آخر تحديث للموقع :

الأحد 21 ذو القعدة 1441هـ الموافق:12 يوليو 2020م 06:07:05 بتوقيت مكة
   شارك برأيك ..   موقف الشيعة من المخالفين (مئات الوثائق) ..   من روايات الغلو في الأئمة عند الشيعة ..   كتاب فصل الخطاب في إثبات تحريف كتاب رب الأرباب للنوري الطبرسي وأقوال بعض العلماء فيه ..   أبو طالب عند الشيعة من الأنبياء ..   مصطلح النواصب عند الشيعة يطلق على أهل السنة ..   الإباحية الجنسية عند الشيعة - نعمة الله الجزائري (أنموذجاً) ..   عند الشيعة عرش الرحمن نعال الأئمة ..   عند الشيعة الله عزوجل يزرو الحسين ويقعد معه على السرير ..   عند الشيعة الإمامة أفضل من النبوة وأشرف منها ..   وثائق مصورة عن الشيعة - عقائدهم - تناقضاتهم - غلوهم - مطاعنهم، وغيرها ..   جذور الإنحراف .. تعليم أطفال المدارس الشيعية لعن الصحابة رضي الله عنهم ..   أنديرا غاندي تستغيث بالحسين رضي الله عنه لإنقاذها من الإعدام ..   من صور إحتقار الفرس للشيعة العرب ..   أهل السنة في سجون العراق لا بواكي لهم ..   كمال الحيدري : اظهرت أقل من 1 % من فساد مذهبنا وانقلبت الدنيا ..   من أسباب الكراهية بين السنة والشيعة وسبب بث علماء الشيعة للكراهية عند اتباعهم تجاه أهل السنة ..   إعتراف الشيعة بأن علماؤهم هجروا الكتاب والعترة ..   بإعتراف علماء الشيعة أسانيد ولادة المهدي كلها ضعيفة ..   جذور الانحراف - تربية أطفال الشيعة على بغض الصحابة رضي الله عنهم ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   اعتراف الشيعة بأن اهل السنه اكثر حباً واحتراماً لأهل البيت من الشيعة ..   الحيدري يقسم بالله لو نقحنا أسانيد روايتنا لسقط ديننا ..   النبي الذي ليس علي خليفته ليس نبي للشيعة ..   من شعر ياسر الحبيب في الطعن في أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   الامام الحسن يحيي النبي محمد ليبرر مسالة صلحه مع معاويه ..   عند الشيعة كلمة الأمة في القرآن تعني الأئمة ..   بإعتراف الشيعة فضائل أهل البيت عند السنة اضعاف ما عند الشيعة ..   دراسة ايرانية : اولاد المتعة اذكى و اجمل و اقوى اطفال العالم ..   سبب ذكر القرآن ل 25 نبي فقط ..   ياسر عودة ينتفد شركيات الشيعة ..   الأحواز - مشانق إيران ..   شكوى نساء الشيعة من فرض ممارسة المتعة عليهم ..   الميت الموالي لعلي ينفع اربعين ميت في المقبرة اللي دفن فيها ..   أهل الجنة يتعجبون من نور أسنان فاطمة ويحسبون نور الله ..   البرفيسور الشيعي مكانه بالحسينية عند النعال ..   هتلر يأمر جيشة أن يتأسون بالحسين رضي الله عنه ..   ماذا قالوا في موقع فيصل نور؟ ..   طعن آية الله البغدادي في حوزة النجف ..   تفجيرات العراق من وراءها؟   دعوة الشيعة للالتحاق بالحسينيات لتلقي العلم الشيعي بدل التعليم الحكومي الذي يدرس مرويات أبي هريرة ..   عند الشيعة جميع الخلفاء من الصديق إلى آخر خلفاء العباسيين كانوا يحبون اللواط ..   إعتراف الشيعة بأن جميع روايات الإثني عشر أمام من طرقهم ضعيفة ..   علماء الشيعة والبحث عن مريدين ..   من تناقضات الشيعة في مسألة الشعائر الحسينية ..   "فاستخف قومه فاطاعوه ..." [الزخرف : 54] ..   من وسائل الشيعة في ترسيخ معتقداتهم عند الناشئة ..   من إحتفالات الشيعة بوفاة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   من مطاعن الشيعة في أم المؤمنين حفصة بنت عمر رضي الله عنهما ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   شكوى الشيعة من إنغلاق مدارسهم الدينية على نفسها والتي أدت إلى إنتشار الخرافات والبدع بين الشيعة ..

جديد الموقع

أم قتيل من حزب الله أثناء تشييعه.."يا عيب الشوم على هيك مقاومة بتاخد الشباب سرقة من أهلها" ..
كشفت والدة قتيل من ميليشيا حزب الله قتل مؤخراً عن أساليب الغش والخداع التي يمارسها الحزب بحق أهالي جنوده الذين يرسلهم للقتال في سوريا.
ونشر "موقع القوات اللبنانية" قصة لوالدة قتيل من ميليشيا حزب الله وقفت منذ أيام أمام جموع المشيعين وقالت لهم:"أخذوا مني ولدي تحت حجة أنهم يريدون تدريبهم على تجويد القرآن وحفظه لفترة يومين في حوزة (الإمام المنتظر) في البقاع".
وأضافت:"بعدها اتصلوا بي من مكتب الحزب وأخبروني بأن الفترة ستطول يومين إضافيين بسبب تكثيف الدروس وعندما طلبت التحدث مع ولدي أجابوني بأنه ممنوع على التلامذة الخروج من الحوزة".
ونقل الموقع عن الأم الثكلى: "طلب منها أحد كوادر "حزب الله" في البلدة التزام الصمت وطلب من ولدها الأكبر إدخال والدته الى المنزل وعدم السماح لها بالخروج إلا بعد الانتهاء من عملية الدفن، لكن غضب الوالدة انفجر بوجه المسؤول وأسمعته كلاماً تهجمت فيه على قادته وعلى سياسة الحزب والطريقة التي تتم فيها عملية تجنيد الشبان".
وتوجهت إليه قائلة "يا عيب الشوم على هيك مقاومة بتاخد الشباب سرقة من أهلها".
وأشار الموقع المذكور في تقريره إلى أن "الوالدة المفجوعة بقتل ولدها الأصغر حاولت منذ فترة الانتقال إلى بيروت لتعيش فيها مع ابنها البالغ 18 عاما قبل أن يقتل، لعلمها أن هناك محاولات دؤوبة لإقناع الشبان في بلدتها بحمل السلاح والتوجه إلى سوريا للقتال، لكن فقر حال العائلة -بحسب الموقع- منعها من تهريب ابنها خصوصا وأن ولدها كان يعمل في "كراج" للسيارات بينما شقيقه الأكبر عاجز عن العمل، بسبب إصابة تعرض لها خلال حرب تموز، حين قصفت الطائرات الإسرائيلية منزلهم الواقع بالقرب من منزل قيادي شيخ في "حزب الله".
وكشف الموقع في تقريره أن الحزب لم يعوّض العائلة المنكوبة، بل اكتفى بعد انتهاء الحرب بإيفاد مسئولين للقيام بعملية إحصاء لحجم الدمار الذي خلفته اسرائيل بعد أسر "حزب الله" جنديين في عملية أدت إلى تدمير البنى التحتية للبنان.
ورغم أن منزل القتيل كان يضج بالناس –حسب التقرير- ومع ذلك ظلت الوالدة تردد عبارات تتهجم فيها على "حزب الله"، من دون أن تكترث لوجود زوجات وشقيقات كوادر وعناصر في الحزب، وتنقل مجموعة من هؤلاء النسوة للموقع أن الوالدة توجهت إلى زوجة مسؤول البلدة في الحزب لتسألها عن مكان وجود ولدها قائلة لها: "لماذا مكتوب علينا أن يُسرقوا أولادنا منا، بينما أولادكم ينامون في منازلهم وتكتفون بإرسالهم إلى الحراسة في أماكن آمنة بين الحين والآخر".
وتضيف: "وعدوني بإعادته بعد يومين بمجرد انتهائه من دورة دينية، لكنهم أعادوه داخل صندوق وفي جسده إصابتين، واحدة في الرأس والثانية في أسفل المعدة".
ونوّه الموقع إلى أن "حالة الوالدة هذه جعلت العديد من الأمهات يتنبهن إلى خطورة ما يقوم به "حزب الله" في عملية تجنيده للشبان"، مشيراً إلى أن "الأهالي دعوا أمس الخميس إلى اجتماع في البلدة نفسها وقرروا فضح أفعال الحزب في حال حصول أمور مشابهة".
وقد جرى أثناء انعقاد الاجتماع في منزل عائلة قتيل سابق من آل ناصر الدين إشكال تخلله إطلاق الرصاص في محاولة لعناصر من "حزب الله" فضّ الاجتماع وتهديد الحاضرين بعد وصفهم بالعملاء والكفار".
وختم التقرير أن شقيق القتيل بات يتخوف أمام أقاربه على والدته خصوصا وأنها توعدت مسؤولي "حزب الله" في البلدة بملاحقتهم قضائياً واتهامهم بخطف ابنها ثم قتله.
ويقول الشاب "إذا قتلوها أو تعرضوا لها بأي أمر، سوف أفجّر نفسي بهم".
ونعت ميليشيا حزب الله "ياسر علي شهلا – أبو صالح" من بلدة "سحمر" البقاعية الذي "ارتفع أثناء قيامه بواجبه الجهادي المقدس" كما جاء في بيان النعي، وهي عبارة ترافق قتلى الحزب القادمين من سوريا.
عدد مرات القراءة:
1309
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :