آخر تحديث للموقع :

الثلاثاء 16 صفر 1441هـ الموافق:15 أكتوبر 2019م 10:10:56 بتوقيت مكة
   عند الشيعة عرش الرحمن نعال الأئمة ..   عند الشيعة يجب قتل العصافير لأنها تحب أبي بكر وعمر رضي الله عنهما (انظر أيضاً التحريف في بعض الطبعات) ..   عند الشيعة الله عزوجل يزرو الحسين ويقعد معه على السرير ..   عند الشيعة الإمامة أفضل من النبوة وأشرف منها ..   ذم الأئمة لشيعتهم ..   الشيعة والمسجد الأقصى ..   أنظر كيف يبرر علماء الشيعة الشرك والبدع؟ ..   من الروايات الشيعة التي تهدم مسألة القول بالنص على الأئمة بأسمائهم ..   من الأحاديث التي يستنكرها الشيعة على أبي هريرة رضي الله عنه وهي مروية في كتبهم وعن الأئمة رحمهم الله ..   دعاء صنمي قريش وبعض مصادره ..   عبدالله بن سبأ في مصادر الشيعة ..   من أسماء علماء الشيعة ..   سلسلة تدليسات وفضائح واكاذيب علي الكوراني العاملي (وثائق - متجدد) ..   من تدليسات واكاذيب كمال الحيدري ..   حصاد السنين في تبيان ضلال المتقدمين والمتأخرين ..   وثائق مدمرة تبين اكاذيب ودجل وخرافات وتدليسات الروافض ..   وثائق مصورة عن الشيعة - عقائدهم - تناقضاتهم - غلوهم - مطاعنهم، وغيرها ..   الفيض الكاشاني وتحريف القرآن ..   الشعائر الحسينية وسائر ما يتعلق بها ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الخوئي ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الصدر ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الروحاني ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الخامنئي ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - السيستاني ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الشيرازي ..   من أقوال وفتاوى الشيعة ..   بإعتراف الشيعة الأخبار الدالة على تحريف القرآن عندهم تزيد على 2000 رواية ..   يعتقد الشيعة أن القرآن محي منه 70 من قريش بأسمائهم وأسماء آبائهم وما ترك "أبولهب" إلا إزراء على النبي لأنه عمه ..   يقول الخميني : إن فقراء السادة في العالم يمكن إشباع حوائجهم بخمس مكاسب سوق بغداد فقط . ..   جذور الإنحراف .. تعليم أطفال المدارس الشيعية لعن الصحابة رضي الله عنهم ..   أنديرا غاندي تستغيث بالحسين رضي الله عنه لإنقاذها من الإعدام ..   من صور إحتقار الفرس للشيعة العرب ..   أهل السنة في سجون العراق لا بواكي لهم ..   كمال الحيدري : اظهرت أقل من 1 % من فساد مذهبنا وانقلبت الدنيا ..   ماذا كان يفعل الحمار قبل سفينة نوح؟ ..   عراق ما بعد صدام المجاهرة بلعن الفاروق عمر رضي الله عنه في شوارع بغداد وكربلاء ..   الخمينى عند بعض علماء الشيعة أفضل من بعض أنبياء الله بنى اسرائيل ..   الشعب يريد ظهور الإمام ..   حسن الله ياري - لعن الله كما الحيدري نعلي خير منه ..   بإعتراف الشيعة المرجعية الدينية العربية فقدت إستقلاليتها لصالح إيران ..   من أسباب الكراهية بين السنة والشيعة وسبب بث علماء الشيعة للكراهية عند اتباعهم تجاه أهل السنة ..   إعتراف الشيعة بأن علماؤهم هجروا الكتاب والعترة ..   بإعتراف علماء الشيعة أسانيد ولادة المهدي كلها ضعيفة ..   كمال الحيدري النبي أخفى آية التطهير حتى لايحرفها الصحابة ..   عند الشيعة قول السلام عليك يا أبا عبدالله تعدل 90 حجة من حج الرسول ..   عند الشيعة سفك الدماء في الكعبة من اسباب خروج المهدي ..   من مطاعن الشيعة في السيستاني ..   من مطاعن الشيعة في محمد حسين فضل الله ..   من مطاعن الشيعة في الخامنئي ..   من الأسباب الحقيقة لكراهية الفرس لعمر رضي الله عنه ..   جذور الانحراف - تربية أطفال الشيعة على بغض الصحابة رضي الله عنهم ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   إياد علاوي علماء شيعة طلبوا مني قصف مرقد علي بن أبي طالب بـالنجف أثناء التنازع مع مقتدى الصدر ..   اعتراف الشيعة بأن اهل السنه اكثر حباً واحتراماً لأهل البيت من الشيعة ..   قائد الحشد الشعبي يهدد الخليج ..   الحيدري يقسم بالله لو نقحنا أسانيد روايتنا لسقط ديننا ..   النبي الذي ليس علي خليفته ليس نبي للشيعة ..   من شعر ياسر الحبيب في الطعن في أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   الامام الحسن يحيي النبي محمد ليبرر مسالة صلحه مع معاويه ..   عند الشيعة كلمة الأمة في القرآن تعني الأئمة ..   بإعتراف الشيعة فضائل أهل البيت عند السنة اضعاف ما عند الشيعة ..   دراسة ايرانية : اولاد المتعة اذكى و اجمل و اقوى اطفال العالم ..   سبب ذكر القرآن ل 25 نبي فقط ..   ياسر عودة ينتفد شركيات الشيعة ..   الأحواز - مشانق إيران ..   شكوى نساء الشيعة من فرض ممارسة المتعة عليهم ..   الميت الموالي لعلي ينفع اربعين ميت في المقبرة اللي دفن فيها ..   أهل الجنة يتعجبون من نور أسنان فاطمة ويحسبون نور الله ..   البرفيسور الشيعي مكانه بالحسينية عند النعال ..   هتلر يأمر جيشة أن يتأسون بالحسين رضي الله عنه ..   إعلانات مجانية ..   طعن آية الله البغدادي في حوزة النجف ..   تفجيرات العراق من وراءها؟   دعوة الشيعة للالتحاق بالحسينيات لتلقي العلم الشيعي بدل التعليم الحكومي الذي يدرس مرويات أبي هريرة ..   عند الشيعة جميع الخلفاء من الصديق إلى آخر خلفاء العباسيين كانوا يحبون اللواط ..   إعتراف الشيعة بأن جميع روايات الإثني عشر أمام من طرقهم ضعيفة ..   علماء الشيعة والبحث عن مريدين ..   من تناقضات الشيعة في مسألة الشعائر الحسينية ..   إذا كنت كذوبا فكن ذكورا ..   "فاستخف قومه فاطاعوه ..." [الزخرف : 54] ..   من وسائل الشيعة في ترسيخ معتقداتهم عند الناشئة ..   من له حيلة فليحتال والغاية تبرر الوسيلة ..   مخرجات الحسينيات ..   من إحتفالات الشيعة بوفاة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   من مطاعن الشيعة في أم المؤمنين حفصة بنت عمر رضي الله عنهما ..   إعتراف الشيعة بضعف أهم وأشمل رواية في الإمامة وسائر ما يتعلق بها ..   إعتراف الشيعة بعدم وجود نص يوجب إتباع الأعلم وإختلافهم في تحديد مفهوم الأعلمية ..   بإعتراف الشيعة أكثر مراجع الشيعة ضد الحكومة الدينية في إيران ..   إعتراف الشيعة بان علمائهم يقولون بكفر وزنا عائشة وتكفير الصحابة رضي الله عنهم ولكنهم لا يصرحون بها تقيةً ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   محاربة الشيعة لكل من أراد تنقية مذهبهم من الروايات المكذوبة على الأئمة ..   إعتراف الشيعة بأن سبب تاخر الفكر الشيعي هو محاربتهم للدعوات التصحيحية داخل المذهب ..   تكذيب علماء الشيعة لمن يدعي مشاهدة مهديهم المنتظر ..   من مطاعن الشيعة في آلية إختيار المراجع ..   إعتراف الشيعة بأن أكثر الكتب الموجودة بين أيديهم من وضع المتأخرين ونسبت للمتقدمين ..   إعتراف الشيعة أن الروايات الصحيحة عندهم لا تتجاوز العشرة في المائة من مجموع رواياتهم ..   كمال الحيدري يمهّد لإنكار المهدي !   شكوى الشيعة من إنغلاق مدارسهم الدينية على نفسها والتي أدت إلى إنتشار الخرافات والبدع بين الشيعة ..

جديد الموقع..

يا عليّ أنت سيّد في الدنيا وسيّد في الآخرة ..
يا عليّ أنت سيّد في الدنيا وسيّد في الآخرة
حديث ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم لعليّ: (يا عليّ أنت سيّد في الدنيا وسيّد في الآخرة، حبيبك حبيبي، وحبيبي حبيب الله ن وعدوّك عدوّي وعدوّي عدوّ الله والويل لمن أبغضك من بعدي).
أخرجه الحاكم (3/ 127 - 128)، والخطيب في (تاريخ بغداد) (4/ 41) من طرق عن أبي الأزهر، ثنا عبد الرزاق أخبرنا معمر عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله عن ابن عباس. وقد تقدم ذكره والكلام عليه مفصلاً في (ص39 - 311) وبينا ما فيه من العلة التي تبين وضعه وكذبه، وقد ردّ الذهبي- جزاه الله خيراً- على الحاكم تصحيحه بقوله: (قلت: هذا وإن كان رواته ثقات فهومنكر ليس ببعيد من الوضع .. ).
لكن في قصة يحيى بن معين مع هذا الحديث وراويه أبوالأزهر التي ساقها عبد الحسين هذا في الهامش (18/ 191 - 192) تحريف وتلفيق مقصود من قبل هذا الرافضي عبد الحسين، شأنه شأن من اختلق هذا الحديث من الرافضة، وغالب الظن هوابن أخي معمر فهورافضي وكان يدخل في كتب عمّه معمر ما ليس من حديثه، وقد ذكرنا ذلك قبل (ص31). ففي الثابت عن ابن معين كما رواه الخطيب في (التاريخ)، ونقله أيضاً الحافظ في (التهذيب) وذكرناه في صفحة (39 - 31) أنه قال: (من هذا الكذاب النيسابوري الذي حدّث عن عبد الرزاق بهذا الحديث؟) وهوكذلك عند الحاكم (3/ 128) لكنها في هامش (المراجعات) هنا، (من هذا الكتاب ... ) وهوتحريف مقصود! وقد دققته مع ثلاث نسخٍ أخرى للمراجعات فوجدته كذلك أيضاً، وواضح أن القول الثابت عن ابن معين فيه تكذيب صريح لهذا الحديث وهوما لاحظ عبد الحسين هذا فعمد إلى تغييره.
وهناك موضع آخر في هامش (المراجعات) حصل فيه اقتطاع مخلّ وفاحش ففي آخر هذه القصة قول ابن معين لأبي الأزهر: (أما إنك لست بكذاب، وتعجب من سلامته وقال: الذنب لغيرك في هذا الحديث) فهذا تأكيد ابن معين على كذب الحديث، وأنه بعد معرفته لصدق الراوي عن عبد الرزاق لم يتغيّر حكمه بوضع هذا الحديث وكذبه، في حين اكتفى هذا الموسوي في لفظ القصة التي ساقها بقوله: (فصدقه يحيى بن معين واعتذر إليه) موهماً تصديق ابن معين لهذا الحديث وتصحيحه له، وهذا كله ما نبّهنا عليه في صفحة (311) مما فيه من المغالطة والغش في هامشه هذا.
ثم حاول عبد الحسين هذا في ما تبقى من هامشه الإشعار بأن الذهبي وحده قد انفرد بتكذيب هذا الحديث ورده دون شيءٍ قادح- زعم- وهذا باطل من وجهين:
الأول: بيان عدم انفراد الذهبي بتكذيب هذا الحديث، فقد سبقه إلى ذلك ابن معين، وأبوحامد الشرقي، وابن عدي، وابن الجوزي، وهؤلاء كلهم نقلنا قولهم سابقاً وموضعه في صفحة (31)، إضافة لمن حكى وضع هذا الحديث وكذبه عن هؤلاء الأئمة وأقرهم عليه مثل الخطيب البغدادي والحافظ ابن حجر في (تهذيب التهذيب) (1/ 12)، وابن عراق الكناني في (تنزيه الشريعة) (1/ 398)، وكذا الحافظ الهيثمي في (مجمع الزوائد) (9/ 133) فقد ذكر هذا الحديث بلفظ قريب من هذا وعزاه للطبراني في (الأوسط) ثم أشار إلى علته في ابن أخي معمر الرافضي، فاتضح بحمد الله عدم انفراد الذهبي بتكذيبه، بل انفرد الحاكم بتصحيحه وقبوله.
الثاني: بيان علة الحديث التي أوجبت وضعه وكذبه والتي لم يفهمهما عبد الحسين هذا، ولن يفهمهما أصحابه. فكما هومعلوم وثابت عند أهل العلم لا يكفي لثبوت صحة الحديث اتصال سنده ووثاقة رواته، بل يجب أيضاً خلوص الحديث من أي شذوذ أوعلة، وهذا ما لم يتيسر لهذا الحديث، ففيه علة قادحة تتلخص في ابن أخي معمر الرافضي، وكان معمر- وهوشيخ عبد الرزاق هنا- يمكنه من كتبه فيدخل فيها ما ليس منها، ومنها هذا الحديث، وهذا ما ذكره الخطيب البغدادي في (تاريخ بغداد)، والحافظ في (تهذيب التهذيب)، والذهبي في (الميزان) كلهم في ترجمة أبي الأزهر أحمد بن الأزهر الراوي عن عبد الرزاق، وهوالسبب الذي دعا عبد الرزاق لأن يحدث بهذا الحديث سراً لا كما زعمه عبد الحسين هذا في هامشه، وهانحن نؤيد قولنا بما نقلناه عن أهل هذا الشأن بخلافه هو، ويمكن أن نضيف لهذه العلة ما يقويها أويكون علة أخرى، وهي ما عند عبد الرزاق هذا من المناكير التي حدث بها بعد ما كبر وعمي في آخر عمره - انظر تفصيل حاله ضمن الرواة المئة (رقم 53) - وأحمد بن الأزهر أبوالأزهر هذا ممن روى عن عبد الرزاق بآخره لما بينهما من فارق كبير في الوفيات.
لكن أقول: مع كل سبق ليس في هذا الحديث- على فرض صحته- أي اختصاص لعليّ بالفضيلة بل شأنه ما تقدم من الأحاديث في اشتراك عليّ مع غيره من الصحابة في مثل هذه الفضائل، وهوما صرح به ابن الجوزي في (العلل) (2/ 218) بقوله: (موضوع ومعناه صحيح، فالويل لمن تكلف بوضعه إذ لا فائدة في ذلك) إ. ه ونحوه قول الذهبي في (الميزان) (2/ 613) وقد تقدم في (ص31). وأما قصة مالك بن دينار مع أنّ جبير في سؤاله عن حامل راية رسول الله صلى الله عليه وسلّم- عند الحاكم (3/ 137) - فهي لا تصح، ففي الإسناد أحمد بن جعفر القطيعي، وقد تغير حفظه واختلط، وفيه أيضاً سيار بن حاتم، قال الحافظ: صدوق له أوهام. ثم في الإسناد أيضاً جعفر بن سليمان الضبعي وهوصدوق لكنه شيعي فلا يقبل تفرده في مثل هذا الحديث كما مر في (ص429 - 43) مع ذلك ففي القصة أن سعيد بن جبير إنما خاف من الحجاج لا من غيره وأنه حين ذهب إلى مكة للحج فلقيه هناك مرة أخرى مالك بن دينار فسأله أجابه حينها، وهذا ما هومتحقق لعبد الرزاق تماماً إذ كان هوفي صنعاء بعيداًً عن الحجاج وأمثاله، بل كان في ديار يكثر فيها التشيع فبطل بذلك جواب هذا الرافضي واعتراضه، وبقي اعتراض الحافظ الذهبي قائماً ولله الحمد ..
حديث " سيد في الدنيا سيد في الأخرة " وإستماتة الرافضة لتصحيحه
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين محمد بن عبد الله وعلى أله وصحبه وسلم تسليما كثيراً إلي يوم الدين وإلعن اللهم أعدائهم آآآآمين.
كم سعت الرافضة لتصحيح هذا الخبر وقد ضعفه الحافظ الذهبي في تعليقه على الحديث , ولكن ما لهؤلاء النكرات أن يردوا على الحافظ الذهبي بمثل هذه العاطفة الجياشة وهل كانت فضائل أهل البيت بأسانيد صحيحة إلا عند أهل السنة نصرهم الله وأعزهم في الدنيا والأخرة , ولكن أهل البدعة لا يفقهون ولا يتقون فلله العجب ما أكثر تهافتهم.
تدريب الراوي (221/ 1): " وأسند عن هارون بن أبي عبيد الله, عن أبيه قال: قال المهدي ألا ترى ما يقول لي مقاتل؟ قال: إن شئت وضعت لك أحاديث في العباس؟ قلت: لا حاجة لي فيها. وضرب كانوا يتكسبون بذلك ويرتزقون به في قصصهم, كأبي سعيد المدائني.
وضرب امتحنوا بأولادهم, أوربائب, أووراقين, فوضعوا لهم أحاديث, ودسوها عليهم, فحدثوا بها من غير أن يشعروا, كعبد الله بن محمد بن ربيعة القدامي, وكحماد بن سلمة ابتلى بربيبه ابن أبي العوجاء فكان يدس في كتبه, وكمعمر, كان له ابن أخ رافضي, فدس في كتبه حديثا عن الزهري, عن عبيد الله بن عبد الله, عن ابن عباس قال: نظر النبي - صلى الله عليه وسلم - إلى علي فقال: أنت سيد في الدنيا سيد في الآخرة, ومن أحبك فقد أحبني, وحبيبي حبيب الله, وعدوك عدوي, وعدوي عدوالله, والويل لمن أبغضك بعدي (659). فحدث به عبد الرزاق, عن معمر, وهوباطل موضوع كما قاله ابن معين " فكم خاب أهل البدعة في حديثهم بما لا يفقهون فكان لا بد للحق أن يظهر ويطغى.
قال الألباني في " السلسلة الضعيفة والموضوعة " 1/ 522:
$موضوع$
أخرجه ابن عدي (38/ 2)، والحاكم (3/ 127 - 128)، والخطيب (4/ 41 - 42)، وابن عساكر (12/ 134/ 2 - 135/ 1) من طرق عن أبي الأزهر أحمد بن الأزهر: أخبرنا عبدالرزاق: أنبأ معمر عن الزهري عن عبيدالله بن عبدالله عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: نظر النبي صلي الله عليه وسلم إلى علي فقال ... فذكره. وقال الحاكم:
"صحيح على شرط الشيخين، وأبوالأزهر - بإجماعهم - ثقة، وإذا انفرد الثقة بحديث؛ فهوعلى أصلهم صحيح"!!
وتعقبه الذهبي بقوله:
"قلت: هذا وإن كان رواته ثقات؛ فهومنكر، ليس ببعيد من الوضع؛ وإلا لأي شيء حدث به عبدالرزاق سرا، ولم يجسر أن يتفوه به لأحمد وابن معين والخلق الذين رحلوا إليه، وأبوالأزهر ثقة".
قلت: يشير الذهبي بتحديث عبدالرزاق بالحديث سرا إلى ما رواه الحاكم عقب الحديث، والخطيب - وسياقه أتم - قال: قال أبوالفضل: فسمعت أبا حاتم يقول: سمعت أبا الأزهر يقول: خرجت مع عبدالرزاق إلى قريته، فكنت معه في الطريق، فقال لي: يا أبا الأزهر! أفيدك حديثا ما حدثت به غيرك؟! قال: فحدثني بهذا الحديث.
ثم روى الخطيب بسنده عن أحمد بن يحيى بن زهير التستري قال: لما حدث أبوالأزهر النيسابوري بحديثه عن عبدالرزاق في الفضائل؛ أخبر يحيى بن معين بذلك، فبينا هوعنده في جماعة أهل الحديث؛ إذ قال يحيى بن معين: من هذا الكذاب النيسابوري الذي حدث عن عبدالرزاق بهذا الحديث؟! فقام أبوالأزهر فقال: هوذا أنا، فتبسم يحيى بن معين وقال: أما إنك لست بكذاب، وتعجب من سلامته. وقال: الذنب لغيرك في هذا الحديث". قلتُ أهل الحديث أبوالأزهر النيسابوري فهوالثقة الحافظ أبوالأزهر النيسابوري فكان ما كان من قول الإمام يحيى بن معين.
قلت: ويؤيد قول ابن معين هذا؛ أن أبا الأزهر قد توبع عليه؛ فقد قال الخطيب:"قلت: وقد رواه محمد بن حمدون النيسابوري عن محمد بن علي بن سفيان النجار عن عبدالرزاق؛ فبرىء أبوالأزهر من عهدته؛ إذ قد توبع على روايته".
قلت: فانحصرت العلة في عبدالرزاق نفسه، أوفي معمر، وكلاهما ثقة محتج بهما في "الصحيحين"، لكن هذا لا ينفي العلة مطلقا: أما بالنسبة لمعمر؛ فقد بين وجه العلة فيه: أبوحامد الشرقي؛ فقد روى الخطيب بسند صحيح عنه: أنه سئل عن حديث أبي الأزهر هذا؟ فقال:"هذا حديث باطل، والسبب فيه: أن معمرا كان له ابن أخ رافضي، وكان معمر يمكنه من كتبه، فأدخل عليه هذا الحديث، وكان معمر رجلا مهيبا لا يقدر عليه أحد في السؤال والمراجعة، فسمعه عبدالرزاق في كتاب ابن أخي معمر! ".قلت: فهذا - إن صح - علة واضحة في أحاديث معمر في فضائل أهل البيت، ولكني في شك من صحة ذلك؛ لأنني لم أر من ذكره في ترجمة معمر؛ كالذهبي والعسقلاني وغيرهما. والله أعلم.
ثم رأيت الذهبي قد حكى ذلك عن أبي حامد الشرقي، وابن حجر أيضا؛ لكن في ترجمة أبي الأزهر، فقال الذهبي - بعد أن وثقه -:"ولم يتكلموا فيه إلا لروايته عن عبدالرزاق عن معمر حديثا في فضائل علي يشهد القلب بأنه باطل، فقال أبوحامد (فذكر كلامه ملخصا ثم قال). قلت: وكان عبدالرزاق يعرف الأمر، فما جسر يحدث بهذا الأثر إلا سرا؛ لأحمد بن الأزهر ولغيره؛ فقد رواه محمد بن حمدون عن ... فبرىء أبوالأزهر من عهدته".
وأما بالنسبة لعبدالرزاق؛ فإعلاله بن أقرب؛ لأنه وإن كان ثقة؛ فقد تكلموا في تحديثه من حفظه دون كتابه؛ فقال البخاري:"ما حدث به من كتابه فهوأصح". وقال الدارقطني:"ثقة، لكنه يخطىء على معمر في أحاديث". وقال ابن حبان:"كان ممن يخطىء إذا حدث من حفظه؛ على تشيع فيه". وقال ابن عدي في آخر ترجمته:"ولم يروا بحديثه بأسا؛ إلا أنهم نسبوه إلى التشيع، وقد روى أحاديث في الفضائل مما لا يوافقه عليه أحد من الثقات، فهذا أعظم ما رموه به، وأما في باب الصدق؛ فإني أرجوأنه لا بأس به؛ إلا أنه قد سبق منه أحاديث في فضائل أهل البيت ومثالب آخرين؛ مناكير". وقال الذهبي في ترجمته من "الميزان":
"قلت: أوهى ما أتى به: حديث أحمد بن الأزهر - وهوثقة -: أن عبدالرزاق حدثه - خلوة من حفظه -: أنبأنا معمر ... (قلت: فساق الحديث، وقال).
قلت: ومع كونه ليس بصحيح؛ فمعناه صحيح؛ سوى آخره، ففي النفس منها! وما اكتفى بها حتى زاد:"وحبيبك حبيب الله، وبغيضك بغيض الله، والويل لمن أبغضك".
فالويل لمن أبغضه؛ هذا لا ريب فيه، بل الويل لمن يغض منه، أوغض من رتبته، ولم يحبه كحب نظرائه من أهل الشورى، رضي الله عنهم أجمعين".
والحديث؛ أورده السيوطي في "ذيل الأحاديث الموضوعة" (ص 61)، ونقل كلام الخطيب المتقدم، ثم قال: "وقد أورده ابن الجوزي في "الواهيات"، وقال: إنه موضوع، ومعناه صحيح، قال: فالويل لمن تكلف وضعه؛ إذ لا فائدة في ذلك".
وكذا في "تنزيه الشريعة" لابن عراق (1/ 398). (تنبيه): أورد الشيعي هذا الحديث في "مراجعاته" (ص 175) من رواية الحاكم؛ وقال:"وصححه على شرط الشيخين"!!
ولم ينقل - كعادته - رد الذهبي عليه، وإنما نقل المناقشة التي جرت بين ابن معين وأبي الأزهر من رواية الحاكم، وفي آخرها قول ابن الأزهر:"فحدثني (عبدالرزاق) - والله - بهذا الحديث لفظا، فصدقه يحيى بن معين واعتذر إليه"!
والذي أريد التنبيه عليه: هوأن تصديق ابن معين لا يعني التصديق بصحة الحديث؛ كما توهمه صنيع الشيعي، وإنما التصديق بصحة تحديث أبي الأزهر عن عبدالرزاق به. والذي يؤكد هذا؛ رواية الخطيب المتقدمة بلفظ:"فتبسم يحيى بن معين؛ وقال: أما إنك لست بكذاب، وتعجب من سلامته. وقال: الذنب لغيرك في هذا الحديث".
قلت: فهذا نص فيما قلته، وهوصريح في أن الحديث غير صحيح عند ابن معين. فلوكان الشيعي عالما حقا، ومتجردا منصفا؛ لنقل رواية الخطيب هذه؛ لما فيها من البيان الواضح لموقف ابن معين من الحديث ذاته، ولأجاب عنه إن كان لديه جواب! وهيهات هيهات! إنتهى كلامه رحمه الله فالحديث كما نرى ضعيف الإسناد وليس بعد.
قال الحافظ إبن حجر في تقريب التهذيب: " قال أبوحامد ابن الشرقي هوحديث باطل والسبب فيه أن معمرا كان له ابن أخ رافضي وكان معمر يمكنه من كتبه فأدخل عليه هذا الحديث. قال الخطيب أبوبكر وقد رواه محمد بن حمدون والنيسابوري عن محمد بن علي النجاري الصنعاني عن عبد الرزاق فبرئ أبوالأزهر من عهدته.
وقال ابن عدي أبوالأزهر بصورة أهل الصدق عند الناس , وأما هذا الحديث فعبد الرزاق من أهل الصدق وهوينسب إلى التشيع فلعله شبه عليه " فبرات ذمة أهل الحديث مما تكلم فيه من الأحاديث فنحن اهل لهذه السنة الكريمة نأخذ الصحيح منها بحول الله فكيف لهم أن يتكلموا في علم لا طاقة لهم به والله المستعان.
قال الحافظ الذهبي: " قلت: مع كونه ليس بصحيح فمعناه صحيح سوى آخره، ففى النفس منها شئ، وما اكتفى بها حتى زاد: وحبيبك حبيب الله، وبغيضك بغيض الله، والويل لمن أبغضك، (2 [فالويل لمن أبغضه. هذا لا ريب فيه، بل الويل لمن يغض منه أوغض من رتبته ولم يحبه كحب نظرائه أهل الشورى رضى الله عنهم أجمعين] 2) ".
قال إبن الجوزي في العلل: " قال المصنف قلت واحمد بن الأزهر قد كذبه يحيى بن معين" فالحديث ضعيف جداً بل موضوع والجهلة يحاولون تصحيح هذا الخبر الهالك فلله العجب ما اوهى ما اتى به القوم من فهم والحمد لله رب العالمين على نعمة السنة. إن اصبت فمن الله وإن اخطأت فمن نفسي والشيطان.
كتبه / أهل الحديث
نظرة عابرة لحديث سيد في الدنيا سيد في الآخرة
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوثِ رحمةً للعالمين محمد بن عبد الله وعلى أله وصحبه أجمعين أما بعد / فقد سبق وأن حققنا حديث سيد في الدنيا سيد في الآخرة إلا أن هذا لم يعجب كثير من القوم ومع كون هذا الحديث من الأخبار الضعيفة التي لا يمكنُ أصلاً أن يطال النظر فيها إلا أن الرافضة أبت إلا أن تعيد الكرة من الجهل حول الحديث وبدأت المسرحية المعتادة منهم في دراسة الحديث والبحث في صحتهِ فأقول لمن أراد أن يصحح الحديث , علياً ليس سيد الكون والكائنات كما توهمت بل هومن أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم وأبي بكر وعمر خيرٌ منهُ , وهذا عندنا نحن أهل الحديث لا يمكنُ أن يرتقي لدرجة الإحتجاج وبالجملة فالخبر " ضعيف جداً ".
البداية والنهاية لابن كثير (ج7 / ص355): وقال غير واحد عن أبي الأزهر أحمد بن الأزهر: ثنا عبد الرزاق أنا معمر عن الزهري عن عبد الله بن عبيد الله عن ابن عباس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نظر إلى علي فقال: «أنت سيد في الدنيا سيد في الآخرة، من أحبك فقد أحبني وحبيبك حبيب الله، ومن أبغضك فقد أبغضني وبغيضك بغيض الله، وويل لمن أبغضك من بعدي». قلتُ: وهذا علتهُ عبد الرزاق الصنعاني فإن الصنعاني حدث بالحديث من حفظهِ , وكان قد إختلط وأهل العلم على التوقف في حديث عبد الرزاق الصنعاني إن حدث بحديث خارج كتبه رحمه الله تعالى فلا يصلحُ هذا.
* صحح الحاكم وهو" متساهل ".
* كلام الحافظ الذهبي " يعلل الحديث " فلا نعرف لما نقلهُ وهوعليه لا لهُ: " موضوع مع ثقة إسناده، لأنه أدخل على معمر، وإلا فلأي شيء كتمه عبد الرزاق، وحدث به سرا لأبي الأزهر؟ وما جسر أن يرويه كل وقت مع كون إسناده كالشمس، ثم إنه يقول لابن الأزهر: ما حدثت به غيرك " فهذا الحديث ضعيف , وإن فعل عبد الرزاق الصنعاني دليل على أن الحديث منكر , وإلا فما السبب الذي دفع الصنعاني أن يحدث به في السر .. ؟
وجهُ النكارة في أن الحديث فيه غلوٌ صريح فقولهُ " سيد في الدنيا وسيد في الآخرة " فهذا اللفظ عند أهل الحديث منكرٌ لأن علياً وإن كان من الصحابة فليس سيداً على كل الناس وعلى الصحابة رضي الله عنهم , والكلام حول متن الحديث يطول ولكن نقول.
فهذا وإن كان ظاهر الحديث الصحة , فإنهُ من المناكير على الصنعاني.
وقد أصل الإمام الألباني رحمه الله تعالى الكلام حول الرواية متناً وسنداً.
* من المضحكات التي إعتدنا عليه " قولهم بتواتر الحديث " فهل سنرى علماً يوماً يحاورنا فيه هؤلاء القوم , متى أصبح هذا الحديث من المتواترات فالله تعالى المستعان فهل لمن أراد أن يقول بأن هذا الحديث من المتواترات أن يثبت لنا من كم طريق روي هذا الحديث ومن الصحابة الذين حدثوا بالخبر ليكون هذا الخبر من المتواترات عند الرافضة .. !!
شرح مشكل الآثار للطحاوي (ج1 / ص141): 149 - وما قد حدثنا محمد بن علي بن داود، حدثنا مثنى بن معاذ بن معاذ، حدثنا ليث بن داود البغدادي، قال مبارك بن فضالة: حدثنا عن الحسن، قال عمران بن حصين خرجت يوما فإذا أنا برسول الله، عليه السلام فقال لي: " يا عمران إن فاطمة مريضة فهل لك أن تعودها " قال: قلت: فداك أبي وأمي وأي شرف أشرف من هذا قال: " انطلق " فانطلق رسول الله عليه السلام وانطلقت معه حتى أتى الباب فقال: " السلام عليكم أدخل؟ " فقالت: وعليكم ادخل، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " أنا ومن معي؟ " قالت: والذي بعثك بالحق ما علي إلا هذه العباءة قال: ومع رسول الله صلى الله عليه وسلم ملاءة خلقة فرمى بها إليها فقال لها: " شديها على رأسك " ففعلت , ثم قالت: ادخل فدخل رسول الله صلى الله عليه وسلم ودخلت معه فقعد عند رأسها وقعدت قريبا منه فقال: " أي بنية كيف تجدينك " قالت: والله يا رسول الله إني لوجعة وإنه ليزيدني وجعا إلى وجعي أنه ليس عندي ما آكل، فبكى رسول الله صلى الله عليه وسلم وبكت فاطمة عليها السلام وبكيت معهما فقال لها: " أي بنية تصبري مرتين أوثلاثا " ثم قال لها: " أي بنية أما ترضين أن تكوني سيدة نساء العالمين " قالت: يا ليتها ماتت وأين مريم بنت عمران فقال لها: " أي بنية تلك سيدة نساء عالمها، وأنت سيدة نساء عالمك والذي بعثني بالحق لقد زوجتك سيدا في الدنيا وسيدا في الآخرة لا يبغضه إلا منافق " قلتُ: ليث بن داود البغدادي " لم أعرفهُ " بل لم أظفر لهُ بترجمة واضحة في كتب الرجال , فالحديث ضعيف لجهالة ليث بن داود البغدادي.
حلية الأولياء لأبونعيم (ج2 / ص42): حدثنا أبوحامد بن جبلة، ثنا محمد بن إسحاق، ثنا محمد بن الصباح، ثنا علي بن هاشم، عن كثير النواء، عن عمران بن حصين، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «ألا تنطلق بنا نعود فاطمة فإنها تشتكي» قلت: بلى قال: فانطلقنا حتى إذا انتهينا إلى بابها فسلم واستأذن فقال: أدخل أنا ومن معي؟ قالت: نعم، ومن معك يا أبتاه فوالله ما علي إلا عباءة فقال لها: «اصنعي بها كذا واصنعي بها كذا» فعلمها كيف تستتر، فقالت: والله ما على رأسي من خمار قال: فأخذ خلق ملاءة كانت عليه فقال: «اختمري بها» ثم أذنت لهما فدخلا فقال: «كيف تجدينك يا بنية؟» قالت: إني لوجعة وإنه ليزيدني في أنه ما لي طعام آكله قال: «يا بنية أما ترضين أنك سيدة نساء العالمين» قالت: تقول يا أبت فأين مريم ابنة عمران؟ قال: «تلك سيدة نساء عالمها وأنت سيدة نساء عالمك أما والله زوجتك سيدا في الدنيا والآخرة» كذا رواه علي بن هاشم مرسلا، ورواه ناصح أبوعبد الله، عن سماك، عن جابر بن سمرة متصلا. قلتُ: وهذه الرواية ضعيفة كثير النواء " ضعيف ".
الشريعة للآجُري (ج5 / ص213): 1616 - وحدثنا أبوعبد الله محمد بن مخلد أيضا قال: حدثنا أبوعمروأحمد بن عمروبن خالد بن عمر السلفي ويعرف خالد: بأبي الأخيل الحمصي قال: حدثني أبي قال: حدثنا عبيد الله بن موسى قال: حدثنا سفيان الثوري , عن الأعمش , عن إبراهيم , عن علقمة , عن عبد الله قال: أصاب فاطمة رضي الله عنها صبيحة العرس رعدة , فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم: «زوجتك سيدا في الدنيا , وإنه في الآخرة لمن الصالحين , يا فاطمة؛ لما أردت أن أملك لعلي أمر الله تعالى شجر الجنان , فحملت الحلل والحلي , وأمرها فنثرته على الملائكة , فمن أخذ منه يومئذ شيئا أكثر مما أخذ صاحبه وأحسن افتخر به على صاحبه إلى يوم القيامة» قالت أم سلمة: فلقد كانت فاطمة رضي الله عنها تفتخر على النساء؛ لأن أول من خطب عليها جبريل عليه السلام " قلتُ: وهذه ضعيفة بغض النظر عن العلل التي فيها ولكن لنأخذ نظرة حول رواية الأعمش عن إبراهيم عن علقمة فإن الأعمش ليس بالقوي في روايته عن إبراهيم , بل إن أحمد بن حنبل قدم منصور في روايته عن إبراهيم , والأعمش ثقة إلا أنه مدلس وقد عنعن الحديث , وسأل عن حديث الأعمش عن إبراهيم فإن أهل العلم على تقديم حديث منصور على الأعمش في إبراهيم لأن منصور أوثقُ في روايتهِ عنهُ وبالتالي لماذا لم يروي منصور هذه الرواية عن إبراهيم وتفرد بروايتها الأعمش رحمه الله تعالى.
تاريخ دمشق لابن عساكر (ج42 / ص133): أخبرنا أبوالبركات عمر بن إبراهيم الزيدي أنا محمد بن أحمد بن علان أنا محمد بن جعفر بن محمد أنا محمد بن القاسم المحاربي نا عباد بن يعقوب أنا عمروبن ثابت عن أبيه عن أبي سعيد قال لما نكح رسول الله (صلى الله عليه وسلم) عليا فاطمة أصابها حصر شديد قال فقال لها (صلى الله عليه وسلم) والله لقد أنكحتكيه سيدا في الدنيا وإنه في الاخرة من الصالحين. قلتُ: فيه عباد بن يعقوب الروجاني " رافضي " وفيه محمد بن القاسم المحاربي قال ابن حماد الحافظ: توفي في صفر سنة ست وعشرين وثلاث مائة قال: ما رُئِيَ له أصل قط , وحضرت مجلسه , وكان ابن سعيد يقرأ عليه "كتاب النهي" , عن حسين بن نصر بن مزاحم , قال: وكان يؤمن بالرجعة , فالحديث لا يستقيم.
أنساب الأشراف للبلاذري (ج2 / ص119): 75 - حدثنا عبد الله بن صالح، عن شريك، عن أبي إسحاق: عن حبشي بن جنادة قال: لما زوج رسول الله صلى الله عليه وسلم فاطمة أرعدت [فقال: اسكتي فقد زوجتك سيدا في الدنيا وإنه في الآخرة لمن الصالحين]. قلتُ: وهذا فيه شريك النخعي " سيء الحفظ " أبي إسحاق السبيعي " ثقة مدلس وقد عنعن " فالحديث ضعيف جداً.
ورواه ابن عساكر بسند غيره (ج42 / ص143): ونا أبوعبد الله نا أبومحمد المدني نا محمد بن عبد الله الخضرمي سعيد بن عمروالأشعثي نا علي ين هاشم عن كثير النواء عن سيعد بن جبير عن عمران بن حصين أن النبي (صلى الله عليه وسلم) قال له ألا تنطلق بنا نعود فاطمة فإنها تشتكي قلت بلى قال فاطلقنا حتى إذا انتهينا إلى بابها فسلم فستأذن فقال أدخل أنا ومن معي قالت نعم ومن معك يا أبتها فوالله ما علي إلا عباءة فقال لها اصنعي بها هكذا واصنعي بها هكذا فعلمها كيف تستر فقالت والله ما على رأسي خمار قال فأخذ خلق ملاءة كانت عليه قال اختمري بها ثم أذنت لهما فدخلا فقال كيف تجدينك يا بنية قالت إني لوجعة وإنه ليزيدني أني ما لي طعام اكله قال أما ترضين يا بنية أنك سيدة نساء العالمين قال تقول يا أبة فأين مرين بنت عمران قال تلك سيدة نساء عالمها وأنت سيدة نساء عالمك أما والله لقد زوجتك سيدا في الدنيا والاخرة. قلتُ وهذا الحديث ضعيف فيه كثير النواء وهو" ضعيف ".
وسند آخر في الشريعة للآجري (ج5 / ص2125): 1614 - حدثنا أبوبكر عبد الله بن محمد بن عبد الحميد الواسطي قال: حدثنا محمد بن رزق الله الكلوذاني قال حدثنا محمد بن حميد الرازي قال: حدثنا هارون بن المغيرة قال: حدثني عمروبن أبي قيس , عن شعيب بن خالد البجلي , عن حنظلة بن سبرة بن المسيب بن نجبة , عن أبيه , عن جده , عن عبد الله بن عباس قال ............ فقال لها: «ما ألوتك ونفسي لقد زوجتك خير أهلي , وأيم الله , لقد زوجتك سيدا في الدنيا , وإنه في الآخرة من الصالحين». قلتُ: وفيه محمد بن حميد الرازي ضعفهُ اهلُ بلدهِ وقال الرازيان " يضع الحديث ". فيكون الحديث منكراً بضعف الطرق التي نقلتها عنهُ.
كتبه / أهل الحديث.

عدد مرات القراءة:
889
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :