آخر تحديث للموقع :

الأربعاء 22 ذو الحجة 1441هـ الموافق:12 أغسطس 2020م 04:08:53 بتوقيت مكة
   شارك برأيك ..   موقف الشيعة من المخالفين (مئات الوثائق) ..   من روايات الغلو في الأئمة ..   كتاب فصل الخطاب في إثبات تحريف كتاب رب الأرباب للنوري الطبرسي وأقوال بعض العلماء فيه ..   أبو طالب عند الشيعة من الأنبياء ..   على من يطلق الشيعة مصطلح النواصب؟ ..   الإباحية الجنسية عند الشيعة - نعمة الله الجزائري (أنموذجاً) ..   عند الشيعة عرش الرحمن نعال الأئمة ..   الله عزوجل يزور الحسين ويقعد معه على السرير ..   عند الشيعة الإمامة أفضل من النبوة وأشرف منها ..   وثائق مصورة عن الشيعة - عقائدهم - تناقضاتهم - غلوهم - مطاعنهم، وغيرها ..   جذور الإنحراف .. تعليم أطفال المدارس الشيعية لعن الصحابة رضي الله عنهم ..   أنديرا غاندي تستغيث بالحسين رضي الله عنه لإنقاذها من الإعدام ..   من صور إحتقار الفرس للشيعة العرب ..   أهل السنة في سجون العراق لا بواكي لهم ..   كمال الحيدري : اظهرت أقل من 1 % من فساد مذهبنا وانقلبت الدنيا ..   من أسباب الكراهية بين السنة والشيعة وسبب بث علماء الشيعة للكراهية عند اتباعهم تجاه أهل السنة ..   إعتراف الشيعة بأن علماؤهم هجروا الكتاب والعترة ..   بإعتراف علماء الشيعة أسانيد ولادة المهدي كلها ضعيفة ..   جذور الانحراف - تربية أطفال الشيعة على بغض الصحابة رضي الله عنهم ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   اعتراف الشيعة بأن اهل السنه اكثر حباً واحتراماً لأهل البيت من الشيعة ..   الحيدري يقسم بالله لو نقحنا أسانيد روايتنا لسقط ديننا ..   النبي الذي ليس علي خليفته ليس نبي للشيعة ..   من شعر ياسر الحبيب في الطعن في أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   الامام الحسن يحيي النبي محمد ليبرر مسالة صلحه مع معاويه ..   عند الشيعة كلمة الأمة في القرآن تعني الأئمة ..   بإعتراف الشيعة فضائل أهل البيت عند السنة اضعاف ما عند الشيعة ..   دراسة ايرانية : اولاد المتعة اذكى و اجمل و اقوى اطفال العالم ..   سبب ذكر القرآن ل 25 نبي فقط ..   ياسر عودة ينتفد شركيات الشيعة ..   الأحواز - مشانق إيران ..   شكوى نساء الشيعة من فرض ممارسة المتعة عليهم ..   الميت الموالي لعلي ينفع اربعين ميت في المقبرة اللي دفن فيها ..   أهل الجنة يتعجبون من نور أسنان فاطمة ويحسبون نور الله ..   البرفيسور الشيعي مكانه بالحسينية عند النعال ..   هتلر يأمر جيشة أن يتأسون بالحسين رضي الله عنه ..   ماذا قالوا في موقع فيصل نور؟ ..   طعن آية الله البغدادي في حوزة النجف ..   تفجيرات العراق من وراءها؟   دعوة الشيعة للالتحاق بالحسينيات لتلقي العلم الشيعي بدل التعليم الحكومي الذي يدرس مرويات أبي هريرة ..   عند الشيعة جميع الخلفاء من الصديق إلى آخر خلفاء العباسيين كانوا يحبون اللواط ..   إعتراف الشيعة بأن جميع روايات الإثني عشر أمام من طرقهم ضعيفة ..   علماء الشيعة والبحث عن مريدين ..   من تناقضات الشيعة في مسألة الشعائر الحسينية ..   "فاستخف قومه فاطاعوه ..." [الزخرف : 54] ..   من وسائل الشيعة في ترسيخ معتقداتهم عند الناشئة ..   من إحتفالات الشيعة بوفاة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   من مطاعن الشيعة في أم المؤمنين حفصة بنت عمر رضي الله عنهما ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   شكوى الشيعة من إنغلاق مدارسهم الدينية على نفسها والتي أدت إلى إنتشار الخرافات والبدع بين الشيعة ..

جديد الموقع

كواليس اغلاق المركز الثقافي الإيراني..مراقبون: خطوة الحكومة بالتضييق على الشيعة تأتي انتصارا للبشير، وليس انتصارا للدين الاسلامي ..
في خطوة مفاجئة، اغلقت الحكومة السودانية المركز الثقافي الايراني بالعاصمة والولايات، وطلبت في الوقت نفسه من الملحق الثقافي الايراني وطاقمه مغادرة البلاد في ظرف 72 ساعة.

ورجح مراقبون ان يكون قرار الحكومة ناتجا عن ضغوط مصدرها دول الخليج التي ترفض التقارب السوداني الايراني، مشيرين الى ان الخطوة تهدف الى انهاء المقاطعة الاقتصادية والبنكية من قبل مصارف دول الخليج التي رفضت مؤخرا التعامل مع الاعتمادات البنكية الواردة من الخرطوم، لاستيراد دقيق الخبز وبعض السلع الرئيسية. وهو ما يعني ان الحكومة تخلت عن حليفها الفارسي الشيعي من اجل الحصول على دعم دول الخليج لسد الازمة الكبيرة التي يعيشها الاقتصاد السوداني.


وتعاني الحكومة السودانية من عزلة عربية بسبب التقارب بين الخرطوم وطهران، وسبق ان ارجعت الرياض طائرة الرئيس السوداني عمر البشير التي كانت متجهة الى ايران، ومنعتها من استخدام الاجواء السعودية.

وفي وقت سابق من هذا العام، طالب علماء دين مقربون من الحكومة السودانية ابرزهم الدكتور عصام احمد البشير وزير الارشاد السابق، الحكومة السودانية باغلاق بعض الحسينيات، الامر الذي اوجد خلافات كبيرة في ما يلي التعامل مع المحور الايراني.

بينما يتهم علماء دين مناهضون للشيعة، الحكومة السودانية بتمكين المد الشيعي من خلال السماح بقيام الحسينيات التي تعد احدى اهم مراكز نشر التشيع، وطالب هؤلاء العلماء الحكومة السودانية بعدم التهاون مع المد الشيعي، لكونه يهدم المجتمع.

لكن الحكومة ظلت تضرب بكل تلك الدعوات عرض الحائط، بل انها كانت تحرص على مشاركة الملحقية الثقافية الايرانية في الاحتفالات الرسمية. وسبق ان أحيا الاتحاد العام للمرأة السودانية، (الواجهة النسائية لحزب البشير)، ذكرى ميلاد السيدة فاطمة الزهراء وذلك بالتعاون مع الملحقية الثقافية للسفارة الإيرانية في الخرطوم تحت شعار "فاطمة سيّدة نساء العالمين". بل ان الاحتفال رفع شعاراً قاله الخميني وهو "من أحضان المرأة ينطلق الرجل نحو الكمال". ويومها وزعت المستشارية الثقافية الايرانية جوائز لنسوة يحملن اسم فاطمة.

لكن سرعان ما غيرت الحكومة اللغة الناعمة التي كانت تتحدث بها مع الملحقية الثقافية الايرانية، وشرعت في التضييق على المد الشيعي، وعلى الحسينيات.

وارجع مختصون في شؤون الجماعات الدينية، استبدال الموقف الحكومي المتسامح بموقف خشن، الى الهجوم العنيف الذي وجهه المرجع الشيعي ياسر الحبيب الى الرئيس عمر البشير، بجانب العزلة الخليجية ضد الخرطوم.

وكان ياسر الحبيب وهو كويتي المولد والنشأة، قد نعت البشير، في حديث تلفزيوني، بالفاظ قاسية، وانتقد التضييق الحكومي على الشيعة، وطالب انصار المذهب الشيعي في السودان بالتصدي لعمر البشير والخروج في مظاهرات من اجل اقتلاع النظام السوداني، مشددا على ان الشيعة في السودان اضحوا اعدادا لا يستهان بها، وانهم قادرون على زلزلة عرش عمر البشير على حد تعبيره.

وفسر مراقبون خطوة الحكومة بالتضييق على الشيعة بانها تأتي انتصارا للرئيس البشير، وليس انتصارا للدين الاسلامي، لكون خطوة اغلاق المركز الثقافي الايراني، جاءت بعد ان قام بعض مراجع الشيعة بانتقاد ومهاجمة البشير.

ولفت المراقبون الى ان نظام الانقاذ كان يسكت على انتقاد الشيعة واساءتهم للخلفاء الراشدين، وللسيدة عائشة رضى الله عنها، وانه – اي نظام النقاذ - قام بمحاصرة المد الشيعي عقب هجوم بعض المراجع الشيعية على البشير.

وكانت الحكومة السودانية قد ألغت الشهر الماضي، زيارة النيل ابو قرون الذي يوصف بانه رأس التشيع في السودان، الى منطقة شبشة الشيخ برير بولاية النيل الابيض، بعد ان شهدت المنطقة استقطابا حادا، كاد ان يتحول الى صراع مذاهبي.

وينشط المركز الثقافي الايراني في اقامة العديد من الفعاليات، وسبق ان نظم زيارة عدد من الصحافين الى طهران، وهي الزيارة التي قابلتها انتقادات واسعة للمشاركين في الرحلة. وايضا ظل المركز يشارك في العديد من المناسبات الحكومة، بالاضافة الى مشاركته في معارض الكتاب، وهو احد المشاركين في معرض الخرطوم الدولي للكتاب في دورته التي انطلقت امس. - 
الراكوبة.

عدد مرات القراءة:
1042
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :