آخر تحديث للموقع :

الأثنين 16 شعبان 1445هـ الموافق:26 فبراير 2024م 10:02:07 بتوقيت مكة

جديد الموقع

حديث عُمْر آدم عليه السلام ..

حديث عُمْر آدم عليه السلام

    ومما إستنكروه علي أبي هررة رضي الله عنهحديثه أن آدم سأئل ربه عن داود: كم جعلت له من العمر؟ قال: ستين سنة، قال: يا رب زده من عمري أربعين سنة حتى يكون عمره مائة سنة، فقال الله عزوجل: إذن يكتب ويختم فلا يبدل. فلما انقضى عمر آدم جاءه ملك الموت لقبض روحه قال آدم: أو لم يبق من عمري أربعون سنة؟ قال له ملك الموت: أولم تجعلها لابنك داود؟ قال: فجحد فجحدت ذريته)([1])! الحديث).

الجواب:
    هذا الحديث قد رواه أئمة أهل البيت. فعن أبي جعفر عليه السلام قال: « إن آدم مر باسم داود النبي عليه السلام فإذا عمره أربعون سنة فقال: يا رب ما أقل عمر داود وأكثر عمري؟! يا رب إن أنا زدت داود من عمري ثلاثين سنة فانفذ ذلك له وأثبتها له عندك وأطرحها من عمري، قال: ثبت الله لداود من عمره ثلاثين سنة ولم يكن له عند الله مثبتاً ومحا من عمر آدم ثلاثين سنة وكانت له عند الله مثبتاً ... فلما دنا عمر آدم هبط عليه ملك الموت ليقبض روحه، فقال له آدم: يا ملك الموت قد بقى من عمري ثلاثون سنة، وقال له ملك الموت: ألم تجعلها لابنك داود فقال آدم: يا ملك الموت ما أذكر هذا، فقال له ملك الموت: يا آدم لا تجهل ألم تسأل الله أن أثبتها لداود ويمحوها من عمرك فأثبتها لداود في الزبور ومحاها من عمرك من الذكر؟ ([2]).

وقال المجلسي : قد مضت الأخبار في ذلك في أبواب قصص آدم عليه السلام وفي بعضها أنه زاد في عمر داود عليه ستين سنة تمام المائة، وهو أوفق بسائر الأخبار، والله أعلم)([3])  .


([1]) رواه الترمذي برقم 3368.
([2]) تفسير البرهان 2/301.
([3]) البحار، 14/10

عدد مرات القراءة:
1547
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :