آخر تحديث للموقع :

الأحد 6 ربيع الأول 1444هـ الموافق:2 أكتوبر 2022م 09:10:36 بتوقيت مكة

جديد الموقع

التيار السلفي في الأردن يتوعد «نصر الله» و«بشار» ..

التيار السلفي في الأردن يتوعد «نصر الله» و«بشار»

حسن نصر الله

توعد التيار السلفي في الأردن "حزب الله" اللبناني الشيعي بـ"نار تلظى"، ردًّا على تصريحات الأمين العام للحزب حسن نصر الله تتعلق باقتراب عناصر حزبه من الحدود الأردنية.

وقال محمد الشلبي القيادي في التيار السلفي الأردني: "إذا كان الخبيث حسن نصر الله يعتقد أن أهل السنة سيسكتون على جرائم القتل التي تمارس ضد إخواننا في سوريا، فإنه واهم، وألاعيبه أصبحت مكشوفة لدى الجميع".

وحسب ما نقلته وكالة عمون عن الشلبي الذي أكد أن "نصر الله خدع أهل السنَّة في لبنان وسوريا والدول العربية والإسلامية، وأوهمهم بحربه ضد "إسرائيل"،

وكسب تعاطفهم في إحدى السنوات الماضية، إلا أن أعمال القتل التي تمارسها قوات حزبه ضد أهل السنة في سوريا تصب في خدمة "إسرائيل"، وبات هو والنظام السوري يشكلان عبئًا على المسلمين".

وقال: "إذا كان نصر الله ومن معه من الروافض يعتقدون أن أرض الأردن كسوريا ولبنان فهم واهمون، ولن يجدوا إلا نارًا تلظى لا يصلاها إلا الأشقى، ولن تكون مفروشة بالورود والرياحين".

وأكد الشلبي الملقب بـ"أبو سياف" ما تداولته تقارير إخبارية تحدثت عن وجود قوات لـ"حزب الله" على الحدود الأردنية السورية قائلاً: "تأكدت من الأخبار فوجدت أثرًا لها".

وهدد القيادي السلفي الأردني نصر الله قائلاً له: "أيها الخبيث، في الأردن رجال أشاوس يحبون الموت كما يحبون الحياة".

تجدر الإشارة إلى أن سلفيي الأردن أكدوا في وقت سابق أن 500 عنصر من التيار السلفي الأردني يقاتلون ضد جيش نظام بشار الأسد.

وتأتي تهديدات القيادي السلفي لـ"حزب الله" عقب تصريحات مصادر من داخل الحزب الشيعي بأنهم يتقدمون جنوبًا وبسرعة، وأنهم باتوا على مداخل درعا، وبالتالي على مشارف الحدود الدولية مع الأردن.

وكان الجيش الأردني قد أعلن في بدايات الشهر الجاري عن أن المنطقة الحدودية مع سوريا منطقة عسكرية مغلقة، مع وصول مئات الجنود الأردنيين إلى الرمثا.

عدد مرات القراءة:
2208
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :