آخر تحديث للموقع :

الثلاثاء 15 جمادى الآخرة 1443هـ الموافق:18 يناير 2022م 11:01:52 بتوقيت مكة

جديد الموقع

مزارعو إيران يواجهون الإفلاس وارتفاع الهجرة من الريف.. ونفط طهران أرخص من الماء ..

تستمر الصحف الإيرانية في إظهار الوضع الاقتصادي والاجتماعي المتدهور، كما تبرز آلية محاولة طهران لامتصاص النقمة الشعبية على الواقع المزري الذي يعيشه المواطن، كما الأوضاع الداخلية المتردية نتيجة سياسات طهران الخارجية، فتحت عنوان المزارعون في حالة إفلاس، نقلت صحيفة "أبرار" تصريحات ممثل مدينة هشترود في مجلس الشورى "غلامحسين شيري" في خطابه في الجلسة العلنية بحضور رئيس الجمهورية والحكومة، والتي قال فيها: إن المزارعين حالياً يواجهون الإفلاس، وطالب وزير الزراعة بتقديم القروض لهم، كما طالب رئيس الجمهورية ووزير الداخلية بتحسين الخدمات في المناطق الريفية المحرومة..

وفي شأن آخر، وفي محاولة لتبرير الصرف المبالغ فيه في التسليح وإهمال كافة قطاعات المجتمع تدعي طهران أنها قوة عسكرية إذ قالت أن إيران تعد من العشرة دول الأولى في العالم من حيث المعدات العسكرية، ونقلت صحيفة "أبرار" تصريحات مساعد الشؤون والتنسيق في القوات البرية، التابعة للحرس الثوريوالتي قال فيها: إن إيران اليوم تعتبر من العشرة دول الأولى في العالم من حيث التجهيزات والمعدات العسكرية، والتي لا تحتاج إلى غيرها من الدول في إعداد ذاتها عسكرياً، "مع العلم أن هذه التصريحات غير دقيقة إذ أن معظم معدات طهران العسكرية إما قديمة بسبب الحصار أو صناعة محلية لا تتمتع بالتطور الكافي، وتأتي في إطار تخدير المجتمع الإيراني".

وفيما تستمر طهران بتبرير مشاكلها الاقتصادية ونسبها إلى ضغوطات الآخرين وخلق تبريرات للأزمة الاقتصادية الحادة وتحت عنوان "مجلس الشيوخ الأمريكي يريد فرض المزيد من العقوبات على إيران"، قالت صحيفة "آفرينش" إن مجلس الشيوخ الأمريكي سيقر في الأيام القادمة مشروعاً بخصوص إيران، ينص على أنه في حالة عدم التوصل إلى اتفاق نووي بين إيران و المجموعة الدولية 5+1، سيتم فرض المزيد من العقوبات على إيران.. وتحت عنوان "طهران ستصبح 22 مليون نسمة، قالت صحيفة "آرمان" إن إيران تواجه مشكلة الهجرة إلى المدن الرئيسية، وهو ما سيؤدي إلى تفاقم المشكلات الاقتصادية والاجتماعية مثل المساكن العشوائية والتلوث والازدحام وارتفاع المساكن وغيرها، وقد شهدت إيران في العقود الماضية هجرة كبيرة إلى المدن الإيرانية الرئيسية وخاصة طهران، ومن المتوقع أن يصبح عدد سكان طهران 22 مليون نسمة خلال العشرة سنين القادمة بسبب الهجرة من الأرياف إلى المدن.

وتحت عنوان تضاعف معدلات الطلاق في كردستانإيران أفادت صحيفة "آرمان" بأن حالات الطلاق قد تضاعفت في إقليم كردستان خلال أقل من عشرة سنين.. وأيضاً وتحت عنوان "300  ألف جنين يموت ويجهض سنوياً، و26 ألف طفل تحت سن الخمس سنوات يموتون سنوياً"، قالت وكالة أنباء فارس نقلاً عن مدير عام صحة الأسرة والمجتمع التابع لوزارة الصحة الإيرانية السيد "محمد إسماعيل مطلق، إن إيران تشهد سنوياً مليون و750 حالة حمل، 300 ألف منها تنتهي بموت الجنين والإجهاض، وما يقارب 26 ألف طفل أيضاً من الذين يولدون سنوياً يموتون قبل سن الخامسة.       

ولا تزال قضية علي مطهريتتفاعل، إذ قال:سأشارك في المسيرة التي ستقام ضدي، حيث نقلت صحيفة "ابتكار" تصريحات "علي مطهري" التي أدلى بها أمام جمع من الصحفيين بخصوص كلمته في المجلس التي طالب بها بإطلاق سراح قادة الحركة الخضراء، وتعرضت للمقاطعة من قبل نواب آخرين وأحدثت جدلاً واسعاً في إيران، وقال مطهري الذي هو ممثل طهران في المجلس: سمعت بأنه ستقام مسيرة ضدي في العاصمة طهران، وإذا أقيمت فإنني سأشارك فيها، وأضاف بأن قيام العديد من النواب بمقاطعة كلامي في المجلس هو مخالف للمادة 84 و86 من الدستور الإيراني، وهؤلاء النواب الذين هم أنفسهم يشرعون القوانين الآن يضعونها تحت أقدامهم (ينتهكوها)، وأشار إلى قيام العديد من النواب بتقديم شكوى ضده وقال: أنا الذي يجب أن أقدم شكوى، لكنهم سبقوني إلى ذلك.

وتحت عنوان "سعر النفط الإيراني أرخص من المياه المعدنية"، قالت صحيفة "آرمان": مع تواصل انخفاض أسعار الذهب الأسود، ووصوله إلى 45 دولار للبرميل الواحد، فإن قيمة اللتر الواحد من النفط في إيران أصبح بسعر 950 تومان، وهو أقل من سعر زجاجة المياه المعدنية في الأسواق المحلية.. وبدورها قالت صحيفة رسالة: إن 688 شخصا قد ماتوا بسبب التسمم منذ بداية العام الفارسي (مارس) حتى شهر نوفمبر الماضي، 449 رجل و239 امرأة.

مركز المزماة للدراسات والبحوث


عدد مرات القراءة:
1388
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :