آخر تحديث للموقع :

السبت 14 شوال 1441هـ الموافق:6 يونيو 2020م 11:06:29 بتوقيت مكة
   من روايات الغلو في الأئمة عند الشيعة (مئات الوثائق) ..   باب كفر الثلاثة ونفاقهم وفضائح أعمالهم وقبائح آثارهم وفضل التبري منهم ولعنهم ..   كتاب فصل الخطاب في إثبات تحريف كتاب رب الأرباب للنوري الطبرسي وأقوال بعض العلماء فيه ..   أبو طالب عند الشيعة من الأنبياء ..   مصطلح النواصب عند الشيعة يطلق على أهل السنة ..   الإباحية الجنسية عند الشيعة - نعمة الله الجزائري (أنموذجاً) ..   من الذي يدعم الإرهابيين في العراق؟ ..   عند الشيعة عرش الرحمن نعال الأئمة ..   عند الشيعة يجب قتل العصافير لأنها تحب أبي بكر وعمر رضي الله عنهما (انظر أيضاً التحريف في بعض الطبعات) ..   عند الشيعة الله عزوجل يزرو الحسين ويقعد معه على السرير ..   عند الشيعة الإمامة أفضل من النبوة وأشرف منها ..   ذم الأئمة لشيعتهم ..   الشيعة والمسجد الأقصى ..   أنظر كيف يبرر علماء الشيعة الشرك والبدع؟ ..   من الروايات الشيعة التي تهدم مسألة القول بالنص على الأئمة بأسمائهم ..   أحاديث يستنكرها الشيعة على أبي هريرة رضي الله عنه وهي مروية في كتبهم وعن الأئمة رحمهم الله ..   دعاء صنمي قريش وبعض مصادره ..   عبدالله بن سبأ في مصادر الشيعة ..   من أسماء علماء الشيعة ..   من تدليسات واكاذيب كمال الحيدري ..   حصاد السنين في تبيان ضلال المتقدمين والمتأخرين ..   وثائق مدمرة تبين اكاذيب ودجل وخرافات وتدليسات الروافض ..   وثائق مصورة عن الشيعة - عقائدهم - تناقضاتهم - غلوهم - مطاعنهم، وغيرها ..   الفيض الكاشاني وتحريف القرآن ..   الشعائر الحسينية - ( بين المؤيدين والمعارضين ) ..   بإعتراف الشيعة الأخبار الدالة على تحريف القرآن عندهم تزيد على 2000 رواية ..   يعتقد الشيعة أن القرآن محي منه 70 من قريش بأسمائهم وأسماء آبائهم وما ترك "أبولهب" إلا إزراء على النبي لأنه عمه ..   يقول الخميني : إن فقراء السادة في العالم يمكن إشباع حوائجهم بخمس مكاسب سوق بغداد فقط . ..   جذور الإنحراف .. تعليم أطفال المدارس الشيعية لعن الصحابة رضي الله عنهم ..   أنديرا غاندي تستغيث بالحسين رضي الله عنه لإنقاذها من الإعدام ..   من صور إحتقار الفرس للشيعة العرب ..   أهل السنة في سجون العراق لا بواكي لهم ..   كمال الحيدري : اظهرت أقل من 1 % من فساد مذهبنا وانقلبت الدنيا ..   ماذا كان يفعل الحمار قبل سفينة نوح؟ ..   عراق ما بعد صدام المجاهرة بلعن الفاروق عمر رضي الله عنه في شوارع بغداد وكربلاء ..   الخمينى عند بعض علماء الشيعة أفضل من بعض أنبياء الله بنى اسرائيل ..   الشعب يريد ظهور الإمام ..   حسن الله ياري - لعن الله كما الحيدري نعلي خير منه ..   بإعتراف الشيعة المرجعية الدينية العربية فقدت إستقلاليتها لصالح إيران ..   من أسباب الكراهية بين السنة والشيعة وسبب بث علماء الشيعة للكراهية عند اتباعهم تجاه أهل السنة ..   إعتراف الشيعة بأن علماؤهم هجروا الكتاب والعترة ..   بإعتراف علماء الشيعة أسانيد ولادة المهدي كلها ضعيفة ..   كمال الحيدري النبي أخفى آية التطهير حتى لايحرفها الصحابة ..   عند الشيعة قول السلام عليك يا أبا عبدالله تعدل 90 حجة من حج الرسول ..   عند الشيعة سفك الدماء في الكعبة من اسباب خروج المهدي ..   من مطاعن الشيعة في السيستاني ..   من مطاعن الشيعة في محمد حسين فضل الله ..   من مطاعن الشيعة في الخامنئي ..   من الأسباب الحقيقة لكراهية الفرس لعمر رضي الله عنه ..   جذور الانحراف - تربية أطفال الشيعة على بغض الصحابة رضي الله عنهم ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   إياد علاوي علماء شيعة طلبوا مني قصف مرقد علي بن أبي طالب بـالنجف أثناء التنازع مع مقتدى الصدر ..   اعتراف الشيعة بأن اهل السنه اكثر حباً واحتراماً لأهل البيت من الشيعة ..   قائد الحشد الشعبي يهدد الخليج ..   الحيدري يقسم بالله لو نقحنا أسانيد روايتنا لسقط ديننا ..   النبي الذي ليس علي خليفته ليس نبي للشيعة ..   من شعر ياسر الحبيب في الطعن في أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   الامام الحسن يحيي النبي محمد ليبرر مسالة صلحه مع معاويه ..   عند الشيعة كلمة الأمة في القرآن تعني الأئمة ..   بإعتراف الشيعة فضائل أهل البيت عند السنة اضعاف ما عند الشيعة ..   دراسة ايرانية : اولاد المتعة اذكى و اجمل و اقوى اطفال العالم ..   سبب ذكر القرآن ل 25 نبي فقط ..   ياسر عودة ينتفد شركيات الشيعة ..   الأحواز - مشانق إيران ..   شكوى نساء الشيعة من فرض ممارسة المتعة عليهم ..   الميت الموالي لعلي ينفع اربعين ميت في المقبرة اللي دفن فيها ..   أهل الجنة يتعجبون من نور أسنان فاطمة ويحسبون نور الله ..   البرفيسور الشيعي مكانه بالحسينية عند النعال ..   هتلر يأمر جيشة أن يتأسون بالحسين رضي الله عنه ..   إعلانات مجانية ..   طعن آية الله البغدادي في حوزة النجف ..   تفجيرات العراق من وراءها؟   دعوة الشيعة للالتحاق بالحسينيات لتلقي العلم الشيعي بدل التعليم الحكومي الذي يدرس مرويات أبي هريرة ..   عند الشيعة جميع الخلفاء من الصديق إلى آخر خلفاء العباسيين كانوا يحبون اللواط ..   إعتراف الشيعة بأن جميع روايات الإثني عشر أمام من طرقهم ضعيفة ..   علماء الشيعة والبحث عن مريدين ..   من تناقضات الشيعة في مسألة الشعائر الحسينية ..   إذا كنت كذوبا فكن ذكورا ..   "فاستخف قومه فاطاعوه ..." [الزخرف : 54] ..   من وسائل الشيعة في ترسيخ معتقداتهم عند الناشئة ..   من له حيلة فليحتال والغاية تبرر الوسيلة ..   مخرجات الحسينيات ..   من إحتفالات الشيعة بوفاة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   من مطاعن الشيعة في أم المؤمنين حفصة بنت عمر رضي الله عنهما ..   إعتراف الشيعة بضعف أهم وأشمل رواية في الإمامة وسائر ما يتعلق بها ..   إعتراف الشيعة بعدم وجود نص يوجب إتباع الأعلم وإختلافهم في تحديد مفهوم الأعلمية ..   بإعتراف الشيعة أكثر مراجع الشيعة ضد الحكومة الدينية في إيران ..   إعتراف الشيعة بان علمائهم يقولون بكفر وزنا عائشة وتكفير الصحابة رضي الله عنهم ولكنهم لا يصرحون بها تقيةً ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   محاربة الشيعة لكل من أراد تنقية مذهبهم من الروايات المكذوبة على الأئمة ..   إعتراف الشيعة بأن سبب تاخر الفكر الشيعي هو محاربتهم للدعوات التصحيحية داخل المذهب ..   تكذيب علماء الشيعة لمن يدعي مشاهدة مهديهم المنتظر ..   من مطاعن الشيعة في آلية إختيار المراجع ..   إعتراف الشيعة بأن أكثر الكتب الموجودة بين أيديهم من وضع المتأخرين ونسبت للمتقدمين ..   إعتراف الشيعة أن الروايات الصحيحة عندهم لا تتجاوز العشرة في المائة من مجموع رواياتهم ..   كمال الحيدري يمهّد لإنكار المهدي !   شكوى الشيعة من إنغلاق مدارسهم الدينية على نفسها والتي أدت إلى إنتشار الخرافات والبدع بين الشيعة ..

جديد الموقع..

يزيد عن معاوية وما نسب إليه من الظلم ..
تاريخ الإضافة 3/18/2014 12:34:15 PM
لا يكابر أحد في أن الخليفة يزيد بن معاوية كان إمام المسلمين وكل إمام له مناصرون وأعداء، ولذا فيجب أن يعاد النظر في كل ما قيل فيه، وتمحيصه تمحيصاً علمياً وتاريخياً بعيداً عن الأهواء والتقليد فهورضي الله عنه، مظلوم بما شحنوا به كتب الأخبار والتاريخ من الكذب عليه فقد سر النبي صلى الله عليه وسلم برؤيا حروب معاوية البحرية وبحملة ابنه يزيد على القسطنطينية -كما تجد في هذه الرسالة- وقد شهد ليزيد بالفضل والصلاح، والشهامة والاستقامة، وملازمة السنة وسؤال أهل العلم، والمواظبة عن الصلاة محمد بن علي بن أبي طالب بل ودافع عنه عند ما كان عبد الله بن مطيع داعية ابن الزبير يحرض الناس في المدينة على خلع إمامهم العادل يزيد بن معاوية وينسب إليه ما ليس فيه، ومن ذلك زعمه أن يزيد يشرب الخمر -كما هي فكرة عبد السلام ياسين- ويترك الصلاة ويتعدى حكم الكتاب. فقال له محمد بن علي بن أبي طالب المعروف بابن الحنفية: (ما رأيت منه ما تذكرون، وقد حضرته وأقمت عنده، فرأيته مواظباً على الصلاة، متحرياً للخير، يسأل عن الفقه ملازماً للسنة). قالوا له: فإن ذلك كان منه تصنعاً لك، فقال: وما الذي خاف مني أورجا حتى يظهر إلي الخشوع؟ أفأطلعكم على ما تذكرون من شرب الخمر؟ فلئن كان أطلعكم على ذلك إنكم لشركاؤه، وإن لم يكن أطلعكم فما يحل لكم أن تشهدوا بما لم تعلموا. قالوا: إنه عندنا الحق وإن لم نكن رأيناه فقال لهم: أبى الله ذلك على أهل الشهادة فقال: (إِلَّا مَن شَهِدَ بِالْحَقِّ وَهُمْ يَعْلَمُونَ) [1] ولست من أمركم في شيء. قالوا: فلعلك تكره أن يتولى الأمر غيرك؟ فنحن نوليك أمرنا قال: ما أستحل القتال على ما تريدونني عليه تابعاً ولا متبوعاً قالوا: فقد قاتلت مع أبيك، قال جيئوني بمثل أبي أقاتل على مثل ما قاتل عليه، فقالوا: فمر ابنيك أبا القاسم، والقاسم، بالقتال معنا، قال: سبحان الله. آمر الناس بما لا أفعله ولا أرضاه؟ إذن ما نصحت لله في عباده، قالوا: إذن نكرهك، قال: إذن آمر الناس بتقوى الله وألا يرضوا المخلوق بمعصية الخالق، وخرج إلى مكة) [2] وجاء في كتاب الإمارة من (صحيح مسلم): أن ابن عمر ذهب في تلك المناسبة إلى عبد الله بن مطيع، فقال ابن مطيع لرجاله: اطرحوا لأبي عبد الرحمن وسادة فقال له ابن عمر: إني لم آتيك لأجلس، أتيتك لأحدثك حديثاً سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقوله: (من خلع يداً من طاعة، لقي الله يوم القيامة لا حجة معه، ومن مات وليس في عنقه بيعة مات ميتة جاهلية) [3] وفي كتاب الفتن من صحيح البخاري: أن أهل المدينة لما خلعوا يزيد بن معاوية جمع ابن عمر حشمه وولده فقال: إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (ينصب لكل غادر لواء يوم القيامة). وأنا قد بايعنا هذا الرجل (يعني: إمام المسلمين في وقته يزيد بن معاوية). على بيع الله ورسوله وإني لا أعلم أحداً منكم خلعه ولا بايع في هذا الأمر إلا كانت الفيصل بيني وبينه. وهذه شهادة ممن زعم ياسين أنه أُخذت منه البيعة بالسيف، وإليك قول من زعم أنه أخذت منه البيعة بالسيف أيضاً: ألا وهوحبر الأمة عبد الله بن عباس يشهد ليزيد بن معاوية بالعلم والحلم والوقار، حين وفد (أي: ابن عباس). على أمير المؤمنين معاوية بعد وفاة الحسن بن علي فدخل على ابن عباس وجلس منه مجلس المعزي فلما نهض يزيد من عنده قال ابن عباس: (إذا ذهب بنوحرب ذهب علماء الناس). وبنوحرب هم أبناء أبي سفيان صخر بن حرب، وهذا ما يشهد به الشيعة المعتدلون أنفسهم، يقول محقق كتاب (العواصم من القواصم). للحافظ ابن العربي: (كنا أيام طلب العلم في القسطنطينية في مجلس للطلبة يتنافسون في موضوع سيرة معاوية وخلافته، وكان ذلك في أيام السلطان عبد الحميد، فوقف صديقي الشهيد السعيد عبد الكريم قاسم الخليل -وكان شيعياً- فقاتل: (أنتم تسمون سلطاننا خليفة، وأنا أخوكم الشيعي أعلن أن يزيد بن معاوية كان بسيرته الطيبة أحق بالخلافة وأصدق عملاً بالشرع المحمدي من خليفتنا، فكيف بأبيه معاوية). على أن معاوية كان يقول عن نفسه -فيما رواه خيثمة عن هارون بن معروف عن ضمرة عن ابن شوذب-: (أنا أول الملوك وآخر خليفة). وتقدم حديث معمر عن الزهري: (إن معاوية عمل سنتين عمل عمر ما يخرم فيه) ... بل إن معاوية نفسه ذكر ذلك لعمر لما قدم عمر الشام وتلقاه معاوية في موكب عظيم فاستنكر عمر ذلك، واعتذر له معاوية بقوله: (إنا بأرض جواسيس العدوفيها كثيرة، فيجب أن نظهر من عز السلطان ما يكون فيه عز للإسلام وأهله ونرهبهم به). فقال عبد الرحمن بن عوف لعمر: (ما أحسن ما صدر عما أوردته فيه يا أمير المؤمنين) فقال عمر: (من أجل ذلك جشمناه ما جشمناه) [4] ... وروى ابن أبي الدنيا عن أبي كريب محمد بن العلاء الهمداني الحافظ عن رشدين المصري [5] عن عمروبن الحارث الأنصاري المصري عن بكير بن الأشج المخزومي المدني ثم المصري أن معاوية قال ليزيد: (كيف تراك فاعلاً إن وليت؟ قال: كنت والله يا أبه عاملاً فيهم عمل عمر بن الخطاب. فقال معاوية: سبحان الله يا بني والله لقد جهدت على سيرة عثمان فما أطقتها، فكيف بك وسيرة عمر) [6] ثم قال ياسين: (وأن أبا سفيان، أب معاوية، كان وقع زمن الجاهلية على سمية وزنى بها. وأن زياداً ابنه من الزنى، فاستحلقه معاوية بنسبه، وأمّره على البصرة ثم الكوفة. وكان من دعائم الدولة الأموية هوابنه عبيد الله من بعده). وهذه من جاهلية عبد السلام ياسين فلنتعامل معه بما رواه أحمد (من تعزا بعزاء الجاهلية فأعضوه بهن أبيه ولا تكنوا له). أي: قولوا له صراحة لا كناية: (اذهب وارضع ذكر أبيك). قلت: وربما سنوفق في إخراج الرسالة في فضائل خال المؤمنين معاوية بن أبي سفيان. فالطعن في صحابي واحد هوطعن فيهم جميعاً ولا يطعن فيهم إلا زنديق. قال الحافظ أبوزرعة (إذا رأيت الرجل ينتقص أحداً من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فاعلم أنه زنديق، لأن الرسول حق، والقرآن حق، وإنما أدى إلينا هذا القرآن والسنن أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم، وإنما يريدون أن يجرحوا شهودنا ليبطلوا الكتاب والسنة، والجرح بهم أولى، وهم زنادقة) [7] قال شيخ الإسلام ابن تيمية: (من سبهم -يعني الصحابة- فقد زاد على بغضهم فيجب أن يكون منافقاً، لا يؤمن بالله واليوم الآخر) [8] قال الإمام مالك: (إن من سب الصحابة، فلا سهم له مع المسلمين في الفيء) وقال الإمام أحمد فيمن سب الصحابة: (يضرب، وما أراه على الإسلام). قال أبوعبيد القاسم: (كلمت الناس وكلمت أهل الكتاب، فلم أرى قوماً أوسخ ولا أقذر ولا أطغى من الرافضة، ولقد نفيت ثلاثة رجال إذ كنت بالثغر قاضياً: جهميين، ورافضياً، (أو: رافضيين وجهمياً)، وقلت: مثلكم لا يجاور أهل الثغور). وقال الشعبي: (سئلت اليهود: من خير أهل ملتكم؟ قال أصحاب موسى، وسئلت النصارى: من خير أهل ملتكم؟ قالوا: أصحاب حواريوعيسى. وسئلت الرافضة: من شر أهل ملتكم؟ قالوا: أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم، أمروا بالاستغفار لهم فسبوهم). وقال الطحاوي في (عقيدته): (ونحب أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولا نفرط في حب أحد منهم، ولا نتبرأ من أحد منهم ونبغض من يبغضهم وبغير الخير يذكرهم، ولا نذكرهم إلا بخير، وحبهم دين وإيمان وإحسان، وبغضهم كفر ونفاق وطغيان). وقال الإمام ابن شاهين رحمه الله: (وأن أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم، كلهم أخيار أبرار، وأنا أدين الله بمحبتهم كلهم، وأبرأ ممن سبهم أولعنهم أوضللهم أوخونهم أوكفرهم). وكيف يكون من يكفر خال المؤمنين، وكاتب وحي رب العالمين؟ وكيف؟ وكيف؟ ولقد توعد الرسول صلى الله عليه وسلم: بأن من سب الصحابة؛ فعليه لعنة الله؛ قال صلى الله عليه وسلم: (لا تسبوا أصحابي، فمن سبهم، فعليه لعنة الله). (رواه البخاري). ومعاوية أيها الروافض، وأيها الغماريون، وأيها البقاليون، وأيها التليديون، وأيها الياسينيون، وأيها السخاف الخبيث: من أعدل ملوك الأرض وأحسنهم، وقد تكلم شيخ الإسلام في (الفتاوى) [9] عن فضله رضي الله عنه، فليرجع إليه، فإنه نفيس جداً، ولا ينكر فضل معاوية رضي الله عنه، إلا المعتدي الظالم الباغي، الذي لا يرقب في أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم إلاّ ولا ذمة، أمثال الغماريين، والبقالي، والتليدي، وعبد السلام ياسين، والسخاف، والروافض، وغيرهم من أهل الضلال والزيغ والانحراف، ولقد بلغت بهم الغواية والضلالة والجراءة على أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم مبلغاً عظيماً حتى حكموا على الأمويين بالكفر والارتداد، كما فعل ياسين في كتابه -فهؤلاء أهل أهواء، وأهل زيغ وضلال، وأهل سوء وزندقة وهوى- قال الإمام البربهاري: (وإذا رأيت الرجل يطعن على أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم، فاعلم أنه صاحب قول سوء وهوى). فالواجب على المسلم عدم الخوض فيما شجر بين الصحابة، بل الترحم عليهم والتصديق بعدالتهم. قال ابن حجر في مقدمة (الإصابة). (1/ 17): (اتفق أهل السنة على أن الجميع عدول. ولم يخالف في ذلك إلا شذوذ من المبتدعة). وقد حاول ياسين الطعن في معاوية بن أبي سفيان، وابنه يزيد -رضي الله عنهما- ولا شك أن الدفاع وراء ذلك تشيعه المفرط الذي تربى عليه في أحضان شيخه الحاج العباس، قال أيضاً أحد أفراخ الشيعة السخاف: وصح (عن عبد الرحمن بن معقل، قال صليت مع علي رضي الله عنه صلاة الغداة، قال فقنت فقال في قنوته: اللهم عليك بمعاوية وأشياعه، وعمروبن العاص وأشياعه، وأبا -الأعور- السلمي وأشياعه، وعبد الله بن قيس وأشياعه). وهذا كما يقولون: (كلمة حق أريد بها باطل).
ألا يعلم هذا البغيض -الذي صنف كما يدعى كتاباً في عقيدة أهل السنة والجماعة جمع فيها بدعاً وضلالات -أن أهل السنة والجماعة على عدم الخوض فيما شجر بين الصحابة، والترضي عليهم جميعاً، وعدم رواية الأحاديث الواردة في المثالب، وعدم همزهم أولمزهم، أوذكر ما ينقص من قدرهم. روى الخلال في (ألسنة) -وهوجزء من (الجامع) في مسائل الإمام أحمد - (654):
عن الميموني، قال: قلت لأحمد بن حنبل، أليس قال النبي صلى الله عليه وسلم: (أكل صهر ونسب ينقطع إلا صهري ونسبي)؟ قال: بلى، قلت: وهذا لمعاوية؟ قال: نعم، له صهر ونسب، وسمعت ابن حنبل يقول: ما لهم ولمعاوية، نسأل الله العافية. (وسنده صحيح). وروى أيضاً: (713) عن المروذي، قال: قيل لأبي عبد الله ونحن بالعسكر، وقد جاء بعض رسل الخليفة وهويعقوب، فقال يا أبا عبد الله ماذا تقول فيما كان من علي ومعاوية رحمهما الله؟ فقال أبوعبد الله: ما أقول فيهما إلا الحسنى رحمهم الله أجمعين. (وسنده صحيح). لماذا لا تقل -ياسين- مثل ما قال أحمد.
وروى كذلك: (758) عنه -بسند صحيح- أنه قال: (من تنقص أحداً من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فلا ينطوي إلا على بلية وله خبيئة السوء. فاعتبر بهذه النصوص أيها المدلس، ودع عنك تشيعك الذي كثيراً ما يخونك تحفظك فتظهره، وتبيّن عن معتقدك الفاسد [1.] قال ابن الجوزي في (الموضوعات). (2/ 15 وما بعدها). في (باب ذكر معاوية بن أبي سفيان). قد تعصب قوم ممن يدعى السنة فوضعوا في فضله أحاديث ليغضبوا الرافضة وتعصب قوم من الرافضة فوضعوا في ذمه أحاديث، وكلا الفريقين على الخطأ القبيح، فأما الأحاديث الموضوعة في مدحه:
فالحديث الأول في إهداء قلم إليه ... عن أنس بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (هبط علي جبريل عليه السلام ومعه قلم من ذهب إبريز فقال: إن العلي الأعلى يقرئك السلام ويقول حبيبي قد أهديت لك هذا القلم من فوق عرشي إلى معاوية بن أبي سفيان فأوصله إليه ومره أن يكتب آية الكرسي بخطه بهذا القلم ويشكله ويعجمه ويعرضه عليك، فإني قد كتبت له من الثواب بعدد كل من قرأ آية الكرسي من ساعة يكتبها إلى يوم القيامة، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من يأتني بأبي عبد الرحمن؟ فقام أبوبكر: ومضى حتى أخذ بيده وجاءا جميعاً إلى النبي صلى الله عليه وسلم فسلموا عليه، فرد عليهم السلام، ثم قال لمعاوية: ادن مني أبا عبد الرحمن، فدنا من النبي صلى الله عليه وسلم، فدفع القلم إليه ثم قال له: يا معاوية هذا قلم قد أهداه إليك ربك من فوق عرشه لتكتب به آية الكرسي بهذا القلم بخطك وتشكله وتعجمه وتعرضه علي، فاحمد الله واشكره على ما أعطاك، فإن الله عز وجل قد كتب لك من الثواب بعدد من قرأ آية الكرسي من ساعة يكتبها إلى يوم القيامة. قال: فأخذ القلم من بين يدي النبي صلى الله عليه وسلم فوضعه في أذنه، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: اللهم تعلم أني قد أوصلته إليه ثلاثا. قال: فجثى معاوية بين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم فلم يزل يحمد الله على ما أعطاه من الكرامة ويشكره حتى أتى بطرير ومحبرة فأخذ القلم، فلم يزل يخط آية الكرسي أحسن ما يكون من الخط حتى كتبها وشكلها وعرضها على النبي صلى الله عليه وسلم، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يا معاوية إن الله تعالى قد كتب له الثواب بعدد كل من يقرأ آية الكرسي من ساعة كتبها إلى يوم القيامة). هذا الحديث موضوع، وما أبرد الذي وضعه، ولقد أبدع فيه، وأكثر رجاله مجهولون. وروي من حديث ابن عمر قال: (لما نزلت آية الكرسي قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لمعاوية: اكتبها فقال: ما لي بكتابتها إن كتبتها. قال: لا يقرأها أحد إلا كتب لك أجرها). فأما حديث علي بن أبي طالب قال: (كان ابن خطل يكتب قدام النبي صلى الله عليه وسلم، وكان إذا نزل غفور رحيم، كتب رحيم غفور، وإذا نزل سميع عليم كتب عليم سميع، فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: ما كذا أمليت عليك غفور رحيم، ورحيم غفور، وسميع عليم، وعليم سميع واحد، فقال ابن خطل: إن كان محمداً نبياً فإني ما كنت أكتب له إلا ما أريد، ثم كفر ولحق بمكة، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: من قتل ابن خطل فله الجنة، فقتل يوم فتح مكة وهومتعلق بأستار الكعبة، فأراد النبي صلى الله عليه وسلم أن يستكتب معاوية، فكره أن يأتي معاوية ما أتى من خطل، فاستشار جبريل فقال: استكتبه فإنه أمين). وأما حديث أبي هريرة قال سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول: (الأمناء عند الله ثلاثة: أنا وجبريل ومعاوية). وأما حديث واثلة بن الأسقع أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (الأمناء عند الله ثلاثاً جبريل وأنا ومعاوية). وأما حديث ابن عباس قال: (جاء جبريل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وعنده معاوية يكتب فقال: يا محمد إن كاتب هذا الأمين). وأما حديث عبادة بن الصامت قال: (أوحى الله عز وجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم: استكتب معاوية فإنه أمين مأمون). وأما حديث جابر: قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (استشرت ربي في استكتاب معاوية فقال استكتبه فإنه أمين). وأما حديث أنس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ائتمن الله على وحيه جبريل في السماء ومحمد صلى الله عليه وسلم في الأرض ومعاوية بن أبي سفيان). وأما حديث عبد الله بن بُسر: (أن النبي صلى الله عليه وسلم استشار أبا بكر وعمر رضي الله عنهما فقالا الله ورسوله أعلم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ادعوا لي معاوية، فغضب أبوبكر وعمر وقالا: ما كان في رسول الله صلى الله عليه وسلم، وفي رجلين من قريش ما يجرون أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى يبعث إلى غلام من قريش، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ادعوا إلى معاوية فلما وقفت بين يديه قال حملوه أمركم فإنه قوي أمين). هذا الحديث من جميع الطرق لا يصح.
[1]- سورة الزخرف الآية: (86).
[2]- انظر: (البداية والنهاية) (8/ 233) لابن كثير و(الخطوط العريضة) للشيخ محب الدين الخطيب.
[3]- رواه مسلم في (صحيحه) كتاب الإمارة (ك/33/ح58/ ج6/ 22).
[4]- انظر: (البداية والنهاية) (8/ 124/125) و(العواصم) (ص216).
[5]- وقد سمعت في دار الحديث في مكة المكرمة من شيخنا محمد علي بن آدم يقول: ليس في الرجال من رشدين -موثقاً فخذه عن يقين.
[6]- انظر: (البداية) (8/ 229) لابن كثير.
[7]- انظر: (الكفاية في علم الرواية) (ص97) للخطيب البغدادي.
[8]- انظر: (الصارم المسلول) (ص58./ 856) هكذا يكفر من سب الصحابة فما بالك من سب سيدهم رسول الله -عليه الصلاة والسلام- (والبداية والنهاية) (5/ 221). أمل.
[9]- وقد تكلم شيخ الإسلام في (الفتاوى) عن فضله رضي الله عنه فليرجع إليه، فإنه نفيس جدا) الفتاوى (4/ 478).
[1.]- انظر: (كتاب لا دفاعا عن الألباني فحسب بل دفاعا عن السلفية، ضلالات السقاف في الميزان) (93/ 94) وغيرها من مواضع الكتاب، للشيخ عمروبن عبد المنعم سليم.
أبوبكر الغزي
رد: يزيد بن معاوية وما نسب إليه من الظلم ........
أما عن يزيد فالتوسط في حقه مطلوب، كما يقال (لانحبه ولانسبه)
قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله:
والقول الثالث: أنه كان ملكا من ملوك المسلمين له حسنات وسيئات ولم يولد إلا في خلافة عثمان ولم يكن كافرا؛ ولكن جرى بسببه ما جرى من مصرع " الحسين " وفعل ما فعل بأهل الحرة ولم يكن صاحبا ولا من أولياء الله الصالحين وهذا قول عامة أهل العقل والعلم والسنة والجماعة.
وقال كذلك:
فرقة لعنته وفرقة أحبته وفرقة لا تسبه ولا تحبه وهذا هوالمنصوص عن الإمام أحمد وعليه المقتصدون من أصحابه وغيرهم من جميع المسلمين.
قال صالح بن أحمد: قلت لأبي إن قوما يقولون إنهم يحبون يزيد فقال: يا بني وهل يحب يزيد أحد يؤمن بالله واليوم الآخر؟ فقلت: يا أبت فلماذا لا تلعنه؟ فقال: يا بني ومتى رأيت أباك يلعن أحدا. وقال مهنا: سألت أحمد عن يزيد بن معاوية بن أبي سفيان. فقال: هوالذي فعل بالمدينة ما فعل قلت: وما فعل؟ قال: قتل من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وفعل. قلت: وما فعل؟ قال: نهبها قلت: فيذكر عنه الحديث؟ قال: لا يذكر عنه حديث. وهكذا ذكر القاضي أبويعلى وغيره. وقال أبومحمد المقدسي لما سئل عن يزيد: فيما بلغني لا يسب ولا يحب. وبلغني أيضا أن جدنا أبا عبد الله ابن تيمية سئل عن يزيد. فقال: لا تنقص ولا تزد. وهذا أعدل الأقوال فيه وفي أمثاله وأحسنها.
__________________
عبدالرحمن بن عمر الفقيه الغامدي
مكة بلد الله الحرام
عدد مرات القراءة:
1453
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :