آخر تحديث للموقع :

الأحد 28 صفر 1444هـ الموافق:25 سبتمبر 2022م 01:09:24 بتوقيت مكة

جديد الموقع

مجموعات بحرينية تتلقى تدريبات داخل معسكرات إيرانية في الأحواز ..

قال الأمين العام للمؤتمر الدولي لنصرة الشعب العربي الأحوازي صباح الموسوي ان إيران تنظم معسكرات تدريبية دورية لعدد من البحرينيين كل ثلاثة أشهر بالاشتراك مع ما يسمونه حزب الله الحجاز وحزب الله العراق وحزب الله الكويت داخل معسكرات إيرانية في الاحواز ويشرف على تدريبهم الحرس الثوري والاستخبارات الإيرانية وذلك لزعزعة السلم العام لمملكة البحرين وتأجيج الوضع الطائفي بها.
أوضح الموسوي في حديث مع «الأيام» أن دخول المجموعة البحرينية إلى إيران لا يكون بطريقة مباشرة من والى إيران بل يتم عن طريق تسفيرهم إلى إحدى الدول الأوروبية ثم تقوم السفارة الإيرانية المتواجدة بالدولة بترتيب إجراءات سفرهم وتسلمهم «جوازات مزورة» يدخلون بها إلى إيران حتى لا تتمكن البحرين من الكشف عن تحركاتهم السرية.
وأضاف الموسوي أن إيران تقوم بتمويل المجموعات الإرهابية في البحرين ماديا للقيام بأعمال تخريبية تزعزع امن واستقرار البحرين، مدللا على ذلك بمشاهدته العديد من متصدري المشهد السياسي للمعارضة البحرينية أثناء تواجدهم في مدينة الاحواز لمتابعة تدريبات عناصرهم التي تتدرب على يد الحرس الثوري الايراني، مؤكدا أن سعيد الشهابي دائم التردد على المعسكرات الإيرانية داخل الأقاليم الاحوازية بصحبة محافظ الاحواز ورئيس الاستخبارات الإيرانية.


وبين أن تصاعد وتيرة الأحداث بمملكة البحرين لا يحدث عن طريق الصدفة بل تكون بتعليمات إيرانية وفقا لخطط متفق عليها مرتبطة بالحرس الثوري الإيراني بحيث تقوم الخلايا التي تم تدريبها بالقيام بدورها المحدد بافتعال المشاكل، مؤكدا صعوبة الوصول إلى اتفاق مع المعارضة في الوقت الحالي لأنها معارضة لا تقوم إلا بتنفيذ الإملاءات الايرانية لها ولا يمكنها اتخاذ خطوة واحدة دون الرجوع إلى الاستخبارات الإيرانية والإدلة على ذلك واضحة وكثيرة وهى المماطلة والهروب أثناء كل جلسة من جلسات الحوار.
وأكد أن التدخلات الإيرانية في البحرين حقيقة ملموسة باعترافات إيرانية لا تخفيها بل تؤكدها عبر وسائلها الإعلامية المختلفة، مضيفا أن إيران تقوم بتدريس الطلاب في مناهجها الدراسية أن البحرين جزء من إيران لترسيخ ذلك في أذهانهم وعقولهم وتنشئتهم على تلك المفاهيم الوهمية الخاطئة، موضحا أن إيران اختارت البحرين في بداية مشروعها التوسعي بحكم موقعها الجغرافي المتميز وما تمثله من مرتكز استراتيجي هام ثم النفاذ من خلالها إلى المملكة العربية السعودية وتطويقها كونها قلب الخليج العربي والدولة القادرة على مواجهة إيران إقليميا ودوليا وعربيا وإسلاميا.
ودعا الموسوي دول الخليج الى دعم الشعوب المضطهدة في الاحواز والمناطق السنية داخل R36;إيران إعلاميا وسياسيا وماديا ليكونوا قادرين على اشغال إيران بنفسها وإبعادها عن تدخلاتها السافرة في الشؤون الداخلية للدول الخليجية، مؤكدا على قدرة الاحواز صد الهجمة الإيرانية ضد الوطن العربي. واكد أن الصمت العربي تجاه التدخلات الإيرانية في البحرين ودول الخليج أعطى لإيران دفعة معنوية كبيرة للتمادي في التطاول على سياسة الدول العربية، فما يحدث في البحرين جرس إنذار لجميع الدول العربية لتوخي الحذر، كاشفا أن السفارات الإيرانية في الدول العربية تعمل على استقطاب وتجنيد العناصر المتطرفة التي تدين بالولاء للنظام الإيراني عن طريق إقناعها بأن إيران هي الدولة الشيعية الأم القادرة على حمايتهم من الخطر السني.
محمد رشاد: - الأيام.

عدد مرات القراءة:
2200
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :