آخر تحديث للموقع :

الخميس 18 ذو القعدة 1441هـ الموافق:9 يوليو 2020م 03:07:09 بتوقيت مكة
   شارك برأيك ..   موقف الشيعة من المخالفين (مئات الوثائق) ..   من روايات الغلو في الأئمة عند الشيعة ..   كتاب فصل الخطاب في إثبات تحريف كتاب رب الأرباب للنوري الطبرسي وأقوال بعض العلماء فيه ..   أبو طالب عند الشيعة من الأنبياء ..   مصطلح النواصب عند الشيعة يطلق على أهل السنة ..   الإباحية الجنسية عند الشيعة - نعمة الله الجزائري (أنموذجاً) ..   عند الشيعة عرش الرحمن نعال الأئمة ..   عند الشيعة الله عزوجل يزرو الحسين ويقعد معه على السرير ..   عند الشيعة الإمامة أفضل من النبوة وأشرف منها ..   وثائق مصورة عن الشيعة - عقائدهم - تناقضاتهم - غلوهم - مطاعنهم، وغيرها ..   جذور الإنحراف .. تعليم أطفال المدارس الشيعية لعن الصحابة رضي الله عنهم ..   أنديرا غاندي تستغيث بالحسين رضي الله عنه لإنقاذها من الإعدام ..   من صور إحتقار الفرس للشيعة العرب ..   أهل السنة في سجون العراق لا بواكي لهم ..   كمال الحيدري : اظهرت أقل من 1 % من فساد مذهبنا وانقلبت الدنيا ..   من أسباب الكراهية بين السنة والشيعة وسبب بث علماء الشيعة للكراهية عند اتباعهم تجاه أهل السنة ..   إعتراف الشيعة بأن علماؤهم هجروا الكتاب والعترة ..   بإعتراف علماء الشيعة أسانيد ولادة المهدي كلها ضعيفة ..   جذور الانحراف - تربية أطفال الشيعة على بغض الصحابة رضي الله عنهم ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   اعتراف الشيعة بأن اهل السنه اكثر حباً واحتراماً لأهل البيت من الشيعة ..   الحيدري يقسم بالله لو نقحنا أسانيد روايتنا لسقط ديننا ..   النبي الذي ليس علي خليفته ليس نبي للشيعة ..   من شعر ياسر الحبيب في الطعن في أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   الامام الحسن يحيي النبي محمد ليبرر مسالة صلحه مع معاويه ..   عند الشيعة كلمة الأمة في القرآن تعني الأئمة ..   بإعتراف الشيعة فضائل أهل البيت عند السنة اضعاف ما عند الشيعة ..   دراسة ايرانية : اولاد المتعة اذكى و اجمل و اقوى اطفال العالم ..   سبب ذكر القرآن ل 25 نبي فقط ..   ياسر عودة ينتفد شركيات الشيعة ..   الأحواز - مشانق إيران ..   شكوى نساء الشيعة من فرض ممارسة المتعة عليهم ..   الميت الموالي لعلي ينفع اربعين ميت في المقبرة اللي دفن فيها ..   أهل الجنة يتعجبون من نور أسنان فاطمة ويحسبون نور الله ..   البرفيسور الشيعي مكانه بالحسينية عند النعال ..   هتلر يأمر جيشة أن يتأسون بالحسين رضي الله عنه ..   ماذا قالوا في موقع فيصل نور؟ ..   طعن آية الله البغدادي في حوزة النجف ..   تفجيرات العراق من وراءها؟   دعوة الشيعة للالتحاق بالحسينيات لتلقي العلم الشيعي بدل التعليم الحكومي الذي يدرس مرويات أبي هريرة ..   عند الشيعة جميع الخلفاء من الصديق إلى آخر خلفاء العباسيين كانوا يحبون اللواط ..   إعتراف الشيعة بأن جميع روايات الإثني عشر أمام من طرقهم ضعيفة ..   علماء الشيعة والبحث عن مريدين ..   من تناقضات الشيعة في مسألة الشعائر الحسينية ..   "فاستخف قومه فاطاعوه ..." [الزخرف : 54] ..   من وسائل الشيعة في ترسيخ معتقداتهم عند الناشئة ..   من إحتفالات الشيعة بوفاة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   من مطاعن الشيعة في أم المؤمنين حفصة بنت عمر رضي الله عنهما ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   شكوى الشيعة من إنغلاق مدارسهم الدينية على نفسها والتي أدت إلى إنتشار الخرافات والبدع بين الشيعة ..

جديد الموقع

الزعم أن (ان شانئك هو الابتر) نزل في عمرو بن العاص رضي الله عنه ..
يحتج الرافضة بهذه الاية الكريمة في الطعن بنسب سيدنا عمرو بن العاص رضي الله عنه , فينبغي مطالبتهم اولا بمن قال من اهل التفسير ان الاية فيها طعن بنسب عمرو بن العاص رضي الله عنه ؟ ! . فالاية الكريمة لا يوجد فيها اي دلالة لا من بعيد ولا من قريب بالطعن بالنسب , وذلك لان تفسير كلمة ( شانئك ) تعني مبغضك , فلو ان كل مبغض للنبي صلى الله عليه واله وسلم مطعون بنسبه للزم من ذلك الطعن بانساب كل اليهود والنصارى والمشركين , بل الطعن بنسب ابي لهب عم رسول الله صلى الله عليه واله , ولا يقول بهذا اي مسلم , ويلزم منه ان الذي يبغض النبي صلى الله عليه واله وسلم , ثم يُسلم يتغير حاله من مطعون بنسبه الى غير مطعون بنسبه , ولا يقول بهذا القول اي مسلم .
قال الامام ابن جرير بعد ان ذكر اقوال اهل العلم : " وَأَوْلَى الْأَقْوَالِ فِي ذَلِكَ عِنْدِي بِالصَّوَابِ أَنْ يُقَالَ: إِنَّ اللَّهَ تَعَالَى ذِكْرُهُ أَخْبَرَ أَنَّ مُبْغِضَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ هُوَ الْأَقَلُّ الْأَذَلُّ، الْمُنْقَطِعُ عَقِبُهُ، فَذَلِكَ صِفَةُ كُلِّ مَنْ أَبْغَضَهُ مِنَ النَّاسِ، وَإِنْ كَانَتِ الْآيَةُ نَزَلَتْ فِي شَخْصٍ بِعَيْنِهِ " اهـ .[1]
وقال الحافظ ابن كثير : "  وقوله: { إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الأبْتَرُ } أي: إن مبغضك -يا محمد-ومبغض ما جئت به من الهدى والحق والبرهان الساطع والنور المبين، هو الأبتر الأقل الأذل المنقطع ذكْرُه.
قال ابن عباس، ومجاهد، وسعيد بن جبير، وقتادة: نزلت في العاص بن وائل.
وقال محمد بن إسحاق، عن يزيد بن رومان قال: كان العاص بن وائل إذا ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: دعوه فإنه رجل أبتر لا عقب له، فإذا هلك انقطع ذكره. فأنزل الله هذه السورة.
وقال شَمِر بن عطية: نزلت في عقبة بن أبي مُعَيط.
وقال ابن عباس أيضا، وعكرمة: نزلت في كعب بن الأشرف وجماعة من كفار قريش.
وقال البزار: حدثنا زياد بن يحيى الحَسَّاني، حدثنا بن أبي عدي، عن داود، عن عكرمة، عن ابن عباس قال: قدم كعب بن الأشرف مكة فقالت له قريش: أنت سيدهم ألا ترى إلى هذا المُصَنْبر المنبتر من قومه يزعم أنه خير منا، ونحن أهل الحجيج، وأهل السدانة وأهل السقاية؟ فقال: أنتم خير منه. قال: فنزلت: { إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الأبْتَرُ }
هكذا رواه البزار وهو إسناد صحيح.
وعن عطاء: نزلت في أبي لهب، وذلك حين مات ابن رسول الله صلى الله عليه وسلم فذهب أبو لهب إلى المشركين وقال: بُتِرَ محمد الليلة. فأنزل الله في ذلك: { إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الأبْتَرُ }
وعن ابن عباس: نزلت في أبي جهل. وعنه: { إِنَّ شَانِئَكَ } يعني: عدوك. وهذا يَعُمُّ جميعَ من اتصفَ بذلك ممن ذكر، وغيرهم.
وقال عكرمة: الأبتر: الفرد. وقال السُّدِّي: كانوا إذا مات ذكورُ الرجل قالوا: بُتر. فلما مات أبناء رسول الله صلى الله عليه وسلم قالوا: بتر محمد. فأنزل الله: { إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الأبْتَرُ }
وهذا يرجع إلى ما قلناه من أن الأبتر الذي إذا مات انقطع ذكره، فتوهموا لجهلهم أنه إذا مات بنوه ينقطع ذكره، وحاشا وكلا بل قد أبقى الله ذكره على رءوس الأشهاد، وأوجب شرعه على رقاب العباد، مستمرا على دوام الآباد، إلى يوم الحشر والمعاد صلوات الله وسلامه عليه دائما إلى يوم التناد " اهـ .[2]
وقال الشريف المرتضى : " فأما قوله ( إن شانئك هو الأبتر ) فمن أعجب الكلام بلاغة واختصارا وفصاحة ، وكم بين الشاني والعدو في الفصاحة وحسن العبارة . وقيل : إن الأبتر هو الذي لا نسل له ولا ذكر له من الولد ، وأنه عني بذلك العاص بن وايل السهمي . وقيل : إن الأبتر هاهنا هو المنقطع الحجة والأمل والخير ، وهو أحب إلي وأشبه بالفصاحة " اهـ . [3].
وقال الخوئي : " وقد أنزل الله سبحانه : " إن شانئك هو الأبتر : 3 " . فلا يبقى له اسم ولا رسم ، فكانت العاقبة لهؤلاء الشانئين ما أخبر الله عنهم ، فلم يبق لهم اسم ولا ذكر خير في الدنيا زيادة على جزائهم في الآخرة من العذاب الأليم ، والخزي الدائم " اهـ .[4]
فالاية الكريمة المباركة عامة في كل مبغض للنبي صلى الله عليه واله وسلم , وان المراد منها ان الله تعالى يقطع ذكر من مات وهو مبغض لمحمد صلى الله عليه واله وسلم .

644 - تفسير الطبري – محمد بن جرير الطبري – ج 24 ص 700 .
645 - تفسير ابن كثير – ابو الفداء اسماعيل بن عمر بن كثير - ج 8 ص 504 – 505 .
646 - رسائل المرتضى - الشريف المرتضى - ج 1 ص 438 .
647 - البيان في تفسير القرآن - الخوئي - ص 99 .زعم الشيعة أن قول الله تعالى: ((إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الأَبْتَرُ)) [الكوثر:3] نزل في عمرو بن العاص رضي الله عنه:
زعم الشيعة أن قول الله تعالى: ((إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الأَبْتَرُ)) [الكوثر:3] نزل في عمرو بن العاص بسبب قوله أنه يشنأ -أي يبغض- محمداً، وبسبب مخاطبته لرسول الله يا أبا الأبتر، وكان الرجل في الجاهلية إذا لم يكن له ولد ذكر سموه أبتراً، فأنزل الله على رسوله صلى الله عليه وآله: ((إِنَّ شَانِئَكَ)) [الكوثر:3]: أي مبغضك عمرو بن العاص ((هُوَ الأَبْتَرُ)) [الكوثر:3]: يعني لا دين له ولا نسب([507]) وقد ذكر أحمد بن علي الطبرسي أنه لا اختلاف بين أهل العلم أنها -أي هذه الآية- نزلت في عمرو بن العاص([508]).
ويزعم الشيعة أن عمرو بن العاص أراد أن يمحو هذه الآية من القرآن، ودفع في سبيل ذلك من ماله الشيء الكثير، ولكنه لم يستطع ذلك.
فقد أسند محمد بن العباس بن مروان بن الماهيار([509]) إلى الحسن بن علي بن محمد بن جعفر، عن أبيه، عن آبائه قال: قال عمرو بن العاص على منبر مصر: محي من كتاب الله ألف حرف، وحرّف منه ألف حرف، وأعطيت مائتي ألف درهم على أن أمحو ((إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الأَبْتَرُ)) [الكوثر:3]، فقالوا: لا يجوز ذلك. فكيف جاز لهم ذلك، ولم يجز لي. فبلغ ذلك معاوية، فكتب إليه قد بلغني ما قلت على منبر مصر، ولست هناك([510]).
ويقال للشيعة:
إن جمهور المفسرين على أن هذه الآية نزلت في العاص بن وائل -أبي عمرو بن العاص - كان إذا ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: دعوه، فإنه رجل أبتر لا عقب له، فإذا هلك انقطع ذكره([511]).
وقد ذكر بعضهم أنها نزلت في عقبة بن أبي معيط، وذكر آخرون أنها نزلت في أبي لهب، وقيل: نزلت في أبي جهل([512]).
وقال جماعة من المفسرين: إنها نزلت في كعب بن الأشرف وجماعة من كفار قريش([513]).
ولم يذكر أحد أبداً أنها نزلت في عمرو بن العاص إلا الشيعة، وقد تقدم نقلهم دعوى الإجماع على نزولها فيه. هذا بالرغم من أن واحد من علمائهم المعاصرين أكّد أن المفسرين اتفقوا على أن الآية نزلت في العاص بن وائل، لا عمرو بن العاص كما زعمت طائفته؛ قال محمد جواد مغنية: وقد اتفق المفسرون على أن العاص قال: إني لأشنأ محمداً الأبتر، فأنزل الله فيه: ((إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الأَبْتَرُ)) [الكوثر:3].([514]).
وقوله حجة على من زعموا أن المفسرين أجمعوا على أنها نزلت في عمرو، إلا أن دعواه اتفاق المفسرين على نزولها في العاص لا تسلم له، لوجود أقوال أخرى كثيرة، بعضها مؤيد بالأدلة تدل على أنها نزلت في غير العاص بن وائل.
ولا يقدح نزول الآية في العاص بن وائل في ولده عمرو بن العاص؛ لأن الله تعالى يقول: ((وَلا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى)) [الأنعام:164]([515]).
ولو فرض على سبيل الجدل أن عمراً قال عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في الجاهلية أنه أبتر، أو آذاه بأي نوع من أنواع الأذية؛ فإن ذلك كله يُجَبّ بمجرد إسلامه رضي الله عنه؛ لأن الإسلام يجب ما قبله.
روى الإمامان مسلم وأحمد بسنديهما -واللفظ لـمسلم - عن عمرو بن العاص رضي الله عنه قال: «لقد رأيتني وما أحد أشد بغضاً لرسول الله صلى الله عليه وسلم مني، ولا أحب إلي أن أكون قد استمكنت منه فقتلته، فلو متّ على تلك الحال لكنت من أهل النار، فلما جعل الله الإسلام في قلبي أتيت النبي صلى الله عليه وسلم فقلت: ابسط يمنيك فلأبايعك، فبسط يمينه، قال: فقبضت يدي، قال: مالك يا عمرو؟ قال: قلت: أردت أن أشترط، قال: تشرط بماذا؟ قلت: أن يغفر لي، قال: أما علمت أن الإسلام يهدم ما كان قبله، وأن الهجرة تهدم ما كان قبلها، وأن الحج يهدم ما كان قبله»([516]).
فعُلم أن إسلام عمرو هدم كل ما كان عمله من الذنوب والمعاصي، فصار بعد إسلامه نقياً من الذنوب كيوم ولدته أمه.
عبدالقادر صوفي ..

 ([507]) تفسير القمي (2/445)، والاحتجاج لأحمد الطبرسي (ص:77). وانظر: تفسير الصافي للكاشاني (2/858)، والبرهان للبحراني (4/515)، وفصل الخطاب للنوري الطبرسي (ص:326).
([508]) الاحتجاج للطبرسي (ص:77).
([509]) تقدم التعريف به ص(530).
([510]) نقله عنه كل من: البياضي في الصراط المستقيم (3/51)، والبحراني في البرهان (4/152، 515)، وأبو الحسن العاملي في مقدمة البرهان (ص:37).
([511]) جامع البيان للطبري (30/301-303)، وأسباب النزول للواحدي (ص 541-542)، وتفسير ابن كثير (4/559)، وتفسير القرطبي (20/222-223)، والدر المنثور للسيوطي (6/404)، وفتح القدير للشوكاني (5/504).
([512]) جامع البيان للطبري (30/301-303)، وأسباب النزول للواحدي (ص 541-542)، وتفسير ابن كثير (4/559)، وتفسير القرطبي (20/222-223)، والدر المنثور للسيوطي (6/404)، وفتح القدير للشوكاني (5/504).
([513]) ودليلهم ما رواه البزار بسنده قال: حدثنا زياد بن يحيى الحساني، حدثنا ابن أبي عدي، عن داود، عن عكرمة عن ابن عباس قال: قدم كعب بن الأشرف مكة. فقالت له قريش: أنت سيدهم، ألا ترى إلى هذا المنصبر المنبتر من قومه، يزعم أنه خير منا ونحن أهل الحجيج وأهل السدانة وأهل السقاية؟ فقال: أنتم خير منه. قال: فنزلت (إن شانئك هو الأبتر). قال الحافظ ابن كثير: هكذا رواه البزار، وهو إسناد صحيح. كشف الأستار عن زوائد البزار للهيثمي (3/83)، وانظر: تفسير ابن كثير (4/559). والدر المنثور للسيوطي (8/652)، ومجمع الزوائد للهيثمي (7/5)، وفتح القدير للشوكاني (5/504).
([514]) الشيعة والحاكمون لمغنية (ص:53).
([515]) سورة الأنعام، جزء من الآية 164، وسورة الإسراء، جزء من الآية 15، وسورة فاطر، جزء من الآية 18، وسورة الزمر، جزء من الآية 7.
([516]) صحيح مسلم (1/110-111)، كتاب الإيمان، باب كون الإسلام يهدم ما قبله، ومسند أحمد (4/204-205).


عدد مرات القراءة:
1008
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :