آخر تحديث للموقع :

الثلاثاء 23 ذو القعدة 1441هـ الموافق:14 يوليو 2020م 08:07:10 بتوقيت مكة
   شارك برأيك ..   موقف الشيعة من المخالفين (مئات الوثائق) ..   من روايات الغلو في الأئمة عند الشيعة ..   كتاب فصل الخطاب في إثبات تحريف كتاب رب الأرباب للنوري الطبرسي وأقوال بعض العلماء فيه ..   أبو طالب عند الشيعة من الأنبياء ..   مصطلح النواصب عند الشيعة يطلق على أهل السنة ..   الإباحية الجنسية عند الشيعة - نعمة الله الجزائري (أنموذجاً) ..   عند الشيعة عرش الرحمن نعال الأئمة ..   عند الشيعة الله عزوجل يزرو الحسين ويقعد معه على السرير ..   عند الشيعة الإمامة أفضل من النبوة وأشرف منها ..   وثائق مصورة عن الشيعة - عقائدهم - تناقضاتهم - غلوهم - مطاعنهم، وغيرها ..   جذور الإنحراف .. تعليم أطفال المدارس الشيعية لعن الصحابة رضي الله عنهم ..   أنديرا غاندي تستغيث بالحسين رضي الله عنه لإنقاذها من الإعدام ..   من صور إحتقار الفرس للشيعة العرب ..   أهل السنة في سجون العراق لا بواكي لهم ..   كمال الحيدري : اظهرت أقل من 1 % من فساد مذهبنا وانقلبت الدنيا ..   من أسباب الكراهية بين السنة والشيعة وسبب بث علماء الشيعة للكراهية عند اتباعهم تجاه أهل السنة ..   إعتراف الشيعة بأن علماؤهم هجروا الكتاب والعترة ..   بإعتراف علماء الشيعة أسانيد ولادة المهدي كلها ضعيفة ..   جذور الانحراف - تربية أطفال الشيعة على بغض الصحابة رضي الله عنهم ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   اعتراف الشيعة بأن اهل السنه اكثر حباً واحتراماً لأهل البيت من الشيعة ..   الحيدري يقسم بالله لو نقحنا أسانيد روايتنا لسقط ديننا ..   النبي الذي ليس علي خليفته ليس نبي للشيعة ..   من شعر ياسر الحبيب في الطعن في أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   الامام الحسن يحيي النبي محمد ليبرر مسالة صلحه مع معاويه ..   عند الشيعة كلمة الأمة في القرآن تعني الأئمة ..   بإعتراف الشيعة فضائل أهل البيت عند السنة اضعاف ما عند الشيعة ..   دراسة ايرانية : اولاد المتعة اذكى و اجمل و اقوى اطفال العالم ..   سبب ذكر القرآن ل 25 نبي فقط ..   ياسر عودة ينتفد شركيات الشيعة ..   الأحواز - مشانق إيران ..   شكوى نساء الشيعة من فرض ممارسة المتعة عليهم ..   الميت الموالي لعلي ينفع اربعين ميت في المقبرة اللي دفن فيها ..   أهل الجنة يتعجبون من نور أسنان فاطمة ويحسبون نور الله ..   البرفيسور الشيعي مكانه بالحسينية عند النعال ..   هتلر يأمر جيشة أن يتأسون بالحسين رضي الله عنه ..   ماذا قالوا في موقع فيصل نور؟ ..   طعن آية الله البغدادي في حوزة النجف ..   تفجيرات العراق من وراءها؟   دعوة الشيعة للالتحاق بالحسينيات لتلقي العلم الشيعي بدل التعليم الحكومي الذي يدرس مرويات أبي هريرة ..   عند الشيعة جميع الخلفاء من الصديق إلى آخر خلفاء العباسيين كانوا يحبون اللواط ..   إعتراف الشيعة بأن جميع روايات الإثني عشر أمام من طرقهم ضعيفة ..   علماء الشيعة والبحث عن مريدين ..   من تناقضات الشيعة في مسألة الشعائر الحسينية ..   "فاستخف قومه فاطاعوه ..." [الزخرف : 54] ..   من وسائل الشيعة في ترسيخ معتقداتهم عند الناشئة ..   من إحتفالات الشيعة بوفاة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   من مطاعن الشيعة في أم المؤمنين حفصة بنت عمر رضي الله عنهما ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   شكوى الشيعة من إنغلاق مدارسهم الدينية على نفسها والتي أدت إلى إنتشار الخرافات والبدع بين الشيعة ..

جديد الموقع

أهل السنة دونوا الأحاديث وحفظوها قبل كل الفرق ..

أهل السنة دونوا الأحاديث وحفظوها قبل كل الفرق

لا مقارنة بين تدوين الحديث عند اهل السنة والجماعة و الشيعة الاثناعشرية الرد على شبهة تاخر كتابة السنة البنوية المرحلة الأولى لجمع السنةمرحلة الكتابة الخاصة في عهد النبي. (انتهت عند وفاة النبى صلى الله عليه وسلم عام 11 هجرية)

.====صحف كتبت في عهد النبي محمد صلى الله عليه وسلم

1 - الصحيفة الصادقة لعبد الله بن عمرو بن العاص

.2 - الصحيفة الصحيحة برواية همام بن منبه عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم

.3 - صحيفة سمرة بن جندب

.4 - صحيفة سعدة بن عبادة الأنصاري.

5 - صحيفة جابر بن عبد الله الأنصاري. صحف السنة النبوية .....

. أين هى؟ وهذه الصحف لم يصل إلينا منها شئ الآن. وأقصد بهذا الورق الأصلى الذى كتبت عليه. أما محتواها فقد وصلنا فعلاً،

وقد أدت هذه الصحف دوراً كبيراً فى وصول السنة إلينا. فما كتب فيها،

تناوله التابعون من الصحابة، وحفظوه فى صدورهم، وسجلوه فى صحائفهم، ثم أبلغوه لمن جاء بعدهم، حتى أصبحت تشكل جزءاً كبيراً من كتب السنة التى جاءت بعد. فهى إذن الحلقة الأولى من سلسلة توصيل السنة إلينا.

فصحيفة عبد الله بن عمرو على سبيل المثال موجودة فى مسند الإمام أحمد، ولكنها موجودة عن طريق الإسناد من الإمام أحمد إلى عبد الله بن عمرو بن العاص عن النبى صلى الله عليه وسلم. ولا يظن أحد أن هذا دليل على أن كل ما هو موجود من أحاديث فى المسند ينتهى إسنادها إلى عبد الله بن عمرو، يعتبر صحيحاً على وجه الإطلاق. لا، لماذا لأن العبرة كما قلنا فى نقل السنة كانت بالحفظ والرواية، وقد وقع فيها بعض الخلط أو التقصير، نتيجة ضعف حفظ بعض الرواة أو عدم ضبطهم أو وقوع التصحيف،

وهذه كلها أمور ومسائل موجودة فى علم المصطلح ويقوم بعلاجها ونقد الصحيح من الضعيف وبيان أوجه وسبب القصور فيها.=====

صحيفة همام بن منبهومن أشهر ما كتب فى القرن الأول الصحيفة الصحيحة لهمام بن مُنَبِّه الصنعانى المتوفى:131 هـ والتى رواها عن أبى هريرة وقد وصلتنا هذه الصحيفة كاملة كما رواها ودونها

وقد طبعت عدة طبعات منها طبعة بتحقيق الدكتور رفعت فوزى طبعة مكتبة الخانجى 1406 ويزيد من توثيق هذه الصحيفة أن الإمام أحمد قد نقلها بتمامها فى مسنده كما نقل الإمام البخارى عددا كثيرا من أحاديثها فى صحيحه وتضم صحيفة همام مائة وثمانية وثلاثين حديثا ولهذه الصحيفة أهمية تاريخية لأنها حجة قاطعة على أن الحديث النبوى قد دون فى عصر مبكر وتصحح القول بأن الحديث لم يدون إلا فى أوائل القرن الهجرى الثانى وذلك أن هماما لقى أبا هريرة قبل وفاته وقد توفى أبو هريرة 59 هـ فمعنى ذلك أن الوثيقة دونت فى منتصف القرن الهجرى الأول. صحيفة أبى الزبير عن جابرويبرز من جيل التابعين عدد آخر من العلماء الذين اهتموا بالحديث

واحتفظوا بأجزاء وصحف كانوا يروونها منهم (أبو الزبير) محمد بن مسلم بن تدرس الأسدى 126 هـ والذى كتب بعض أحاديث الصحابى الجليل جابر بن عبد الله الأنصارى. وقد وصلت إلينا من آثاره أحاديث أبى الزبير عن غير جابر جمعها أبو الشيخ عبد الله بن جعفر بن حيان الأصبهانى المتوفى: 369 هـ وقد طبع بتحقيق بدر بن عبد الله البدر طبعة مكتبة الرشد بالرياض 1417 هـ وأيوب بن أبى تميمة السختيانى المتوفى: 131

وقد وصل إلينا بعض حديثه جمعه إسماعيل بن إسحاق القاضى البصرى 282 هـ وهو مخطوط فى المكتبة الظاهرية مجموع 4/ 2 ويقع فى خمس عشرة ورقة وغير هؤلاء كثير.======

المرحلة الثالثة من تدوين السنة النبوية مرحلة النضجمرحلة تدوين السنة على هيئة كتب مصنفة ومرتبة. كل كتاب يخدم هدف معين وله مقصد صُنف من أجله. (بدأت حوالى عام 100 هجرية وما تلاها).وكان هذا بناء على أمر من عمر بن عبد العزيز. ففي صحيح البخاري: "

وكتب عمر بن عبد العزيز إلى أبي بكر بن حزم: انظر ما كان من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم فاكتبه؛ فإني خفت دروس العلم وذهاب العلماء).وكان هذا عام 101 هـ. وروى عبد الرزاق عن ابن وهب، سمعت مالكا يقول: "كان عمر بن عبد العزيز يكتب إلى الأمصار يعلمهم السنن والفقه، ويكتب إلى المدينة يسألهم عما مضى،

وأن يعملوا بما عندهم، ويكتب إلى أبي بكر بن حزم أن يجمع السنن، ويكتب بها إليه، فتوفي عمر بن عبد العزيز وقد كتب ابن حزم كتبا قبل أن يبعث بها إلينا ... " اهوكان أول من استجاب له في حياته وحقق له غايته عالم الحجاز والشام محمد بن مسلم بن شهاب الزهري المدني الذي دون له في ذلك كتابا، فغدا عمر يبعث إلى كل أرض دفترا من دفاتره، وحق للزهري أن يفخر بعلمه قائلا: "لم يدون هذا العلم أحد قبل تدويني".ويجب أن نتذكر هنا أن التدوين المقصود به هو الجمع فى كتب مستقلة،

وأن يكون الجمع من أجل التصنيف ذاته. وقد ذكر بعض أهل العلم أن جماعة من الصحابة والتابعين كرهوا كتابة الحديث واستحبوا أن يؤخذ عنهم حفظا كما أخذوا حفظا , لكن لما قصرت الهمم وخشي الأئمة ضياع العلم دونوه. قلت: والكراهة لا تدل على عدم وجود الصحف والكتب ولكنهم كانوا يستحبون التحديث حفظاً. فقد كثرت التصانيف فى ذلك الوقت خاصة فى عصر أتباع التابعين. يقول ابن حجر: "فأول من جمع ذلك الربيع بن صبيح (توفي 160 هـ)، وسعيد بن أبي عروبة (156 هـ) وغيرهما، وكانوا يصنفون كل باب على حدة، إلى أن قام كبار أهل الطبقة الثالثة؛ فدونوا الأحكام.

فصنف الإمام مالك "الموطأ" وتوخى فيه القوي من حديث أهل الحجاز، ومزجه بأقوال الصحابة وفتاوى التابعين، ومن بعدهم (توفي 179 هـ).وصنف ابن جريح بمكة (توفي ببغداد 150 هـ)، والأوزاعي بالشام (156 هـ)، وسفيان الثوري بالكوفة (توفي 161 هـ)، وأبو سلمة بالبصرة (نوفي 176 هـ)، ومعمر بن راشد باليمن (المتوفى 153 هـ)، وجرير بن عبد الحميد بالري (توفي 188 هـ)،

وعبد الله بن المبارك بخراسان (المتوفى 181 هـ).ثم تلاهم كثير من أهل عصرهم في النسج على منوالهم إلى أن رأى بعض الأئمة منهم أن يفرد حديث الني صلى الله عليه وسلم خاصة، وذلك على رأس المائتين. فصنف عبيد الله بن موسى العبسي الكوفي مسندا (توفي 213 هـ)، وصنف مسدد بن مسرهد البصري مسندا، وصنف أسد بن موسى الأموي مسندا (توفي 212 هـ)، وصنف نعيم بن حماد الخزاعي نزيل مصر مسندا. ثم اقتفى الأئمة بعد ذلك أثرهم، فقلّ إمام من الحفاظ إلا وصنف حديثه على المسانيد؛ كأحمد بن حنبل وإسحاق بن راهويه وعثمان بن أبي شيبة وغيرهم من النبلاء. و

منهم من صنف على الأبواب والمسانيد معا، كأبي بكر بن أبي شيبة. ولما رأى البخاري هذه التصانيف ورواها وجدها جامعة للصحيح والحسن، والكثير منها يشمله التضعيف؛ فحرك همته لجمع الحديث الصحيح، وقوى همته لذلك ما سمعه من أستاذه الإمام إسحاق بن راهويه حيث قال لمن عنده والبخاري فيهم: "لو جمعتم كتابا مختصرا لصحيح سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم"، قال البخاري: فوقع ذلك في قلبي وأخذت في جمع الجامع الصحيح".ومما تقدم يتبين لنا أن علماء التدوين قد طوفوا الدنيا كلها، وانتشروا في البلدان والأمصار وأحاطوا بها يجمعون ويكتبون في حركة نشطة دائبة يواصلون الليل بالنهار؛ ليسجلوا أجلّ وأخلد سجل عرفته البشرية على الإطلاق، على امتداد تاريخها الطويل، فبعد كتاب الله جندوا أنفسهم وأقلامهم ليدونوا مصدر شريعتهم، ومنبع عزهم الدائم.===========

ويكفينا هنا ما رواه الإمام مسلم فى مقدمة صحيحه عن مسألة التعريف برجال الإسناد حيث قال: (حدثنا أبو جعفر محمد بن الصباح حدثنا إسمعيل بن زكرياء عن عاصم الأحول عن ابن سيرين قال لم يكونوا يسألون عن الإسناد فلما وقعت الفتنة قالوا سموا لنا رجالكم).ومحمد بن سيرين الذى ذكر هذا الكلام توفى فى 110 هـ وهو يخبر عمن سبقه يعنى عن أناس عاشوا فى القرن السابقأى فى القرن الأول الهجرى.======================من هو أول من صنف الحديث الشريف المجرد؟ الإجابةالحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فتدوين الحديث النبوي مّر بمراحل ابتداء من عصر الصحابة، فقد دوّن بعضهم ما حفظ عن النبي صلى الله عليه وسلم، فهم أول من كتب الحديث غير أنه لم يصل إلينا من ذلك شيء. وفي خلافة عمر بن عبد العزيز -رحمه الله- كتب إلى جماعة أن يجمعوا حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكان جمع الحديث في تلك الفترة مختلطاً بأقوال الصحابة وفتاوى التابعين. ومازال الأمر كذلك حتى رأى بعض العلماء أن يفرد حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم على نهج آخر، فصنف عبيد الله بن موسى مسنداً، وصنف مسدد البصري مسنداً، وكذلك فعل أسد بن موسى، ونعيم بن حماد الخزاعي. ونهج المسانيد أن يُفرد أحاديث كل صحابي على انفراد. ثم اقتفى الحفاظ آثار هؤلاء. وأما أول من صنف في الحديث الصحيح المجرد فهو الإمام البخاري كما هو مقرر عند علماء المصطلح. والله أعلم.  http://fatwa.islamweb.net/fatwa/inde ... twaId&Id=27064

=====================  كتب الشيعة لا قيمة لها لانه روايات ضعيفة السندو كتب الشيعة مطعون في صحتها من قبل الشيعة انفسهم الحر العاملي عن منهج علماء الشيعة في التوثيق: (يوثقون من يعتقدون فسقه، وكفره، وفساد مذهبه؟) ([8]).مثال كتاب الكافي كتاب ضعيف فما قيمة كتاب ضعيفتزوير كتاب الكافي للكلينيإنَّ غالب كتب القوم وعلى رأسها "الكافي" لم تظهر قبل الدولة الصفوية، بل ولا حتى النقل عنها، ولذلك فإن ابن المطهر الحلي لم ينقل شيئاً عن الكافي في كتابه "منهاج الكرامة في إثبات الإمامة"، ولم يكُنْ معروفاً لديه، وهذا من أعجب العجب!!! 12 - بل حتى شيخ الإسلام ابن تيمية في ردِّه على ابن المطهر المعروف بـ"منهاج السنة " لم يذكر الكافي ولا كثير من أصول الشيعة المعتمدة عندهم الآن! وكذلك الذهبي في مختصره. لاعلاقة لدين الشيعة الاثناعشرية بالامام الصادق / غرائب فقهية عند الشيعة الاثناعشرية  http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=166598

=======

ـ إن كتاب (الاختصاص) لم يثبت صحة نسبته إلى الشيخ المفيد  http://alsrdaab.com/vb/showthread.php?t=60850

==============  مصداقية كتاب بصائر الدرجاتنعم، تلك هي الحقيقة. لقد طعن الرافضة بهذا الكتاب وفي مصداقيته. ومنهم محسن الآصفي وغالب الشابندر. بل وطعن البهبودي في مصداقية مضامين أسانيده.  http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=66392

والطعن في تفسير القمي  http://www.alrad.net/hiwar/hadith/book 04.htm

========  تأخر ولادة المذهب الفقهي عند الشيعة الإمامية، فلم يكن هناك فقه ولا فقهاء عند الإمامية طوال سبعة قرون من تاريخ الإسلام، والأدهى من ذلك أنهم يدعون أنهم من أوائل المذاهب الفقهية عند المسلمين، ونحن نقول لهم فأين هي كتبكم، وأين هي مصنفاتكم، وأين هم علمائكم: ? قُلْ هَاتُواْ بُرْهَانَكُمْ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ? [البقرة: 111].==================

أنقل كلاما رائعا وقيما لأخينا الفاضل (خالد أهل السنة) من منتدى الدفاع عن السنةعن علم الحديث بين الرافضة وأهل السنة----------------------------------------------------------------------------------------لم يكن للرافضة كتاب في أحوال الرجال حتى ألف الكشي في المائة الرابعة كتاباً لهم في ذلك جاء على غاية الاختصار وليس فيه ما يغني في هذا الباب .. !! وقد أورد أخباراً متعارضة في الجرح والتعديل (كما أنه في كثير من الأسانيد قد وقع غلط واشتباه في أسامي الرجال أو آبائهم أو كناهم أو ألقابهم) انظر تنقيح المقال للممقاني 1/ 177

وأما التأليف في أصول الحديث وعلومه فقد كان معدوماً عندهم .. !! حتى ظهر زين الدين العاملي الملقب بالشهيد الثاني والمقتول سنة 965 هـ ... ! وهذا ما يعترف به علماء الشيعة أنفسهم ومنهم الحائري في - مقتبس الأثر 3/ 73

وأما رجال الأسانيد في هذه الكتب فيقول الطوسي عنهم: (إن كثيراً من مصنفي أصحابنا ينتحلون المذاهب الفاسدة، - ومع هذا يقول - إن كتبهم معتمدة) - الفهرست ص 24/ 25

بل قرر جملة من علماء الرجال عندهم كابن الغضائري وابن المطهر الحلي بأن القدح في دين الرجل لا يؤثر في صحة حديثه - رجال الحلي ص 137 ... فسبحان من أعمى أعماق قلوبهم .. !

وهذا مثال خاطف عن راوٍ من رواة الحديث عند الشيعة ((جابر الجعفي)) قال عنه الحر العاملي: (روى سبعين ألف حديث عن الباقر عليه السلام وروى مائة وأربعين ألف حديث والظاهر أنه ما روى بطريق المشافهة عن الأئمة عليهم السلام أكثر مما روى جابر) .. ! - وسائل الشيعة 20/ 151 يعني أن رواياته تقريباً اثنين وأربعين ضعفاً لجميع مرويات (أبي هريرة- رضي الله عنه -) بصحيحها وضعيفها وموضوعها ومكررها .. ! فلماذا لم يملأ الرافضة الدنيا نياحاً وصياحاً على (جابر الجعفي) في كيفية روايته لهذا العدد (الفلكي) من الأحاديث .. ! بينما نرى هجماتهم على أبي هريرة لا تكل ولا تمل ... ! مع أن الكشي روى عن زرارة بن أعين قال: سألت أبا عبدالله عن أحاديث جابر؟ فقال: ما رأيته عند أبي قط إلا مرة واحدة وما دخل علي قط - رجال الكشي ص 191 فإذا كان (أبو هريرة رضي الله عنه) قد روى خمسة آلاف حديث في خمس سنين عاشها مع رسول الله صلى الله عليه وسلم أما جابر الجعفي فلا غرابة أن يروي (سبعين ألف حديث من جلسة واحدة) ... ! أم أن جابر كان يملك تقنية الحاسب الآلي في ذلك الوقت .. ! فابتلع آلآف الأحاديث في جلسة يتيمة خاطفة ... ! ولم يجد الخوئي ما يدافع به عن هذه الرواية .. ! إلا قوله: (لا بد من حمله على نحو من التورية) - معجم رجال الحديث 5/ 25 فهذا يوسف البحراني الشيعي يقول في كتابه لؤلؤة البحرين ص 47: (والواجب إما الأخذ بهذه الأخبار كما هو عليه متقدمو علمائنا الأبرار أو تحصيل دين غير هذا الدين (!) وشريعة أخرى غير هذه الشريعة لنقصانها وعدم تمامها (!) لعدم الدليل على جملة من أحكامها (!) ولا أراهم يلتزمون شيئاً من الأمرين مع أنه لا ثالث لهما في البين وهذا بحمد الله ظاهر لكل ناظر، غير متعسف ولا مكابر) .. ! أما علم الحديث عند أهل السنة فقد اهتم أهل السنة والجماعة في التدقيق بالأسانيد من مقتل ذي النورين الخليفة الراشد الشهيد عثمان بن عفان - رضي الله عنه - بعد أن قتله المجرمون وهو ابن اثنتان وثمانون سنة صائماً يتلو القرآن قال ابن سيرين رحمه الله: (لم يكونوا يسألون عن الأسانيد فلما وقعت الفتنة قالوا: سمّوا لنا رجالكم .. ! فينظر الى أهل السنة فيؤخذ حديثهم وينظر الى أهل البدعة فلا يؤخذ حديثهم)

فانظر أخي من أهل السنة والجماعة كان التدقيق بالأسانيد من تاريخ (35) للهجرة والتدوين الرسمي بالدفاتر عام (99) للهجرة بأمر من الخليفة عمر بن عبد العزيز - رحمه الله تعالى - والرافضة ... سكارى ... حتى .... القرن الرابع ... وفي حالة من الخزي والعار والأغاليط والتناقض المزعج للعقول حتى شاعت عند الناس هذه القاعدة: ((إن هذا العلم دين فانظروا عمن تأخذون دينكم)) وبذلك نشأ علم ميزان الرجال أو الجرح والتعديل الذي هو عمدة علم الحديث بل مع التحري والتدقيق نجد الاهتمام بالأسانيد بدأ من خلافة خليفة رسول الله الصديق ثم خلافة أمير المؤمنين الفاروق رضي الله عنهما قبل الفتنة بسنين عددا وبعد الفتنة ... ارتفعت العناية بالأسانيد الى الدرجات القصوى والأدلة على هذا وافرة فمن طلبها ... أتيناه بها من تحري أهل السنة والجماعة من الصحابة والتابعين للأسانيد أنهم يعرضون حديث الراوي على رواية غيره من أهل الحفظ والإتقان فحيث لم يجدوا له موافقًا على أحاديثه أو كان الأغلب على حديثه المخالفة ردوا أحاديثه أو تركوها إلى غير ذلك من الوسائل التي اتبعوها وميزوا بها الصحيح من السقيم والسليم من المدخول وهكذا لم ينقض القرن الأول إلا وقد وجدت أنواع من علوم الحديث مردها جميعا إلى نوعين: المقبول: ((وهو الذي سمي فيما بعد بالصحيح والحسن)) والمردود: ((وسمي بعد ذلك الضعيف بأقسامه الكثيرة)) فأين الرافضة .... من صنيع أهل السنة فهل يستوى الرافضي الأعمى .... بالسني البصير وهل تستوي الظلمات والنور والظل والحرور والأحياء والأموات

القرون ... الثلاثة .... المفضلة هي ... العصر الذهبي لتدوين السنة النبوية انظر فقط .... إلى تاريخ ولادة (بعض) الأئمة جبال الحفظ الإمام أحمد بن حنبل - رحمه الله- مولود سنة (164) هـ الإمام البخاري - رحمه الله - مولود سنة (194) هـ الإمام الترمذي - رحمه الله- مولود سنة (200) هـ الإمام أبو داود - رحمه الله- مولود سنة (202) هـ الإمام مسلم - رحمه الله- مولود سنة (206) هـ الإمام ابن ماجه - رحمه الله- مولود سنة (209) هـ الإمام النسائي - رحمه الله- مولود سنة (215) ه=====================الحديث كتبت صحف في عهد النبي ومنها 5 صحف احدها الصحيفة الصادقة وصحيفة سمرة بينما الشيعة بدوء الكتابة في القرن الثالث الهجري ويكفينا هنا ما رواه الإمام مسلم فى مقدمة صحيحه عن مسألة التعريف برجال الإسناد حيث قال: (حدثنا أبو جعفر محمد بن الصباح حدثنا إسمعيل بن زكرياء عن عاصم الأحول عن ابن سيرين قال لم يكونوا يسألون عن الإسناد فلما وقعت الفتنة قالوا سموا لنا رجالكم).ومحمد بن سيرين الذى ذكر هذا الكلام توفى فى 110 هـ وهو يخبر عمن سبقه يعنى عن أناس عاشوا فى القرن السابق أى فى القرن الأول الهجرى و كما يقال و الحق ما شهدت به الاعداء لقد أعترف علماء الرافضة بتثبت أئمة السنة في رواية الحديث وجاء في كتاب " السرائر "وهوواحد من كتبهم المعتبرة وقال عنه صاحب البحار (كتاب الأسرار لا يخفى الوثوق عليه وعلى مؤلفه على اصحاب السرائر "ووصف مؤلف السرائر ب ـ الإمامة العلامة حبر العلماء والفقهاء وفخر الملة والحق والدين شيخ الفقهاء رئيس المذهب الفاضل الكامل عين الأعيان ونادرة الزمان" منتهى المقال ص 26 البحار ج 1 \ص 163) جاء في هذا الكتاب حديثم التالي عن بعض اصحابنا يرفعه إلى أبي عبد الله _ يعنون جعفر الصادق _ وفيه قال أي راوي الحديث يسأل أبا عبد الله:"هؤلاء _ يعني بهم أئمة اهل السنة _يأتون بالحديث مستوياً كما يسمعونه وإنا ربما قدمنا وأخرنا وزدنا ونقصنا " (السرائر ص 163) ============و نبذة على تعريف الحديث الصحيح عند الشيعة للمقارنةسبب انتفاء وجود حديث " واحد " صحيح عن خير البشرية صلوات ربي وسلامه عليه عند الشيعة (في كتبهم المعتبرة وبشروطهم)

ما هو تعريف الحديث الصحيح عند الشيعة؟ " ما اتصل سنده إلى المعصوم بنقل العدل الضابط عن مثله في جميع الطبقات "الشهيد الثاني (الدراية ص) 19 وابنه (المعالم) ص 367 - نقلا عن المسند / د. الفضلي"ما اتصل سنده بالعدل الإمامي الضابط عن مثله حتّى يصل إلى المعصوم من غير شذوذ ولا علة" (وصول الأخيار إلى أصول الأخبار) تحقيق: السيد عبد اللطيف الكوهكمري، ط قم: 93 وهذا يعني أن الحديث الصحيح هو المسند الذي تتامت فيه سلسلة السند من آخر راوله حتى المعصوم الذي صدر منه الحديث، مع اشتراط أن يكون كل واحد من الرواة في جميعأجيال الرواية إمامياً عادلاً ضابطاً في حفظة للحديث ونقله له. المسند - د. عبد الهادي الفضليطيب .. من هو العدل أو ما هي العدالة؟! قال الإمام الخميني: مسألة 28: العدالة عبارة عن ملكة راسخة باعثة على ملازمة التقوى مِن ترك المحرّمات وفِعل الواجبات. تحرير الوسيلةقال العلامة المجلسي:" ثم اعلم أن المتأخرين من علمائنا اعتبروا في العدالة الملكة، وهي صفة راسخة فيالنفس تبعث على ملازمة التقوى والمروة، ولم أجدها في النصوص، ولا في كلام من تقدم على العلامة من علمائنا، ولا وجه لاعتبارها "بحار الأنوار (85/ 32) لاحظوا هذا التناقض والاختلاف في " العدالة " .. !! والأهم من هذا وذاك أن علماء الحديث عندهم لم يعدلوا إلا القلة القليلة من رواتهم .. !! قال المحقق المحدث الحر العاملي:" .. لم ينصوا على عدالة أحد من الرواة، إلا نادرا، وإنما نصوا على التوثيق، وهو لا يستلزم العدالة قطعا بل بينهما عموم من وجه، كما صرح به الشهيد الثاني وغيره." وسائل الشيعة (30/ 260) هل تثبت العدالة بالتوثيق؟ قال السيد محي الدين الموسوي الغريفي:" .. ولا شك في ان هذا التوثيق شهادة منهم بأمانة الموثق، وصدقه في الحديث فحسب، فلا تثبت به عدالته .. " (قواعد الحديث) قال المحقق المحدث الحر العاملي:" ودعوى بعض المتأخرين: أن (الثقة) بمعنى (العدل، الضابط) ممنوعة، وهو مطالب بدليلها. وكيف؟ وهم مصرحون بخلافها حيث يوثقون من يعتقدون فسقه، وكفره وفساد مذهبه؟! "وسائل الشيعة (30/ 260) هل هذا يعني أن جميع أحاديث الشيعة غير صحيحة؟! قال العلامة المدقق الحر العاملي:" فيلزم من ذلك ضعف جميع أحاديثنا لعدم العلم بعدالة أحد منهم إلا نادرا "وسائل الشيعة (30/ 260) وقال أيضا:" ومن المعلوم - قطعا - أن الكتب التي أمروا عليهم السلام بها كان كثير من رواتها ضعفاء ومجاهيل وكثير منها مراسيل "وسائل الشيعة (30/ 244) " ومثله يأتي في رواية الثقات، الأجلاء - كأصحاب الإجماع، ونحوهم - عن الضعفاء والكذابين، والمجاهيل، حيث يعلمون حالهم ويروون عنهم ويعملون بحديثهم ويشهدون بصحته. وخصوصا مع العلم بكثرة طرقهم، وكثرة الأصول الصحيحة عندهم .. "وسائل الشيعة (30/ 206) لذا ... ذكر العلامة الشيخ يوسف البحراني:" والواجب إما الأخذ بهذه الأخبار، كما هو عليه متقدمو علمائنا الأبرار، أو تحصيل دين غير هذا الدين، وشريعة أخرى غير هذه الشريعة، لنقصانها وعدم تمامها، لعدم الدليل على جملة من أحكامها "لؤلؤة البحرين (ص 47)

وختاما .. بعد أن علمنا أنه لا يوجد حديث "واحد" صحيح عند الشيعة في كتبهم وبشروطهم .. !! حُقّ للمُنصف أن يتسائل:" مِن أين تَأخذون دِينَكم .. ؟! "فَأَمَّا الزَّبَدُ فَيَذْهَبُ جُفَاء وَأَمَّا مَا يَنفَعُ النَّاسَ فَيَمْكُثُ فِي الأَرْضِ

منقولشهادة عالم التاريخ النصراني أسد رستم الذي استخدم منهج علم الحديث في مجال بحثه  http://eltwhed.com/vb/showthread.php?t=11960

==============  التدوين عند الشيعة شيخ رافضي يعترف ان دينهم يفتقر الي انعدام الدليل على جملة احكامه وان عليهم اخذ دينهم على عواهنه بما فيه من اكاذيب واساطير قال شيخهم يوسف البحراني المتوفى (1186 هـ) حيث قال: "والواجب إما الأخذ بهذه الأخبار، كما هو عليه متقدمو علمائنا الأبرار، أو تحصيل دين غير هذا الدين، وشريعة أخرى غير هذه الشريعة، لنقصانها وعدم تمامها، لعدم الدليل على جملة من أحكامها، ولا أراهم يلتزمون شيئاً من الأمرين، مع أنه لا ثالث لهما في البين، وهذا بحمد الله ظاهر لكل ناظر، غير متعسف ولا مكابر" [لؤلؤة البحرين: ص 47.]. فهذا نص مهم يكشف أخبارهم في ضوء علم الجرح والتعديل الخاص بهم، وأنهم لو استخدموه بدقة لسقطت معظم رواياتهم .. وليس لهم إلا الأخذ برواياتهم بدون تفتيش، كما فعل قدماؤهم، وقبولها بأكاذيبها وأساطيرها، أو البحث عن مذهب سوى مذهب الشيعة، لأن مذهبهم ناقص لا يفي بمتطلبات الحياة.

إعتراف بعض علماء الشيعة بضياع مذهب آل البيت بسبب التقية .. !! يقول صاحب الحدائق (إن الكثير من أخبار الشيعة وردت على جهة التقية التي هي على خلاف الحكم الشرعي واقعا) الحدائق الناضرة /المحقق البحراني ج 1

ويقول في موضع آخر .. فلم يعلم من أحكام الدين على اليقين إلا القليل، لامتزاج أخباره بأخبار التقية، كما اعترف بذلك ثقة الإسلام وعلم الأعلام محمد بن يعقوب الكليني نور الله مرقده في جامعه الكافي، حتى أنه قدس سره تخطى العمل بالترجيحات المروية عند تعارض الأخبار، والتجأ إلى مجرد الرد والتسليم للائمة الأبرار الحدائق الناضرة، 1/ 5 قواعد الحديث، 132 ويقول شيخ الطائفة الطوسي في تهذيبه: إن أحاديث أصحابنا فيها من الاختلاف والتباين والمنافاة والتضاد حتى لا يكاد يتفق خبر إلا وبإزائه ما يضاده، ولا يسلم حديث إلا وفي مقابلته ما ينافيه حتي جعل مخالفونا ذلك من أعظم الطعون على مذهبنا وتطرقوا بذلك إلى إبطال معتقدنا، إلى أن قال: أنه بسبب ذلك رجع جماعة عن اعتقاد الحق ومنهم أبوالحسين الهاروني العلوي حيث كان يعتقد الحق ويدين بالإمامة فرجع عنها لما إلتبس عليه الأمر في اختلاف الأحاديث وترك المذهب ودان بغيره لما لم يتبين له وجوه المعاني فيها، وهذا يدل على أنه دخل فيه على غير بصيرة واعتقد المذهب من جهة التقليد كتاب تهذيب الأحكام /الشيخ الطوسي ج 1 و كما قال شيخ طائفتهم، ولا بد له من قول ذلك وقد قال تعالى: (ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه إختلافا كثيرا) - النساء 82. وعن الصادق رحمه الله قال: إن مما أعان الله به على الكذابين النسيان الكافي 2/ 341 البحار 72/ 251 (وقال: أي أضرهم به وفضحهم فإن كثيرا ما يكذبون في خبر ثم ينسون ويخبرون بما فيه ويكذبه فيفتضحون بذلك عند الخاصة والعامة)

ولذلك فإنك لا تجد عند القوم مسألة لا تسلم من الاضطراب، ومن راجع مسائل الشيعة في جميع الأبواب فأنه لا بد أن يجد قولين أو اكثر في المسألة الواحدة وكلها منسوبة إلى الأئمة بل وإلى الإمام نفسه، حتى إنهم رووا عن الباقر أنه يتكلم على سبعين وجها .. !! الروضة 86 , نور الثقلين 2/ 444، البحار 2/ 207، 209 والمعلوم عند القوم أن الأخبار التي خرجت على طريق التقية لموافقتها لمذهب العامة لا يجب العمل بها التهذيب، 2/ 129 طبعاً العامة معروفون وهم أهل السنة ولذا لا بد من الاجتهاد في معرفة الأحكام التي صدرت عن الائمة دون تقية حتى يعمل بها فواحد يرجح هذا القول ويسقط الآخر وثاني يرجح قولاً آخر ويسقط غيره. وآخر يرجح غيرهما ويسقط ما سواه ويقول: إنها تقية وهكذا. وقد أدت هذه الحقيقة بدورها إلى بروز ظاهرة (المرجعية) عند الشيعة وما صاحبها من سلبيات ومساوئ إلى يومنا هذا وليس تكفير بعض المراجع لبعض عنا ببعيد .. وكل ذلك من أجل المرجع نفسه فمن مصلحته العظمى أن يلتف حوله عامة الشيعة مما يسهل عليه الإرتشاف من الخمس ومضاجعة النساء بأكبر قدر ممكن .. !! والآن أيهالشيعي .. أما زلت تعتنق مذهباً شرع فيه ما قد ينسى بسببه بعض الضروريات في الدين؟ إنها التقية العمياء .. المتعارضة مع ماجاء به القرآن .. !! فتسعة أعشار دينك تقية وعشر واحد قسمه على كل من .. الصلاة .. الصوم .. الحج .. الزكاة .. المتعة .. الإمامة .. !!! ولا تنسى أنك بكتمانك لدينك تقية يعزك الله .. وبنشرك لمذهبك يذلك الله .. وصدق من قالها من أئمتكم .. وهل يستسيغ عقلك أن مذهب هو مذهب الحق وسفينة نجاة .. يشرع فيه تقية .. !!

هل للسند قيمة في كتب الحديث الشيعية؟ الجواب  http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=10500

««توقيع ابو غسان»»

عدد مرات القراءة:
349
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :