آخر تحديث للموقع :

الأربعاء 9 ربيع الأول 1444هـ الموافق:5 أكتوبر 2022م 05:10:31 بتوقيت مكة

جديد الموقع

بيان صادر من اللجنة الشعبية الأردنية لدعم الثورة العراقيه ..

بسم الله الرحمن الرحيم
"و كان حقاً علينا نصر المؤمنين"
 

يا أبناء الأردن النشامى
يا أبناء الأمة العربية المجيدة
إنها أيام تاريخية، هذه التي تعيشها الأمة على وقع بنادق أهل العراق وثواره الأبطال الميامين، الذين قرروا كنس الاحتلالين الأميركي والإيراني وإفرازاتهما البغيضة، وتحرير العراق ليعود وطنا حرا موحدا كريما لكل أبنائه، بمختلف شرائحهم وانتماءاتهم العرقية والمذهبية.
 
إن الجرائم البشعة التي ارتكبتها الحكومة الصفوية المجرمة، ودورها في تأجيج الصراع الطائفي البغيض، وسرقتها لأموال الشعب العراقي، جعل العراقيين جميعهم، بكل طوائفهم يعانون من هذا الضيم ونتائج هذه الجرائم، الأمر الذي دفع الشعب للثورة، وهي ثورة التحرير المباركة التي يخوضها العراقيون بكل أطيافهم و شرائحهم و عشائرهم الأصيلة إلى جانب كافة فصائل المقاومة الوطنية و القومية و الإسلامية، فهي بحق الابنة الشرعية للمقاومة العراقية الباسلة التي مرغت أنف الاحتلال الأميركي بالوحل، وكانت أسرع مقاومة في التاريخ البشري.
 
يا أبناء أمتنا المجيدة
تتعرض الثورة العراقية المظفرة لحملة تشويه إعلامية منظمة، تقودها أبواق صفراء ممولة وموجهة من الصفويين الفرس، ليس أقلها وصف الثورة بالإرهاب، في الوقت الذي يعرف فيه الجميع أن نظام الملالي في طهران هو من يمارس الإرهاب المنظم، مع ذراعه حكومة المالكي المجرمة، بحق أبناء شعبنا في العراق، وقد توقف العالم بإعجاب شديد أمام السلوك الأخلاقي الحضاري للثورة وأبطالها منذ تحرير مدينة الموصل وما بعدها، في طريقة التعامل مع المواطنين، ومن بينهم عناصر جيش المالكي.
 
يا أبناء أمتنا المجيدة
إن العراق يتحرر، وعلينا أن لا نكون متفرجين، لذلك فإن الواجب القومي يتطلب منا توفير كل أنواع الدعم لهذه الثورة المباركة، ومن ضمن ذلك دعمها إعلاميا، وهي التي تتعرض لحصار إعلامي ممنهج، و من هنا جاء الإعلان عن تشكيل نواة اللجنة الشعبية الأردنية لدعم الثورة العراقية من ثلة خيرة من أبناء الأردن العزيز و إطلاق حملة شعبية باسم 'العراق يتحرر' نصرة لهذه الثورة المباركة٬ و ندعو جميع الشرفاء في وطننا الحبيب للتفاعل و الانضمام لهذه الحملة لنعمل بكل طاقتنا دعماً للثورة ٬ و لكسر هذا الحصار الإعلامي المشدد عليها٬ من أجل أن تصل أخبار الثورة الشعبية إلى كل جهات الأرض، وتعرفون أن العراق كان سباقا دائما لنجدة أمته في كل معاركها.
 
عاش العراق العظيم حرا عربيا موحدا
عاشت الثورة العراقية المباركة
المجد والخلود للشهداء الأبطال
 
اللجنة الشعبية الأردنية لدعم الثورة العراقيه

عدد مرات القراءة:
1373
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :