت التقارير إن قوات الأمن الإيرانية تدخلت بقوة في الملعب على هامش المباراة، حيث احتشد الآلاف من أبناء عربستان (خوزستان) للترحيب بالفريق السعودي ورفعوا لافتات ترحيب في ملعب الغدير، حيث جرت المباراة تقول: "الهلال العربي، أهلا فيك في ديار الأهواز العربي". 
كما رفعوا شعار ترحيب بالهلال السعودي "الأهواز أهوازنا... كل الخليج إعزازنا" في إشارة إلى الفريق الأزرق السعودي الذي يخوض للمرة الاولى مباراة في الإقليم العربي جنوب غرب إيران.
وشنت قوات الأمن حملة اعتقالات شملت حاملي اللافتات، أو كل من يرتدي الزي العربي في مدينة الأحواز، وهي المدينة العربية السنية في ايران، ويتحدث سكان المدينة اللغة العربية لجذورهم العربية الأصيلة وأحالتهم للتحقيق. 
يذكر أن فريق (فولاذ خوزستان) كما تسميه السلطات الإيرانية، أو فريق (فولاذ الأحواز) كما يسميه المواطنون، أصبح رمزاً قومياً لستة ملايين عربي في الإقليم.
وفي المباراة تعادل الهلال السعودي بدون أهداف مع فولاذ خوزستان ليتصدر المجموعة الثالثة بشكل موقت برصيد 4 نقاط.
تشجيع فولاذ 
وكانت صفحة مشجعي فريق (فولاذ الأهواز) دعت الجماهير للحضور في الملعب بالأزياء العربية في المباراة، وطالبت الجمهور أن يشجع فولاذ قائلة: "الهلال والشعب السعودي والخليجي عزيز عندنا لكن كلنا نهتف لفولاذ وممثل الوطن".
وفي دعوة سابقة، كتبت صفحة مشجعي فولاذ: "يا جماهير شعبنا العربي الأهوازي يا أهلنا في كل أحياء الأهواز وقراها العربية ندعوكم باسم العروبة والحرية أن تحضروا مباراة فريقي فولاد الأهواز والهلال السعودي بأزيائكم المحلية العربية... لنؤكد للفريق السعودي الشقيق وللعالم أجمع أننا عرب وسنبقى عرباً رغم أنف الحاقدين الساعين إلى طمس هويتنا العربية".

وسم الأحواز 
وعلى هامش المباراة، برز وسم "الأحواز تستقبل الهلال السعودي،"، حيث قال عبدالعزيز الحداري إن "مواجهات دامية مع قوات الاحتلال المجوسيي.. الله أكبر،" في حين قال فهيد السويدي: "شباب الأحواز يمزقون صور خامنئي ويحرقون العلم المجوسي أمام ناظر ضباط الحرس الثوري".
من جهته علق روح: "مهما فعلوا لطمس هويتها ستبقى الأحواز عربية حرة تنتفض في وجه المحتل الفارسي،" في حين غردت أمل: "ابسط حقوقهم يشجعون ويحضرون مباراة، إذا كان حقهم البسيط هذا مهضوم أجل شلون حقوقهم الثانية ؟! الله ينصرهم يا رب."
العريفي يرحب

من ناحيته، رحب الداعية الإسلامي محمد العريفي بما فعله مشجعو الهلال الأهوازيين، فغرّد في صفحته الشخصية على تويتر: "ربّ احفظ أهلنا في الأحواز ووفّقهم واحمِهم... ما أجملهم وهم يشعرون باخوّتهم الإسلامية للجميع ويُرحّبون بنادي الهلال".
وعلى وسم #الأحواز_تستقبل_الهلال_السعودي التويتري، تحولت المسألة حربًا، فغرّد أحمد مولى: "قالها شعبنا الأبي، يجعل قدوم الهلال فاتحة ثورة مباركة ضدالفرس، كما فعلها الأجداد". وكتبت ليلى أحمد: "خرجوا بصدور عارية منتفضين ومقاومين لبطش المحتل الفارسي". وكتبت مرام العنزية: "عقبال ما نجيها فاتحين لله مكبرين". 

حكم بني كعب
يشار إلى أن إقليم الأحواز كان يخضع لحكم بني كعب منذ العام 1724 وكان حكامهم الذين يعرفون أيضًا في المراجع التاريخية بحكام المحمرة، وهي إحدى مدن منطقة الأحواز، يدفعون ضريبة سنوية للحكومة المركزية في طهران.  لكن الإقليم فقد حكمه الذاتي بعد عزل الشيخ خزعل الكعبي، من جانب شاه إيران رضا خان وظل حبيس طهران أحد عشر عامًا في عهد حتى توفي وحيدًا في منزله العام 1936، وكان الشاه توجه إلى الأحواز بعد إطاحته بأحمد شاه، آخر حكام السلالة القاجارية وإعلان نفسه حاكمًا لإيران باسم رضا شاه بهلوي،  وأسر الشيخ خزعل الكعبي وجلبه إلى طهران ليضعه تحت الإقامة الجبرية 1925.
اعتقالات 
وإلى ذلك، كان بيان للمركز الإعلامي للثورة الأحوازية قال إن المواجهات حدثت إثر الاعتقالات الواسعة التي قامت بها قوات "الاحتلال الإيرانية" لكل من يرتدي الزي العربي في الملعب الذي احتضن مواجهة الفريقين. 
وأضاف البيان أن الشباب العربي ردّ على الاعتقالات العشوائية بالمواجهة والتحدي للقوات القمعية واشتبك معهم بالحجارة ورفض الاستسلام أو التراجع وعلى إثر ذلك بدأت السلطات الإيرانية وبشكل وحشي الهجوم على المشجعين واعتقال العشرات كما أنها أطلقت النار العشوائي لإرهاب وتخويف المتظاهرين الغاضبين.
وبحسب البيان نقلاً عن مصادر من الأحواز فإنه تم حرق سيارات تابعة للأمن والمليشيات الإيرانية، ومازالت الاشتباكات مستمرة في محيط الملعب الوطني الأحوازي وسط الأحواز العاصمة.
انتفاضة فبراير 
ومن جهته، أوضح حبيب جبر الأحوازي رئيس حركة النضال العربي لتحرير الأحواز أن المواجهات التي حصلت بين الأحوازيين وقوات (الاحتلال الفارسي) تأتي في سياق انتفاضة هذا الشعب الذي بدأها في فبراير (شباط) من هذا العام. 
وقال إن الأحواز كانت تشهد مواجهات مستمرة بين المنتفضين وقوات (الاحتلال الفارسي) خلال هذه الفترة، ولكن حادثة حرق المواطن الأحوازي يونس عساكرة الكعبي لنفسه نتيجة الظلم والاضطهاد الذي طاله من قبل سلطات الاحتلال ممثلة ببلدية المحمرة كانت الشرارة التي أشعلت هذه المواجهات العنيفة التي كانت غير مسبوقة منذ انتفاضة ابريل (نيسان) 2014.
وختم حبيب: كما أن مباراة نادي الهلال السعودي وفولاذ الأحوازي كانت المناسبة التي استغلها المنتفضون للتجمع ومواجهة الاحتلال وأن هذه المواجهات مستمرة خصوصاً أن المنتفضين دمروا وأحرقوا عدداً من آليات القوات المحتلة وجرح عدد من هؤلاء الغزاة.
- See more at: http://www.elaph.com/Web/Sports/2015/3/991943.html#sthash.NMmTFayq.dpuf
عدد مرات القراءة:
1604
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :