من الذي يدعم الإرهابيين في العراق؟ ..   عند الشيعة عرش الرحمن نعال الأئمة ..   عند الشيعة يجب قتل العصافير لأنها تحب أبي بكر وعمر رضي الله عنهما (انظر أيضاً التحريف في بعض الطبعات) ..   عند الشيعة الله عزوجل يزرو الحسين ويقعد معه على السرير ..   عند الشيعة الإمامة أفضل من النبوة وأشرف منها ..   ذم الأئمة لشيعتهم ..   الشيعة والمسجد الأقصى ..   أنظر كيف يبرر علماء الشيعة الشرك والبدع؟ ..   من الروايات الشيعة التي تهدم مسألة القول بالنص على الأئمة بأسمائهم ..   من الأحاديث التي يستنكرها الشيعة على أبي هريرة رضي الله عنه وهي مروية في كتبهم وعن الأئمة رحمهم الله ..   دعاء صنمي قريش وبعض مصادره ..   عبدالله بن سبأ في مصادر الشيعة ..   من أسماء علماء الشيعة ..   سلسلة تدليسات وفضائح واكاذيب علي الكوراني العاملي (وثائق - متجدد) ..   من تدليسات واكاذيب كمال الحيدري ..   حصاد السنين في تبيان ضلال المتقدمين والمتأخرين ..   وثائق مدمرة تبين اكاذيب ودجل وخرافات وتدليسات الروافض ..   وثائق مصورة عن الشيعة - عقائدهم - تناقضاتهم - غلوهم - مطاعنهم، وغيرها ..   الفيض الكاشاني وتحريف القرآن ..   الشعائر الحسينية وسائر ما يتعلق بها ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الخوئي ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الصدر ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الروحاني ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الخامنئي ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - السيستاني ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الشيرازي ..   من أقوال وفتاوى الشيعة ..   بإعتراف الشيعة الأخبار الدالة على تحريف القرآن عندهم تزيد على 2000 رواية ..   يعتقد الشيعة أن القرآن محي منه 70 من قريش بأسمائهم وأسماء آبائهم وما ترك "أبولهب" إلا إزراء على النبي لأنه عمه ..   يقول الخميني : إن فقراء السادة في العالم يمكن إشباع حوائجهم بخمس مكاسب سوق بغداد فقط . ..   جذور الإنحراف .. تعليم أطفال المدارس الشيعية لعن الصحابة رضي الله عنهم ..   أنديرا غاندي تستغيث بالحسين رضي الله عنه لإنقاذها من الإعدام ..   من صور إحتقار الفرس للشيعة العرب ..   أهل السنة في سجون العراق لا بواكي لهم ..   كمال الحيدري : اظهرت أقل من 1 % من فساد مذهبنا وانقلبت الدنيا ..   ماذا كان يفعل الحمار قبل سفينة نوح؟ ..   عراق ما بعد صدام المجاهرة بلعن الفاروق عمر رضي الله عنه في شوارع بغداد وكربلاء ..   الخمينى عند بعض علماء الشيعة أفضل من بعض أنبياء الله بنى اسرائيل ..   الشعب يريد ظهور الإمام ..   حسن الله ياري - لعن الله كما الحيدري نعلي خير منه ..   بإعتراف الشيعة المرجعية الدينية العربية فقدت إستقلاليتها لصالح إيران ..   من أسباب الكراهية بين السنة والشيعة وسبب بث علماء الشيعة للكراهية عند اتباعهم تجاه أهل السنة ..   إعتراف الشيعة بأن علماؤهم هجروا الكتاب والعترة ..   بإعتراف علماء الشيعة أسانيد ولادة المهدي كلها ضعيفة ..   كمال الحيدري النبي أخفى آية التطهير حتى لايحرفها الصحابة ..   عند الشيعة قول السلام عليك يا أبا عبدالله تعدل 90 حجة من حج الرسول ..   عند الشيعة سفك الدماء في الكعبة من اسباب خروج المهدي ..   من مطاعن الشيعة في السيستاني ..   من مطاعن الشيعة في محمد حسين فضل الله ..   من مطاعن الشيعة في الخامنئي ..   من الأسباب الحقيقة لكراهية الفرس لعمر رضي الله عنه ..   جذور الانحراف - تربية أطفال الشيعة على بغض الصحابة رضي الله عنهم ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   إياد علاوي علماء شيعة طلبوا مني قصف مرقد علي بن أبي طالب بـالنجف أثناء التنازع مع مقتدى الصدر ..   اعتراف الشيعة بأن اهل السنه اكثر حباً واحتراماً لأهل البيت من الشيعة ..   قائد الحشد الشعبي يهدد الخليج ..   الحيدري يقسم بالله لو نقحنا أسانيد روايتنا لسقط ديننا ..   النبي الذي ليس علي خليفته ليس نبي للشيعة ..   من شعر ياسر الحبيب في الطعن في أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   الامام الحسن يحيي النبي محمد ليبرر مسالة صلحه مع معاويه ..   عند الشيعة كلمة الأمة في القرآن تعني الأئمة ..   بإعتراف الشيعة فضائل أهل البيت عند السنة اضعاف ما عند الشيعة ..   دراسة ايرانية : اولاد المتعة اذكى و اجمل و اقوى اطفال العالم ..   سبب ذكر القرآن ل 25 نبي فقط ..   ياسر عودة ينتفد شركيات الشيعة ..   الأحواز - مشانق إيران ..   شكوى نساء الشيعة من فرض ممارسة المتعة عليهم ..   الميت الموالي لعلي ينفع اربعين ميت في المقبرة اللي دفن فيها ..   أهل الجنة يتعجبون من نور أسنان فاطمة ويحسبون نور الله ..   البرفيسور الشيعي مكانه بالحسينية عند النعال ..   هتلر يأمر جيشة أن يتأسون بالحسين رضي الله عنه ..   إعلانات مجانية ..   طعن آية الله البغدادي في حوزة النجف ..   تفجيرات العراق من وراءها؟   دعوة الشيعة للالتحاق بالحسينيات لتلقي العلم الشيعي بدل التعليم الحكومي الذي يدرس مرويات أبي هريرة ..   عند الشيعة جميع الخلفاء من الصديق إلى آخر خلفاء العباسيين كانوا يحبون اللواط ..   إعتراف الشيعة بأن جميع روايات الإثني عشر أمام من طرقهم ضعيفة ..   علماء الشيعة والبحث عن مريدين ..   من تناقضات الشيعة في مسألة الشعائر الحسينية ..   إذا كنت كذوبا فكن ذكورا ..   "فاستخف قومه فاطاعوه ..." [الزخرف : 54] ..   من وسائل الشيعة في ترسيخ معتقداتهم عند الناشئة ..   من له حيلة فليحتال والغاية تبرر الوسيلة ..   مخرجات الحسينيات ..   من إحتفالات الشيعة بوفاة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   من مطاعن الشيعة في أم المؤمنين حفصة بنت عمر رضي الله عنهما ..   إعتراف الشيعة بضعف أهم وأشمل رواية في الإمامة وسائر ما يتعلق بها ..   إعتراف الشيعة بعدم وجود نص يوجب إتباع الأعلم وإختلافهم في تحديد مفهوم الأعلمية ..   بإعتراف الشيعة أكثر مراجع الشيعة ضد الحكومة الدينية في إيران ..   إعتراف الشيعة بان علمائهم يقولون بكفر وزنا عائشة وتكفير الصحابة رضي الله عنهم ولكنهم لا يصرحون بها تقيةً ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   محاربة الشيعة لكل من أراد تنقية مذهبهم من الروايات المكذوبة على الأئمة ..   إعتراف الشيعة بأن سبب تاخر الفكر الشيعي هو محاربتهم للدعوات التصحيحية داخل المذهب ..   تكذيب علماء الشيعة لمن يدعي مشاهدة مهديهم المنتظر ..   من مطاعن الشيعة في آلية إختيار المراجع ..   إعتراف الشيعة بأن أكثر الكتب الموجودة بين أيديهم من وضع المتأخرين ونسبت للمتقدمين ..   إعتراف الشيعة أن الروايات الصحيحة عندهم لا تتجاوز العشرة في المائة من مجموع رواياتهم ..   كمال الحيدري يمهّد لإنكار المهدي !   شكوى الشيعة من إنغلاق مدارسهم الدينية على نفسها والتي أدت إلى إنتشار الخرافات والبدع بين الشيعة ..

جديد الموقع..

من سبّ علياً فقد سبّني ..
من سبّ علياً فقد سبّني
حديث أم سلمة رضي الله عنهما، قال: سمعت رسول الله صلّى الله عليه وسلّم يقول: (من سبّ علياً فقد سبّني). أخرجه الإمام أحمد (6/ 323)، والحاكم (3/ 121)، والنّسائي في (الخصائص) (ص47)، والطبراني في معاجمه الثلاثة وأبويعلى كذلك- (مجمع الزوائد) (9/ 13) - من غير طريق عن أم سلمة. قال الحاكم: صحيح الإسناد، ووافقه الذهبي، وهوكذلك، لكن ليس على شرط الشيخين كما ادعى هذا الكاذب عبد الحسين.
من سبّ عليا فقد سبني ومن سبني فقد سب الله

(وقد قال رسول الله: من سبّ عليا فقد سبني ومن سبني فقد سب الله ومن سب الله أكبه الله على منخريه في النار) [124].
قلت: وهذا أيضا كذب على رسول الله صلى الله عليه وسلم.
فإن الحديث غير صحيح ولا ثابت عند أهل السنة فقد أخرجه الحاكم في مستدركه 3/ 121.
وفيه ثلاث علل:
1. أبوإسحاق السبيعي: مدلس مشهور وقد عنعن ولم يصرح بالسماع [125].
2. محمد بن سعد العوفي: ضعفه الخطيب والذهبي وقال الدارقطني لا بأس به [126].
3. أبوعبدالله الجدلي: ثقة إلا أنه شيعي جلد [127] وهذا الحديث في نصرة
بدعته [128].
وقد تقرر عند علماء الحديث أن المبتدع إذا روى حديثا في نصرة بدعته رُدّ وإن كان ثقة.
قال الحافظ ابن حجر: تقبل رواية المبتدع إن لم يكن داعية إلا إن روى ما يُقوي بدعته فيرد على المختار. [129]
فهل مثل هذا الحديث يقال عنه ثابت عند أهل السنة؟
[124] هذا الحديث رُوي عن أم سلمة رواه الإمام أحمد والحاكم وضعفه العلامة الألباني انظر ضعيف الجامع (5618) وانظر السلسلة الضعيفة (231) والله أعلم (الناسخ).
[125] وقال الحافظ في التقريب (51) ثقة مكثر عابد وكان اختلط في آخره. قال ابن حبان: كان مدلسا وذكره في المدلسين حسين الكرابيسي وأبوجعفر الطبري وغيرهم (التهذيب 4/ 342) وجعل الألباني هذا الحديث من الأحاديث التي حدث بها بعد الاختلاط وللتفصيل انظر الضعيفة (231) والله أعلم (الناسخ).…
[126] انظر الميزان للحافظ الذهبي (3/ 56) (الناسخ).
[127] قال ابن سعد: وكان شديد التشيع (طبقات ابن سعد6/ 228)، وقال الذهبي: شيعي بغيض (الميزان4/ 544)، وقال ابن حجر: ثقة رمي بالتشيع (التقريب8269) والله أعلم (الناسخ).
[128] الشيعي قديما هومن يفضل عليا على عثمان أوعلى أبي بكر وعمر. وقد تكون عنده بعض البدع فيحتملون منه روايته إذا عرف بالصدق ولكن إذا روى حديثا في نصرة مذهبه فلا يقبل منه لما عرف عندهم من أنهم يتدينون بالكذب والتقية.
[129] نزهة النظر شرخ نخبة الفكر 51.
من سب علياً فقد سبني

... 124) أوردتم حديثًا عن النبي - صلى الله عليه وسلم -: (من سبَّ عليًّا فقد سبَّني) وعزوته إلى أحمد والمستدرك (2).
... قلت:
أولاً: سب علي- رضي الله عنه -أوأي أحد من الصحابة العظماء كبيرة ما لم يتعد إلى جميعهم أوإلى غالبهم فيكون كفرًا.
... ثانيًا: الحديث في سنده: (أبوعبدالله الجدلي) قال ابن سعد: (ويُستضعَف حديثه وكان شديد التشيع).
وقال الذهبي: (شيعي بغيض كان صاحب راية المختار (3) وقد وثقه أحمد (4)).
... وفيه: "أبوإسحاق السبيعي" عمروبن عبدالله وهوثقة لكنَّه مدلس وهوهنا عنعن الرواية فقال: (عن أبي عبدالله) قال ابن حبان: (كان مدلسًا) (5) وأكده الطبري.
__________
(1) عن الاثني عشرية في الأصول والفروع/1134/وقد أورد صورة الدعاء من كتاب بعنوان "تحفة عوام" باللغة الأردية أخذ من فتاوى زعماء التشيع المعاصرين ومنهم الخميني
(2) المسند/6/ 323/،السنن الكبرى للنسائي/5/ 133/، والمستدرك/3/ 121/
(3) المختار بن عبيد اتهم بادعاء النبوة/تاريخ الطبري/3/ 1 - 9./
(4) الميزان/4/ 544/
(5) الثقات/5/ 177/
... وقال الجوزجاني: (وكان قوم من أهل الكوفة لا يحمد الناس مذاهبهم ... احتملهم الناس على صدق ألسنتهم في الحديث ووقفوا عندما أرسلوا لما خافوا ألا تكون مخارجها صحيحة، فأمَّا أبوإسحاق فروى عن قوم لا يعرفون ولم ينتشر عنهم عند أهل العلم إلاَّ ما حكى أبوإسحاق عنهم ... ) ثمَّ رأى أنَّ الأخبار إذا لم تعرف يتوقف فيها (1).
... 125) قلتم: (وما رواه الطبراني عنها قالت: أيُسب رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ... ) فيكم على رؤوس الأشهاد؟ فقلت: سبحان الله وأنَّى يُسب رسول الله - صلى الله عليه وسلم -؟ فقالت: أليس يُسب على بن أبي طالب ومن يحبه فأشهد أنَّ رسول الله - صلى الله عليه وسلم - كان يحبه) (2).
... الجواب من وجوه:
... أولاً: هذا الحديث هونفس الحديث السابق غير أنَّ لفظ هذا الحديث مختلف إذ فيه أنَّه: (يسب علي بن أبي طالب ومن يحبه) ولا شكَّ أنَّ النبي - صلى الله عليه وسلم - كان يحبه فمن سبَّه بهذا اللفظ فإن كان يعلم أنَّ النبي - صلى الله عليه وسلم - كان يحبه فهوكافر وإن كان لا يعلم فهوعلى شفا جرف.
... ثانيًا: في سند الطبراني: (السدي عن أبي عبدالله الجدلي).
... والسدي شخصان: كبير اسمه: إسماعيل بن عبدالرحمن من رواة مسلم (3)، وصغير وهو: محمد بن مروان.
... قال البخاري: (لا يكتب حديثه). وقال أبوحاتم: (ذاهب الحديث متروك الحديث). وقال صالح بن محمد البغدادي الحافظ: (وكان يضع الحديث) (4).
... وكثيرًا ما يدلس بعض الرواة بذكر اسم يحتمل هذا وهذا ولوأراد الثقة لصرَّح عادة والله أعلم.
... ثالثًا: أمَّا حب علي - رضي الله عنه - فقد ورد في روايات صحيحة تغني عن مثل هذه الرواية كما سيأتي قريبًا.
ــــــــــــــــــــــــــــــ
__________
(1) إكمال التهذيب/1./ 2.7/
(2) رواه الطبراني في المعاجم الثلاثة/1/ 2/21/ 2/6/ 74/3/ 23/323وأبويعلى/12/ 444/
(3) التهذيب/3/ 132/
(4) التهذيب/26/ 392/
... 126) قلتم: (وما ذكره ابن عبد ربه عن أم سلمة ... ) (1)
... قلت: هونفس الحديث ثمَّ كتب الأدب ليست مراجع للدين.
ــــــــــــــــــــــــــــــ
... 127) قلتم: (وبعد ذلك كله فانظر ما قيمة كلام ابن كثير قائلاً: أسانيدها كلها ضعيفة لا يُحتج بها) هل هي إلاَّ جرح غير مفسر مردود ويا ليت كان يعين أين من الرواة! كانت ضعيفة فصارت الرواية بسببه ضعيفة؟!
... الجواب:
... أولاً: قد تبين ممَّا أوردته في السابق صحة كلام ابن كثير رحمه الله.
... ثانيًا: هذه الصورة ليست ممَّا يُقال: "جرح مفسر أوغيره" وإنَّما يُقال: من هوالراوي الضعيف الذي ضُعِّف الحديث بسببه؟ أمَّا الجرح فهذا مرحلة ثانية بعد التضعيف بأن يُقال علة الحديث: "فلان" فيُقال: ما هوعيبه؟ فيُقال: ضعيف أومتروك أوكذاب أونحوذلك.
... ثالثًا: قد أورد ابن كثير بعد ذلك حديثًا صحيحًا في مسلم عن علي - رضي الله عنه - أنَّه قال: (والذي فلق الحبة وبرأ النسمة إنَّه لعهد النبي - صلى الله عليه وسلم - إليَّ أنَّه لا يحبك إلاَّ مؤمن ولا يبغضك إلاَّ منافق) ثمَّ قال: (وهذا الذي أوردناه هوالصحيح من ذلك).
... وهذا منهج أهل السنَّة يثبتون الفضائل الصحيحة ويردون الأحاديث التي لم تصح، فلا حاجة للصحابة - رضي الله عنهم - إلى دعوى فضائل لا تصح فما صح ففيه غنية.
ــــــــــــــــــــــــــــــ
... 128) قلتم: (ما الفرق بين علي بن أبي طالب وأبي بكر وعمر؟ حيث إنَّهم وثقوا من سب عليًّا عليه السلام ولكن حكموا بكفر من سب أبا بكر وعمر وأفتوا بقتلهم كما عن الفاريابي: (من شتم أبا بكر فهوكافر لا أُصلِّي عليه. قيل: فكيف تصنع به وهويقول: لا إله إلا الله؟ قال: لا تمسوه بأيديكم، ارفعوه بالخشب حتى تواروه في حفرته).
... الجواب من أوجه:
__________
(1) العقد الفريد
... أولاً: أسأل الله - عز وجل - أن يفتح قلبك للحق وأن يُنير بصيرتك وأن يرينا وإيَّاك الحق وأن يرزقنا اتباعه.
... ثانيًا: تذكرت وأنا أعيش مع كلامك مثالاً كنت أذكره لطلابي في شبهات غير المسلمين التي يثيرونها على الإسلام وكيف يُرد عليهم .. مع الفارق طبعًا هنا.
... فقلت: قبل الجواب على السؤال أضرب مثالاً بين يديه لتقريب الجواب:
... رجل قرَّر أن يمشي على يديه رافعًا رجليه إلى السماء أحبَّ ان يزور صديقًا له في بعض البلدان فاستقبله صديقه في المطار وإذا بصديقه ينزل سائرًا على يديه.
... فأول ما نزل من الطائرة قال هذا الصديق السائر على يديه: يا أخي لماذا أراك مقلوبًا؟ ثمَّ جاء ليركب في الحافلة فقال: لماذا الحافلة مقلوبة؟ ثمَّ عندما ركب في الحافلة قال: لماذا الناس مقلوبون؟ ولمَّا رأى أشجار المطار قال: لماذا الأشجار مقلوبة؟! وهكذا .. وهكذا ..
... فصديقه هذا إن أخذ يحاول أن يجيب على كل سؤال فإنَّ الأسئلة لا تنتهي لأنَّ كل شيء بالنسبة له مقلوب.
... فما هوالحل؟ الحل أن يُقنِعَ صديقَه هذا أنَّ كل ما رآه مستقيم وأنَّه هوالمقلوب وأنَّ الحل أن يقف على قدميه ليرى كل شيء مستقيمًا.
... ثالثًا: إنَّ كلامك يُوهم أنَّ أهل السنَّة لا يعظمون عليًّا - رضي الله عنه - وأنَّهم إذا رووا عمن يسبه فهم لا يحبونه بسبب روايتهم عمَّن نسب إليه أنَّه كان يسبه.
... وقد تقدَّم الكلام على هذا.
... كيف لا نحبه وهومن آل بيت النبي - صلى الله عليه وسلم - ونحن نعتقد أنَّ صلاتنا لا تكمل إلاَّ بالدعاء له مع آل بيت النبي - صلى الله عليه وسلم - من أمَّهات المؤمنين وذريته - صلى الله عليه وسلم - وآل العباس وآل عقيل وآل حمزة وآل علي فإن كنت تعتقد أنَّنا لا نحبه فهذا اعتقاد خاطئ وفهم لا يقوم على دليل وإنَّما على شبهات.
... أمَّا ما ذكر من سب بعض بني أميَّة لعلي - رضي الله عنه - فلا يمثل أهل السنَّة فنحن نبرأ ممَّا فعلوه عقيدة لا تقية.
... رابعًا: أنت نقلت نصوصًا مختلفة عن أشخاص عدة لكل شخص قول قاله في حكم من سب الصحابة وجعلت الكلام خرج مخرجًا واحدًا وكأنَّه من شخص واحد وهذا لا يصلح في البحث العلمي.
... وذلك لاختلاف العلماء في الحكم على من سب الصحابة: فمنهم من يُكفِّره سواء سبَّ أبا بكر أوعليًّا، ومنهم من يفسقه سواء سبَّ أبا بكر أوعليًّا.
... لكن لا يليق أن تأتي إلى إنسان يكفر من سبَّ أبا بكر وإلى إنسان آخر يفسق من سبَّ أبا بكر وسبَّ عليًّا وتقارن بين كلامه في التفسيق لساب عليّ وكلام من كفر من سب أبا بكر.
... والإنصاف أن تورد كلام نفس الشخص في كلا الصحابيَّين وبهذا يمكن أن تكون المقارنة منصفة.
... خامسًا: حكم سب الصحابة من القضايا التي اختلفت فيها الأنظار.
... فمن العلماء من يرى أنَّ الساب لأحد من الصحابة لا يُكفَّر إذا كان الساب لآحاد الصحابة كأن يسب أبا بكر - رضي الله عنه - أويسب عليًّا - رضي الله عنه - وإنَّما يفسق ويُجلد ولا يُقتَل ويرون أنَّ السب كبيرة من الكبائر.
... ومنهم من يرى أنَّه يُكفَّر أويُقتَل عقابًا.
... وفيما يلي عرض ذلك بإيجاز.
... أ) من قال: إنَّ السَّاب لا يُكفَّر وإنَّما يُؤدَّب:
روى اللالكائي بسنده أنَّ الإمام أحمد سُئِل عمَّن سبَّ رجلاً من أصحاب النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: أرى أن يُضرَب ضربًا نكالاً (1).
فهولم يُفتِ بقتل من سبَّ وإنَّما أفتى بالضرب ولوكان عنده كافرًا لحكم بقتله.
قال إسحاق بن راهويه: من شتم أصحاب النبي - صلى الله عليه وسلم - يُعاقَب ويُحبَس.
__________
(1) شرح أصول اعتقاد أهل السنة والجماعة/ح/2386/
وفي الرسالة التي رواها الإصطخري عن الإمام أحمد قال فيها: خير الأمَّة بعد النبي - صلى الله عليه وسلم -: أبوبكر وعمر بعد أبي بكر وعثمان بعد عمر وعلي بعد عثمان ـ ووقف قوم ـ وهم خلفاء راشدون مهديون.
... ثمَّ أصحاب رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بعد هؤلاء الأربعة خير الناس لا يجوز لأحدٍ أن يذكر شيئًا من مساويهم ولا يطعن على أحدٍ منهم بعيبٍ ولا نقص، فمن فعل ذلك فقد وجب تأديبه وعقوبته ... ) (1).
وهذا ورد عن عمر بن عبدالعزيز (2) وإسحاق بن راهويه ومشهور مذهب مالك (3) وابن المنذر (4).
وعقد القاضي أبويعلى في بعض كتبه مبحثًا في حكم سب الصحابة قال في أوله: (سب أصحاب رسول الله - صلى الله عليه وسلم - حرام بالكتاب والسنَّة) ثمَّ أورد الأدلة (5).
وقال سحنون: (من كفَّر أحدًا من أصحاب النبي - صلى الله عليه وسلم -: عليًّا أوعثمان أوغيرهما يُوجَع ضربًا) (6).
عن مغيرة وأبي إسحاق الهمداني: (شتم أبي بكر وعمر من الكبائر) (7).
ب) ومن قال بكُفر أوقتل من سبَّ الصحابة:
روى اللالكائي بسنده عن أبي ذر - رضي الله عنه - أنَّه قيل له: (لوأتيت برجل يسب أبا بكر عليه السلام ما كنت صانعًا؟ قال: أضرب عنقه. قال: فعمر؟ قال: أضرب عنقه) (8).
وعن سحنون فيمن قال في أبي بكر وعمر وعثمان وعلي: إنَّهم كانوا على ضلال وكفر قُتِل، ومن شتم غيرهم من الصحابة بمثل هذا نُكِّل النكال الشديد) (9).
__________
(1) الصارم المسلول/568
(2) شرح أصول اعتقاد أهل السنة والجماعة/ح/2383/
(3) الشفاء/2/ 3.8/
(4) الصارم المسلول/2/ 269/
(5) الصارم المسلول/571/
(6) الشفاء/2/ 3.9/
(7) شرح أصول اعتقاد أهل السنة والجماعة/ح/2387و2388/
(8) شرح أصول اعتقاد أهل السنة والجماعة/ح/2378/
(9) الشفاء/2/ 3.9/
قال ابن تيمية: (وصرح جماعات من أصحابنا بكفر الخوارج المعتقدين البراءة من: علي وعثمان وبكُفر الرافضة المعتقدين لسب جميع الصحابة الذين كفروا الصحابة وفسقوهم وسبوهم) (1).
ج) مذهب من فصَّل في ذلك:
... قال ابن حجر: (اختلف في ساب الصحابي فقال عياض: ذهب الجمهور إلى أنَّه يُعزَّر وعن بعض المالكية يُقتَل.
... وخصَّ بعض الشافعية ذلك بالشيخين والحسنين، فحكى القاضي حسين في ذلك وجهين وقواه السبكي في حق من كفَّر الشيخين وكذا من كفَّر من صرَّح النبي - صلى الله عليه وسلم - بإيمانه أوتبشيره بالجنَّة إذا تواتر الخبر بذلك لما تضمن من تكذيب رسول الله - صلى الله عليه وسلم -) (2).
... هذه بعض نصوص أهل السنَّة فأين فيها التفريق بين علي - رضي الله عنه - وبين غيره.
... سادسًا: إنصاف أهل السنَّة يتجلَّى واضحًا في مراجعهم لمن وفقه الله وفتح قلبه.
... ولعليّ هنا أورد طرفًا ممَّا شهد به ابن الوزير أحد الشيعة من أعلام المذهب الزيدي بكلام علمي مفيد مستدلاً على كلامه بشواهد من كلام أهل السنَّة ومنهجهم.
... قال رحمه الله وهويبين أنَّ أهل السنَّة أصحاب منهج وإنصاف لا أصحاب هوى واعتساف:
... (السابع: روايتهم للحجج الدالة على خلاف مذهبهم مثل أثر عائشة في نفي الرؤية ...
... ومثل الأحاديث والمناقب الدالة على تفضيل أمير المؤمنين علي عليه السلام.
... ولقد ذكر الذهبي في كتابه: طبقات القرَّاء عليًّا عليه السلام وذكر أنَّه لم يسبقه إلى الإسلام إلاَّ خديجة وأنَّ المكان يضيق عن مناقبه وأنَّه جمع القرآن العظيم وصحَّح ذلك وردَّ على من خالف فيه.
... ثمَّ ذكر أنَّ أبا بكر - رضي الله عنه - مات ولم يختم القرآن، وكذلك عمر ... ).
__________
(1) الصارم المسلول/57./
(2) فتح الباري/7/ 36/،شرح النووي لصحيح مسلم/16/ 326/،تحفة الأحوذي/1./ 249/
... ثمَّ عقَّب ابن الوزير بقوله: (ولوكانوا من أهل الكذب مع تفضيلهم لهما ـ أي أبي بكر وعمر ـ لكذبوا لهما أوتركوا ذكر ذلك نفيًا أوإثباتًا ليبقى مجملاً ولم يعتنوا في ذكره وإيراد إسناده الصحيح ولهذا نظائر لوذكرتها واستوفيتها جاءت في مصنف مفرد.
... الثامن: تضعيفهم لأحاديث أئمتهم المُحتَج بها في الفروع فمن نظر: "البدر المنير" و:"خلاصته" و:"الإرشاد" و:"التلخيص" في الأحاديث التي احتج بها الشافعي علم إنصافهم وأنَّهم غير متعصبين فلعلَّهم أجمعوا على ضعف قدر الربع من حججه. هذا وهم أصحابه المنتسبون إليه.
... وكذلك المحدثون من الحنفية ولهم في ذلك كتاب أحاديث الهداية وكذلك المالكية.
... العاشر: تضعيفهم للأحاديث الدالة على مذاهبهم في التفضيل وغيره .. _ثمَّ أورد أحاديث كثيرة في فضائل أبي بكر_ أوردوها وضعَّفوها) وذكر تضعيفهم لرواة من أهل السنَّة وتوثيقهم لرواة من أهل الشيعة، ثمَّ قال: (وعكس هذا: وهوتصحيحهم لما يباين مذهبهم إذا رواه الثقات).
... ثمَّ قال: (وذكر ـ أي الذهبي ـ أنَّ أحمد بن حنبل وثَّق سليمان بن قرم وكان غاليًا في التشيع فلم يمنعهم غلوّه في التشيع من توثيقه ولا من رواية توثيق من وثَّقه.
... وقال ابن عدي: أحاديثه حِسان، هوخير من سليمان بن أرقم بكثير.
... قلت ـ لا زال الكلام له ـ: ولم يكن ابن أرقم من الشيعة) أي ابن عدي فضَّل الشيعي في ضبطه على السنِّي عندما تبين ذلك ولم يمنعهم مخالفتهم للشيعي من بيان الحق الذي له.
... الحادي عشر: تحرِّيهم للصدق في كتب الجرح والتعديل وعدم المداهنة، فقد تكلموا في تضعيف الأصدقاء والقرابات مثل نوح بن أبي مريم، وابن أبي داود، ووالد علي بن المديني، بل في من يعظمونه وهوحقيق بالتعظيم كالإمام الأعظم أبي حنيفة رحمه الله ضعَّفه بعضهم من جهة حفظه وصدعوا بذلك في التصانيف مع أنَّ الملوك حنفية في هذه الأعصار في مصر والشام وهم مستمرون في ذلك.
... الثاني عشر: تعديلهم لأعدائهم من غلاة الروافض وكم في: "الصحيحين" من رافضي سبَّاب للصحابة غالٍ في الرفض كما مرَّ تعداد بعضهم ونقل ذلك في كتبهم وهم يعلمون ذلك ويذكرون مذهبه في كتبهم في الرجال ويُصرِّحون بأنَّه ثقة حجة مأمون في الحديث.
... والعدل على العدوأبلغ إمارات الإنصاف.
... الثالث عشر: روايتهم لفضائل علي عليه السلام وفضائل أهل البيت في أيام بني أميَّة ..
... الرابع عشر: رواية مساوئ معاوية (1) والأحاديث الواردة بذمِّه وذم صبية بني أميَّة وهي في تواريخهم وكتبهم وبيان المكذوب من فضائله وأنَّه لم يصح منها شيء) (2).
... أرأيت دلائل الإنصاف عند أهل السنَّة؟! يشهد بها شيعي زيدي هداه الله لمعرفة الحق.
... أيمكن أن يكون منهج هؤلاء وهم يتحرَّون الحق والصواب أن يُفرِّقوا بين الأصحاب؟!
... ويُؤكِد ابن تيمية هذا المعنى فيقول: (كل من جرَّب من أهل العلم والدين: الجمهور_أي أهل السنَّة_علم أنَّهم لا يرضون الكذب ولووافق أغراضهم فكم يروون لهم في فضائل الخلفاء الثلاثة وغيرها من الأحاديث بأسانيد خير من أسانيد الشيعة ويرويها مثل أبي نُعَيم والثعلبي وأبي بكر النقاش والأهوازي وابن عساكر وأمثال هؤلاء ولا يقبل علماء الحديث منها شيئًا! بل إذا كان الراوي عندهم مجهولاً توقفوا في روايته ... ) (3).
... لعلَّ في هذا كفاية لبيان ما توهمتَه في هذه المسألة.
ــــــــــــــــــــــــــــــ
__________
(1) رويت في عصرهم بصرف النظر عن كونها صحيحة أم لا مع أنها لا تصح
(2) العواصم والقواصم/2/ 377 - 4../هذا كتاب من أعظم الكتب التي كتبها شيعي زيدي يدافع فيه عن أهل السنة
(3) منهاج السنة/7/ 417 - 418/
... 129) قلتم: (هل لم يكن علي بن أبي طالب من الصحابة! حتى يشمله فتوى أبي زرعة: "إذا رأيت الرجل ينتقص أحدًا من أصحاب محمد - صلى الله عليه وسلم - فاعلم أنَّه زنديق" (1). وقول السرخسي: (من طعن فيهم فهوملحد مُنابذ للإسلام دواؤه السيف إن لم يتب) أوأفتوا ذلك! لأن تكون وسيلة لقتل الشيعة فقط؟ قال ابن الأثير في حوادث (سنة 4.7هـ) وفي هذه السنة قُتِلت الشيعة في جميع بلاد أفريقيا وجعل سبب ذلك اتهامهم بسب الشيخين).
... الجواب من وجوه:
... أولاً: علي بن أبي طالب - رضي الله عنه - صحابي جليل وهوالخليفة الرابع من الخلفاء الراشدين ومن أنكر ذلك فهومبتدع ضال.
... قال ابن تيمية: (المنصوص عن أحمد تبديع من توقف في خلافة علي وقال: هوأضل من حمار أهله وأمر بهجرانه ونهى عن مناكحته.
... ولم يتردد أحمد ولا أحد من أئمة السنَّة في أنَّه ليس غير علي أولى بالحق منه ولا شكَّوا في ذلك.
فتصويب أحدهما لا بعينه تجويز لأن يكون غير علي أولى منه بالحق وهذا لا يقوله إلاَّ مبتدع ضال فيه نوع من النصب وإن كان متأولاً .. ).
... ثانيًا: هذه فتوى لعالم أفتى فيمن يتنقص الصحابة ووصفه بالزندقة فهل هونفسه حكم فيمن انتقص عليًّا - رضي الله عنه - بخلاف ذلك؟!
... ثالثًا: أورد الخطيب قول أبي زرعة فيمن طعن في الصحابة بدعوى خيانة الوصية وهذا يترتب عليه إبطال للدين فلعلَّه نظر إليها من هذه الوجهة فكل من ترتب على طعنه هذه النتيجة فهوزنديق.
... فقد قال رحمه الله بعد ذلك: ( .. وذلك أنَّ رسول الله - صلى الله عليه وسلم - حق والقرآن حق وإنَّما أدَّى إلينا هذا القرآن والسنَّة أصحاب رسول الله - صلى الله عليه وسلم -، وإنَِّما يريدون أن يجرحوا شهودنا ليبطلوا الكتاب والسنَّة والجرح بهم أولى وهم زنادقة) (2).
__________
(1) الكفاية في علم الرواية/575/
(2) الكفاية/97/
... أمَّا لوكان السب لأمر دنيوي أوسبًّا شخصيًا فلا شكَّ أنَّه ذنب لكن لا يبلغ هذا الوصف ولعلَّ هذا هوما لحظه أصحاب القول الأول ولهذا فرَّق مالك رحمه الله بين من كفَّرهم وضلَّلهم وبين من شتمهم كشتائم الناس بعضهم البعض فقال رحمه الله: (فإن قال كانوا على ضلال وكفر قُتِل، وإن شتمهم بغير هذا من مشاتمة الناس نُكِّل نكالاً شديدًا) (1).
... فهذه اجتهادات العلماء في حكمهم على من سب أحدًا من أصحاب النبي - صلى الله عليه وسلم - وليس هناك فتوى واحدة أوفتويان إحداهما لساب أبي بكر والأخرى لساب عليّ من عالم واحد فتنبه والزم الإنصاف.
... رابعًا: وأمَّا قولكم: (أوأفتوا ذلك لأنَّ تكون وسيلة ... )
... قلت: هذه الفتاوى ظهرت في أفريقيا أوفي أزمنة متفرِّقة؟!
وأمَّا ما حدث في أفريقيا إن صحَّ الخبر فيبدوأنَّ الشيعة أظهروا تكفيرهم لأصحاب رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فلم يحتمل الناس تكفيرهم فقتلوهم لا أن العلماء أفتوا بقتلهم وكم حدث مثل هذا في عهد الدول الشيعية: البويهية والصفوية وغيرهما.
خامسًا: لوأفتى عالم بقتل من سب الشيخين وأفتى بعدم قتل من سب عليًّا فهذا يُخطَّأ في فتواه، أمَّا إذا ذكر أنَّ العلماء أفتوا بقتل من سب الشيخين ولم ينقل عنهم شيء في عليّ - رضي الله عنه - لعدم ظهور ما يستدعي ذلك فأي حرج في ذلك؟!
سادسًا: إنَّ فضل الشيخين على الأمَّة أعظم من غيرهما فهما اللذان أعادا المرتدين إلى الدين وفتحوا العالم ونشروا الإسلام بجيوش الإسلام فالطعن فيهم يفقد الثقة في هذا الدين ولربَّما هذا هوالملحظ الذي لحظه من خصهما بحكم خاص لا للتفريق بين الأصحاب.
ــــــــــــــــــــــــــــــ
... 13.) نقلتم عن الحموي أنَّه قال: (لعن علي بن أبي طالب على منابر الشرق والغرب ... منابر الحرمين مكة والمدينة) (2).
__________
(1) الشفاء/2/ 3.8/
(2) معجم البلدان/3/ 191/
... قلت: قول الحموي قول غير مُوثَّق كغيره من الروايات التاريخية ولم يذكر لما يقول مصدرًا وإن كنَّا لا نستبعد حصول حالات نادرة أمَّا أن تكون في جميع البلدان فهذا من الكذب وكم في التاريخ من أكاذيب ولوصدَّقنا التاريخ لعادت حياتنا كلها خرافات.
... واستمع إلى نفس الكتاب الذي قد ملء خرافات وأكاذيب مع أنَّه هويزعم أنَّه يتوثق أحيانًا من الروايات.
... قال وهويتحدث عن يأجوج ومأجوج بعد أن ذكر شكوى جيرانهم منهم لذي القرنين فقال ذوالقرنين: (فما طعامهم؟ قالوا: يقذف البحر إليهم في كل سنة سمكتين يكون بين رأس كل سمكة وذنبها مسيرة عشرة أيام أوأكثر ... )!!!
... ثمَّ ذكر صفات يأجوج ومأجوج ومنها: (يبلغ الواحد منهم مثل نصف طول الرجل المربوع لهم مخاليب في مواضع الأظفار ولهم أضراس وأنياب كأضراس السباع وأنيابها وعليهم من الشعر ما يواري أجسادهم ولكل واحد أذنان عظيمتان ... يلتحف إحداهما ويفترش الأخرى وليس منهم ذكر ولا أنثى إلاَّ ويعرف أجله والوقت الذي يموت فيه ... )!!!
... قلت ما شاء الله: هؤلاء أصبحوا مثل الأئمة الذين قال فيهم الكافي: (باب أنَّ الأئمة يعلمون متى يموتون وأنَّهم لا يموتون إلاَّ باختيارهم).
... ثمَّ يستمر الحموي في ذكر طعامهم وأنَّه تنين يخرج من البحر فيأكل كل دواب البر ثم تأتي سحابة فتحمله إلى البحر فيضج البحر لأنَّه أكل كل دوابه ثمَّ تأتي سحابة فتحمله: (فربَّما اجتاز وهوفي السحاب وذنبه خارج عنها بالشجر العادي والبناء الشامخ فيضربه بذنبه فيهدم البناء من أصله ويقلع الشجر بعروقه ولقد احتمله السحاب من بر أنطاكية فضرب بذنبه بضعة عشر برجًا من أبراج سورها فرمى به ... ) (1).
... وقد زعم أنَّه كان بِحلَب فحدث في وجوده بها قريب من هذا الخبر حيث قال في أوله: (جرى في هذه الناحية في أيامنا شيء عجيب ... ) (2).
__________
(1) معجم البلدان/3/ 197 - 198/
(2) معجم البلدان/4/ 476/
... هذا نموذج من الأكاذيب التاريخية التي يذكرها الحموي فهل تصدقها إلى جانب دعوى لعن علي - رضي الله عنه - في المشرق والمغرب والحرمين؟!
... الحمد لله على العافية.
ــــــــــــــــــــــــــــــ
... 131) قلتم: (قال الزمخشري والحافظ السيوطي: إنَّه كان في أيام بني أميَّة أكثر من سبعين ألف منبر يلعن عليها علي بن أبي طالب بما سنه لهم معاوية من ذلك). وأوردتم كتاب: "النصائح الكافية" لابن عقيل معتمدًا في نقله عن السيوطي.
... الجواب من وجوه:
... أولاً: ذكر هذا العدد من المساجد دعوى ظاهرة البطلان فإنَّ المساجد في ذلك العهد لا يمكن أن تصل إلى هذا العدد.
... ثمَّ من هوالذي قام بِعدِّها آنذاك؟!
... ثانيًا: إنَّ الاعتماد في اتهام الناس على مثل هذه الكتب المبتورة الأسانيد التي هي أشبه بكتب الوعظ منها بكتب العقائد لهي من أكبر أسباب انحراف عقائد من خالف أهل السنَّة.
... ثالثًا: وأمَّا ابن عقيل المجهول الظاهر التشيع فهورجل نكرة لا يُعتمَد عليه فيما ينقل ولهذا لم يحدد مكان النقل ثمَّ النقل عن السيوطي وهومن علماء القرن التاسع وبينه وبين الدولة الأموية قرابة ثمانمائة سنة وقبول قوله بدون رواية صحيحة عمل مردود.
... رابعًا: هذا منهج نحتكم إليه لنا وعلينا فلا نستدل بالقصص التاريخية غير المسندة ولا نقبل قصة تاريخية غير مسندة ثمَّ لا بد من صحتها، بل ولا حديثًا غير مسند أولا يصح في مسائل الاعتقاد.
... ولوحرصنا على هذا المنهج لربَّما تقلَّصت كثير من الخلافات بيننا وبني المخالفين.
ــــــــــــــــــــــــــــــ
... 132) قلتم: (وهل سمع معاوية عن النبي - صلى الله عليه وسلم - حديثًا في فضل سب علي بن أبي طالب - عليه السلام - بحيث كان يقول لسعد: ما منعك أن تسب أبا تراب. هذا في صحيح مسلم (1).
__________
(1) صحيح مسلم/7/ 12./
... ولكن فيما رواه ابن عساكر وابن كثير قال سعد لمعاوية: أدخلتني دارك وأقعدتني على سريرك ثمَّ وقعت فيه تشتمه) (1).
... وفي كلام ابن أبي شيبة: فأتاه سعد فذكروا عليًّا فنال منه معاوية فغضب سعد (2).
... أويجب لنا أن نقول: بأنَّ نهي النبي - صلى الله عليه وسلم - عن سب أصحابه عمومًا وسب علي بن أبي طالب خصوصًا يختص لغير المخاطبين).
... الجواب من وجوه:
... أولاً: ليس في الحديث دليل على أنَّه أمره بسب علي - رضي الله عنه - وإنَّما سأله عن سبب عدم سب عليّ؟
... قال العلماء إمَّا أنَّه بلغه أنَّ سعدًا كان يجلس مع من سب عليًّا - رضي الله عنه - فلم يشارك في السب، أوالمراد: لماذا لم تظهر تخطيئته في رأيه واجتهاده وتظهر للناس حسن رأينا واجتهادنا وأنَّه أخطأ (3).
... ولا يوجد دليل على أنَّه أمره بالسب أوطلب منه أن يلعنه أويُكفِّره.
... ثانيًا: عندما يرد حديث ويخرج في عدة كتب وتختلف ألفاظ الحديث والمخرج واحد أي يكون الحديث لا يحتمل أنَّه قيل مرتين كحديث سعد بن أبي وقاص هذا فلا ينبغي أن تصدق كل الألفاظ أويُترك اللفظ الذي في الصحيح إلى لفظ إمَّا أنَّه ورد من طريق ضعيف أوطريق حسن بل يُقدم لفظ الصحيح.
... هذا الحديث ورد في صحيح مسلم باللفظ السابق ثمَّ ورد بألفاظ أخرى أورد أحدها ابن كثير ولم يذكر مصدر الحديث ولكنَّه ذكر سنده وفيه محمد ابن إسحاق وهوثقة ولكنَّه مدلس (4) وقد عنعن هنا.
... وأمَّا رواية ابن أبي شيبة ففيها: "عبدالرحمن بن سابط" (5) قال يحيى بن معين: لم يسمع من سعد بن أبي وقاص (6) وهوهنا يروي عنه فيكون بينهما رجل مجهول وهذا يضعِّف الرواية.
__________
(1) تاريخ دمشق/42/ 119/،البداية/7/ 376/
(2) المصنف/7/ 496/
(3) قاله النووي في شرحه لمسلم/ح/24.4/
(4) تهذيب الكمال/15/ 142/
(5) المصنف/ح/32.78/
(6) تهذيب الكمال/1./ 35./
... ثالثًا: هذا صحابي تكلَّم في صحابي أوسبَّه فكلاهما نالا شرف الصُحبة وإن كان علي - رضي الله عنه - أفضل من معاوية ومن أبيه ولكن له فضل الصُحبة فإن تكلم فيه أوسبَّه فلا شكَّ أنَّه آثم متوعد بالعقاب إن لم يتب، ولا نظن أنَّه يلقى الله - عز وجل - بدون توبة وقد ورد في ترجمته أنَّه كان يرجورحمة الله - عز وجل - ومغفرته.
... ولهذا فإنَّ منهج أهل السنَّة والجماعة عدم الخوض فيما جرى بينهم لكثرة الروايات المتعارضة والدخيلة وإن كانوا يعرفون لكل فضله ويقررون أنَّهم يتفاضلون.
... رابعًا: ها هوسعد قد غضب وذكر فضائل علي - رضي الله عنه - على ملأ من معاوية وحزبه ولم ينله أذى ولا عقاب وهذا يُؤكد أنَّ ذكر فضائل علي - رضي الله عنه - كانت تُعلن في العصر الأموي على خلاف ما يزعم المخالف.
ــــــــــــــــــــــــــــــ
... 133) قلتم: (ما الفرق بين الذين قتلوا عثمان والذي قتل علي بن أبي طالب - عليه السلام - حيث صار قتلة عثمان عند ابن حزم: فُساق أوملعونون! محاربون! سافكون دمًا حرامًا عمدًا (1). وعند ابن تيمية: قوم خوارج مفسدون في الأرض (2) .. وعند ابن كثير: أجلاف أخلاط من الناس (3) .. ولكن قاتل علي بن أبي طالب كان مجتهدًا متأولاً كما صرَّح ابن حزم بقوله: ولا خلاف بين أحد من الأمَّة أنَّ عبدالرحمن بن ملجم لم يقتل عليًّا - رضي الله عنه - إلاَّ متأولاً مجتهدًا مقدرًا أنَّه على صواب .. ).
... أولاً: أوردت كلام ابن تيمية وكلام ابن كثير فيمن قتل عثمان - رضي الله عنه - ولم تورد كلاميهما فيمن قتل عليًّا - رضي الله عنه - والمقايسة أوالمقارنة إنَّما تتم إذا أوردت كلام العالم في القضيتين وكان بينهما اختلاف وقد تقدم التنبيه عليه.
__________
(1) الفصل/4/ 161/
(2) منهاج السنة/3/ 189 - 2.6/
(3) البداية/7/ 176/
... فلا ابن تيمية ولا ابن كثير يقر قاتل علي - رضي الله عنه - أويُثني عليه ولكن قد يذكرانه بما هوعليه من العبادة التي ورد ذكرها في الأحاديث في الخوارج فقد وصفهم النبي - صلى الله عليه وسلم - بأنَّنا: (نحقر عبادتنا إلى عبادتهم وصلاتنا إلى صلاتهم .. ) وليس في هذا مدحًا لهم وإنَّما بيان حالهم مع ضلالهم وعدم انتفاعهم بالعبادة.
... فالنبي - صلى الله عليه وسلم - قد ذكر حال الخوارج وقاتلُ عليٍّ - رضي الله عنه - واحد منهم فهل تقول: إن النبي - صلى الله عليه وسلم - أثنى على قاتل عليّ؟!
... ثانيًا: وأمَّا قول ابن حزم إن صح عنه لأنَّني لم أستطع العثور على كلامه هذا في المحلى فإنَّ كثيرًا من الصفحات التي تذكرها لا أجد الكلام المعزوإليها فيها وهذا منها ـ فليس مراده مدح القاتل وإنَّما أكد ما قرره ابن تيمية بعد ذلك فقد أجاب في رده على ابن المطهر الحلي عند ذكر بعض فضائل علي - رضي الله عنه - بقوله: (الجواب: أنَّ في ذلك شهادة النبي - صلى الله عليه وسلم - لعليّ بإيمانه ظاهرًا وباطنًا وإثباتًا لموالاته لله ورسوله ووجوب موالاة المؤمنين له. وفي ذلك رد على النواصب الذين يعتقدون كفره وفسقه كالخوارج المارقين الذين كانوا من أعبد الناس كما قال النبي - صلى الله عليه وسلم - فيهم: ((يحقر أحدكم صلاته مع صلاتهم وصيامه مع صيامهم وقراءته مع قراءتهم يقرؤون القرآن لا يجاوز حناجرهم يمرقون من الإسلام كما يمرق السهم من الرمية)) ولهذا قتله واحد منهم وهو: عبدالله بن ملجم المرادي مع كونه كان من أعبد الناس) (1).
... فهوقد بين مروقهم من الدين رغم عبادتهم فهل هذا ثناء مع قوله: (كالخوارج المارقين)؟! وبيانه بأنَّه قد قتل عليًّا - رضي الله عنه - أحد هؤلاء المارقين.
__________
(1) منهاج السنة/5/ 46 - 47/
... ثالثًا: أوردتم أسماء عدة كتب هي: (الأم للشافعي (1)، ومختصر المزني (2)، والمجموع (3)، ومغني المحتاج (4)، والجوهر النقي (5)) بعد إيراد كلام ابن حزم وربَّما أردتم أنَّه ورد في هذه الكتب وصف قاتل عليّ بأنَّه من العباد الضالين وهونفس الكلام الذي بيّن وجهه كما تقدم.
... رابعًا: أمَّا حب أهل السنَّة لعلي - رضي الله عنه - وآل بيته فلا يمكن أن يُشكَّكَ فيه ونحن لا نقول بالتقية ونعلن في كتبنا أنَّنا نحبه ونجله وكذلك آل البيت لكن الحب الشرعي الذي لا يرفعه فوق منزلته.
... ولماذا يا تُرى نكرهه وهومؤمن بل من أوائل من آمن إن لم يكن أول من آمن وهوابن عم النبي - صلى الله عليه وسلم -، وزوج ابنته، وأبوالحسن والحسين، وله من الفضائل ما يرفعه عن كثير من الناس، وجاهد مع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - طوال حياته.
... ما هي الأسباب التي تجعل أهل السنَّة يا تُرى يكرهونه ولم يعتقدوا شيئًا هوخالفه كما تزعمون أنتم في إخوانه الخلفاء الثلاثة.
... فما أحدثه أوائلكم من دعوى الوصية ولَّد عندكم كرهًا لعظماء الأمَّة وغلوًا فيه - رضي الله عنه -!!
ــــــــــــــــــــــــــــــ
... 134) قلتم: (بلغ الأمر ما صار قوام حكومتهم بسب علي بن أبي طالب - عليه السلام - كما روى ابن عساكر عن علي بن الحسين قال: قال مروان بن الحكم: ما كان في القوم أحد أدفع عن صاحبنا من صاحبكم يعني عليًّا عن عثمان قال: قلت: فما لكم تسبونه على المنبر؟! قال: لا يستقيم الأمر إلاَّ بذلك) (6).
__________
(1) الأم/4/ 229/
(2) مختصر المزني/256/
(3) المجموع/19/ 197/
(4) مغني المحتاج/4/ 124/
(5) الجوهر النقي/8/ 58/
(6) تاريخ مدينة دمشق/42/ 438/
... أولاً: قد مرَّ معنا كثيرًا أمثال هذا الاستشهاد وأكدنا أنَّ التواريخ ليست مرجعًا يوثق به في إثبات الأخبار أونفيها فإذا كانت كتب الروايات الحديثية قد دخلها كثير من الكذب فما بالك بالتواريخ وخاصة كتاب تاريخ دمشق وقد بلغ قرابة ثمانين مجلدًا وملء بروايات لا تصح بل بروايات موضوعة ومؤلف الكتاب رحمه الله يوردها بالسند ليقوم المستدل بتحقيق المسألة قبل الاستدلال. فهل حققت السند؟!
... ثمَّ لا نقطع بأنَّ كل هذه المؤلفات من وضع أصحابها إلاَّ إذا وصلنا نسخة موثقة.
... ثانيًا: وجود حالة أوحالات من أمثال هذه الأعمال المحرمة ليس مستحيلاً، فالإنسان ظلوم جهول ولا يعني الرضا به وإقراره.
... ثمَّ كم وجد من الشيعة ولا زال كثير منهم يلعن من هوأعظم وأفضل من علي - رضي الله عنه -، يلعنون خلفاء الرسول - صلى الله عليه وسلم - وآباء زوجاته وزوج بناته وممَّن فتح الأرض ودخل الناس في عهدهم في دين الله أفواجًا، ومع ذلك يلعنونهم، وتفتتح كثير من كتب الشيعة المتأخرين بلعنهم إمَّا صراحة وإمَّا تورية ومن ذلك:
... يقول "محدث نورى" الإمامي (ت "132.هـ") في مقدمة كتاب: "مستدرك الوسائل" بعد الافتتاح: ( ... واللعنة على أعدائهم شرار البرية بين طوائف الأمم) /1/ 6./
... ويقول سيد شرف الدين حسيني استراباذي الإمامي (ت"94.هـ") في مقدمة كتابه: "تأويل الآيات الظاهرة": (فإنِّي لما رأيت بعض الكتاب العزيز وتأويلها يتضمن مدح أهل البيت ومدح أوليائهم وذم أعدائهم في كثير من كتب التفاسير .. ) /1/ 21/
... وهاتان الدولتان الشيعيتان: البويهية والصفوية كان يلعن فيهما الخلفاء على المنابر والأسواق وكتب لعنهما على أبواب المساجد (1).
... أشرت بهذا لتعلم أنَّ الشيعة يستنكرون حالة أوحالات وهم يقعون في أعظم وأكبر منها.
... والتاريخ مملوء بذكر الأحداث منه ما يصح ومنه ما لا يصح.
__________
(1) البداية/11/ 212 - 213/
من سب عليا فقد سبني ومن سبني فقد سب الله

يحتج به الرافضة وهويناقض ما رووه عن علي " من سبني فهوفي حل من سبي" (بحار الأنوار34/ 19). وكذلك يناقض القول المتناقض المنسوب إليه حول معاوية " اقتلوه ولن تقتلوه. ألا وإنه سيأمركم بسبي والبراءة مني! أما السب فسبوني، فإنه لي زكاة ولكم نجاة" (نهج البلاغة ص1.6).
فكيف يأمر علي الناس أن يسبوه وهويعلم أن سبه يؤدي إلى سب الله؟
وإذا كان عليا يعلم أن سب معاوية يجعله سابا لله فكيف يجعل إيمانه مساويا لإيمانه كما قال " وكان بدء أمرنا أنّا تلاقينا والقوم من أهل الشام، والظاهر أن ربنا واحد وديننا واحد، ودعوتنا في الإسلام واحدة، ولا نستزيدهم في الإيمان بالله والتصديق برسوله ولا يستزيدوننا شيئاً إلا ما اختلفنا فيه من دم عثمان " (نهج البلاغة3/ 114). وبناء على هذا النص لا يظهر أي اختلاف في العقيدة والايمان بين علي ومعاوية. وكيف يرضى الحسن بتسليم الخلافة ذات المنصب الإلهي الى من سب الله؟
أما الحديث فهومنكر. رواه أحمد 6/ 323 والحاكم وصححه ولكن فيه إسحاق السبيعي كان اختلط، ولا يدري أحدث قبل الاختلاط أم لا. والراجح الثاني بأن إسرائيل وهوابن يونس بن أبي أسحاق - حفيد السبيعي - إنما سمع منه متأخرا.
وأبواسحاق مدلس وحديثه مقبول ما دام لم يعنعن فاذا عنعن لم تقبل روايته.
وفيه محمد بن سعد العوفي: ضعفه الخطيب والذهبي وقال الدار قطني لا بأس به. وفيه أبوعبدالله الجدلي: ثقة إلا أنه شيعي جلد وهذا الحديث في نصرة بدعته.
والرواية الأصح من هذا الحديث هي: من أحب عليا فقد أحبني ومن أحبني فقد أحب الله. ومن أبغض عليا فقد أبغضني ومن أبغضني فقد أبغض الله. (الحاكم 3/ 13.) وقال صحيح على شرط الشيخين ووافقه الذهبي وهومن أوهامهما. فإن راوي الحديث: أبا زيد (سعيد بن أوس) لم يخرج له الشيخان شيئا، وفيه ضعف كما قرره الحافظ في التقريب (2272). (وانظر سلسلة الصحيحة1299).
قال التيجاني (ص 142) " كما أن آية التطهير دالة هي الأخرى على عصمتها وقد نزلت فيها وفي بعلها وابنيها بشهادة عائشة نفسها. ثم عزا التيجاني إلى صحيح مسلم".
حديث " من سب عليا " ضعيف عند التحقيق ... !!
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على سيد المرسلين محمد بن عبد الله وعلى أله وصحبه أجمعين.
حديث: " من سب عليا فقد سبني ".
أخرجه أحمد 6/ 323 قال: حدثنا يحيى بن أبي بكير، قال: حدثنا اسرائيل، عن أبي إسحاق، عن أبي عبد الله الجدلي، فذكره. قلتُ وأبي إسحاق مدلس مشهور وقد عنعن الحديث , وقال الشيخ أبي إسحاق الحويني وتابعه السدي عن أبي عبد الله الجدلي من طريق عيسى بن عبد الرحمن السلمي عن السدي.
قلتُ: والسدي هوالكبير , قد تكلم فيهِ أهل الحديث , وفيه ضعف.
قال الطبراني كما قال الشيخ أبي إسحاق: " لم يروهِ عن السدي إلا عيسى " السدي وهوالكبير قال الشيخ أبوإسحاق الحويني هومن رجال مسلم إلا أنهم تكلموا في حفظهِ , قلتُ لم يخرج لهُ الإمام مسلم في الصحيح وليس من رجال مسلم وإن روايتهُ في الصحيح منتقاه كما هومعروف , وقد عيب على السدي أحاديث كثيرة , وليس منها ما روي في صحيح مسلم , فقد أول أهل الحديث روايتهُ في صحيح مسلم بأنها منتقاه.
قال الحافظ في تهذيب التهذيب 1/ 314:
وقال حسين بن واقد: سمعت من السدى فأقمت حتى سمعته يتناول أبا بكر وعمر فلم أعد إليه.
وقال الجوزجانى: حدثت عن معتمر عن ليث ـ يعنى ابن أبى سليم ـ قال: كان بالكوفة كذابان، فمات أحدهما، السدى والكلبى.
كذا قال، وليث أشد ضعفا من السدى.
وقال العجلى: ثقة عالم بالتفسير راوية له.
وقال العقيلى: ضعيف، وكان يتناول الشيخين.
وقال الساجى: صدوق فيه يظر.
وحكى عن أحمد: إنه ليحسن الحديث إلا أن هذا التفسير الذى يجىء به قد جعل له إسنادا واستكلفه.
وقال الحاكم فى " المدخل " فى باب الرواة الذين عيب على مسلم إخراج حديثهم: تعديل عبد الرحمن بن مهدى أقوى عند مسلم ممن جرحه بجرح غير مفسر.
وذكره ابن حبان فى " الثقات ".
وقال الطبرى: لا يحتج بحديثه. اهـ.
ولهُ شاهد من حديث عمروبن شماس , أخرجهُ الإمام أحمد , وإبن مندة والبخاري رحمه الله تعالى في التاريخ الكبير , وإبن مندة في الإصابة من طريق إبن إسحاق عن إبان بن صالح , عن الفضل بن معقل بن سنان , عن عبد الله بن نيار عن خاله عمروبن شاش , وكان من أصحاب الحديبية .... ثم ساق الخديث وهوضعيف كما قال الشيخ أبي إسحاق الحويني حفظه الله تعالى فيه الفضل بن معقل بن سنان غير معروف.
أخرجهُ أحمد من طريق أبي إسحاق السبيعي , ورواية إسرائيل عنهُ قبل الإختلاط ولكنهُ مدلس وقد عنعنهُ عن أبي عبد الله الجدلي , صححهُ الحاكم ووافقه الخافظ الذهبي والحاكم من المتساهلين في تصحيح الحديث كما موافقة الحافظ الذهبي فيها نظر في تلخيص المستدرك , وأخرجهُ إبن أبي شيبة (12/ 76 - 77): " من طريقة فطر بن خليفة وهو" ضعيف شيعي محترق " تكلم في حفظهِ أهل الحديث , وقال الحافظ السعدي زائغ , كما أن العلة في سماع فطر بن خليفة بعد أوقبل الإختلاط من أبي إسحاق السبيعي فسقط " , وأخرجهُ الحاكم في المستدرك: (1/ 121) من طريق بكير بن عثمان وهو" مجهول " , تفرد بها عن بن واثق إن لم تخنا الذاكرة , وأبويعلى بإسنادهِ إلي السدي الكبير , وهوضعيف وإن كان حسن الحديث ففي حفظهِ كلام وفي غير ما روي منتقى لهُ من الأحاديث التي إنتقاها مسلم فهوضعيف في أحسن أحوالهِ.
من سب عليا فقد سبني ومن سبني فقد سب الله.
تخريج السيوطي
(حم ك) عن أم سلمة.
تحقيق الألباني
(ضعيف) انظر حديث رقم: 5618 في ضعيف الجامع.
وقال الهيثمي في مجمع الزوائد: " رجالهُ ثقات غير أبوعبد الله الجدلي وهوثقة " قلتُ وأبوإسحاق ثقة إلا أنهُ مدلس وقد عنعن الحديث , عن أبي عبد الله الجدلي وفي رواية أبي عبد الله الجدلي كلام إلا أنهُ ثقة حسن الحديث وهوشيعي وهذا مما رواهُ في نصرة بدعتهِ , فغير مقبول من أبي عبد الله الجدلي إن كان ثقة في الحديث.
5 - قال التيجاني 134:
(وقد قال رسول الله: من سب عليا فقد سبني ومن سبني فقد سب الله ومن سب الله أكبه الله على منخريه في النار) (1) [124].
قلت: وهذا أيضا كذب على رسول الله صلى الله عليه وسلم.
فإن الحديث غير صحيح ولا ثابت عند أهل السنة فقد أخرجه الحاكم في مستدركه 3/ 121.
وفيه ثلاث علل:
1. أبوإسحاق السبيعي: مدلس مشهور وقد عنعن ولم يصرح بالسماع (2) [125].
2. محمد بن سعد العوفي: ضعفه الخطيب والذهبي وقال الدارقطني لا بأس به (3) [126].
3. أبوعبدالله الجدلي: ثقة إلا أنه شيعي جلد (4) [127] وهذا الحديث في نصرة بدعته (5) [128].
وقد تقرر عند علماء الحديث أن المبتدع إذا روى حديثا في نصرة بدعته رد وإن كان ثقة.
__________
(1) 124] هذا الحديث روي عن أم سلمة رواه الإمام أحمد والحاكم وضعفه العلامة الألباني انظر ضعيف الجامع (5618) وانظر السلسلة الضعيفة (231) والله أعلم (الناسخ).
(2) 125] وقال الحافظ في التقريب (51) ثقة مكثر عابد وكان اختلط في آخره. قال ابن حبان: كان مدلسا وذكره في المدلسين حسين الكرابيسي وأبوجعفر الطبري وغيرهم (التهذيب 4/ 342) وجعل الألباني هذا الحديث من الأحاديث التي حدث بها بعد الاختلاط وللتفصيل انظر الضعيفة (231) والله أعلم (الناسخ).
(3) 126] انظر الميزان للحافظ الذهبي (3/ 56) (الناسخ).
(4) 127] قال ابن سعد: وكان شديد التشيع (طبقات ابن سعد6/ 228)، وقال الذهبي: شيعي بغيض (الميزان4/ 544)، وقال ابن حجر: ثقة رمي بالتشيع (التقريب8269) والله أعلم (الناسخ).
(5) 128] الشيعي قديما هومن يفضل عليا على عثمان أوعلى أبي بكر وعمر. وقد تكون عنده بعض البدع فيحتملون منه روايته إذا عرف بالصدق ولكن إذا روى حديثا في نصرة مذهبه فلا يقبل منه لما عرف عندهم من أنهم يتدينون بالكذب والتقية.
قال الحافظ ابن حجر: تقبل رواية المبتدع إن لم يكن داعية إلا إن روى ما يقوي بدعته فيرد على المختار. (1) [129]
فهل مثل هذا الحديث يقال عنه ثابت عند أهل السنة؟. أهـ كشف الجاني.
قال الألباني في " السلسلة الضعيفة والموضوعة " (5/ 336):
منكر
رواه ابن عساكر (12/ 23/1) عن إسماعيل بن الخليل عن علي بن مسهر عن أبي إسحاق السبيعي قال: حججت وأنا غلام، فمررت بالمدينة، فرأيت الناس عنقا واحدا، فاتبعتهم، فأتوا أم سلمة زوج النبي صلى الله عليه وسلم، فسمعتها وهي تقول: يا شبيب بن ربيع! فأجابها رجل جلف جاف: لبيك يا أمه! فقالت: أيسب رسول الله صلى الله عليه وسلم في ناديكم؟ فقال: إنا نقول شيئا نريد عرض هذه الحياة الدنيا، فقالت: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم: فذكره.
قلت: وإسماعيل بن الخليل ثقة من رجال الشيخين، وقد خولف في إسناده، فرواه أبوجعفر الطوسي الشيعي في " الأمالي " (ص 52 - 53) من طريق أحمد، وهذا في " المسند " (6/ 323): حدثنا يحيى بن أبي بكر قال: حدثنا إسرائيل عن أبي إسحاق عن أبي عبد الله الجدلي قال: دخلت على أم سلمة زوجة النبي صلى الله عليه وسلم فقالت: أيسب ... الحديث. دون قوله: " ومن سبني سبه الله ".
ورواه الحاكم (3/ 121) بسند أحمد مثل رواية ابن عساكر، وقال: " صحيح الإسناد ". ووافقه الذهبي.
قلت: وفيه نظر من وجهين:
الأول: أن أبا إسحاق السبيعي كان اختلط، لا يدري أحدث به قبل الاختلاط أن بعده، والراجح الثاني، لأن إسرائيل - وهوابن يونس بن أبي إسحاق - وهو حفيد السبيعي إنما سمع منه متأخرا. ولعل من آثار ذلك اضطرابه في إسناده ومتنه.
أما الإسناد ; فظاهر مما تقدم، فإنه في رواية إسرائيل جعل بينه وبين أم سلمة (أبا عبد الله الجدلي)، وفي رواية إسماعيل بن الخليل صرح بأنه سمع من أم سلمة! إلا أن يكون سقط من " التاريخ " ذكر (الجدلي) هذا.
وأما المتن ; فقد رواه فطر بن خليفة عنه عن الجدلي عن أم سلمة موقوفا دون الشطر الثاني منه.
أخرجه الطبراني في " المعجم الكبير " (23/ 322 - 323).
وفطر هذا ثقة من رجال البخاري، وروايته هي المحفوظة، لأن لها طريقا أخرى عن أم سلمة، وقد خرجتها في " الصحيحة " (3332).
الثاني: أن أبا إسحاق مدلس، وقد عنعنه.
(تنبيه): يبدومن رواية أحمد أن في رواية ابن عساكر سقطا، فإنه لم يرد فيها ذكر لأبي عبد الله الجدلي، فالظاهر أنه سقط من الناسخ. والله أعلم.
كتبهُ / أهل الحديث

عدد مرات القراءة:
1807
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :