آخر تحديث للموقع :

الأحد 21 ذو القعدة 1441هـ الموافق:12 يوليو 2020م 08:07:04 بتوقيت مكة
   شارك برأيك ..   موقف الشيعة من المخالفين (مئات الوثائق) ..   من روايات الغلو في الأئمة عند الشيعة ..   كتاب فصل الخطاب في إثبات تحريف كتاب رب الأرباب للنوري الطبرسي وأقوال بعض العلماء فيه ..   أبو طالب عند الشيعة من الأنبياء ..   مصطلح النواصب عند الشيعة يطلق على أهل السنة ..   الإباحية الجنسية عند الشيعة - نعمة الله الجزائري (أنموذجاً) ..   عند الشيعة عرش الرحمن نعال الأئمة ..   عند الشيعة الله عزوجل يزرو الحسين ويقعد معه على السرير ..   عند الشيعة الإمامة أفضل من النبوة وأشرف منها ..   وثائق مصورة عن الشيعة - عقائدهم - تناقضاتهم - غلوهم - مطاعنهم، وغيرها ..   جذور الإنحراف .. تعليم أطفال المدارس الشيعية لعن الصحابة رضي الله عنهم ..   أنديرا غاندي تستغيث بالحسين رضي الله عنه لإنقاذها من الإعدام ..   من صور إحتقار الفرس للشيعة العرب ..   أهل السنة في سجون العراق لا بواكي لهم ..   كمال الحيدري : اظهرت أقل من 1 % من فساد مذهبنا وانقلبت الدنيا ..   من أسباب الكراهية بين السنة والشيعة وسبب بث علماء الشيعة للكراهية عند اتباعهم تجاه أهل السنة ..   إعتراف الشيعة بأن علماؤهم هجروا الكتاب والعترة ..   بإعتراف علماء الشيعة أسانيد ولادة المهدي كلها ضعيفة ..   جذور الانحراف - تربية أطفال الشيعة على بغض الصحابة رضي الله عنهم ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   اعتراف الشيعة بأن اهل السنه اكثر حباً واحتراماً لأهل البيت من الشيعة ..   الحيدري يقسم بالله لو نقحنا أسانيد روايتنا لسقط ديننا ..   النبي الذي ليس علي خليفته ليس نبي للشيعة ..   من شعر ياسر الحبيب في الطعن في أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   الامام الحسن يحيي النبي محمد ليبرر مسالة صلحه مع معاويه ..   عند الشيعة كلمة الأمة في القرآن تعني الأئمة ..   بإعتراف الشيعة فضائل أهل البيت عند السنة اضعاف ما عند الشيعة ..   دراسة ايرانية : اولاد المتعة اذكى و اجمل و اقوى اطفال العالم ..   سبب ذكر القرآن ل 25 نبي فقط ..   ياسر عودة ينتفد شركيات الشيعة ..   الأحواز - مشانق إيران ..   شكوى نساء الشيعة من فرض ممارسة المتعة عليهم ..   الميت الموالي لعلي ينفع اربعين ميت في المقبرة اللي دفن فيها ..   أهل الجنة يتعجبون من نور أسنان فاطمة ويحسبون نور الله ..   البرفيسور الشيعي مكانه بالحسينية عند النعال ..   هتلر يأمر جيشة أن يتأسون بالحسين رضي الله عنه ..   ماذا قالوا في موقع فيصل نور؟ ..   طعن آية الله البغدادي في حوزة النجف ..   تفجيرات العراق من وراءها؟   دعوة الشيعة للالتحاق بالحسينيات لتلقي العلم الشيعي بدل التعليم الحكومي الذي يدرس مرويات أبي هريرة ..   عند الشيعة جميع الخلفاء من الصديق إلى آخر خلفاء العباسيين كانوا يحبون اللواط ..   إعتراف الشيعة بأن جميع روايات الإثني عشر أمام من طرقهم ضعيفة ..   علماء الشيعة والبحث عن مريدين ..   من تناقضات الشيعة في مسألة الشعائر الحسينية ..   "فاستخف قومه فاطاعوه ..." [الزخرف : 54] ..   من وسائل الشيعة في ترسيخ معتقداتهم عند الناشئة ..   من إحتفالات الشيعة بوفاة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   من مطاعن الشيعة في أم المؤمنين حفصة بنت عمر رضي الله عنهما ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   شكوى الشيعة من إنغلاق مدارسهم الدينية على نفسها والتي أدت إلى إنتشار الخرافات والبدع بين الشيعة ..

جديد الموقع

القول بأن النبي صلى الله عليه وآله وسلم بعثه إلى بني جَذِيمة ليأخذ منهم الصدقات ، فخانه وخالفه ..
وقوله : (( وبعثة النبي صلى الله عليه وآله وسلم إلى بني جَذِيمة ليأخذ منهم الصدقات ، فخانه وخالفه على أمره وقتل المسلمين ، فقام النبي صلى الله عليه وآله وسلم خطيبا بالإنكار عليه رافعا يديه إلى السماء حتى شوهد بياض إبطيه، وهو يقول : (( اللهم إني أبرأ إليك مما صنع خالد )) ثم أنفذ إليه بأمير المؤمنين لتلافى فارطه ، وأمره أن يسترضى القوم من فعله )) .
فيقال : هذا النقل فيه من الجهل والتحريف ما لا يخفى على من يعلم السيرة ؛ فإن النبي صلى الله عليه وآله وسلمأرسله إليهم بعد فتح مكة ليسلموا ، فلم يحسنوا أن يقولوا: أسلمنا ، فقالوا : صبأنا صبأنا ،  فلم  يقبل ذلك منهم،وقال: إن هذا ليس بإسلام ، فقتلهم ، فأنكر ذلك عليه من معه من أعيان الصحابة ، كسالم مولى أبي حذيفة ، وعبد الله بن عمر ، وغيرهما . ولما بلغ ذلك النبي صلى الله عليه وآله وسلمرفع يديه إلى السماء وقال : (( اللهم إني أبرأ إليك مما صنع خالد )) . لأنه خاف أن يطالبه الله بما جرى عليهم من العدوان . وقد قال تعالى : { َفإِنْ عَصَوْكَ فَقُلْ إِنِّي بَرِيءٌ مِمَّا تَعْمَلُونَ } ، ثم أرسل عليًّا ،وأرسل معه مالا ، فأعطاهم نصف الديات ، وضمن لهم ما تلف حتى مِيلَغَة الكلب ، ودفع إليهم ما بقي  احتياطا  لئلا يكون بقي شيء لم يعلم به .
ومع هذا فالنبي صلى الله لم يعزل خالدا عن الإمارة ، بل ما زال يؤمّره ويقدّمه ، لأن الأمير إذا جرى منه خطأ أو ذنب أُمر بالرجوع عن ذلك، وأُقرّ على ولايته ، ولم يكن خالدا معانداً للنبي صلى الله عليه وآله وسلم، بل كان مطيعا له ، ولكن لم يكن في الفقه والدين بمنزلة غيره ، فخفى عليه حكم هذه القضية .
ويُقال : إنه كان بينه وبينهم عداوة في الجاهلية ، وكان ذلك مما حرّكه على قتلهم .وعليّ كان رسولا في ذلك .
وأما قوله : (( إنه أمره أن يسترضى القوم من فعله )) .
فكلامُ جاهل ؛ فإنما أرسله لإنصافهم وضمان ما تلف لهم ، لا لمجرد الاسترضاء .
وكذلك قوله عن خالد : (( إنه خانه وخالف أمره وقتل المسلمين )).
كذب على خالد ؛فإن خالدا لم  يتعمد خيانة النبي صلى الله عليه وآله وسلم، ولا مخالفة أمره ، ولا قتل من هو مسلم معصوم عنده ، ولكنه أخطأ كما أخطأ أسامة بن زيد في الذي قتله بعد أن قال : لا إله إلا الله ، وقتل السرية لصاحب الغنَيمْةَ الذي قال : أنا مسلم ، فقتلوه وأخذوا غنمه .
زعمهم أن خالداً غدر بقوم مسلمين، وأعمل فيهم السيف نتيجة إحن كانت بينه وبينهم في الجاهلية

يزعم الشيعة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعث خالد بن الوليد إلى بني جذيمة داعياً، فخالف أمر رسول الله، ونبذ عهده، وقتل بني جذيمة وهم على الإسلام حمية الجاهلية للثأر الذي كان بينه وبينهم في الجاهلية([664])، وزعم بعضهم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلم بالعداوة التي كانت بين خالد وبينهم، ولذلك بعثه إليهم.
 قال المفيد: ثم اتصل بفتح مكة إنفاذ رسول الله صلى الله عليه وسلم خالد بن الوليد إلى بني جذيمة بن عامر، وكانوا بـالغميصاء يدعوهم إلى الله عز وجل، وإنما انفذه للترة -الثأر- التي كانت بينه وبينهم؛ وذلك أنهم كانوا أصابوا في الجاهلية نسوة من بني المغيرة، وقتلوا الفاكه بن المغيرة عم خالد بن الوليد، وقتلوا عوفاً؛ أبا عبد الرحمن بن عوف، فأنفذه رسول الله صلى الله عليه وسلم لذلك، وأنفذ معه عبد الرحمن بن عوف للترة التي كانت بينه وبينهم، ولولا ذلك لما رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم خالداً أهلاً للإمارة على المسلمين([665]).
وهذا القول من المفيد فيه اتهام خطير لرسول الله صلى الله عليه وسلم بأنه كان مؤيداً لـخالد في تقتيله لبني جذيمة، وذلك لزعمه أنه كان يعلم بالثأر الذي كان بينهم وبين خالد، فلذلك أرسله -كما زعم- وإلا ما كان يصلح للإمارة لولا ذلك- أي فأرسله رغبة منه في رؤية منظر الدماء، حاشا رسول الله من ذلك- أما عن زعمهم أن خالداً نبذ عهد رسول الله، وخانه فقتل بني جذيمة رغم علمه بأنهم مسلمون، وذلك للثأر الذي كان بينه وبينهم -كما زعم الشيعة - فهو زعم باطل، وقد بين شيخ الإسلام ابن تيمية بطلانه، ورد عليهم رداً ضافياً وبين أن هذا النقل فيه من الجهل والتحريف ما لا يخفى على من يعلم السيرة([666]).
وقد لخص الحافظ الذهبي رد ابن تيمية عليهم، فقال: «كان النبي صلى الله عليه وسلم أرسل خالداً بعد الفتح إلى بني جذيمة، فلم يحسنوا أن يقولوا: (أسلمنا)، فقالوا: (صبأنا، صبأنا)([667])، فلم يقبل ذلك، وقال: ليس ذلك بإسلام فقتلهم، فأخطأ في اجتهاده.. وحاشا خالداً أن يكون معانداً للنبي صلى الله عليه وسلم، بل كان مطيعاً له، وإن أخطأ في هذه المرة كما أخطأ أسامة بن زيد في قتل ذلك الرجل الذي قال: (لا إله إلا الله([668])، وقتل السرية لصاحب الغنيمة الذي قال أنا مسلم، فنزلت فيهم: ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا ضَرَبْتُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَتَبَيَّنُوا وَلا تَقُولُوا لِمَنْ أَلْقَى إِلَيْكُمْ السَّلامَ لَسْتَ مُؤْمِناً تَبْتَغُونَ عَرَضَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا)) [النساء:94)([669]).
فـخالد رضي الله عنه لم يكن متعمداً قتل بني جذيمة -كما زعم الشيعة - بل كان في فعله مجتهداً، تأول فاخطأ([670])، ولذلك لم يعاقبه رسول الله صلى الله عليه وسلم على صنيعه، بل ولم يعزله عن الإمارة، بل ولم يزل يؤمّره ويقدّمه ويرسله على رأس السرايا لمحاربة الكفار والمشركين، وبعض الشيعة يعترف بهذا؛ فقد ذكر الفضل بن الحسن الطبرسي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أرسل خالداً على رأس سرية إلى الأكيدر صاحب دومة الجندل، وكان ذلك في غزوة تبوك([671])- أي بعد فتح مكة، وفعل خالد ما فعل - لأن الأمير إذا جرى منه خطأ أو ذنب، أُمر بالرجوع عن ذلك، وأُقر على ولايته، ولم يكن خالد معانداً للنبي صلى الله عليه وسلم، بل كان مطيعاً له، ولكن لم يكن في الفقه والدين بمنزلة غيره، فخفي عليه حكم هذه القضية([672]).

 ([664]) علل الشرائع للصدوق (ص:473-474)، والإرشاد للمفيد (ص 125)، ومنهاج الكرامة للحلي (ص:115)، والطرائف لابن طاوس (ص:394-395)، وكشف الغمة للإربلي (1/219-220)، وسيرة الأئمة الاثني عشر لهاشم الحسيني (1/250).
([665]) الإرشاد للمفيد (ص:125).
([666]) منهاج السنة النبوية (4/486).
([667]) من صبا يصبو صبوة وصبُوا: أي مال إلى الجهل والفتوة. الصحاح للجوهري (6/2398).
([668]) صحيح مسلم (1/96-97)، كتاب الإيمان، باب تحريم قتل الكافر بعد أن قال: لا إله إلا الله.
([669]) المنتقى من منهاج الاعتدال للذهبي (ص:270). وانظر: منهاج السنة النبوية لابن تيمية (4/486-489).
([670]) منهاج السنة النبوية لابن تيمية (5/90).
([671]) إعلام الورى للفضل بن الحسن الطبرسي (ص:130).
([672]) منهاج السنة النبوية لابن تيمية (4/487).

عدد مرات القراءة:
4756
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :