آخر تحديث للموقع :

الجمعة 14 ربيع الأول 1445هـ الموافق:29 سبتمبر 2023م 09:09:39 بتوقيت مكة

جديد الموقع

شاعر يهجو معاوية وعَمْروبن العاص بين يدي عمار بن ياسر؛ وعمار يستمع ..

شاعر يهجو معاوية وعَمْروبن العاص بين يدي عمار بن ياسر؛ وعمار يستمع

(أنساب الأشراف بتحقيق المحمودي: ص316)

ملحوظة هامة:

كنهة الشيعة الروافض وواضعى هذه الشبهات وجدوا ان فرسان اهل السنة سرعان ما ينقضوا على شبهاتهم ويفندوها فى وقت قصير جدا ...

فلجأوا الى اسلوب العاجزين الفاشلين من غموض العرض والتضليل فيكتب ما فهمه هوبعقله المريض وبقلبه الحاقد ويذكر لك اسم المرجع اواحيانا الصفحة ...

والرافضى يخفى النص الاصلى ولا يضعه بالشبهة ابدا حتى يسبب لك الارتباك والتعطيل ويستغرق الرد وقت ليخدع المتابعين ان الشبهة صحيحة ...

النتيجة التى يسعى اليها الرافضى من وراء هذا التصرف:

1 - ان يتاخر الرد فيتصور لمن يتابع الردود ان الرافضى يضع شبهات صعبة الرد عليها اوانها صحيحة؟

2 - يمل القائم بالرد فيترك الشبهة وقتا اوان ينسى لمشاغل اخرى ليعلن الروافض انهم اتوا بالمعجزات والشبهات التى يعجز اهل السنة فى الرد عليها؟

3 - لا شك ان هذا سلوك الروافض العاجزين الاغبياء واذا تصوروا بتصور ان لا احد يفهم اسلوبهم الفاشل سواء من القائم على رد الشبهة اوالقراء ..

الرد عليه:

هذه الشبهة التى سطرتها لم اجدها بالكتاب لانك دائما لا تفهم ما تقرأ وتنقل غير ما تقرأ وتكتب شىء غير ما قرأت ..

كتاب انساب الاشراف اومجمل من انساب الاشراف ان كنت لاتدرى مكون من 13 مجلدا ففى اى مجلد تعنى (ص 316)

انقل النص كاملا يا رافضى يا هارب من مواجهه الحجة والبرهان على تدليسك وخداع يصدر من حقد الروافص كالنصارى تماما بتمام من شبهات قوامها التدليس والجهل والقلوب المريضة ..

فى قلوبكم مرضا فزادكم الله مرضا وهما وغما على طعنكم وكرهكم ورفضكم لدين الله وهدى رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلى اله وصحبه وسلم ...

وما زلت تثبت وبنجاح منقط النظير حقيقة

إن الرافضه أكذب الناس في المنقول .. وأجهل الناس في المعقول

والان جاء دورنا فى توجيهة الشبهات:

فى دين الشيعة الروافض كتب المعصوم فى كتاب نهج البلاغة المنسوب للامام المعصوم على انه يشم ويسب اصحابه وشيعته ويقول لهم""يا أشباه الرجال ولا رجال، حُلوم الأطفال، وعقول رَبَّات الحِجال، لوددتُ أني لم أركم ولمأعرفكم معرفة حزتُ والله ندماً، وأعتبت صدماً"

فلماذا يسب عندكم المعصوم اصحابة وشيعته ويهينهم ويتبرأ منهم؟

فما هوردك يا رافضى؟

عدد مرات القراءة:
1964
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :