آخر تحديث للموقع :

الأحد 2 صفر 1442هـ الموافق:20 سبتمبر 2020م 12:09:05 بتوقيت مكة
   شارك برأيك ..   موقف الشيعة من المخالفين (مئات الوثائق) ..   من روايات الغلو في الأئمة ..   كتاب فصل الخطاب في إثبات تحريف كتاب رب الأرباب للنوري الطبرسي وأقوال بعض العلماء فيه ..   أبو طالب عند الشيعة من الأنبياء ..   على من يطلق الشيعة مصطلح النواصب؟ ..   الإباحية الجنسية عند الشيعة - نعمة الله الجزائري (أنموذجاً) ..   عند الشيعة عرش الرحمن نعال الأئمة ..   الله عزوجل يزور الحسين ويقعد معه على السرير ..   عند الشيعة الإمامة أفضل من النبوة وأشرف منها ..   وثائق مصورة عن الشيعة - عقائدهم - تناقضاتهم - غلوهم - مطاعنهم، وغيرها ..   جذور الإنحراف .. تعليم أطفال المدارس الشيعية لعن الصحابة رضي الله عنهم ..   أنديرا غاندي تستغيث بالحسين رضي الله عنه لإنقاذها من الإعدام ..   من صور إحتقار الفرس للشيعة العرب ..   أهل السنة في سجون العراق لا بواكي لهم ..   كمال الحيدري : اظهرت أقل من 1 % من فساد مذهبنا وانقلبت الدنيا ..   من أسباب الكراهية بين السنة والشيعة وسبب بث علماء الشيعة للكراهية عند اتباعهم تجاه أهل السنة ..   إعتراف الشيعة بأن علماؤهم هجروا الكتاب والعترة ..   بإعتراف علماء الشيعة أسانيد ولادة المهدي كلها ضعيفة ..   جذور الانحراف - تربية أطفال الشيعة على بغض الصحابة رضي الله عنهم ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   اعتراف الشيعة بأن اهل السنه اكثر حباً واحتراماً لأهل البيت من الشيعة ..   الحيدري يقسم بالله لو نقحنا أسانيد روايتنا لسقط ديننا ..   النبي الذي ليس علي خليفته ليس نبي للشيعة ..   من شعر ياسر الحبيب في الطعن في أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   الامام الحسن يحيي النبي محمد ليبرر مسالة صلحه مع معاويه ..   عند الشيعة كلمة الأمة في القرآن تعني الأئمة ..   بإعتراف الشيعة فضائل أهل البيت عند السنة اضعاف ما عند الشيعة ..   دراسة ايرانية : اولاد المتعة اذكى و اجمل و اقوى اطفال العالم ..   سبب ذكر القرآن ل 25 نبي فقط ..   ياسر عودة ينتفد شركيات الشيعة ..   الأحواز - مشانق إيران ..   شكوى نساء الشيعة من فرض ممارسة المتعة عليهم ..   الميت الموالي لعلي ينفع اربعين ميت في المقبرة اللي دفن فيها ..   أهل الجنة يتعجبون من نور أسنان فاطمة ويحسبون نور الله ..   البرفيسور الشيعي مكانه بالحسينية عند النعال ..   هتلر يأمر جيشة أن يتأسون بالحسين رضي الله عنه ..   ماذا قالوا في موقع فيصل نور؟ ..   طعن آية الله البغدادي في حوزة النجف ..   تفجيرات العراق من وراءها؟   دعوة الشيعة للالتحاق بالحسينيات لتلقي العلم الشيعي بدل التعليم الحكومي الذي يدرس مرويات أبي هريرة ..   عند الشيعة جميع الخلفاء من الصديق إلى آخر خلفاء العباسيين كانوا يحبون اللواط ..   إعتراف الشيعة بأن جميع روايات الإثني عشر أمام من طرقهم ضعيفة ..   علماء الشيعة والبحث عن مريدين ..   من تناقضات الشيعة في مسألة الشعائر الحسينية ..   "فاستخف قومه فاطاعوه ..." [الزخرف : 54] ..   من وسائل الشيعة في ترسيخ معتقداتهم عند الناشئة ..   من إحتفالات الشيعة بوفاة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   من مطاعن الشيعة في أم المؤمنين حفصة بنت عمر رضي الله عنهما ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   شكوى الشيعة من إنغلاق مدارسهم الدينية على نفسها والتي أدت إلى إنتشار الخرافات والبدع بين الشيعة ..

جديد الموقع

شبهة كيس أبي هريرة ..

شبهة كيس أبي هريرة ..


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ، واللعنة على أعداء الله المحرفين للكتاب الطاعنين بالأصحاب فالعنهم لعناً كبيراً ولا تخفف عنهم عذابك إنك شديد العقاب

من الشبهات التي يثيرها الرافضة لعنهم الله هو حديث كيس أبي هريرة المعروف ، وفي ما يلي سنعرض الشبهة والرد :

الحديث : ما رواه أبو هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " أفضل الصدقة ما ترك غنى واليد العليا خير من اليد السفلى وابدأ بمن تعول . تقول المرأة إما أن تطعمني وإما أن تطلقني ويقول العبد أطعمني واستعملني ويقول الابن اطعمني إلى أن تدعني . فقالوا يا أبا هريرة سمعت هذا من رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ قال لا هذا من كيس أبي هريرة" ....

الشبهة : لماذا يقول اذاً قال رسول الله ؟

فأنتم امام خيارين اما انه يكذب أو يدلس في الحديث


الرد : فيه إجمال وتفصيل

أما الإجمال : فلو أنهم آمنوا بعدالة الصحابة وفضلهم لأحسنوا الظن بهم وبأفعالهم وأقوالهم ، وهذا أصل عظيم من أصول الدين غاب عنهم ، ولكنهم يسيئون الظن بهم لخسة قلوبهم وخبثهم ، ونحن نقول أنه ثبت عدل الصحابة وحسن دينهم في العديد من الأدلة الصحيحة الصريحة الثابتة من كتاب الله وسنة نبيه ، وقد شهد الله للصحابة وأثنى عليهم وكذلك رسوله ، وعليه وجب على المسلم الثناء عليهم وأن يحسن الظن في كل ما قد يريبه من أمورهم .
فإنه - أقصد المثير للشبهة - ترك كثيراً من الأحاديث والآثار الواردة في فضل هذا الصحابي الجليل وأخذ بهذه الرواية لأنه وجد فيها مطعن عليه ، وكان الأولى به لو أن قلبه يحمل ذرة من العدل أن يحاول الجمع بين كل تلك الروايات . وكان الأولى به أيضاً أن يقرأ شرح الحديث من كتب أئمة أهل السنة والجماعة حتى يفهمه حق الفهم خصوصاً أنهم لا يؤمنون بروايات البخاري

أما التفصيل فإن أباهريرة رضي الله عنه قد سئل عن قوله : تقول المرأة كذا وكذا ويقول العبد كذا وكذا ويقول الإبن كذا وكذا ، فأجاب أن هذا من قوله هو لا قول النبي صلى الله عليه وسلم وكان يريد أن يضرب المثل لتقريب المعنى إلى الذهن ، وكونه قد نسب الكلام لنفسه لهو دليل على صدقه وأمانته ، ولو لم يكن كذلك لما منعه مانع أن ينسبه للرسول الكريم ، ولكنه قد شرح بعضاً من كلام الرسول بكلامه الخاص ، فإن هذا أمر مشاع ويحصل كثيراً عندما يقول إنسانٌ عن آخر قولاً ويريد أن يشرح جزءاً من القول فقد يختلط القولان فيبدوان كأنهما قولاً واحداً للإنسان الأول .
وهذا ليس فيه كذب بأي حال من الأحوال ، لأنه لم ينسب إليه قول زائد أو معنى زائد عما قاله ، بل هو فسر المعنى والكلام بكلام له ، بمعنى انه نقل القول كما هو ، لكنه شرح جزءاً من ذلك القول .
فإن قال قائل كان الأولى أن يفصل بين القولين فصلاً واضحاً وإلا عد تدليساً .
نقول إن من شروط التدليس إيهام السامع ، وهذا لم يحصل هنا ، بل على العكس ، فإن سياق الرواية يدل أنه قد ألمح إلى ذلك ، فإن إنتباه الناس وسؤالهم عن هذا الكلام إن كان من كيسه أم من كيس الرسول عليه الصلاة والسلام دليل على أنه نبّه لهذا ، كأنه حدّث عن الرسول الكريم ثم سكت قليلاً ، ثم شرح - من كيسه - ففصل بين القولين فصلاً واضحاً فانتبه الناس لفعله ، وهذا لا يفعله عادة في باقي رواياته عن النبي الكريم ، لذا لم يسأله أحد مثل هذا السؤال في باقي الروايات ، لأنه لم يشرح من قوله معنى لقول الرسول إلا في هذا الحديث .
فلما فصل بين الكلامين بسكتة انتبه الناس ، ولو أراد إيهام الناس لواصل في الكلام ولما انتبه الناس ولما سألوه كما لم يسألوه في باقي رواياته ، فامتنع إيهام السامع في حقه ، فانتفى التدليس ، بل هو لم يكتفي بعدم إيهام السامع بل نبه السامع بالكلامين ، وهذا من أعظم مراتب الصدق والأمانة . فتبين أن هذا الخبر هو ليس فقط براءة لإبي هريرة من الكذب والتدليس بل هو دليل على أمانته وصدقه في القول فأنه أعده منقبة من مناقب أبي هريرة رضي الله عنه .


أخوكم أبو يحيى 


هذا من كيس أبي هريرة (قاله أبوهريرة)


عن أبي هريرة قال قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم" أفضل الصدقة ما ترك غنى واليد العليا خير من اليد السفلى وابدأ بمن تعول تقول المرأة إما أن تطعمني وإما أن تطلقني ويقول العبد أطعمني واستعملني ويقول الابن أطعمني إلى من تدعني فقالوا يا أبا هريرة سمعت هذا من رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال لا هذا من كيس أبي هريرة" (رواه البخاري).

تعليق: إن ما كان من كيس أبي هريرة قوله (تقول المرأة إما أن تطعمني وإما أن تطلقني…) فأفهم الناس أن هذا من تعليقه واستنبطاته لما رواه من الحديث وليس يعني أنه روى عن النبي ثم أثبت أنه من كلامه لا من كلام النبي.

على أن هناك قول آخر لأبي هريرة بلفظ " كنت حدثتكم من أصبح جنبا فقد أفطر وأن ذلك من كيس أبي هريرة" قال الحافظ " لا يصح ذلك عن أبي هريرة لأنه من رواية عمر بن قيس وهومتروك" (فتح الباري4/ 146).


حديث هذا من كيس أبوهريرة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على محمد الامين سيد المرسلين وخاتم النبين وعلى آله الطيبين الطاهرين وصحابته الغر الميامين ومن اتبعهم بإحسن إلى يوم الدين وبعد ..

فقد شرّق الشيعة وغربوا والتفوا حول أبوهريرة ليزيفوه فزلزلوا ..

يقول المفترون عليهم من الله ما يستحقون .. ان أبوهريرة يكذب على الرسول ودليلهم بذلك حديث صحيح مذكور في صحيح البخاري ..

أقولُ وبالله المستعان:

أولا الحديث:

الحديث:- 54

حدثنا عمر بن حفص حدثنا أبي حدثنا الأعمش حدثنا أبوصالح قال حدثني أبوهريرة رضي الله عنه قال

: قال النبي صلى الله عليه وسلم (أفضل الصدقة ما ترك غنى واليد العليا خير من اليد السفلى وابدأ بمن تعول). تقول المرأة إما أن تطعمني وإما أن تطلقني ويقول العبد أطعمني واستعملني ويقول الابن اطعمني إلى أن تدعني. فقالوا يا أبا هريرة سمعت هذا من رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ قال لا هذا من كيس أبي هريرة

البخاري الجزء الخامس ص 248

درجة الحديث: صحيح ..

ثانيا/ الحديث مذكور لدينا نحن اهل السنة والجماعه من أكثر من صحابي مثال: حدثنا موسى بن إسماعيل حدثنا وهيب حدثنا هشام عن أبيه عن حكيم ابن حزام رضي الله عنه: عن النبي صلى الله عليه وسلم قال (اليد العليا خير من اليد السفلى وابدأ بمن تعول)

_شرح _

بعد ان انتهى هذا الصحابي الجليل من ذكر الحديث أضاف (.تقول المرأة إما أن تطعمني وإما أن تطلقني ويقول العبد أطعمني واستعملني ويقول الابن اطعمني إلى أن تدعني) فكان هنالك صحابه قد سمعوا بحديث النبي صلى الله عليه وسلم فسألوا أبا هريرة (سمعت رسول الله يقول هذا؟) قال لا هذا من كيس أبوهريرة ,,يقصد بذلك هذا الصحابي الجليل من ذكر هذا المثال حتى يقوم بتقريب صورة لقول النبي صلى الله عليه وسلم وإعطاء مثال حتى يفهم المتلقي ... ولا ننسى انه قال من كِيسي بكسر الكاف .. وهي إشارة إلى انه استنبط ذلك من حديث النبي صلى الله عليه وسلم .. وحاشا هذا الصحابي أن يذكر على لسان النبي صلى الله عليه وسلم كذباً فهوادرى بحديث من كذب عليّ متعمداً فليتبوأ مقعده من النار ..

والحمدلله رب العالمين ...

المصدر: شبكة الزهراء الإسلامية

بَابُ فَضْلِ الْمَعْرُوفِ

1ـ أَبُوعَلِيٍّ الأَشْعَرِيُّ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَبْدِ الْجَبَّارِ عَنْ صَفْوَانَ بْنِ يَحْيَى عَنْ عَبْدِ الأَعْلَى عَنْ أَبِي عَبْدِ الله (عَلَيْهِ السَّلاَم) قَالَ قَالَ رَسُولُ الله (صلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِه) كُلُّ مَعْرُوفٍ صَدَقَةٌ وَأَفْضَلُ الصَّدَقَةِ صَدَقَةٌ عَنْ ظَهْرِ غِنًى وَابْدَأْ بِمَنْ تَعُولُ وَالْيَدُ الْعُلْيَا خَيْرٌ مِنَ الْيَدِ السُّفْلَى وَلا يَلُومُ الله عَلَى الْكَفَافِ.

هل الكليني سرق من كيس أبوهريرة .... ؟


{ هذا من كيس ابي هريرة }

قال الامام البخاري : " حَدَّثَنَا عُمَرُ بْنُ حَفْصٍ، حَدَّثَنَا أَبِي، حَدَّثَنَا الأَعْمَشُ، حَدَّثَنَا أَبُو صَالِحٍ، قَالَ: حَدَّثَنِي أَبُو هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، قَالَ: قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «أَفْضَلُ الصَّدَقَةِ مَا تَرَكَ غِنًى، وَاليَدُ العُلْيَا خَيْرٌ مِنَ اليَدِ السُّفْلَى، وَابْدَأْ بِمَنْ تَعُولُ» تَقُولُ المَرْأَةُ: إِمَّا أَنْ تُطْعِمَنِي، وَإِمَّا أَنْ تُطَلِّقَنِي، وَيَقُولُ العَبْدُ: أَطْعِمْنِي وَاسْتَعْمِلْنِي، وَيَقُولُ الِابْنُ: أَطْعِمْنِي، إِلَى مَنْ تَدَعُنِي "، فَقَالُوا: يَا أَبَا هُرَيْرَةَ، سَمِعْتَ هَذَا مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ؟ قَالَ: «لاَ، هَذَا مِنْ كِيسِ أَبِي هُرَيْرَةَ» " اهـ . [1]
ان هذا الحديث المروي عن رسول الله صلى الله عليه واله وسلم قد رواه غير ابي هريرة رضي الله عنه , قال الامام البخاري : "  1427 - حَدَّثَنَا مُوسَى بْنُ إِسْمَاعِيلَ، حَدَّثَنَا وُهَيْبٌ، حَدَّثَنَا هِشَامٌ، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ حَكِيمِ بْنِ حِزَامٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «اليَدُ العُلْيَا خَيْرٌ مِنَ اليَدِ السُّفْلَى، وَابْدَأْ بِمَنْ تَعُولُ، وَخَيْرُ الصَّدَقَةِ عَنْ ظَهْرِ غِنًى، وَمَنْ يَسْتَعْفِفْ يُعِفَّهُ اللَّهُ، وَمَنْ يَسْتَغْنِ يُغْنِهِ اللَّهُ».
1428 - وَعَنْ وُهَيْبٍ، قَالَ: أَخْبَرَنَا هِشَامٌ، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ - رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ - عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِهَذَا
1429 - حَدَّثَنَا أَبُو النُّعْمَانِ، قَالَ: حَدَّثَنَا حَمَّادُ بْنُ زَيْدٍ، عَنْ أَيُّوبَ، عَنْ نَافِعٍ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا، قَالَ: سَمِعْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، ح وَحَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مَسْلَمَةَ، عَنْ مَالِكٍ، عَنْ نَافِعٍ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا: أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ وَهُوَ عَلَى المِنْبَرِ، وَذَكَرَ الصَّدَقَةَ، وَالتَّعَفُّفَ، وَالمَسْأَلَةَ: " اليَدُ العُلْيَا خَيْرٌ مِنَ اليَدِ السُّفْلَى، فَاليَدُ العُلْيَا: هِيَ المُنْفِقَةُ، وَالسُّفْلَى: هِيَ السَّائِلَةُ " اهـ .[2]
فهذا الاثر رواه حكيم بن حزام وابو هريرة وابن عمر رضي الله عنهم , وقد رواه ابو هريرة من غير الشرح الذي جاء في الرواية الاخرى .
فالشرح الذي ذكره ابو هريرة في الحديث هو فهمه رضي الله عنه , ولهذا لما سُئل هل هذا من قول رسول الله صلى الله عليه واله وسلم , فقال لا هذا من كيسي , وهذا من امانته رضي الله عنه , وتقواه , قال الحافظ ابن حجر : " وَقَوْلُهُ مِنْ كِيسِي هُوَ بِكَسْرِ الْكَافِ لِلْأَكْثَرِ أَيْ مِنْ حَاصِلِهِ إِشَارَةٌ إِلَى أَنَّهُ مِنَ اسْتِنْبَاطِهِ مِمَّا فَهِمَهُ مِنَ الْحَدِيثِ الْمَرْفُوعِ مَعَ الْوَاقِعِ وَوَقَعَ فِي رِوَايَةِ الْأَصِيلِيِّ بِفَتْحِ الْكَافِ أَيْ مِنْ فِطْنَتِهِ " اهـ .[3]
وقال الامام ابن الاثير : "  وَفِيهِ «هَذَا مِنْ كِيس أَبِي هُرَيْرَةَ» أَيْ مِمَّا عِنْدَهُ مِنَ العِلم المُقْتَنَى فِي قَلبْه، كَمَا يُقْتَنَى الْمَالُ فِي الكِيس.
ورَواه بَعْضُهُمْ بِفَتْحِ الْكَافِ: أَيْ مِنْ فِقْهِه وفِطْنَتهِ، لَا مِنْ روايِته " اهـ .[4]


1177 - صحيح البخاري - بَابُ وُجُوبِ النَّفَقَةِ عَلَى الأَهْلِ وَالعِيَالِ – ج 7 ص 63 .

1178 - صحيح البخاري - بَابُ لاَ صَدَقَةَ إِلَّا عَنْ ظَهْرِ غِنًى – ج 2 ص 112 .

1179 - فتح الباري – احمد بن علي بن حجر - ج 9 ص 501 .

1180 - النهاية في غريب الحديث والاثر - أبو السعادات المبارك بن محمد بن الاثير الجزري – ج 4 ج 218 .


كيس أبي هريرة رضي الله عنه كيس الأمانة والتقى، وكيسهم كيس النفاق والأحقاد

بقلم / د. خلدون عبد العزيز مخلوطة
 محاولات متتابعة للنيل من طود السنة النبوية ورواتها ، بتزوير الحقائق، وتحريف الكلم على غير مراده، مع أن الكلام في سياقه يدل على منتهى الأمانة وعدم التزيد على كلام النبي صلى الله عليه وسلم، ولكن من امتلأ قلبه حقدا فيفكك الكلام ، ويعبث بالمراد ، ولنضرب على ذلك بمثل: وهو اقتطاع المستشرق المجري اليهودي الخبيث " جولد تسيهر " ، لجملة من كلام التابعي الثقة الحجة ابن شهاب الزهري رحمه الله قال فيها : "وإن هؤلاء الأمراء أكرهونا على كتابة أحاديث" ، ليدلل بها على أن الإمام الزهري كان يضع الأحاديث ويؤلفها وينسبها للنبي صلى الله عليه وسلم بسب إكراه الأمراء له، وهي كلمة مبتورة من سياق قصة طويلة ، بترها ذلك الخبيث ، ليشنع على إمامنا، وأصل القصة كما رواها ابن سعد وابن عساكر أن هشام بن عبد الملك، أصر أن يملي الزهري على ابنه أحاديث ليكتبها ثم يحفظها ، فأملى له الزهري بعض أحاديثه بسندها ، ثم خرج من عند هشام ونادى في الناس بأعلى صوته: أيها الناس إنا كنا منعناكم أمرا قد بذلناه الآن لهؤلاء ، وإن هؤلاء الأمراء أكرهونا على كتابة الأحاديث فتعالوا أحدثكم بها" ، أي لتكتبوها، لأنهم كانوا يعتمدون على الحفظ ، ولكن عندما صدر الأمر من الخليفة الراشد عمر بن عبد العزيز ومن بعده بكتابة الأحاديث بدؤوا بتدوين ما يحفظونه، فاعتبر ذلك إكراها على أمر لم يعتادوه.

ومن ذلك تحريفهم لقول أبي هريرة رضي الله عنه، وفهمهم له فهما عكس المراد، ثم إلقاء التهم الباطلة عليه ، حيث روى البخاري في صحيحه عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: ["أفضل الصدقة ما ترك غنى واليد العليا خير من اليد السفلى وابدأ بمن تعول" ، تقول المرأة إما أن تطعمني وإما أن تطلقني، ويقول العبد أطعمني واستعملني، ويقول الابن اطعمني إلى أن تدعني، فقالوا يا أبا هريرة سمعت هذا من رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ قال لا هذا من كيس أبي هريرة].
هذا الحديث قسم منه من كلام النبي صلى الله عليه وسلم ، وقسم منه من كلام أبي هريرة رضي الله عنه ، أورده على سبيل الشرح وضرب المثل لتقريب المعنى إلى الذهن، وهذا يسميه العلماء: (الحديث المدرج) ، وهذا يدل على أمانة أبي هريرة رضي الله عنه، ومنتهى دقة المحدثين في تمييز كلام النبي صلى الله عليه وسلم من كلام الراوي، فهذا الجزء فقط من كلام النبي صلى الله عليه وسلم: (أفضل الصدقة ما ترك غنى ، واليد العليا خير من اليد السفلى، وابدأ بمن تعول)، أما الجزء الثاني فهو من كلام أبي هريرة وهو : (تقول المرأة إما أن تطعمني وإما أن تطلقني ويقول العبد أطعمني واستعملني ويقول الابن أطعمني إلى من تدعني فقالوا يا أبا هريرة سمعت هذا من رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لا هذا من كيس أبي هريرة)، وكونه قد نسب الكلام لنفسه لهو دليل على صدقه وأمانته رضي الله عنه، ولو لم يكن كذلك لما منعه مانع أن ينسبه للرسول الكريم ، ولكنه قد شرح بعضاً من كلام الرسول بكلامه الخاص ، وهذا أمر مشاع ويحصل كثيراً عندما يقول إنسانٌ عن آخر قولاً ويريد أن يشرح جزءاً من القول فقد يختلط القولان فيبدوان كأنهما قولاً واحداً للإنسان الأول.

قال الحافظ ابن حجر في شرحه للبخاري: [قوله "من كيسي" أي من حاصله إشارة إلى أنه من استنباطه مما فهمه من الحديث المرفوع مع الواقع ]

وقد جاءت روايات أخرى عن أبي هريرة نفسه وغيره من الصحابة تثبت الجزء الأول فقط منسوب إلى النبي صلى الله عليه وسلم:
1- ما رواه الإمام أحمد في المسند 12/69 والنسائي في سننه 5/62 وابن حبان في صحيحه 10/54 عنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: " لَا صَدَقَةَ إِلَّا عَنْ ظَهْرِ غِنًى، وَالْيَدُ الْعُلْيَا خَيْرٌ مِنَ الْيَدِ السُّفْلَى، وَابْدَأْ بِمَنْ تَعُول ) فجميع هذه الروايات وهي صحيحه ذكرت دون هذه الزيادة المدرجة من كلام ابي هريرة ، لذلك قال: (هذا من كيسي).
2- ما رواه مسلم عن حكيم ابن حزام رضي الله عنه: عن النبي صلى الله عليه وسلم قال (اليد العليا خير من اليد السفلى وابدأ بمن تعول).
.
وسأعطيك مثلا جديدا يوضح لك دقة المحدثين في الكشف عن اي زيادة من قبل الراوي ليس موجودة في اصل الحديث :عن أبي هريرة - رضي الله عنه – قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – (أسبغو الوضوء ويل للأعقاب من النار) قالوا هذا الحديث رواه أبو قطن وشبابة عن شعبة بن الحجاج عن محمد بن زياد الطحان عن أبي هريرة - رضي الله عنه – عن النبي - صلى الله عليه وسلم – هكذا وباقي الرواة الذين روو هذا الحديث عن شعبة وهن ثقات أصحاب شعبة رووه مفصولا هكذا عن أبي هريرة - رضي الله عنه – أنه قال: أسبغو الوضوء فإني سمعت أبا القاسم - صلى الله عليه وسلم -يقول: (ويل للأعقاب من النار) فأصبح قوله أسبغوا الوضوء من قول أبي هريرة رضي الله عنه وليس من قول النبي - صلى الله عليه وسلم
المصدر
http://www.islamsyria.com/article.php?action=details&AID=4609

عدد مرات القراءة:
2844
إرسال لصديق طباعة
الثلاثاء 5 ربيع الآخر 1441هـ الموافق:3 ديسمبر 2019م 10:12:41 بتوقيت مكة
عمر المناصير..الأُردن 
ابو هُريرة يعترف صراحةً بأنه يكذب ويفتري على رسول الله ويروي من كيسه
............................
يروي البُخاري في كتابه في الحديث رقم (5355) عن أبي هُريرة حيث يقول بأن رسول الله قال :-
................
" أَفْضَلُ الصَّدَقَةِ مَا تَرَكَ غِنًى ، وَاليَدُ العُلْيَا خَيْرٌ مِنَ اليَدِ السُّفْلَى ، وَابْدَأْ بِمَنْ تَعُولُ تَقُولُ المَرْأَةُ : إِمَّا أَنْ تُطْعِمَنِي ، وَإِمَّا أَنْ تُطَلِّقَنِي ، وَيَقُولُ العَبْدُ : أَطْعِمْنِي وَاسْتَعْمِلْنِي ، وَيَقُولُ الِابْنُ: أَطْعِمْنِي ، إِلَى مَنْ تَدَعُنِي ، فَقَالُوا: يَا أَبَا هُرَيْرَةَ، سَمِعْتَ هَذَا مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ؟ قَالَ: " لاَ، هَذَا مِنْ كِيسِ أَبِي هُرَيْرَةَ "
.......................
فَقَالُوا: يَا أَبَا هُرَيْرَةَ ، سَمِعْتَ هَذَا مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ؟ قَالَ: " لاَ، هَذَا مِنْ كِيسِ أَبِي هُرَيْرَةَ
لاَ، هَذَا مِنْ كِيسِ أَبِي هُرَيْرَةَ...!!!! وكم خرج من كيسه ما لو علم جزاءه لما أخرج منهُ شيء
.............
وهو قال واعترف بأن ما هو موجود في هذه الرواية كاملاً هو من كيسه...لكن من لا وظيفة لهم إلا التبرير والتمرير جعلوه نبياً ورسولاً من عند الله كما هو رسول الله.. وقسموا الرواية قسم لرسول الله وقسم لأبي هُريرة...فجعلوه يُشرع وكأنه هو النبي والرسول...وإلا ما عُلاقته حتى يُضيف كما يقولون..ويقولون هذا من كلام رسول الله وهذا من كلام أبو هُريرة ، وبأن هذا هو من أمانته لكن هذا من خيانته...لأنه لو كان أميناً لحرص أن يروي كما سمع من رسول الله...وأن لا يُضيف شيء لكن كيف لا وهو من روى تلك المخازي وتلك الخُرافات التي فضحتنا وجعلتنا إضحوكة لغيرنا...ومن هذا الكيس أتعب الشُراح والمُبررون لوجود ذلك الكم من الشُبهات التي رواها....وإلا لو كانت صحيحة ما كانت محط شُبهات .
...............
علماً بأنه ما قال ما يقوله هؤلاء الكذابون بل قال هذا...أي كُله من كيس أبي هُريرة...واستشهدوا بتلك القُصاصات بعد أن تركوا معبودهم كتاب البُخاري...هذا الكلام الذي في هذا الحديث لو لم يتم سؤال أبو هُريرة لنسبه كاملاً لرسول الله...لكن تم سؤاله لماذا تم سؤاله ؟؟؟؟
............
لأن من سألوه عندهم العلم الكامل بأنه كذاب وأعتاد على الكذب على رسول الله ولذلك شكوا فيه وسألوه ، لأنها ليست هذه هي الأُولى لهُ فقد كذب على لسان رسول الله كذب مُخزي شوه فيه دين الله وشوه فيه سُنة رسول الله ومن يتتبع رواياته المُخزية يجد هذا الرجل وكأنه مأجور أو وراءه جهةٍ ما ، وما مجيئه من اليمن لرسول الله ومُلازمته لهُ وعالته على رسول الله والصحابة إلا لهدف...فهو من روى خُرافة سُليمان وطوافه على تلك النساء...وهو راوي تعري موسى وركضه وراء الحجر" ثوبي حجر" وهو راوي أن موسى فقأ عين ملاك الموت..وهو..وهو...ولذلك هو حط من شأن زوجات رسول الله وبالذات أُمنا عائشة رضي اللهُ عنها وأرضاها...وحط من شأن المُهاجرين والأنصار...ليُعلي من شأنه بهذا المجال..وكأن ذلك الكم الكبير من أُولئك الصحب الأخيار الأطهار وبالذات ممن رافقوا رسول الله 23 عام من دعوته لا 18 شهراً عجزوا أن يرووا عن رسول الله ما لا ربما لا يكون لهُ نصيب فيه .
...................
وإذا كان لرسول الله كلام فيما رواه لربما يكون هذا فقط
" أَفْضَلُ الصَّدَقَةِ مَا تَرَكَ غِنًى ، وَاليَدُ العُلْيَا خَيْرٌ مِنَ اليَدِ السُّفْلَى ، وَابْدَأْ بِمَنْ تَعُولُ "
.................
ونأتي لهلوسته التي حاول نسبتها لرسول الله لو لم يُسأل فجعل من نفسه نبياً ورسولاً وربما أنه لا يفقه شيء...يقول... تَقُولُ المَرْأَةُ : إِمَّا أَنْ تُطْعِمَنِي ، وَإِمَّا أَنْ تُطَلِّقَنِي ، وَيَقُولُ العَبْدُ : أَطْعِمْنِي وَاسْتَعْمِلْنِي ، وَيَقُولُ الِابْنُ: أَطْعِمْنِي ، إِلَى مَنْ تَدَعُنِي....طبعاً هو يُحب الطعام ويُحب تلك الأكلة التي أُلصقت به...وسمي نسبةُ لها بشيخ المُضيرة وهي كالثريد حيث كان يتبعها أينما وُجدت...ولذلك دققوا فيما يكون من قوله والذي كُله عن الأكل .
.............
هل من تعول أو من تُعيله أو من يُعيله الرجُل لا يفهم معناه إلا أبو هُريرة بهذا الفهم السقيم والعقيم والمحدود حتى يقتصر شرحه عليه وبهذه وبهذا المعنى السخيف والميت من المعنى .....لكن أبا هريرة لم يفهم معنى ..وابدأ بمن تعول..فنسي أن الرجُل قد يُعيل والديه أو أحدهما أو ربما إخوانه وربما عنده أخوات...لكن مُعيل أبي هُريرة هو الزوجة والعبد والولد فقط ثلاثة .
............
من هي المرأة التي تقول لزوجها هذه الهلوسة لأبي هُريرة .. إِمَّا أَنْ تُطْعِمَنِي ... وَإِمَّا أَنْ تُطَلِّقَنِي....ومن هو الزوج الذي لا يُطعم زوجته...وهل إذا لم يُطعم الزوج زوجته تطلب منهُ الطلاق...فحسب هلوسة أبو هُريرة كُل من زوجها مريض أو به غير ذلك وغير قادر على العمل عليها أن تطلب الطلاق منهُ لأنه لا يُطعمها.... وَيَقُولُ العَبْدُ : أَطْعِمْنِي وَاسْتَعْمِلْنِي؟؟؟!! ما معنى هذا أو ما معنى هذه الهلوسة...هل من عنده عبد لا يُطعمه..وهل من الضروري إن أطعمه أن يستعمله... وَاسْتَعْمِلْنِي؟؟؟!!.... وَيَقُولُ الِابْنُ: أَطْعِمْنِي ، إِلَى مَنْ تَدَعُنِي....إطعام في إطعام ومن هو الذي لا يُطعم إبنه لكن أبو هُريرة لم يذكر البنت
................
ونجد عدم التوافق في الروايات ما بين البُخاري وغيره... عند الإمام أحمد...إبنتك وليس إبنك.. وَابْنَتُكَ تَقُولُ: إِلَى مَنْ تَذَرُنِي ....وعند النسائي أنفق وليس تطعني..أَنْفِقْ عَلَيَّ أَوْ طَلِّقْنِي وعند البيهقي عن الخادم بعني وليس أطعمني.. وَيَقُولُ: خَادِمُكَ أَطْعِمْنِي وَإِلَّا فَبِعْنِي . وَيَقُولُ: وَلَدُكَ إِلَى مَنْ تَكِلُنِي..إلخ عدم توافقهم لما ينسبونه لرسول الله ، الذي لا ينطقُ عن الهوى وكلامُهُ وحيٌ يوحى .
...................
ورسالة نوجهها لمن أمتهنوا التبريرات لا داعي لتبريراتكم فالرجُل يقول.. هَذَا مِنْ كِيسِ أَبِي هُرَيْرَةَ
................
ولنرى ما وعد الله ووعد رسول الله لمن عنده كيس فيه ما يفتري به على دين
............
الله وعلى رسول الله..ومن يفتري على رسول الله فهو يفتري على الله وهو إيذاء لرسول الله ..ومن يكذب على رسول الله فليتبوأ مقعد من النار
يقول الحق سُبحانه وتعالى
..............
{انظُرْ كَيفَ يَفْتَرُونَ عَلَى اللّهِ الكَذِبَ وَكَفَى بِهِ إِثْماً مُّبِيناً }النساء50 {قُلْ إِنَّ الَّذِينَ يَفْتَرُونَ عَلَى اللّهِ الْكَذِبَ لاَ يُفْلِحُونَ }يونس69
{إِنَّ الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَأَعَدَّ لَهُمْ عَذَاباً مُّهِيناً }الأحزاب57
روى البُخاري قول رسول الله" إن كذِبَاً عليَّ ليس ككذب على أحد، من كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار "
.............
ومن أكاذيب أبا هُريرة على رسول الله تقوله لرسول القول " لَوْلاَ بَنُو إِسْرَائِيلَ لَمْ يَخْنَزِ اللَّحْمُ، وَلَوْلاَ حَوَّاءُ لَمْ تَخُنْ أُنْثَى زَوْجَهَا "
وسنأتي لهُ بإذن الله فمن يكذب هكذا كذب من كيسه...عادي ومن الطبيعي أن يُخرج من كيسه ما هو مدار البحث
...............
وعندما نُعلق على ما هو موجود في الكُتب......ويبقى سؤال هل هذا فعلاً من أبو هُريرة.....نسأل الله أن لا يكون منهُ...والحقيقة غائبة من حفظ تلك الكُتب من هو الذي طبعها؟؟...هل أوجد لنا اليهود ومن شابههم ما قال عنهُ الكاتب اليهودي " إللي رافاج"...هل إيماننا وهل دفاعنا وتبريرنا كما هو إيمان المسيحيين وتبريرهم ودفاعهم عما أوجده لهم اليهود من دين وكتاب لا يمكن هضمهما ومن المُستحيل بلعهما .
............
عُمر المناصير...الأُردن...3/12/2019
 
اسمك :  
نص التعليق :