جديد الموقع

شبهة حديث تركة النبي صلى الله عليه وآله وسلم صدقة ..

شبهة حديث تركة النبي صلى الله عليه وآله وسلم صدقة

    عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال: (لا يقتسم ورثتي دينارًا ولا درهمًا، ما تركت بعد نفقة نسائي ومئونة عاملي فهو صدقة.(1). قالوا: هذا مضمون الحديث الذي انفرد أبو بكر بروايته عن رسول الله محتجاً به على عدم توريث الزهراء... وقد انفرد الخليفة به ولم يروه على عهده أحد سواه.

الجواب:

  • هذا الحديث لم ينفرد به أبو بكر، بل رواه كل من عمر وعلي وسعد بن أبي وقاص والعباس وعبد الرحمن بن عوف والزبير بن العوام وأبي هريرة وعائشة وطلحة وحذيفة وابن عباس رضي الله عنهم.

  • ومن طرق الإمامية. عن أبي عبد الله عليه السلام قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : من سلك طريقاً يطلب فيه علماً سلك الله به طريقاً إلى الجنة.... وفضل العالم على العابد كفضل القمر على سائر النجوم ليلة البدر، وإن العلماء ورثة الأنبياء لم يورثوا ديناراً ولا درهماً، ولكن ورثوا العلم، فمن أخذ منه أخذ بحظ وافر.(2)


(1) رواه البخاري برقم 2776، ومسلم برقم 1760.
(2) الكافي، للكليني ،1/ 32

عدد مرات القراءة:
2039
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :