آخر تحديث للموقع :

الأثنين 13 ذو الحجة 1441هـ الموافق:3 أغسطس 2020م 06:08:43 بتوقيت مكة
   شارك برأيك ..   موقف الشيعة من المخالفين (مئات الوثائق) ..   من روايات الغلو في الأئمة ..   كتاب فصل الخطاب في إثبات تحريف كتاب رب الأرباب للنوري الطبرسي وأقوال بعض العلماء فيه ..   أبو طالب عند الشيعة من الأنبياء ..   على من يطلق الشيعة مصطلح النواصب؟ ..   الإباحية الجنسية عند الشيعة - نعمة الله الجزائري (أنموذجاً) ..   عند الشيعة عرش الرحمن نعال الأئمة ..   الله عزوجل يزور الحسين ويقعد معه على السرير ..   عند الشيعة الإمامة أفضل من النبوة وأشرف منها ..   وثائق مصورة عن الشيعة - عقائدهم - تناقضاتهم - غلوهم - مطاعنهم، وغيرها ..   جذور الإنحراف .. تعليم أطفال المدارس الشيعية لعن الصحابة رضي الله عنهم ..   أنديرا غاندي تستغيث بالحسين رضي الله عنه لإنقاذها من الإعدام ..   من صور إحتقار الفرس للشيعة العرب ..   أهل السنة في سجون العراق لا بواكي لهم ..   كمال الحيدري : اظهرت أقل من 1 % من فساد مذهبنا وانقلبت الدنيا ..   من أسباب الكراهية بين السنة والشيعة وسبب بث علماء الشيعة للكراهية عند اتباعهم تجاه أهل السنة ..   إعتراف الشيعة بأن علماؤهم هجروا الكتاب والعترة ..   بإعتراف علماء الشيعة أسانيد ولادة المهدي كلها ضعيفة ..   جذور الانحراف - تربية أطفال الشيعة على بغض الصحابة رضي الله عنهم ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   اعتراف الشيعة بأن اهل السنه اكثر حباً واحتراماً لأهل البيت من الشيعة ..   الحيدري يقسم بالله لو نقحنا أسانيد روايتنا لسقط ديننا ..   النبي الذي ليس علي خليفته ليس نبي للشيعة ..   من شعر ياسر الحبيب في الطعن في أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   الامام الحسن يحيي النبي محمد ليبرر مسالة صلحه مع معاويه ..   عند الشيعة كلمة الأمة في القرآن تعني الأئمة ..   بإعتراف الشيعة فضائل أهل البيت عند السنة اضعاف ما عند الشيعة ..   دراسة ايرانية : اولاد المتعة اذكى و اجمل و اقوى اطفال العالم ..   سبب ذكر القرآن ل 25 نبي فقط ..   ياسر عودة ينتفد شركيات الشيعة ..   الأحواز - مشانق إيران ..   شكوى نساء الشيعة من فرض ممارسة المتعة عليهم ..   الميت الموالي لعلي ينفع اربعين ميت في المقبرة اللي دفن فيها ..   أهل الجنة يتعجبون من نور أسنان فاطمة ويحسبون نور الله ..   البرفيسور الشيعي مكانه بالحسينية عند النعال ..   هتلر يأمر جيشة أن يتأسون بالحسين رضي الله عنه ..   ماذا قالوا في موقع فيصل نور؟ ..   طعن آية الله البغدادي في حوزة النجف ..   تفجيرات العراق من وراءها؟   دعوة الشيعة للالتحاق بالحسينيات لتلقي العلم الشيعي بدل التعليم الحكومي الذي يدرس مرويات أبي هريرة ..   عند الشيعة جميع الخلفاء من الصديق إلى آخر خلفاء العباسيين كانوا يحبون اللواط ..   إعتراف الشيعة بأن جميع روايات الإثني عشر أمام من طرقهم ضعيفة ..   علماء الشيعة والبحث عن مريدين ..   من تناقضات الشيعة في مسألة الشعائر الحسينية ..   "فاستخف قومه فاطاعوه ..." [الزخرف : 54] ..   من وسائل الشيعة في ترسيخ معتقداتهم عند الناشئة ..   من إحتفالات الشيعة بوفاة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   من مطاعن الشيعة في أم المؤمنين حفصة بنت عمر رضي الله عنهما ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   شكوى الشيعة من إنغلاق مدارسهم الدينية على نفسها والتي أدت إلى إنتشار الخرافات والبدع بين الشيعة ..

جديد الموقع

زعمهم أن طلحة أراد أن يتنصر لما أصيب المسلمون يوم أحد ..
زعمهم أن طلحة أراد أن يتنصر لما أصيب المسلمون يوم أحد: فقد رووا في تفسير قوله تعالى: ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ)) [المائدة:51] أنه لما أصيب أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم بأحد قال عثمان: (لألحقن بـ الشام فإن لي به صديقاً من اليهود يقال له: دهلك فلآخذن منه أماناً، فإني أخاف أن يدال علينا اليهود، وقال طلحة بن عبيد الله: لأخرجن إلى الشام فإن لي صديقاً من النصارى فلآخذن منه آماناً، فإني أخاف أن يدال علينا النصارى، فأراد أحدهما أن يتهود، والآخر أن يتنصر، قال: فأقبل طلحة على النبي صلى الله عليه وسلم وعنده علي بن أبي طالب عليه السلام، فأستأذنه طلحة في المسير إلى الشام وقال: إن لي بها مالاً آخذه ثم أنصرف، فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: عن مثل هذه الحال تخذلنا وتخرج وتدعنا، فأكثر على النبي صلى الله عليه وسلم من الاستئذان، فغضب علي فقال: يا رسول الله! ائذن لابن الحضرمية، فوالله ما عزَّ من نصر ولا ذلَّ من خذل، فكف طلحة عن الاستئذان عند ذلك، فأنزل الله عز وجل فيهم: ((وَيَقُولُ الَّذِينَ آمَنُوا أَهَؤُلاءِ الَّذِينَ أَقْسَمُوا بِاللَّهِ جَهْدَ أَيْمَانِهِمْ إِنَّهُمْ لَمَعَكُمْ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ)) [المائدة:53]، يعني أولئك) يقول: إنه يحلف لكم إنه مؤمن معكم فحبط عمله بما دخل فيه من أمر الإسلام حين نافق فيه([1974]) ولم يكتف الشيعة بهذا، بل زعموا أن طلحة قد تهود، ولكن لسبب آخر غير الذي ذكروه؛ فقد ذكر البياضي أن عثمان قال لـ طلحة: (الست خطبت يهودية فأبت أن تتزوجك حتى تهودت، فأنت أول صحابي تهود)([1975]).
مناقشة هذه الدعوى:
إن هذه الآيات نزلت في شأن عبادة بن الصامت رضي الله عنه، وعبد الله بن أبي رأس المنافقين؛ فقد روى الطبري بسنده: «أن عبادة بن الصامت جاء إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال: يا رسول الله! إن لي موالي من اليهود كثير عددهم، حاضر نصرهم، وإني أبرأ إلى الله ورسوله من ولاء اليهود، وآوي إلى الله ورسوله، فقال عبد الله بن أبي: إني رجل أخاف الدوائر، ولا أبرأ من ولاية اليهود، إني رجل لا بد لي منهم، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يا أبا حباب أرأيت الذي نفست به من ولاء يهود على عبادة فهو لك دونه، قال: إذن أقبل، فأنزل الله تعالى فيهما: ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ)) [المائدة:51] إلى قوله تعالى: ((فَتَرَى الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ)) [المائدة:51] يعني عبد الله بن أبي ((يُسَارِعُونَ فِيهِم)) [المائدة:52] في ولايتهم: ((يَقُولُونَ نَخْشَى أَنْ تُصِيبَنَا دَائِرَةٌ)) [المائدة:51] الآية» وعلى هذا جمهور المفسرين([1976]).
أما تأويل الشيعة لهذه الآيات بما تقدم بيانه فقد نسبوه إلى السدي إسماعيل بن عبد الرحمن، بيد أن الذي روي عن السدي خلاف ما ذكره الشيعة 
؛ فالذي ورد في روايته: (فقال رجل لصاحبه: أما أنا فألحق بـ دهلك... وقال الآخر...)([1977])، وليس فيه ذكر لـ طلحة ولا لـ عثمان رضي الله عنهما، وإنما القائلان هما رجلان من المنافقين، لكن الشيعة تمسكوا بهذه الرواية وحرفوها فوضعوا مكان (فقال رجل لصاحبه): فقال عثمان لـ طلحة ؛ كيما يتسنى لهم الطعن فيهما رضي الله عنهما.
ولا شك أن هذا من التمويه على الناس والتلبيس عليهم.
وهذا التأويل من السدي رغم أنه لا يوجد فيه مطعن بـ طلحة ولا عثمان رضي الله عنهما إلا أن مُؤوَّلَهُ السدي موضع شبهة عند علماء الجرح والتعديل من أهل السنة، سيما وأن الشيعة يعتبرونه منهم([1978])؛ فقد رمي بالتشيع والكذب، قال الليث بن سعد رحمه الله: كان بـ الكوفة كذابان فمات أحدهما، السدي والكلبي، وقال حسين بن واقد المروزي: سمعت من السدي، فما قمت حتى سمعته يشتم أبا بكر وعمر، فلم أعد إليه، وقيل للشعبي: إن إسماعيل السدي قد أعطي حظاً من علم القرآن، فقال: قد أعطي حظاً من جهل بالقرآن([1979]).
ومن كانت هذه حاله فحري أن لا تقبل روايته، وأن يضرب بها عرض الحائط، سيما وأنه يروي ما يقوي بدعته.
عبدالقادر صوفي ..

 ([1974]الطرائف لابن طاوس (ص:494-495)، والصراط المستقيم للبياضي (3/37)، ونفحات اللاهوت للكركي (ق:37/أ)، وحديقة الشيعة للأردبيلي (ص:233)، وإحقاق الحق للتستري (ص:261)، والأنوار النعمانية للجزائري (1/65)، وعقائد الإمامية الإثني عشرية للزنجاني (3/57).
([1975]الصراط المستقيم للبياضي (3/239-240).
([1976]جامع البيان للطبري (6/275-281)، وأسباب النزول للواحدي (ص:229)، وتفسير ابن كثير (2/68-69)، والدر المنثور للسيوطي (2/291)، وفتح القدير للشوكاني (2/49-52).
([1977]نقله عنه الطبري في تفسيره جامع البيان (6/276). وقال عقب تخريجه روايات ثلاث تتعلق بسبب النزول: (ولم يصح بواحد من هذه الأقوال الثلاثة خبر يثبت بمثله حجة فيسلم لصحته القول...) ونقله ابن كثير في تفسيره (2/69)، والسيوطي في الدر المنثور (3/99)، عن ابن جرير وابن أبي حاتم من طريق السدي دون ذكر اسم دهلك.
([1978]وقد عده الطوسي والمامقاني من أصحاب الباقر والصادق، وحسن المامقاني له حديثه. رجال الطوسي (ص:105، 148)، وتنقيح المقال للمامقاني (1/137).
([1979]راجع: ميزان الاعتدال للذهبي (1/236-237).

عدد مرات القراءة:
63
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :