آخر تحديث للموقع :

الثلاثاء 16 صفر 1441هـ الموافق:15 أكتوبر 2019م 10:10:56 بتوقيت مكة
   عند الشيعة عرش الرحمن نعال الأئمة ..   عند الشيعة يجب قتل العصافير لأنها تحب أبي بكر وعمر رضي الله عنهما (انظر أيضاً التحريف في بعض الطبعات) ..   عند الشيعة الله عزوجل يزرو الحسين ويقعد معه على السرير ..   عند الشيعة الإمامة أفضل من النبوة وأشرف منها ..   ذم الأئمة لشيعتهم ..   الشيعة والمسجد الأقصى ..   أنظر كيف يبرر علماء الشيعة الشرك والبدع؟ ..   من الروايات الشيعة التي تهدم مسألة القول بالنص على الأئمة بأسمائهم ..   من الأحاديث التي يستنكرها الشيعة على أبي هريرة رضي الله عنه وهي مروية في كتبهم وعن الأئمة رحمهم الله ..   دعاء صنمي قريش وبعض مصادره ..   عبدالله بن سبأ في مصادر الشيعة ..   من أسماء علماء الشيعة ..   سلسلة تدليسات وفضائح واكاذيب علي الكوراني العاملي (وثائق - متجدد) ..   من تدليسات واكاذيب كمال الحيدري ..   حصاد السنين في تبيان ضلال المتقدمين والمتأخرين ..   وثائق مدمرة تبين اكاذيب ودجل وخرافات وتدليسات الروافض ..   وثائق مصورة عن الشيعة - عقائدهم - تناقضاتهم - غلوهم - مطاعنهم، وغيرها ..   الفيض الكاشاني وتحريف القرآن ..   الشعائر الحسينية وسائر ما يتعلق بها ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الخوئي ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الصدر ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الروحاني ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الخامنئي ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - السيستاني ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الشيرازي ..   من أقوال وفتاوى الشيعة ..   بإعتراف الشيعة الأخبار الدالة على تحريف القرآن عندهم تزيد على 2000 رواية ..   يعتقد الشيعة أن القرآن محي منه 70 من قريش بأسمائهم وأسماء آبائهم وما ترك "أبولهب" إلا إزراء على النبي لأنه عمه ..   يقول الخميني : إن فقراء السادة في العالم يمكن إشباع حوائجهم بخمس مكاسب سوق بغداد فقط . ..   جذور الإنحراف .. تعليم أطفال المدارس الشيعية لعن الصحابة رضي الله عنهم ..   أنديرا غاندي تستغيث بالحسين رضي الله عنه لإنقاذها من الإعدام ..   من صور إحتقار الفرس للشيعة العرب ..   أهل السنة في سجون العراق لا بواكي لهم ..   كمال الحيدري : اظهرت أقل من 1 % من فساد مذهبنا وانقلبت الدنيا ..   ماذا كان يفعل الحمار قبل سفينة نوح؟ ..   عراق ما بعد صدام المجاهرة بلعن الفاروق عمر رضي الله عنه في شوارع بغداد وكربلاء ..   الخمينى عند بعض علماء الشيعة أفضل من بعض أنبياء الله بنى اسرائيل ..   الشعب يريد ظهور الإمام ..   حسن الله ياري - لعن الله كما الحيدري نعلي خير منه ..   بإعتراف الشيعة المرجعية الدينية العربية فقدت إستقلاليتها لصالح إيران ..   من أسباب الكراهية بين السنة والشيعة وسبب بث علماء الشيعة للكراهية عند اتباعهم تجاه أهل السنة ..   إعتراف الشيعة بأن علماؤهم هجروا الكتاب والعترة ..   بإعتراف علماء الشيعة أسانيد ولادة المهدي كلها ضعيفة ..   كمال الحيدري النبي أخفى آية التطهير حتى لايحرفها الصحابة ..   عند الشيعة قول السلام عليك يا أبا عبدالله تعدل 90 حجة من حج الرسول ..   عند الشيعة سفك الدماء في الكعبة من اسباب خروج المهدي ..   من مطاعن الشيعة في السيستاني ..   من مطاعن الشيعة في محمد حسين فضل الله ..   من مطاعن الشيعة في الخامنئي ..   من الأسباب الحقيقة لكراهية الفرس لعمر رضي الله عنه ..   جذور الانحراف - تربية أطفال الشيعة على بغض الصحابة رضي الله عنهم ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   إياد علاوي علماء شيعة طلبوا مني قصف مرقد علي بن أبي طالب بـالنجف أثناء التنازع مع مقتدى الصدر ..   اعتراف الشيعة بأن اهل السنه اكثر حباً واحتراماً لأهل البيت من الشيعة ..   قائد الحشد الشعبي يهدد الخليج ..   الحيدري يقسم بالله لو نقحنا أسانيد روايتنا لسقط ديننا ..   النبي الذي ليس علي خليفته ليس نبي للشيعة ..   من شعر ياسر الحبيب في الطعن في أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   الامام الحسن يحيي النبي محمد ليبرر مسالة صلحه مع معاويه ..   عند الشيعة كلمة الأمة في القرآن تعني الأئمة ..   بإعتراف الشيعة فضائل أهل البيت عند السنة اضعاف ما عند الشيعة ..   دراسة ايرانية : اولاد المتعة اذكى و اجمل و اقوى اطفال العالم ..   سبب ذكر القرآن ل 25 نبي فقط ..   ياسر عودة ينتفد شركيات الشيعة ..   الأحواز - مشانق إيران ..   شكوى نساء الشيعة من فرض ممارسة المتعة عليهم ..   الميت الموالي لعلي ينفع اربعين ميت في المقبرة اللي دفن فيها ..   أهل الجنة يتعجبون من نور أسنان فاطمة ويحسبون نور الله ..   البرفيسور الشيعي مكانه بالحسينية عند النعال ..   هتلر يأمر جيشة أن يتأسون بالحسين رضي الله عنه ..   إعلانات مجانية ..   طعن آية الله البغدادي في حوزة النجف ..   تفجيرات العراق من وراءها؟   دعوة الشيعة للالتحاق بالحسينيات لتلقي العلم الشيعي بدل التعليم الحكومي الذي يدرس مرويات أبي هريرة ..   عند الشيعة جميع الخلفاء من الصديق إلى آخر خلفاء العباسيين كانوا يحبون اللواط ..   إعتراف الشيعة بأن جميع روايات الإثني عشر أمام من طرقهم ضعيفة ..   علماء الشيعة والبحث عن مريدين ..   من تناقضات الشيعة في مسألة الشعائر الحسينية ..   إذا كنت كذوبا فكن ذكورا ..   "فاستخف قومه فاطاعوه ..." [الزخرف : 54] ..   من وسائل الشيعة في ترسيخ معتقداتهم عند الناشئة ..   من له حيلة فليحتال والغاية تبرر الوسيلة ..   مخرجات الحسينيات ..   من إحتفالات الشيعة بوفاة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   من مطاعن الشيعة في أم المؤمنين حفصة بنت عمر رضي الله عنهما ..   إعتراف الشيعة بضعف أهم وأشمل رواية في الإمامة وسائر ما يتعلق بها ..   إعتراف الشيعة بعدم وجود نص يوجب إتباع الأعلم وإختلافهم في تحديد مفهوم الأعلمية ..   بإعتراف الشيعة أكثر مراجع الشيعة ضد الحكومة الدينية في إيران ..   إعتراف الشيعة بان علمائهم يقولون بكفر وزنا عائشة وتكفير الصحابة رضي الله عنهم ولكنهم لا يصرحون بها تقيةً ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   محاربة الشيعة لكل من أراد تنقية مذهبهم من الروايات المكذوبة على الأئمة ..   إعتراف الشيعة بأن سبب تاخر الفكر الشيعي هو محاربتهم للدعوات التصحيحية داخل المذهب ..   تكذيب علماء الشيعة لمن يدعي مشاهدة مهديهم المنتظر ..   من مطاعن الشيعة في آلية إختيار المراجع ..   إعتراف الشيعة بأن أكثر الكتب الموجودة بين أيديهم من وضع المتأخرين ونسبت للمتقدمين ..   إعتراف الشيعة أن الروايات الصحيحة عندهم لا تتجاوز العشرة في المائة من مجموع رواياتهم ..   كمال الحيدري يمهّد لإنكار المهدي !   شكوى الشيعة من إنغلاق مدارسهم الدينية على نفسها والتي أدت إلى إنتشار الخرافات والبدع بين الشيعة ..

جديد الموقع..

شذى الياسمين في فضائل أمهات المؤمنين ..
الكاتب : مبرة الآل والأصحاب
مبرة الآل والأصحاب
سلسلة سير الآل والأصحاب (2)
 
شذى الياسمين
في فضائل أمهات المؤمنين
 
إعداد
مركز البحوث والدراسات مبرة الآل والأصحاب
 
بمساهمة
جمعية الشيخ عبد الله النوري الخيرية
اللجنة النسائية
جمعية الرعاية الإسلامية
الاتحاد الوطني لطلبة الكويت
لجان الطالبات

 
219،9
مب فض
فهرسة مكتبة الكويت الوطنية
مبرة الآل والأصحاب - الكويت
شذي الياسمين... في فضائل أمهات المؤمنين
ط1 - الكويت - مبرة الآل والأصحاب، 2005م.
35 ص.. (سلسلة سير الآل والأصحاب)
1- زوجات النبي صلى الله عليه وسلم.
2- أمهات المؤمنين.
3- أهل بيت النبي
ردمك: ISBN:99906-635-05
رقم الإيداع: Depository Number:2005/00254
 

حقوق الطبع متاحة لكل محبي آل البيت الأطهار والصحابة الأخيار
بشرط عدم إجراء أي تعديل بالإضافة أو الحذف أو التغيير
إلا بإذن خطي من مبرة الآل والأصحاب
الطبعة الأولى: 1426هـ - 2055م
مبرة الآل والأصحاب؟
هاتف: 2560203 - فاكس: 2560346
ص. ب: 12421 الشامية الرمز البريدي: 71655 - الكويت
E-Mail: atmabarrh@hotmail.com
رقم الحساب: بيت التمويل الكويتي: 201020109723
اللجنة النسائية بجمعية الشيخ عبد الله النوري الخيرية
القادسية ق 1 ش 10ج1 م05
هاتف: 9351999 الخط الساخن:802444
جمعية الرعاية الإسلامية
العديلية - ق4 - شارع الاتحاد - خلف نادي كاظمة الرياضي
ت: 2575773 ف: 2575774، ص.ب: 4330 الصفاة - الكويت
لجان الطالبات في الاتحاد الوطني لطلبة الكويت
National Union Of kuwait Students
تأسس عام 1964م - Established on1964  
فرع جامعة الكويت Kuwait University Branch
صندوق بريدي: 17248 الخالدية
الرمز البريدي: 72453 الكويت
تيليفاكس: 4839462
البدالة: 4987351
داخلي: 4987351
www.nuksq8.com

 
 
إهداء
 
 
إلى محبي آل البيت الأطهار
والصحابة الأخيار
 
 
 

 
إنشاء المبرة وأهدافها([1])
تأسست في دولة الكويت طبقاً لأحكام القوانين الصادرة في شأن الأندية وجمعيات النفع العام والمبرات الخيرية والقرارات المنفذة لها، مبرة أطلق عليها اسم "مبرة الآل والأصحاب" مقرها مدينة الكويت.
وقد تم إشهارها بموجب قرار وزير الشؤون الاجتماعية والعمل رقم 28/2005م، وقد سجلت المبرة في إدارة الجمعيات الخيرية والمبرات بوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل تحت رقم 23.
- أهداف المبرة:
1- العمل على غرس محبة الآل (آل البيت) الأطهار والأصحاب (الصحابة) الأخيار في نفوس المسلمين.
2- نشر العلوم الشرعية بين أفراد المجتمع وخصوصاً تلك المتعلقة بتراث الآل والأصحاب من عبادات ومعاملات.
3- التوعية بدور الآل والأصحاب، وما قاموا به من خدمات جليلة؛ لنصرة الإسلام، والدفاع عن المسلمين وتحقيق هدي القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة.
4- دعم الوحدة الوطنية وزيادة التقارب بين شرائح المجتمع من خلال تجلية بعض المفاهيم الخاطئة التي رسخت في نفوس بعض المسلمين عن أهل البيت الأطهار والصحابة الأخيار.
 
اللجنة النسائية في جمعية الشيخ عبد الله النوري الخيرية:
- أهداف الجمعية:
1- القيام بكافة أعمال البر والإحسان التي تستطيع تقديمها لمساعدة المسلمين وخدمتهم بما يتوافر لديها من إ مكانات.
2- حرص الجمعية على تعزيز ودعم الروابط الأخوية في البلاد والمجتمعات الإسلامية.
3- حرص الجمعية على دعم التراث الإسلامي وتقديم المساعدات التعليمية والثقافية لأبناء المسلمين في أوطانهم وفي أي مكان يتواجدون فيه.
4 - قيام الجمعية بتشجيع العلماء والطلبة في مجال الدراسات الإسلامية.
- أهداف جمعية الرعاية الإسلامية:
جمعية الرعاية الإسلامية هي جمعية نفع عام تأسست عام 1982م، تقوم بأعمال تطوعية وتعمل على تحقيق أهداف دينية واجتماعية وثقافية وإعلامية على النحو التالي:
1- نشر حقائق الدين الإسلامي وفضائله بالوعظ والإرشاد في هدي قول الله تعالى: ((كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ)) [آل عمران:110].
2- العناية بتعليم ودراسة القرآن الكريم والسنن المطهرة والأحكام الشرعية بصفة عامة.
3- توجيه العناية إلى المحتاجين والفقراء وتهيئة الفرص لهم لكي ينعموا بحياة مستقرة، وحث الموسرين على العطاء تحيقاً للتكافل بين أفراد المجتمع وإفساح مجالات البذل عن طريق إنشاء مشروعات خيرية.
***
وللجمعية في سبيل تحقيق هذه الأهداف أن تتبع الوسائل التالية:
1- نشاطات وفعاليات مختلفة، وذلك على المستوى الوطني والخليجي والعربي والعالمي.
2- إقامة دورات متنوعة تفيد المرأة والطفل.
3- تشجيع البحوث الإسلامية على مستوى الكويت والعالم الإسلامي.
أهداف الاتحاد ([2]):
يهدف الاتحاد الوطني لطلبة الكويت بصفته منظمة طلابية إلى:
1- خدمة كافة الأعضاء بالمطالبة والدفاع عن مصالحهم المادية والأدبية.
2- ضمان وتحقيق مختلف الوسائل لتشجيع الطلبة في تحصيلهم العلمي.
- ويهدف الاتحاد بصفته منظمة نقابية إلى:
1 - توثيق الروابط بين الاتحاد وكافة المنظمات الشعبية في الكويت.
2 - العمل على نشر الوعي النقابي السليم بين جميع الطلبة الكويتيين.
3 - تمثيل طلبة الكويت في مختلف المجالات المحلية والخارجية.
- ويهدف الاتحاد أيضاً بصفته منظمة تقوم على الشورى إلى:
1- الالتزام بالشورى في ممارسة العمل النقابي.
2- العلم من أجل تطبيق الشورى كأسلوب للحياة في الكويت.
- كما يهدف الاتحاد بصفته منظمة إسلامية إلى:
1 - بث الوعي الإسلامي.
2 - كشف مخططات أعداء الإسلام.
3 - توثيق علاقاته بالمنظمات الطلابية الخليجية والعربية والإسلامية والدولية.
4- الدفاع عن القضايا الإسلامية في جميع المحافل وعلى رأسها القدس.
***

 
 
 
 
 
 
 
((النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنْفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ)) [الأحزاب:6]

 
بسم الله الرحمن الرحيم
مقدمة بين يدي أمهات المؤمنين
الحمد لله، والصلاة والسلام على خاتم رُسل الله وأهله وصحبه، ومن والاه إلى يوم الدين،، وبعد:
فقد نال آل بيت النبي صلى الله عليه وسلم منـزلةً عظيمةً، ودرجةً رفيعةً من التقدير والاحترام عند أهل السنة، وفق الحقوق التي شرعها الله لهم من المحبة والتولي؛ وذلك حفظاً لوصية رسول الله صلى الله عليه وسلم (أذكركم الله في أهل بيتي)([3])، وهم بذلك يتبرءون من الغلاة الذين أفرطوا في بعض آل البيت، ومن النواصب الذين يؤذونهم ويبغضونهم.
فالمسلمون عامةً وأهل السنة خاصةً يحبون آل البيت الأطهار ويحرّمون إيذاءهم أو الإساءة إليهم بشكل عام وأمهات المؤمنين بشكل خاص.
ويسر مبرة الآل والأصحاب أن تقدم من ضمن أوائل إصدارتها هذا البحث؛ لتحقق به أهداف المبرة المتمحورة حول نشر تراث آل البيت الأطهار والصحابة الأخيار، وغرس محبتهم في نفوس المسلمين وتصحيح بعض المفاهيم الخاطئة بشأنهم في نفوس بعض المسلمين.
حيث تناولت هذه الورقات وقفات في عظم شأن أمهات المؤمنين رضي الله عنهن، ثم فضائلهن رضي الله عنهن من القرآن الكريم والسنة المطهرة، فقد وردت الآيات والأحاديث في مدح أمهات المؤمنين والثناء عليهن مما يدل على علو مرتبتهن، وسمو منـزلتهن وتوضيح فضائلهن عامةً ضمن آل البيت رضي الله عنهم، وتناولت كذلك مناقب خاصة لكلّ منهن.
- وقفة مهمة:
قال الله تعالى: ((النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنْفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ)) [الأحزاب:6].
فالمؤمن: أمهاته زوجات النبي صلى الله عليه وسلم، وأبوه([4]) رسول الله صلى الله عليه وسلم وإخوانه المهاجرون والأنصار، المعنيين بدعائه ((رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالإِيمَانِ)) [الحشر:6].
وهذا هو بيت النبي صلى الله عليه وسلم، فمن طعن بزوجة من زوجات النبي صلى الله عليه وسلم فهو مطرود من نسب الإيمان، فإنه لو كان مؤمناً لما طعن في (أمهات المؤمنين)؛ لأن الابن لا يطعن في أمه.
وهذه الأمومة كالأمومة الحقيقية. فيما يترتب عليها من حقوق الاحترام والإجلال والفخر بالانتساب.
فهل هناك أمهات أشرف من نساء اختارهن رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ بل اختارهن الله عزَّ وجلَّ، فقال لنبيه صلى الله عليه وسلم: ((لا يَحِلُّ لَكَ النِّسَاءُ مِنْ بَعْدُ وَلا أَنْ تَبَدَّلَ بِهِنَّ مِنْ أَزْوَاجٍ وَلَوْ أَعْجَبَكَ حُسْنُهُنَّ إِلا مَا مَلَكَتْ يَمِينُكَ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ رَقِيبًا)) [الأحزاب:51].
وقال عن زينب بنت جحش رضي الله عنها: ((فَلَمَّا قَضَى زَيْدٌ مِنْهَا وَطَرًا زَوَّجْنَاكَهَا لِكَيْ لا يَكُونَ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ حَرَجٌ فِي أَزْوَاجِ أَدْعِيَائِهِمْ إِذَا قَضَوْا مِنْهُنَّ وَطَرًا وَكَانَ أَمْرُ اللَّهِ مَفْعُولاً)) [الأحزاب:37].
وقال في أفضليتهن على نساء العالمين: ((يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِنَ النِّسَاءِ إِنِ اتَّقَيْتُنَّ)) [الأحزاب:32] حتى إنه حرّم على المؤمنين الزواج منهن؛ كما يحرمُ على الولد الزواج بأمه، مع أنّ ذلك حلال مع غيرهن. فقال: ((وَمَا كَانَ لَكُمْ أَنْ تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلا أَنْ تَنْكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِنْ بَعْدِهِ أَبَدًا إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِنْدَ اللَّهِ عَظِيمًا)) [الأحزاب:53].
والرسول صلى الله عليه وسلم يؤذيه كل ما يمكن أن يسيء إلى أزواجه من قول أو عمل، إلى الحد الذي أمر الله عز وجل به المؤمنين أن لا يخاطبوهن إلا من وراء حجاب فقال: ((يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا)) [الأحزاب:59].
ثم قال تعالى بعدها مباشرة: ((لَئِنْ لَمْ يَنْتَهِ الْمُنَافِقُونَ وَالَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ وَالْمُرْجِفُونَ فِي الْمَدِينَةِ لَنُغْرِيَنَّكَ بِهِمْ ثُمَّ لا يُجَاوِرُونَكَ فِيهَا إِلا قَلِيلاً)) [الأحزاب:60].
إشارة إلى ما كان يشيعه أولئك عن زواج النبي صلى الله عليه وسلم بزينب رضي الله عنها، وقد كانت زوجةً لمتبناه زيد، وقد مر ذكر ذلك في السورة نفسها في الآية (37). فجعل الكلام عن النبي صلى الله عليه وسلم في أزواجه من شيمة المنافقين وأمثالهم، وأوصى المؤمنين ألا يكونوا أمثالهم.
وبيّن الله عز وجل في السورة نفسها أنه لن يُقبل عذر من طعن في أزواج نبيه صلى الله عليه وسلم، تاركاً القرآن والسنة، ومتبعاً قول السادة والكبراء - إذا لم يتب ومات على ذلك - كما قال: ((يَوْمَ تُقَلَّبُ وُجُوهُهُمْ فِي النَّارِ يَقُولُونَ يَا لَيْتَنَا أَطَعْنَا اللَّهَ وَأَطَعْنَا الرَّسُولا. وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءَنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلا)) [الأحزاب:66-67].
وهل الطعن في أزواج النبي صلى الله عليه وسلم والقول فيهن بما لا يليق من القول السديد؟ أم من المنكر الشديد؟!.
تخيّل نفسك - وأنت تسب عائشة أو حفصة رضي الله عنها- التفتَّ فإذا أنت برسول الله صلى الله عليه وسلم ينظر إليك ويسمع كلامك.. ما موقفك في تلك اللحظة؟ وما موفقه صلى الله عليه وسلم منك.
 
*     *     *
 
 
 

 
أزواج النبي صلى الله عليه وسلم من أفضل نساء العالمين
يقول تعالى: ((يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِنَ النِّسَاءِ إِنِ اتَّقَيْتُنَّ)) [الأحزاب:32].
أي ليس هناك من جماعة من النساء مطلقاً أفضل منكن، بشرط التقوى، فإذا ثبتت التقوى في حقهن ثبتت أفضيلتهن على نساء العالمين عبر العصور والدهور دون استثناء، وليس ذلك بكثير على نساء أفضل الأنبياء والمرسلين، والخلق أجمعين، على نساء اختارهن الله سبحانه وتعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم، واخترن الله عز وجل ورسوله صلى الله عليه وسلم!.
أما التقوى فثابتةُ لنساء النبي صلى الله عليه وسلم بنص الكتاب العظيم، ذلك أنهن اخترن الله ورسوله والدار الآخرة على الحياة الدنيا وزينتها بعد نزول آيات التخيير وهي: ((يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ إِنْ كُنْتُنَّ تُرِدْنَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا فَتَعَالَيْنَ أُمَتِّعْكُنَّ وَأُسَرِّحْكُنَّ سَرَاحًا جَمِيلاً. وَإِنْ كُنْتُنَّ تُرِدْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَالدَّارَ الآَخِرَةَ فَإِنَّ اللَّهَ أَعَدَّ لِلْمُحْسِنَاتِ مِنْكُنَّ أَجْرًا عَظِيمًا)) [الأحزاب:28-29].
فاخترن الله ورسوله والدار الآخرة، وتركن الحياة الدنيا وزينتها ومتاعها، وكان هذا الاختيار صادقاً بدليل أنه لم يكن ثمة ما يرغبهن بالبقاء مع النبي صلى الله عليه وسلم ويصبرهن على معاناة شظف العيش معه، سوى صدق الإيمان، وحقيقة التقوى؛ ولأنّ هذا الاختيار قائم على التقوى، استحق قبول الله عز وجل له فكرّمهُنَّ بسببه، وذلك بقوله: ((لا يَحِلُّ لَكَ النِّسَاءُ مِنْ بَعْدُ وَلا أَنْ تَبَدَّلَ بِهِنَّ مِنْ أَزْوَاجٍ وَلَوْ أَعْجَبَكَ حُسْنُهُنَّ)) [الأحزاب:52].
- وهذا التكريم من جهتين:
1- منعه صلى الله عليه وسلم من الزواج عليهن.
2- منعه صلى الله عليه وسلم من تطليق واحدة منهن؛ ليتزوج أخرى بدلاً منهما، وذلك من أجل أن يبقين له زوجات دائمات، ليس في الدنيا فحسب وإنما في الآخرة أيضاً؛ ولذلك منع المؤمنين من التزوج بهن من بعده فقال: ((وَمَا كَانَ لَكُمْ أَنْ تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلا أَنْ تَنْكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِنْ بَعْدِهِ أَبَدًا إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِنْدَ اللَّهِ عَظِيمًا)) [الأحزاب:53].
وجعلهن بمقام الأمهات لكل مؤمن بقوله: ((النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنْفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ)) [الأحزاب:6].
فحري بكل عاقل أن يتدبر هذه الوقفات جيداً في عظم شأن أمهات المؤمنين رضي الله عنهن.

 
حكمة تعدد زوجات النبي صلى الله عليه وسلم
لما كانت حياة النبي صلى الله عليه وسلم أسوة للمؤمنين كما في الذكر الحكيم: ((لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ)) [الأحزاب:21]، وكانت أفعاله صلى الله عليه وسلم مصدراً من مصادر التشريع المهمة.
- كان لابد من وجود من ينقل ذلك من داخل البيت النبوي الطاهر، وهذا من حِكَم تعدد الزوجات بالنسبة للنبي صلى الله عليه وسلم لنقل الأحكام الأسرية والزوجية والأحكام الخاصة بالمؤمنات في عصرهن الأحكام الأسرية والزوجية والأحكام الخاصة بالمؤمنات في عصرهن رضي الله عنهن، وبعد عصرهن إلى يوم القيامة.
- كما أنهن بتربية النبي صلى الله عليه وسلم لهن، يصلحن قدوة حسنةً للمؤمنات في كل العصور، وهذا ما حصل لله الحمد والمنة، فهن أسوةُ حسنةٌ لكل مؤمنة، فكان هذا أيضاً من حكم التعدد، فها هي واحدةٌ منهم عائشة رضي الله عنها، من أجلّ رواة الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم.
- ولما كان الإسلام في مهده كان لابد من توثيق الصلاّت بالقبائل والبطون العربية؛ لتسهيل الدعوة الإسلامية، مثل زواجه من جويرية رضي الله عنها، فكان ذلك سبباً في إسلام بني المصطلق رضي الله عنهم.
- وأيضاً لزيادة الصِّلة بأصحابه الكرام وتكريمهم وتشريفهم مثل أبي بكر وعمر رضي الله عنهما، فقد تزوج من ابنتيهما عائشة وحفصة رضي الله عنهما، كما شرّف عثمان وعلياً بتزويجه من بناته رضي الله عنهم أجمعين.
- وأيضاً كان الزواج ببعضهن سبباً في إثبات حُكم شرعيّ مثل إبطال حكم التَّبني، فكان الزواج من السيدة زينب بنت جحش رضي الله عنها.
- وأيضاً لما لبعضهن من وضع خاص ومعاناة اجتماعية مثل السيدة سودة بيت زمعة رضي الله عنها التي مات عنها زوجها، وأم سلمة التي استشهد زوجها وأبقى أيتاماً، والسيدة أم حبيبة لما ارتد زوجها عن الإسلام بالحبشة وبقيت في دار الغربة، فكان ذلك مواساةً لهنّ رضي الله عنهن أجمعين.
ولو كانت هذه الزيجات كما يدَّعي المستشرقون وأتباعهم لإشباع الغريزة، لكُنَّ كلهن أبكاراً أو صغيرات في السن، ولكن أن تكون البكر الوحيدة هي عائشة والبقية إما مطلقات أو أرامل ذوات أولاد، فهذا بعيد كل البعد عن الغرائز والشهوات.
 
*     *     *

 
الفضائل العامة
1- تطهير آل البيت من الرجس "الشرك والشيطان والأفعال الخبيثة والأخلاق الذميمة)، وأمهات المؤمنين من آل البيت، قال تعالى: ((يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِنَ النِّسَاءِ إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلاً مَعْرُوفًا. وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الأُولَى وَأَقِمْنَ الصَّلاةَ وَآَتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا. وَاذْكُرْنَ مَا يُتْلَى فِي بُيُوتِكُنَّ مِنْ آَيَاتِ اللَّهِ وَالْحِكْمَةِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ لَطِيفًا خَبِيرًا)) [الأحزاب:30ـ34].
يوضح سياق الآيات أن آية التطهير تشمل نساءه صلى الله عليه وسلم، كيف وهي قد نزلت فيهن.
2- منـزلة الأمومة للمؤمنين حيث جعلهن أمهات في التحريم والاحترام فضلاً عن صحبته صلى الله عليه وسلم ((النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنْفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ)) [الأحزاب:6].
3- اختيار الله ورسوله والدار الآخرة إيثاراً على الدنيا وزينتها، فكان جزاؤهن أن أعدّ الله لهن أجراً عظيماً. ((يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ إِنْ كُنْتُنَّ تُرِدْنَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا فَتَعَالَيْنَ أُمَتِّعْكُنَّ وَأُسَرِّحْكُنَّ سَرَاحًا جَمِيلاً. وَإِنْ كُنْتُنَّ تُرِدْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَالدَّارَ الآَخِرَةَ فَإِنَّ اللَّهَ أَعَدَّ لِلْمُحْسِنَاتِ مِنْكُنَّ أَجْرًا عَظِيمً)) [الأحزاب:28-29].
ومعلوم أنهن اخترن الله ورسوله؛ ولذا لم يفارقهن صلى الله عليه وسلم.
4- مضاعفة الأجر لهن على الطاعات والعمل الصالح. ((وَمَنْ يَقْنُتْ مِنْكُنَّ لِلَّهِ وَرَسُولِهِ وَتَعْمَلْ صَالِحًا نُؤْتِهَا أَجْرَهَا مَرَّتَيْنِ وَأَعْتَدْنَا لَهَا رِزْقًا كَرِيمًا)) [الأحزاب:31].
5- ليست أمهات المؤمنين كأحد من النساء في الشرف والفضل وعلو المقام ((يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِنَ النِّسَاءِ إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلاً مَعْرُوفًا)) [الأحزاب:32].
6- لقد شرفهن الله بتلاوة القرآن والحكمة في بيوتهن مما يدل على جلالة قدرهن ورفعتهن ((وَاذْكُرْنَ مَا يُتْلَى فِي بُيُوتِكُنَّ مِنْ آَيَاتِ اللَّهِ وَالْحِكْمَةِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ لَطِيفًا خَبِيرًا)) [الأحزاب:34].
7- هنُ زوجات رسول الله صلى الله عليه وسلم في الدنيا والآخرة.

 
الفضائل الخاصة بكل واحدة منهن
(1) خديجة بنت خويلد بن أسد بن عبد العزى بن قٌصي. وقُصي جد النبي صلى الله عليه وسلم، وهي ثاني أقرب أمهات المؤمنين إليه نسباً من جهة الأب، ولم يتزوج غيرها من ذرية قُصي إلا أم حبيبة بنت أبي سفيان ([5]).
وتُعتبر خديجة أوسط نساء قريش نسباً، وأعظمهن شرفاً، وأكثرهن مالاً، تزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو ابن خمس وعشرين سنة بعد أبي هالة بن النباش بن زرارة التميمي حليف بني عبد الدار.
آمنت به صلى الله عليه وسلم ونصرته، فكان يفضّلها على جميع النساء([6])، وأنجبت له أولاده إلا إبراهيم فإنه من السيدة مارية رضي الله عنها، ولم يتزوج عليها الرسول صلى الله عليه وسلم حتى توفيت قبل الهجرة بثلاث سنين.
- ولها فضائل جليلة ومناقب عظيمة منها:
1- إنها من السابقين الأولين إلي الإسلام: فهي أول الناس إيماناً بما أنزل الله، فكان لها أجرها وأجر من آمن بعدها([7]).
2- لم يتزوج عليها صلى الله عليه وسلم حتى فارقت الحياة الدنيا فانفردت بخمس وعشرين سنة من ثمانية وثلاثين سنة هي حياته الزوجية صلى الله عليه وسلم (حوالي الثلثين).
3- كان حب الرسول صلى الله عليه وسلم لها رزقاً من الله رزقه إياه فحبها فضيلة([8]).
4- كان صلى الله عليه وسلم يكثر من ذكرها والثناء عليها والمدح لها وصلة ودها.
قالت عائشة رضي الله عنها: "ما غرت للنبي صلى الله عليه وسلم على امرأة من نسائه ما غرت على خديجة؛ لكثرة ذكره إياها وما رأيتها قط" ([9]).
5- كانت خير نساء أمة محمد صلى الله عليه وسلم. روى البخاري بإسناده إلى علي بن أبي طالب رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "خير نسائها مريم وخير نسائها خديجة"([10]).
6- سلام الله عليها وبشارتها ببيت في الجنة من قصب لا صخب فيه ولا نصب. روى الشيخان بإسناديهما إلى أبي هريرة رضي الله عنه قال: "أتى جبريل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله هذه خديجة قد أتت معها إناء فيه إدام أو طعام أو شراب، فإذا هي أتتك فاقرأ عليها السلام من ربها ومنى وبشرِّها ببيت في الجنة من قصب لا صخب فيه ولا نصب" ([11]).
7- رزقه الله تعالى منها من الولد ولم يرزقه صلى الله عليه وسلم من غيرها. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ورزقني الله منها الولد إذ لم يرزقني من غيرها"([12]).
(2) سودة بنت زمعة بن قيس بن عبد شمس بن عبدُ وُدّ بن نصر بن مالك بن حِسْل بن عامر بن لؤي بن غالب بن فهر. أمها: الشموس بنت زيد بن عمرو الأنصارية، وكانت قبل النبي صلى الله عليه وسلم عند السكران بن عمرو، روت عن النبي صلى الله عليه وسلم وعنها ابن عباس ويحيى بن عبد الله بن عبد الرحمن بن سعد بن زرارة.
أسلمت بمكة قديماً وهاجرت هي وزوجها إلى الحبشة الهجرة الثانية، مات زوجها هناك([13])، وهي أول امرأة تزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد خديجة، وكان ذلك بمكة، وانفردت به نحواً من أربع سنين، وهي سيدة جليلة ونبيلة. توفيت سنة خمس وخمسين على الأرجح في آخر خلافة عمر بن الخطاب رضي الله عنه.
- ومن مناقبها:
1- حرصها على البقاء في عصمة النبي صلى الله عليه وسلم، فقد وهبت يومها في القَسْم لعائشة تقرباً إليه صلى الله عليه وسلم وحباً له، ولتكون من زوجات النبي صلى الله عليه وسلم في الجنة.
ذكر ابن سعد في الطبقات أن سودة قالت النبي صلى الله عليه وسلم أنشدك بالله أما راجعتني، وقد كبرتُ ولا حاجة لي في الرجال ولكني أحب أن أبعث في نسائك يوم القيامة فراجعها النبي صلى الله عليه وسلم ([14]).
وروى البخاري بإسناده إلى عائشة رضي الله عنها: (أنّ سودة بنت زمعة وهبت يومها لعائشة وكان النبي صلى الله عليه وسلم يَقْسم لعائشة بيومها ويوم سودة" ([15]).
2- تمني عائشة أن تكون مثل هديها وطريقتها.
روى مسلم بإسناده إلى عائشة رضي الله عنها قالت: "ما رأيتُ امرأة أحب إليّ أن أكون في مسلاخها([16]) من سودة بنت زمعة... " ([17]).
(3) عائشة بنت أبي بكر الصديق، وهو عبد الله بن عثمان التيمي القُرشي، تُكنى بأم عبد الله، فقد سألت النبي صلى الله عليه وسلم أن تكتنى فقال اكتني بابن أختك فاكتنت بأم عبد الله، وهو عبد الله بن الزبير بن العوام، وأمه أسماء بنت أبي بكر رضي الله عنهم جمعياً.
وأمها: أم رومان بنت عامر بن عويمر الكنانية، ولدت بعد البعثة بأربع سنوات، وتزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم وهي بنت ست ودخل بها وهي بنت تسع سنين، ولم يتزوج بكراً غيرها، وقد نزلت براءتها من فوق سبع سموات، وكانت أحب أزواجه إليه من بعد خديجة، وأفقه نساء الأمة يستفتيها أكابر الصحابة ([18]).
توفي عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم وهي في الثامنة عشرة من عمرها وكانت وفاتها في 17 من رمضان سنة 58ه- وصلى عليها أبو هريرة رضي الله عنه ودفُنت ليلاً في البقيع رضي الله عنها.
- وانفردت عائشة رضي الله عنها بمجموعة من المناقب التي ذكرتها كتب السنة منها:
1- كانت أحب الأزواج إلى النبي صلى الله عليه وسلم، من بعد خديجة رضي الله عنها.
روى البخاري بسنده عن عمرو بن العاص رضي الله عنه" أن النبي صلى الله عليه وسلم بعثه على جيش ذات السلاسل قال: فأتيته فقلت أي الناس أحب إليك؟ قال: عائشة، فقلت: فمن الرجال؟ قال أبوها.." ([19]).
2- جاء جبريل عليه السلام بصورتها إلى الرسول الله صلى الله عليه وسلم في قطعة من الحرير قبل زواجها.
روى الشيخان بإسناديهما إلى عائشة رضي الله عنه أنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أريتك في المنام ثلاث ليال جاءني بك الملك في سرَقَةٍ من حرير فيقول: هذه امرأتك، فأكشفُ عن وجهك فإذا أنتِ هي فأقول إن يكُ هذا من عند الله يُمضه" ([20]).
3- أرسل لها جبريل السلام مع رسول الله صلى الله عليه وسلم.
روى البخاري بإسناده إلى عائشة "فقالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يوماً يا عائش، هذا جبريل يقرئُك السلام" فقلت: وعليه السلام ورحمة الله وبركاته، تَرى ما لا أرى - تريد رسول الله صلى الله عليه وسلم " ([21]).
4- أُنزل الوحي على رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو في لحافها دون غيرها من أمهات المؤمنين.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ".. يا أم سلمة لا تؤذيني في عائشة فإنه والله ما نزل عليّ الوحي في لحاف امرأة منكن غيرها"([22]).
5- أول من بدأها النبي صلى الله عليه وسلم بالتخيير عند نزول آية التخيير، وهي قوله تعالى: ((يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ إِنْ كُنْتُنَّ تُرِدْنَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا فَتَعَالَيْنَ أُمَتِّعْكُنَّ وَأُسَرِّحْكُنَّ سَرَاحًا جَمِيلاً. وَإِنْ كُنْتُنَّ تُرِدْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَالدَّارَ الآَخِرَةَ فَإِنَّ اللَّهَ أَعَدَّ لِلْمُحْسِنَاتِ مِنْكُنَّ أَجْرًا عَظِيمًا)) [الأحزاب:28ـ29].
وقرن ذلك بموافقة أبويها فاختارت رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل أن تستشيرهما فاستن بها بقية أمهات المؤمنين.
روى الشيخان بإسناديهما إلى عائشة قالت: ".. ففي أيّ هذا استأمر أبوي؟ فإني أريد الله ورسوله والدار الآخرة، قالت: ثم فعل أزواج رسول الله صلى الله عليه وسلم مثل ما فعلت" ([23]).
6- نزلت آيات من القرآن الكريم بسببها منها ما هو بشأنها ومنها ما هو للأمة، فمن الخاص بها.
- أن شهد الله لها بالبراءة مما رميت به من الإفك والبهتان.
((إِنَّ الَّذِينَ جَاءُوا بِالإِفْكِ عُصْبَةٌ مِنْكُمْ لا تَحْسَبُوهُ شَرًّا لَكُمْ بَلْ هُوَ خَيْرٌ لَكُمْ لِكُلِّ امْرِئٍ مِنْهُمْ مَا اكْتَسَبَ مِنَ الإِثْمِ وَالَّذِي تَوَلَّى كِبْرَهُ مِنْهُمْ لَهُ عَذَابٌ عَظِيمٌ)) [النور:11] إلى قوله تعالى: ((الْخَبِيثَاتُ لِلْخَبِيثِينَ وَالْخَبِيثُونَ لِلْخَبِيثَاتِ وَالطَّيِّبَاتُ لِلطَّيِّبِينَ وَالطَّيِّبُونَ لِلطَّيِّبَاتِ أُولَئِكَ مُبَرَّءُونَ مِمَّا يَقُولُونَ لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ)) [النور:26].
- أما ما نزل بسببها وهو عام للأمة:
- آية التيمم التي كانت رحمة وتسهيلاً للأمة.
روى الشيخان بإسناديهما إلى عائشة " أنها استعارت من أسماء قلادة فهلكت، فأرسل رسول الله صلى الله عليه وسلم ناساً من أصحابه في طلبها فأدركتهم الصلاة فصلوا بغير وضوء فلما أتوا النبي صلى الله عليه وسلم شكوا ذلك إليه فنـزلت آية التيمم فقال أُسيد بن حضير جزاك الله خيراً فوالله ما نزل بك أمر تكرهينه إلا جعل الله لك منه مخرجاً وجعل للمسلمين فيه بركة" ([24]).
7- حرص النبي صلى الله عليه وسلم أن يُمرَّض في بيتها، فكانت وفاته بين سحرها ونحرها في يومها، وجمع الله ريقيهما في آخر ساعة له من الدنيا وأول ساعة له من الآخرة، ودفن في بيتها، فقد روى البخاري بسنده عن عائشة رضي الله عنها، قالت: دخل عبد الرحمن بن أبي بكر على النبي صلى الله عليه وسلم وأنا مسندته إلى صدري، ومع عبد الرحمن سِواك رَطبٌ يستنُّ به فأيدّه رسول الله صلى الله عليه وسلم بصره، فأخذتُ السواك فقضمتُه ونقضتُه وطيبّه ثم دفعته إلى النبي صلى الله عليه وسلم فاستنَّ به.." ([25]).
8- أخبر صلى الله عليه وسلم بأنها من أصحاب الجنة.
روى البخاري بإسناده إلى القاسم بن محمد "أن عائشة اشتكت فجاء ابن عباس فقال: يا أم المؤمنين، تقدمين على فرط([26]) صِدْقٍ، على رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلى أبى بكر"([27])، فقطع ابن عباس لها بدخول الجنة لا يكون إلا بتوقيف.
كما روى البخاري والترمذي وصححه عن عبد الله بن زياد الأسدي قال: "سمعتُ عماراً يقول: هي زوجته في الدنيا والآخرة" ([28]).
9- هي أعلم نساء هذه الأمة، إذا روت عن النبي صلى الله عليه وسلم أحاديث كثيرة تجاوزت الألفين([29])، إضافة إلى أن كبار الصحابة كانوا يرجعون إليها ويستفتونها.
(4) حفصة بنت عمر بن الخطاب العدوي القرشي، وهي أخت عبد الله لأبيه، وأمها: زينب بنت مظعون أخت عثمان بن مظعون بن حبيب بن وهب بن حذافة، تزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم سنة ثلاث للهجرة بعد زوجها خنيس بن حذافة البدري المتوفي بالمدينة، وكانت صوّامة قوّامة، وُلدت قبل البعثة بخمس سنين، وتُوفيت في شبعان سنة 45هـ رضي الله عنها.
 - ومن مناقبها:
1- شرفت بالهجرة مع زوجها، روى ابن سعد بإسناده إلى أبي الحويرث، قال: "تزوج خنيس بن حذاقة([30])، من حفصة بنت عمر فكانت عنده وهاجرت معه إلى المدينة" ([31]).
2- كثرة الصيام والقيام وهي زوجة المصطفى صلى الله عليه وسلم في الجنة.
روى الطبراني بإسناده إلى قيس بن زيد "أن رسول الله صلى الله عليه وسلم طلق حفصة تطليقة.. فجاء النبي صلى الله عليه وسلم فدخل فتجلببت فقال النبي صلى الله عليه وسلم أتاني جبريل عليه السلام فقال: راجع حفصة فإنها صوامة قوامة وإنها زوجتك في الجنة" ([32]).
3- لما جُمع المصحف على عهد أبي بكر رضي الله عنه ظل عنده حتى وفاته عند عمر في خلافته ثم صار عند حفصة، ثم استعانوا به عندما جمعه عثمان رضي الله عنه وأعادوه لها حتى توفيت سنة خمس وأربعين بالمدينة ([33]).
(5) زينب بنت خزيمة بن عبد الله بن عمرو بن عبد مناف بن هلال بن عامر بن صعصعة الهلالية، كان يقال لها أم المساكين لإطعامها إياهم والتصدق عليهم، استشهد زوجها عبد الله بن جحش بأحد فتزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكان دخوله بها بعد حفصة ولم تلبث معه إلا شهرين أو ثلاثة، توفيت سنة أربع للهجرة، وإن كانت لم تذكر لها مناقب على الخصوص فيكفيها ما جاء في حقهن على العموم، وكذلك صلاة رسول الله عليها لما ماتت، فتلك فضيلة اختصت بها؛ لأنه لم يمت في حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم من زوجاته إلا خديجة وهي، وصلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم رحمة واجبة للمؤمنين.
(6) أم سلمة هند بنت أبي أمية (حذيفة) المخزومية القرشية، كان أبوها يلقب (زاد الركب) لجوده، فالمسافر معه لا يحمل زاداً، وأمها: عاتكة بنت عامر كنانية من بني فراس، تزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد موت زوجها أبي سلمة بن عبد الأسد وهو ابن عمها ([34])، الذي هاجرت معه إلى الحبشة ثم إلى المدينة، وقيل إنها أول ظعينة ([35])، دخلت المدينة، وكانت من أجمل النساء وأشرفهن نسباً، وكانت آخر زوجات النبي صلى الله عليه وسلم وفاةً فقد توفيت على الأرجح سنة واحد وستين من المهجرة.
- ومن مناقبها:
1- زواج النبي صلى الله عليه وسلم منها ودعاؤه لها، وروى مسلم بإسناده إلى أم سلمة " قالت: أرسل رسول الله صلى الله عليه وسلم حاطب بن أبي بلتعة يخطبني له فقلت: إنّ لي بنتاً وأنا غيور([36])، فقال: أما ابنتها فندعو الله أن يغنيها عنها، وأدعو الله إن يذهب بالغيرة([37]).
2- أخبر صلى الله عليه وسلم بأنها من أهل الجنة، روى أحمد بإسناده إلى أم سلمة رضي الله عنها قالت: أغدف (غطى) رسول الله صلى الله عليه وسلم على علي وفاطمة والحسن والحسين رضي الله تعالى عنهم خميصة سوداء ثم قال: اللهم إليك لا إلى النار أنا وأهل بيتي، قالت: قلت: وأنا رسول الله، قال: وأنتِ ([38]).
3- وتظهر حكمتها جلية يوم الحديبية، لما دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم الصحابة فقال: " يا أيها الناس أنحروا واحلقوا. قال: فما قام أحد قال: ثم عاد بمثلها فما قام رجل حتى عاد بمثلها فما قام رجل. فرجع رسول الله صلى الله عليه وسلم فدخل على أم سلمة فقال: " يا أم سلمة: ما شأن الناس؟ قالت: يا رسول الله قد دخلهم ما قد رأيت، فلا تكلمن منهم إنساناً، واعمد إلى هديك حيث كان فانحره واحلق فلو قد فعلت ذلك فعل الناس ذلك، فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يكلم أحداً حتى أتى هديه فنحره ثم جلس فحلق، فقام الناس ينحرون ويحلقون، قال حتى إذا كان بين مكة والمدينة وسط الطريق فنـزلت سورة الفتح ([39]).
وتلك المشورة دالة بوضوح على ما أوتيت من عقل وحسن تدبير.
 (7) زينب بنت جحش بن رباب بن يعمر الأسدي حليف بني عبد شمس، من المهاجرات الأول، وأمها: أميمة بنت عبد المطلب بن هاشم، عمته صلى الله عليه وسلم، تزوجها النبي صلى الله عليه وسلم سنة ثلاث أو خمس بعد ما كانت زوجة لزيد بن حارثة مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم، الذي كان يدعى ابن محمد وفي ذلك بيان حكم الزواج من زوجة الابن المتبني فقد تبنى رسول الله صلى الله عليه وسلم زيد بن حارثة رضي الله عنه قبل النبوة فكان يُقال له زيد بن محمد، فقطع الله تعالى هذه النسبة بقوله: ((ادْعُوهُمْ لآَبَائِهِمْ هُوَ أَقْسَطُ عِنْدَ اللَّه))[الأحزاب:5]، ثم زاد ذلك بياناً وتأكيداً بوقوع تزويج رسول الله صلى الله عليه وسلم بزينب بنت جحش رضي الله عنها" حتى نزلت الآية: ((ادْعُوهُمْ لآَبَائِهِمْ هُوَ أَقْسَطُ عِنْدَ اللَّه)) وفيها نزلت ((فَلَمَّا قَضَى زَيْدٌ مِنْهَا وَطَرًا زَوَّجْنَاكَهَا)) [الأحزاب:37].
كانت زينب رضي الله عنها من سادات النساء ديناً وورعاً وجوداً، وهي أول الأمهات لحوقاً بالنبي صلى الله عليه وسلم حيث كانت وفاتها سنة عشرين.
- ومن مناقبها:
1- زوجها الله عز وجل لنبيه صلى الله عليه وسلم من فوق سبع سموات: ((وَإِذْ تَقُولُ لِلَّذِي أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَأَنْعَمْتَ عَلَيْهِ أَمْسِكْ عَلَيْكَ زَوْجَكَ وَاتَّقِ اللَّهَ وَتُخْفِي فِي نَفْسِكَ مَا اللَّهُ مُبْدِيهِ وَتَخْشَى النَّاسَ وَاللَّهُ أَحَقُّ أَنْ تَخْشَاهُ فَلَمَّا قَضَى زَيْدٌ مِنْهَا وَطَرًا زَوَّجْنَاكَهَا لِكَيْ لا يَكُونَ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ حَرَجٌ فِي أَزْوَاجِ أَدْعِيَائِهِمْ إِذَا قَضَوْا مِنْهُنَّ وَطَرًا وَكَانَ أَمْرُ اللَّهِ مَفْعُولاً)) [الأحزاب:37].
وكانت تفتخر على الزوجات فتقول: "زوجكن أهاليكنَّ وزوجني الله تعالى من فوق سبع سموات"([40]).
2- كان زواجها سبباً لنزول آية الحجاب.
روى البخاري بإسناده إلى أنس بن مالك رضي الله عنه قال: "... لما أهديت زينب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم كانت معه في البيت، صنع طعاماً ودعا القوم فقعدوا يتحدثون، فجعل النبي صلى الله عليه وسلم يخرج ثم يرجع وهم قعود يتحدثون، فأنزل الله تعالى: ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لا تَدْخُلُوا بُيُوتَ النَّبِيِّ إِلا أَنْ يُؤْذَنَ لَكُمْ إِلَى طَعَامٍ غَيْرَ نَاظِرِينَ إِنَاهُ وَلَكِنْ إِذَا دُعِيتُمْ فَادْخُلُوا فَإِذَا طَعِمْتُمْ فَانْتَشِرُوا وَلا مُسْتَأْنِسِينَ لِحَدِيثٍ إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ يُؤْذِي النَّبِيَّ فَيَسْتَحْيِي مِنْكُمْ وَاللَّهُ لا يَسْتَحْيِي مِنَ الْحَقِّ وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ وَمَا كَانَ لَكُمْ أَنْ تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلا أَنْ تَنْكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِنْ بَعْدِهِ أَبَدًا إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِنْدَ اللَّهِ عَظِيمًا)) [الأحزاب:53]. فضُرب الحجاب، وقام القوم" ([41]).
3 - ثناء النبي صلى الله عليه وسلم عليها بين أزواجه بتصدقها وإنفاقها في سبيل الله. روى مسلم بإسناده إلى عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أسرعكن لحاقاً بي أطولكن يداً، قالت: فكن يتطاولن أيتهن أطول يداً. قالت: فكانت أطولنا يداً زينب؛ لأنها كانت تعمل بيدها وتتصدق ([42]).
4- ومن فضائلها رضي الله عنها أنّ عائشة رضي الله عنها قالت: " لم أر امرأة خيراً في الدين من زينب وأتقى لله وأصدق حديثاً أو أوصل للرحم وأعظم صدقة وأشد ابتذالاً لنفسها في العمل الذي تصدّق به وتقرّب به إلى الله تعالى([43]).
(8) جويرية بنت الحارث بن ضرار بن حبيب بن خزيمة الخزاعية المصطلقية، سبيت في غزاة بني المصطلق (المُريْسيع)([44])، سنة خمس أو ست من الهجرة، فوقعت في سهم ثابت بن قيس فكاتبها ([45]). فقضى رسول الله صلى الله عليه وسلم كتابتها، وتزوجها بعد ما كانت تحت مسافع بن صفوان المقتول في المعركة نفسها، وأعتق المسلمون بسببها مئة أهل بيت من السبي فكانت بركتها على قومها عظيمة، توفيت سنة خمسين للهجرة.
- ومن مناقبها:
1- كانت من المكثرات للعبادة الذاكرات الله كثيراً.
روى مسلم بإسناده إلى عبد الله بن عباس عن جويرية رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم خرج من عندنا بكرة حين صلى الصبح وهي في مسجدها ثم رجع بعد أن أضحى وهي جالسة فقال: مازلت على الحال التي فارقتك عليها؟ قالت: نعم قال النبي صلى الله عليه وسلم: لقد قُلتُ بعدك أربع كلمات ثلاث مرات لو وزنت بما قُلتِ منذ اليوم لوزنتهن.. سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته([46]).
2- سمّاها النبي صلى الله عليه وسلم جويرية بعد ما كان أسمها برة ([47]).
(9) أم حبيبة رملة بنت أبي سفيان صخر بن حرب بن أمية عبد شمس بن عبد مناف الأموية، أمها: صفية بنت أبي العاص بن أمية، ولدت قبل البعثة بسبعة عشر عاماً وأسلمت مع زوجها عُبيد الله بن جحش الأسدي وهاجر إلى الحبشة فولدت حبيبة، وتمسكت بدينها ثم هاجرت وتنصّر زوجها([48])، وأبدلها الله زوجاً خيراً منه رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهي أقرب نسائه إليه نسباً، تلتقي معه في عبد مناف، توفيت سنة 44هـ.
- ومن مناقبها:
1- إكرامها فراش رسول الله صلى الله عليه وسلم من أن يجلس عليه أبوها وهو مشرك لما قدم لتمديد الهدنة بين المسلمين وقريش.
2- هاجرت الهجرة الثانية إلى الحبشة([49]).
(10) صفية بنت حُيي بن أخطب بن سعية من بني النضير من ذرية هارون بن عمران، كانت تحت سلام بن مشكم قبل إسلامها ثم خلف عليها كنانة بن أبي الحقيق فقتل يوم خَيْبَر ثم صارت مع السبي فأخذها دحية الكلبي وكاتبها، وقد وفَّى النبي صلى الله عليه وسلم كتابتها فأعتقها وتزوجها وجعل عتقها صداقها، توفيت سنة اثنين وخمسين من الهجرة.
- ومن مناقبها:
1- زوجة نبي وابنة نبي وعمها نبي.
روى الترمذي عن أنس رضي الله عنه قال: بلغ صفية أنّ حفصة قالت: بنت يهودي، فبكت فدخل عليها النبي صلى الله عليه وسلم وهي تبكي فقال: ما يبكيك؟ قالت: لي حفصة: إني ابنة يهودي. فقال النبي صلى الله عليه وسلم: وإنك لابنة نبي، وإنّ عمك لنبي، وإنك لتحت نبي، ففيم تفتخر عليك؟ ثم قال: اتقي الله يا حفصة([50]). ([51]).
2- وصفها النبي صلى الله عليه وسلم بالصدق لما قالت له في مرضه (أما والله يا نبي الله لوددت أنّ الذي بك بي، فتغامز بها أزواج النبي صلى الله عليه وسلم فقال النبي صلى الله عليه وسلم أعبتنها فوالذي نفسي بيده إنها لصادقة" ([52]).
(11) ميمونة بنت الحارث بن حزن بن عامر بن صعصعة الهلالية، وأمها: هند بنت عوف، تزوجت مسعود بن عوف الثقفي ثم خلف عليها أبو رهم بن عبد العزي، فمات عنها، فزوجها العباس- وكيلها([53])- النبي صلى الله عليه وسلم، وبني بها بسرف قرب مكة، وكانت آخر امرأة تزوجها سنة سبعة في عمرة القضاء.
- من مناقبها:
1- شهادة النبي صلى الله عليه وسلم لها بالإيمان.
عن ابن عباس رضي الله عنه قال: "قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الأخوات مؤمنات ميمونة زوج النبي صلى الله عليه وسلم وأختها أم الفضل بنت الحارث وأختها سلمى بنت الحارث امرأة حمزة وأسماء بنت عميس أختهن لأمهن ([54]).
2- سماها رسول الله صلى الله عليه وسلم ميمونة.
روى البخاري بإسناده إلى ابن عباس رضي الله عنه: "كان اسم خالتي ميمونة برّة فسماها رسول الله ميمونة" ([55]).
 
*     *     *

 
الدعوة في حياة أمهات المؤمنين
لقد كانت الدعوة إلى الله تعالى هي الهدف الأسمى لأمهات المؤمنين، فما من حديث قيل عند إحداهن أو رأت النبي صلى الله عليه وسلم يفعل شيئاً إلا وقامت بتبليغه كما سمعته متذكرات قول النبي صلى الله عليه وسلم: "نضرَّ الله امرءاً سمع منّا شيئاً فبلغه كما سمعه فرب مبلغ أوعى من سامع" ([56]).
ولقد امتزن رضي الله عنهن بسعة العلم والفقه في الدين فتعلم الفقهاء منهن أحكاماً كانت نافعةً للناس كافة، وحكت لنا كتب السير عن أمهات المؤمنين مواقف تدل على بذلهن للنصيحة وأمرهن بالمعروف ونهيهن عن المنكر، ولا نذهب بعيداً إذا قلنا إن من أسباب نجاح الدعوة إلى الله تعالى في أول عهدها كان بسبب خديجة رضي الله عنها، فهي أول من آمنت برسول الله صلى الله عليه وسلم ونصرته بمالها ونفسها فكانت نعم الزوجة التي تربط على قلب رسول الله صلى الله عليه وسلم مع بزوغ فجر الوحي يقول عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم متذكراً لجميلها: "لقد آمنت بي حين كفر بي الناس، وصدقتني حين كذبني الناس وأشركتني في مالها حين حرمني الناس"([57]). لقد كانت رضي الله عنها لها القدم الراسخة في نشر دين الله فرضي الله عنها وأرضاها.
وتلكم السيدة عائشة الصديقة بنت الصديق تحفظ عن رسول الله صلى الله عليه وسلم العديد من الأحاديث لتبثها في الناس فيتعلم منها الفقهاء والعلماء، وأكثر الناس الأخذ عنها فنقلوا عنها من الأحكام والآداب شيئاً كثيراً حتى قيل: إن ربع الأحكام الشرعية منقول عنها رضي الله عنها.
ولقد أثنى العلماء من الصحابة والتابعين على عائشة رضي الله عنها، وعلمها. فقال مسروق رأيتُ مشيخة من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم الأكابر يسألون عائشة رضي الله عنها عن الفرائض، وكان إذا حدث عنها يقول: حدثني الصديقة بنت الصديق حبيبة الله المبرأة من فوق سبع سموات فلم أكذبها ([58]).
ويقول عطاء بن أبي رباح: "كانت عائشة أفقه الناس، وأعلم الناس، وأحسن الناس رأياً في العامة.
ويقول هشام بن عروة بن أبيه: "ما رأيت أحداً أعلم بفقه، ولا بطب ولا بشعر من عائشة"([59]).
وقال عبد الله بن عبيد بن عمير قال:أما إنه لا يحزنُ عليها إلا من كانت أمه([60]).
ومن دعوتها رضي الله عنها لغيرها دخلت عليها حفصة بنت عبد الرحمن بن أبي بكر وعليها خمار رقيق يشف عن جبينها فشقته عائشة عليها وقالت: أما تعلمين ما أنزل في سورة النور؟ ثم دعت بخمار فكستها وكانت تعظ النساء فتقول: يا معشر النساء اتقين ربكن وبالغن في الوضوء، وأقمن صلاتكن وآتين زكاتكن طيبة بها أنفسكن، وأطعن أزواجكن في ما أحببتن أو كرهتن.
وكانت تقول: خليفة الله تعالى على المرأة زوجها فإذا رضي عنها زوجها رضي الله عنها وإذا سخط عليها زوجها سخط الله عليها وملائكته؛ لأنها تحمل زوجها على ما يحُلُ لها. ومن قولها من حق الزوج على المرأة أن تلزم فراشه وتتجنب سخطه، وتتبع مرضاته، وتوفر كسبه، ولا تعصي له أمراً وتحفظه في نفسها([61]).
وأما زينب بن جحش رضي الله عنها، فلقد تبوأت منـزلة العالمات العاملات الواعظات الناصحات لكل مؤمن ومؤمنة في العمل بسنة النبي صلى الله عليه وسلم في حياته وبعد مماته، حفظت سمعها وبصرها عما يغضب الله تعالى، فلما سألها النبي صلى الله عليه وسلم عن السيدة عائشة رضي الله عنها في حديث الإفك - قالت: " أحمي سمعي وبصري، ما علمت عليها إلا خيراً".
أما أم المؤمنين ميمونة بنت الحارث، فنقلت للأمة بعض أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم المتعلقة بالأحكام الفقهية مثلما حدث في يوم عرفة حيث شك الناس هل النبي صلى الله عليه وسلم صائم أم مفطر في ذلك الموقف، فأرسلت إليه بحلاب وهو واقف في الموقف فشرب منه والناس ينظرون ([62]).
ومنها بيان صفة غسل النبي صلى الله عليه وسلم من الجنابة([63]). لقد كانت رضي الله عنها من الواعظات الناصحات للأمة فرضي الله عنها وعن باقي أمهات المؤمنين.

 
لمحات عامة عن أمهات المؤمنين
- كل زوجات رسول الله اللائي دخل بهن كانت وفاتهن بعده صلى الله عليه وسلم إلا خديجة وزينب بن خزيمة رضي الله عنهما فقد توفينا في حياته.
- وكلهن دفن في البقيع بالمدينة ماعدا خديجة دفنت في الحجون بمكة، وميمونة دفنت بسرف بالقرب من التنعيم في المكان الذي بني بها رسول الله صلى الله عليه وسلم فيه.
- عشر زوجات لرسول الله صلى الله عليه وسلم يلتقين معه في النسب من جهة الأب: أم حبيبة، وخديجة، وأم سلمة، وعائشة، وحفصة، وسودة، وزينب بن جحش، وجويرية، وزينب بنت خزيمة، وميمونة. وجمعت السيدة زينب بن جحش الالتقاء نسباً من جهة الأب والأم، فأمها أميمة بنت عبد المطلب عمة رسول الله صلى الله عليه وسلم وتلتقي معه من جهة الأب في خزيمة بن مدركة بن إلياس.
- سمّى النبي زوجاته ميمون وجويرية وزينب بنت جحش بعد أن كان أسمهن برة.
- كانت كل من زينب بنت خزيمة وصفية وميمونة وخديجة رضي الله عنهن جميعاً قد تزوجن قبل النبي صلى الله عليه وسلم بزوجين، بينما كانت عائشة البكر الوحيدة بينهن رضي الله عنها.
 
*     *     *

 
ترتيب أمهات المؤمنين من حيث روايتهن للحديث النبوي الشريف([64])
(1) الصديقة بنت الصديق رضي الله عنها:
- روت ألفان ومائتي حديث وعشرة أحاديث (2210).
- اتفق لها البخاري ومسلم على مائة وأربعة وسبعين حديثاً.
- وانفرد البخاري بأربعة وخمسين حديثاً.
- وانفرد مسلم بتسعة أحاديث.
- وروى لها أحمد في مسنده أكثر من ألفي حديث.
(2) السيدة أم سلمة رضي الله عنها:
- ذكر الذهبي أن مسندها يبلغ ثلاث مائة وثمانية وسبعين حديثاً.
- اتفق البخاري ومسلم على ثلاثة عشر حديثاً.
- وانفرد البخاري بثلاثة.
- وانفرد مسلم بثلاثة عشر.
(3) السيدة ميمونة بنت الحارث رضي الله عنها:
- قال الذهبي: "روي لها سبعة أحاديث في الصحيحين.
- انفرد لها البخاري بحديث، ومسلم بخمسة.
- وجميع ما روت ثلاثة عشر حديثاً.
وقال الشيخ المحقق عرفان العشا: "حديثها أكثر من ذلك فقد روى لها أحمد وحديثها في المسند يبدأ بالرقم (26858/10) وينتهي بالرقم (26921/10).
وفي "أسماء الصحابة الرواة" روت ستة وسبعين حديثاً ونقل المحقق في حاشية الكتاب المذكور كلام كحالة في "أعلام النساء" قال: "وفي مطالع الأنوار أنها روت (77) حديثاً وفي الكمال في معرفة الرجال أنها روت (46)، حديثاً، وفي مجموعة رقم (32) من مخطوطات دار الكتب الظاهرية أنها روت (79) حديثاً([65]).
(4) أم حبيبة بنت أبي سفيان رضي الله عنهما.
- في أسماء الصحابة الرواة أنها روت خمسة وستين حديثاً، وكذلك ما ذكره ابن الجوزي في "تلقيح فهوم أهل الأثر" ([66]).
- وهذا أيضاً ما ذكره الذهبي: "مسندها خمسة وستون حديثاً" ([67])، اتفق لها البخاري ومسلم على حديثين وتفرد مسلم بحديثين.
 (5) حفصة بنت عمر بن الخطاب رضي الله عنها:
- ذكر ابن حزم في "أسماء الصحابة والرواة" أنها روت ستين حديثاً، وكذلك ذكر ابن الجوزي في "تلقيح فهوم أهل الأثر" ([68]).
- قال الذهبي: "وسندها في كتاب بقي بن مخلد ستون حديثاً"([69]).
- اتفق لها الشيخان على أربعة أحاديث وانفرد مسلم بستة أحاديث.
- وقال الشيخ عرفان العشا: "وقد روى لها أحمد في المسند أربعة وأربعين حديثاً بدءاً بالرقم (26485)، وإلى الرقم (26529/10) ([70]).
(6) - زينب بن جحش رضي الله عنها:
- ذكر ابن حزم([71])، وابن الجوزي([72])، أنها روت أحد عشر حديثاً.
- قال الشيخ عرفان العشا: "وحديثها في مسند الإمام أحمد من الرقم (26813-26816/10) و (27483-27486/10).
- والترمذي (2187)، وابن أبي شيبة (19061)، وابن حبان (827).
- والبيهقي في السنن الكبرى (93/10)، والبغوي في شرح السنة (4201) وغيرهم ([73]).
- كما روى لها مالك في موطئه (1268).. والنسائي (3500) ([74]).
(7) - صفية بنت حُيي بن أخطب رضي الله عنها.
- ذكر ابن حزم([75])، وابن الجوزي([76])، أنها روت عشرة أحاديث.
- وقال الذهبي: "ورد لها من الحديث عشرة أحاديث منها واحد متفق عليه"([77]).
- وحديثها عند البخاري (2035)، ومسلم (2175)، وأحمد (26927/10)، و(26929/10) ([78]).
(8) جويرية بنت الحارث بن أبي ضرار رضي الله عنها:
- ذكر ابن حزم([79])، وابن الجوزي([80]): أنها روت سبعة أحاديث، وهو ما ذكره الذهبي أيضاً وفصل فقال: "جاء لها سبعة أحاديث منها عند البخاري حديث، وعند مسلم حديثان([81])، وأضاف الشيخ عرفان العشا: "وحديثها عند أحمد في المسند (26817-26820/10) وفيه غير الذي ذُكر"([82]).
(9) سودة بنت زمعة رضي الله عنها:
ذكر ابن حزم([83])، وابن الجوزي([84])، أنها روت خمسة أحاديث روى لها البخاري رقم (6686، 6749)، ومسلم رقم (1457)، وأحمد في مسند (27488/10)، (27487/10)، (27489/10)، (6127)، رووى لها النسائي رقم (3485).
أما السيدة خديجة بنت خويلد والسيدة زينب بنت خزيمة فليس لواحدة منهما رواية رضوان الله عليهن جميعاً.
وهذا ما أمكن جمعه في بيان مرويات أمهات المؤمنين من الحديث رضوان الله عليهن، لبيان ما بذلن في نشر حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم..
 
*******
*****
***
**
*
 
 
 
 
جدول يبين ترتيب أمهات المؤمنين من حيث روايتهن للحديث النبوي الشريف
م أمهات المؤمنين المرويات عند ابن حزم المرويات عند ابن الجوزي المرويات عند ابن بقي مخلد المرويات عند الذهبي
  الصديقة بنت الصديق 2210 2210 2055 2210
  السيدة أم سلمة 378 378 - 378
  السيدة ميمونة بنت الحارث 76 76 76 13
  السيدة أم حبيبة بنت أبي سفيان 65 65 65 65
  السيدة حفصة بنت عمر بن الخطاب 60 60 60 60
  السيدة زينب بنت جحش 11 11 11 11
  السيدة صفية بنت حيي بن أخطب 10 10 10 10
  السيدة جويرية بنت الحارث 7 7 - 7
  السيدة سودة بنت زمعة 5 5 5 5
- لم نجد في مخطوط بقي بن مخلد بن يزيد الأندلسي القرطبي، ذكراً لمرويات السيدة أم سلمة ولا السيدة جويرية بنت الحارث، ولعله سهو من الناسخ.
 
*     *     *

 
شجرة الذرية النبوية المباركة - ذرية النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

 

[الحالة الاجتماعية لبيوت النبي صلى الله عليه وآله وسلم]
 
م الاسم الحالة الاجتماعية من أسباب الزواج
1 خديجة بنت خويلد أرملة أبي هالة التميمي، وعتيق المخزومي ولديها؛ أولاد من رسول الله صلى الله عليه وسلم. هي التي طلبته للزواج، فقبل منها لما تميزت به من أخلاق عالية.
2 سودة بنت زمعة أرملة السكران بن عمرو، ولديها (5) أولاد من المؤمنات المهاجرات، وخاف النبي صلى الله عليه وسلم عليها إن ردت لأهلها أن يعذبوها
3 عائشة بنت أبي بكر بكر لتوطيد العلاقة مع أفضل خليل له ولكسر عادة العرب التي تحرم الزواج ممن يؤاخونه؛ لأنهم يعتبرونها أخوة دم.
4 حفصة بنت عمر أرملة خنيس بن حذاقة رضي الله عنه مكافأة عمر بن الخطاب رضي الله عنه لينال شرف المصاهرة
5 زينب بنت خزيمة أرملة عبيدة بن الحارث، ومطلقة الطفيل بن الحارث زوجة الشهيد في غزوة بدر، وكانت من الصابرات والتي ضحت بكل شيء من أجل الدين فأحب النبي مكافأتها
6 هند بنت أبي أمية "أم سلمة" أرملة عبد الله بن عبد الأسد، ولديها (4) أولاد أم لأربعة أيتام وزوجها استشهد، فأحب النبي صلى الله عليه وسلم أن يكفل الأيتام
7 زينب بنت جحش فارقها زيد بن حارثة أمر الله نبيه بالزواج منها لإبطال قضية التبني
8 جويرية بنت الحارث أرملة مسافع بن صفوان ابنة سيد بني المصطلق وبزواجها أطلق الأسرى من غزوة بني المصطلق وأسلم والدها وقومها
9 أم حبيبة بنت أبي سفيان أرملة عبيد الله بن جحش توفي زوجها بعدما ارتد في الحبشة فاحتارت أين تذهب فتزوجها النبي صلى الله عليه وسلم ووكل النجاشي بالزواج بعقد زواج منها.
10 صفية بنت حيي أرملة سلام بن مشكم، وكنانة بن الربيع كانت من الأسرى بعدما فتحت خيبر فاعتقها النبي صلى الله عليه وسلم ثم تزوجها
11 ميمونة بنت الحارث أرملة رهم بن عبد العزى، ومطلقة مسعود بن عمرو الثقفي هدفه من الزواج التقريب بين القبائل؛ لأن قرابتها كانت متشعبة بين القبائل في بني هاشم وبني مخزوم
 

 
[مخطط يبين التقاء عشر من نساء رسول الله صلى الله عليه وسلم معه في النسب]
 
محمد رسول الله أم طيبة خديجة أم سلمة عائشة حفصة سودة زينب جويرية زينب ميمونة
عبد الله أبو سفيان خويلد أبو أمية أبو بكر عمر زمعة جحش الحارث خزيمة الحارث
 
عبد المطلب حرب أسد المغيرة أبو قحافة الخطاب قيس رئاب أبو ضرار الحارث حَزْن
 
هاشم أمية عبد العزي عبد الله عامر نفيل عبد شمس يعمر الحارث عبد الله بجير
 
عبد مناف عبد شمس   عمر عمرو عبد العزى عبدود صبرة عائد عمرو هُزم
 
قُصي     مخزوم كعب رباح نصر مُرة مالك عبد الله رويبة
 
كلاب     يقظة سعد عبد الله مالك كبير المصطلق عبد مناف عبد الله
 
مُرة       تيم قرط حِسل غَنْم سعد هلال
 
كعب         رزاج عامر دودان عمرو عامر
لؤي         عدي   أسد عامر صعصعة
 
غالب               يحيى معاوية
 
فهر               قمعة بكر
 
مالك                 هوازن
 
النضر                 منصور
 
كنانة خزيمة مدركة إلياس مضر نزار       عكرمة
 
                  حفصة
 
                  قيس عيلان


 
 
خاتمة
 
لقد عشنا بعضاً من الفضائل العطرة لأمهات المؤمنين، فلنتخذها زاداً في رحلة الأمواج المتلاطمة من الشبهات التي أثيرت وما زالت تثار حولهن خاصة وآل البيت عامة.
ويجب على بناتنا وزوجاتنا أن يتعلمن وينشرن ويتحلين بتلك الفضائل سلوكاً في بيوتنا فتكون الأسوة الحسنة والقدوة المثلى، ونكون بذلك حفظنا بعضاً من حقوق أمهات المؤمنين في الاحترام والإكرام والتوقير والتعظيم، ومن إكرام رسول الله صلى الله عليه وسلم إكرام نسائه.
 
*     *     *

 
فهرس الموضوعات
 
إهداء 4
إنشاء المبرة وأهدافها 5
- أهداف المبرة: 5
اللجنة النسائية في جمعية الشيخ عبد الله النوري الخيرية: 5
- أهداف الجمعية: 5
- أهداف جمعية الرعاية الإسلامية: 6
مقدمة بين يدي أمهات المؤمنين. 9
أزواج النبي صلى الله عليه وسلم من أفضل نساء العالمين. 12
حكمة تعدد زوجات النبي صلى الله عليه وسلم. 13
الفضائل العامة 15
الفضائل الخاصة بكل واحدة منهن. 16
الدعوة في حياة أمهات المؤمنين. 29
لمحات عامة عن أمهات المؤمنين. 31
ترتيب أمهات المؤمنين من حيث روايتهن للحديث النبوي الشريف() 32
(1) الصديقة بنت الصديق رضي الله عنها: 32
(2) السيدة أم سلمة رضي الله عنها: 32
(3) السيدة ميمونة بنت الحارث رضي الله عنها: 32
(4) أم حبيبة بنت أبي سفيان رضي الله عنهما. 33
(5) حفصة بنت عمر بن الخطاب رضي الله عنها: 33
(6) - زينب بن جحش رضي الله عنها: 34
(7) - صفية بنت حُيي بن أخطب رضي الله عنها. 34
(8) جويرية بنت الحارث بن أبي ضرار رضي الله عنها: 34
(9) سودة بنت زمعة رضي الله عنها: 35
جدول يبين ترتيب أمهات المؤمنين من حيث روايتهن للحديث النبوي الشريف.. 36
شجرة الذرية النبوية المباركة - ذرية النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم. 37
[الحالة الاجتماعية لبيوت النبي صلى الله عليه وآله وسلم] 38
[مخطط يبين التقاء عشر من نساء رسول الله صلى الله عليه وسلم معه في النسب] 39
خاتمة 40
فهرس الموضوعات.. 41
 
*    *    *

([1]) حرفياً من واقع النظام الأساسي للمبرة الصادرة بقرار وزير الشؤون الاجتماعية والعمل.
([2]) حرفياً من واقع المواد (7،6،5،4) من دستور الاتحاد.
([3]) صحيح مسلم: كتاب فضائل الصحابة، باب من فضائل علي بن أبي طالب رضي الله عنه رقم (2408)
([4]) هي أبوة معنوية لقول البني صلى الله عليه وسلم : "إنما أنا لكم بمنـزلة الوالد" رواه أبو داود، كتاب الطهارة، باب كراهية استقبال القبلة عند قضاء الحاجة برقم (8) والحديث حسنّة الألباني.
([5]) تلتقي أم حبيبة مع رسول الله في الجد عبد مناف بن قُصي، وتلتقي خديجة مع رسول الله في الجد قُصي، أما باقي زوجات رسول الله صلى الله عليه وسلم فهن يلتقين مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما بعد قُصي "مُرة، وكعب ولؤي، وخزيمة، وإلياس ومضر".
([6]) أي على جميع النساء في عصرها فهي من سيدات نساء العالمين الأربع، وهن آسية بنت مزاحم امرأة فرعون، ومريم بنت ابنة عمران، وخديجة، وفاطمة رضي الله عنهن جمعياً.
([7])لأنها أول من أسلم من النساء ومن سَنَّ سنة حسنة فله أجرها، وأجر من عمل بها، والدال على الخير كفاعله في الأجر والثواب، ومن دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من اتبعه، لا ينقص ذلك من أجورهن من شيء. وانظر تفصيل المسألة في فتح الباري (باب فضائل خديجة)، وأيضاً انظر: نهاية الإيجاز في سيرة ساكن الحجاز، للطهطاوي، وأيضاً شرح النووي لصحيح المسلم.
([8]) صحيح مسلم: كتاب فضائل الصحابة، باب من فضائل خديجة رضي الله عنها، رقم (2435)، وفي الحديث: "فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إني قد رزقت حبها" فتأمل كيف كان حبها من الله رزقاً لرسوله صلى الله عليه وسلم .
([9]) صحيح مسلم، كتاب فضائل الصحابة، باب من فضائل خديجة رضي الله عنها، رقم (2435).
([10]) صحيح البخاري: كتاب مناقب الأنصار، باب تزويج النبي صلى الله عليه وسلم رقم (3815).
([11]) صحيح البخاري: كتاب مناقب الأنصار، باب تزويج النبي صلى الله عليه وسلم وفضلها رضي الله عنها، رقم (3820).
([12]) رواه الطبراني في المعجم الكبير، رقم (22) باب ذكر أزواج رسول الله صلى الله عليه وسلم ومنهن خديجة بنت خويلد (23/13).
([13]) تهذيب التهذيب، ابن حجر العسقلاني (12/455).
([14]) بتصرف من طبقات ابن سعد (8/54).
([15]) صحيح البخاري: كتاب النكاح، باب المرأة تهب يومها من زوجها لضرتها، رقم (5212).
([16]) كتاب مسلم: كتاب النكاح، باب جواز هبتها نوبتها لضرتها، رقم (1463).
([17]) في مسلاخها بكسر أوله، أي: جلدها، والمراد: أن تكون نظيرتها في كل شيء.
([18]) راجع - متفضلاً- الإجابة لإيراد ما استدركته عائشة على الصحابة لبدر الدين الزركشي.
([19]) صحيح البخاري: كتاب المغازي، باب غزوة ذات السلاسل، رقم (4358).
([20]) صحيح مسلم: كتاب فضائل الصحابة، باب فضائل عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها، رقم (2438).
([21]) صحيح البخاري: كتاب فضائل أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم ، باب فضل عائشة رضي الله عنها، رقم (3768).
([22]) صحيح البخاري: كتاب فضائل أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم ، باب فضل عائشة رضي الله عنها، رقم (3775).
([23]) صحيح البخاري: كتاب التفسير، باب قوله (وإن كنتن تردن الله ورسوله والدار الآخرة فإن الله أعد للمحسنات منكن أجراً عظيماً) رقم (4786).
([24]) صحيح البخاري: كتاب فضائل أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم ، باب فضل عائشة رضي الله عنها ، رقم (3773).
([25]) صحيح البخاري: كتاب المغازي، باب مرض النبي صلى الله عليه وسلم ووفاته، رقم (4438)، ورواية الحديث بلفظ وطريق آخر مذكور في كتاب الأشعثيات لأبي علي محمد بن محمد الأشعث الكوفي.
([26]) الفرط: الذي سبق وتقدم.
([27]) صحيح البخاري: كتاب فضائل أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم ، باب فضل عائشة رضي الله عنها، رقم (3771).
([28]) رواه البخاري كتاب الفضائل أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم باب فضائل عائشة رضي الله عنها برقم (3772)، وجامع الترمذي: باب من فضل عائشة رضي الله عنها، رقم(3889)، وقال الترمذي: "هذا حديث حسن صحيح".
([29]) روت السيدة عائشة من الأحاديث (2210) حديثاً وهي أربع المكثرين من الرواية بعد أبي هريرة وعبد الله بن عمر وأنس بن مالك رضوان الله عليهم. انظر: أسماء الصحابة الرواة، لابن حزم، ص (39)، وتلقيح فهوم أهل الأثر لابن الجوزي ، ص (363).
([30]) كان من المهاجرين الأولين، شهد بدراً بعد هجرته إلى أرض الحبشة، ثم شهد أحداً ونالته ثمة جراحة مات منها بالمدينة، الاستيعاب لابن عبد البر (1/134)، ,الإضافة لابن حجر (2/345).
([31]) الطبقات الكبرى: ابن سعد (8/81).
([32]) المعجم الكبير (18/365)، رقم (934) والمستدرك (4/16)، رقم (6753)، وحسنه الألباني في السلسلة الصحيحة رقم (2007)، وفي صحيح الجامع الصغير وزيارته، رقم (4351).
([33]) صحيح ابن حبان (4506)، وصححه الشيخ شعيب الأرناؤوط.
([34]) وهو أيضاً ابن عمة رسول الله صلى الله عليه وسلم فأمه أميمة بنت عبد المطلب.
([35]) الظعينة: المرأة تكون في الهودج.
([36]) غيور: على وزن فعول يشترك فيه الذكر والأنثى، تقول: غيور للرجل والمرأة .
([37]) صحيح مسلم: كتاب الجنائز، باب ما يقال عند المصيبة، رقم (918).
([38]) مسند أحمد: (6/296) (6/304)، برقم (2658) وضعَّف الشيخ شعيب الأرناؤوط إسناده، وفي رواية عن عمر بن أبي سلمة ربيب النبي صلى الله عليه وسلم جاء فيها: " قالت: أم سلمة: وأنا معهم يا رسول الله ؟ قال: "أنت على مكانك أنتِ إلى خير" صحيح أخرجه الترمذي رقم (3812) وصححه الألباني في صحيح سنن الترمذي. وفي الحديث منقية ظاهرة للسيدة أم سلمة رضي الله عنها.
([39]) وانظر: الرواية بتمامها في مسند الإمام أحمد بن حنبل (4/323)، وعلق الشيخ شعيب الأرناؤوط بقوله : "إسناده حسن".
([40]) صحيح البخاري : كتاب التوحيد، باب "وكان عرشه على الماء" رقم (7420).
([41]) صحيح البخاري: حديث رقم (4792) كتاب التفسير قوله تعالى: (لا تدخلوا بيوت النبي إلا أن يؤذن لكم إلى طعام).
([42]) صحيح مسلم: حديث رقم (2452)، كتاب فضائل الصحابة، باب من فضائل زينب أم المؤمنين.
([43]) رواه مسلم : كتاب فضائل الصحابة، باب في فضائل عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها (2422).
([44]) اسم بئر لخزاعة بين مكة والمدينة، وهو بضم الميم وفتح الراء وسكون الياء.
([45]) المكاتبة: هي أن يتفق السيد مع رقيقه "مملوكة" على مال يؤديه مقسطاً فإذا أداء فهو حر.
([46])صحيح مسلم: حديث (2726) كتاب الذكر والدعاء، باب التسبيح أول النهار وعند النوم.
([47])كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يغير الأسماء التي فيها تزكية لصاحبها امتثالاً لقوله تعالى: (فلا تزكوا أنفسكم هو أعلم بمن اتقى).
([48]) ومات عبيد الله بن جحش على النصرانية (نعوذ بالله من سوء الخاتمة) وهو الوحيد من إخوة السيدة زينب بنت جحش رضي الله عنها الذي مات على غير الإسلام.
([49]) وقد مدح رسول الله صلى الله عليه وسلم من هاجر إلى الحبشة وجعل لهم هجرتين. انظر صحيح مسلم، كتاب فضائل الصحابة، باب فضائل جعفر بن أبي طالب وأسماء بنت عميس وأهل سفينتهم رضي الله عنهم، برقم (2502).
([50]) جامع الترمذي، كتاب المناقب، باب فضل أزواج النبي صلى الله عليه وسلم ، رقم (3892).
([51]) أي أن أباك هارون وعمك موسى وأنت زوجتي، وقد روي في الترمذي (3892) قول الرسول صلى الله عليه وسلم لها : "ألا قلتِ: وكيف تكونان خيراً مني وزوجي محمد، وأبي هارون، وعمي موسى".
([52]) مصنف عبد الرزاق (11/431)، رقم (20922)، وطبقات ابن سعد (8/128).
([53]) والعباس بن عبد المطلب زوج أختها أم الفضل بنت الحارث فعلى هذا تكون السيدة ميمونة خالة عبد الله بن عباس رضي الله عنهم جميعاً.
([54]) المستدرك (4/32-33)، وصححه الحاكم، ووافقه الذهبي، وقال الألباني: "صحيح" كما في صحيح الجامع الصغير (2763)، وسلسلة الأحاديث الصحيحة (1764).
([55]) الحديث في صحيح مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه (2141)، وفي مستدرك الحاكم (4/30)، من طريق ابن عباس رضي الله عنه.
([56]) صحيح الجامع الصغير برقم (6764).
([57]) انظر: الاستيعاب لابن عبد البر (1/589).
([58]) سير أعلام النبلاء (2/181).
([59]) نساء حول الرسول، عاطف صابر شاهين، ص (66) ط، دار الغد، المنصورة.
([60]) سيرة أعلام النبلاء (2/185).
([61]) المصدر السابق.
([62]) انظر الحديث في صحيح مسلم، كتاب الصوم، باب صوم يوم عرفة برقم (1989).
([63]) صحيح مسلم، كتاب الحيض، باب صفة غسل الجنابة، رقم (317).
([64]) سيكون تركيزنا في إيراد مرويات كل واحدة من أمهات المؤمنين رضي الله عنهن على خمسة مصادر رئيسية: "أسماء الصحابة الرواة، لابن حزم" و"تلقيح فهوم أهل الأثر، لابن الجوزي" و"سير أعلام النبلاء، لشمس الدين الذهبي" و"مخطوط جزء فيه ما لكل واحد من الصحابة من الحديث، لبقي بن مخلد الأندلسي" وكتاب في ظل رسول الله صلى الله عليه وسلم ، للشيخ عرفان العشا حسونة الدمشقي".
([65]) أسماء الصحابة الرواة، حاشية، ص (68).
([66]) أسماء الصحابة الرواة، ص (72)، وتلقيح فهوم أهل الأثر لابن الجوزي، ص (365).
([67]) نساء في ظل رسول الله، ص (208).
([68]) أسماء الصحابة الرواة، ص (75) وتلقيح فهوم أهل الأثر، ص(365).
([69]) سير أعلام النبلاء (2/227/230) وقال الشيخ عرفان العشا: إن مسند بقي بن مخلد مفقود، وانظر للإفادة حاشية، ص (124)، من نساء في ظل رسول الله.
([70]) نساء في ظل رسول الله، ص (124).
([71]) أسماء الصحابة الرواة، ص (153).
([72]) تلقيح فهوم أهل الأرض، ص(369).
([73]) نساء في ظل رسول الله، ص (186).
([74]) المرجع السابق.
([75]) أسماء الصحابة والرواة، ص (155).
([76]) تلقيح فهوم أهل الأثر ، ص(369).
([77]) سير أعلام النبلاء (2/238).
([78]) فصلَّ ذلك الشيخ عرفان العشاء في نساء في ظل رسول الله ، ص (239).
([79]) أسماء الصحابة الرواة، ص (195).
([80]) تلقيح فهوم أهل الأثر، ص(371).
([81]) سير أعلام النبلاء (2/263).
([82]) نساء في ظل رسول الله، ص (200).
([83]) أسماء الصحابة الرواة، ص (222).
([84]) تلقيح فهوم أهل الأثر، ص (372). 

عدد مرات القراءة:
5380
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :