جديد الموقع

طلحة بن عبيدالله من عشاق الدنيا ..

طلحة بن عبيدالله من عشاق الدنيا

قال التيجاني: (وعندما نبحث عن شخصية هذا الرجل (يعني طلحة بن عبيدالله) في كتب التاريخ يتبين لنا بأنه من عشاق الدنيا، من اللذين غرتهم وجرتهم وراءها فباعوا دينهم من أجلها وخسروا أنفسهم وما ربحت تجارتهم ويوم القيامة يندمون).


الجواب:
هذه جرأة قبيحة على صحابي جليل من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم اشتهربالجهاد وبذل النفس حتى قالوا عنه في يوم أحد كان يوم طلحة شلت فيه يمينه وهويدافع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم - 
انظر ترجمة طلحة بن عبيدالله، سير أعلام النبلاء 1/ 23، البداية والنهاية 7/ 258، الاصابة 2/ 22.

عدد مرات القراءة:
1750
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :