من الذي يدعم الإرهابيين في العراق؟ ..   عند الشيعة عرش الرحمن نعال الأئمة ..   عند الشيعة يجب قتل العصافير لأنها تحب أبي بكر وعمر رضي الله عنهما (انظر أيضاً التحريف في بعض الطبعات) ..   عند الشيعة الله عزوجل يزرو الحسين ويقعد معه على السرير ..   عند الشيعة الإمامة أفضل من النبوة وأشرف منها ..   ذم الأئمة لشيعتهم ..   الشيعة والمسجد الأقصى ..   أنظر كيف يبرر علماء الشيعة الشرك والبدع؟ ..   من الروايات الشيعة التي تهدم مسألة القول بالنص على الأئمة بأسمائهم ..   من الأحاديث التي يستنكرها الشيعة على أبي هريرة رضي الله عنه وهي مروية في كتبهم وعن الأئمة رحمهم الله ..   دعاء صنمي قريش وبعض مصادره ..   عبدالله بن سبأ في مصادر الشيعة ..   من أسماء علماء الشيعة ..   سلسلة تدليسات وفضائح واكاذيب علي الكوراني العاملي (وثائق - متجدد) ..   من تدليسات واكاذيب كمال الحيدري ..   حصاد السنين في تبيان ضلال المتقدمين والمتأخرين ..   وثائق مدمرة تبين اكاذيب ودجل وخرافات وتدليسات الروافض ..   وثائق مصورة عن الشيعة - عقائدهم - تناقضاتهم - غلوهم - مطاعنهم، وغيرها ..   الفيض الكاشاني وتحريف القرآن ..   الشعائر الحسينية وسائر ما يتعلق بها ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الخوئي ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الصدر ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الروحاني ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الخامنئي ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - السيستاني ..   من أقوال وفتاوى مراجع الشيعة - الشيرازي ..   من أقوال وفتاوى الشيعة ..   بإعتراف الشيعة الأخبار الدالة على تحريف القرآن عندهم تزيد على 2000 رواية ..   يعتقد الشيعة أن القرآن محي منه 70 من قريش بأسمائهم وأسماء آبائهم وما ترك "أبولهب" إلا إزراء على النبي لأنه عمه ..   يقول الخميني : إن فقراء السادة في العالم يمكن إشباع حوائجهم بخمس مكاسب سوق بغداد فقط . ..   جذور الإنحراف .. تعليم أطفال المدارس الشيعية لعن الصحابة رضي الله عنهم ..   أنديرا غاندي تستغيث بالحسين رضي الله عنه لإنقاذها من الإعدام ..   من صور إحتقار الفرس للشيعة العرب ..   أهل السنة في سجون العراق لا بواكي لهم ..   كمال الحيدري : اظهرت أقل من 1 % من فساد مذهبنا وانقلبت الدنيا ..   ماذا كان يفعل الحمار قبل سفينة نوح؟ ..   عراق ما بعد صدام المجاهرة بلعن الفاروق عمر رضي الله عنه في شوارع بغداد وكربلاء ..   الخمينى عند بعض علماء الشيعة أفضل من بعض أنبياء الله بنى اسرائيل ..   الشعب يريد ظهور الإمام ..   حسن الله ياري - لعن الله كما الحيدري نعلي خير منه ..   بإعتراف الشيعة المرجعية الدينية العربية فقدت إستقلاليتها لصالح إيران ..   من أسباب الكراهية بين السنة والشيعة وسبب بث علماء الشيعة للكراهية عند اتباعهم تجاه أهل السنة ..   إعتراف الشيعة بأن علماؤهم هجروا الكتاب والعترة ..   بإعتراف علماء الشيعة أسانيد ولادة المهدي كلها ضعيفة ..   كمال الحيدري النبي أخفى آية التطهير حتى لايحرفها الصحابة ..   عند الشيعة قول السلام عليك يا أبا عبدالله تعدل 90 حجة من حج الرسول ..   عند الشيعة سفك الدماء في الكعبة من اسباب خروج المهدي ..   من مطاعن الشيعة في السيستاني ..   من مطاعن الشيعة في محمد حسين فضل الله ..   من مطاعن الشيعة في الخامنئي ..   من الأسباب الحقيقة لكراهية الفرس لعمر رضي الله عنه ..   جذور الانحراف - تربية أطفال الشيعة على بغض الصحابة رضي الله عنهم ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   إياد علاوي علماء شيعة طلبوا مني قصف مرقد علي بن أبي طالب بـالنجف أثناء التنازع مع مقتدى الصدر ..   اعتراف الشيعة بأن اهل السنه اكثر حباً واحتراماً لأهل البيت من الشيعة ..   قائد الحشد الشعبي يهدد الخليج ..   الحيدري يقسم بالله لو نقحنا أسانيد روايتنا لسقط ديننا ..   النبي الذي ليس علي خليفته ليس نبي للشيعة ..   من شعر ياسر الحبيب في الطعن في أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   الامام الحسن يحيي النبي محمد ليبرر مسالة صلحه مع معاويه ..   عند الشيعة كلمة الأمة في القرآن تعني الأئمة ..   بإعتراف الشيعة فضائل أهل البيت عند السنة اضعاف ما عند الشيعة ..   دراسة ايرانية : اولاد المتعة اذكى و اجمل و اقوى اطفال العالم ..   سبب ذكر القرآن ل 25 نبي فقط ..   ياسر عودة ينتفد شركيات الشيعة ..   الأحواز - مشانق إيران ..   شكوى نساء الشيعة من فرض ممارسة المتعة عليهم ..   الميت الموالي لعلي ينفع اربعين ميت في المقبرة اللي دفن فيها ..   أهل الجنة يتعجبون من نور أسنان فاطمة ويحسبون نور الله ..   البرفيسور الشيعي مكانه بالحسينية عند النعال ..   هتلر يأمر جيشة أن يتأسون بالحسين رضي الله عنه ..   إعلانات مجانية ..   طعن آية الله البغدادي في حوزة النجف ..   تفجيرات العراق من وراءها؟   دعوة الشيعة للالتحاق بالحسينيات لتلقي العلم الشيعي بدل التعليم الحكومي الذي يدرس مرويات أبي هريرة ..   عند الشيعة جميع الخلفاء من الصديق إلى آخر خلفاء العباسيين كانوا يحبون اللواط ..   إعتراف الشيعة بأن جميع روايات الإثني عشر أمام من طرقهم ضعيفة ..   علماء الشيعة والبحث عن مريدين ..   من تناقضات الشيعة في مسألة الشعائر الحسينية ..   إذا كنت كذوبا فكن ذكورا ..   "فاستخف قومه فاطاعوه ..." [الزخرف : 54] ..   من وسائل الشيعة في ترسيخ معتقداتهم عند الناشئة ..   من له حيلة فليحتال والغاية تبرر الوسيلة ..   مخرجات الحسينيات ..   من إحتفالات الشيعة بوفاة أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها ..   من مطاعن الشيعة في أم المؤمنين حفصة بنت عمر رضي الله عنهما ..   إعتراف الشيعة بضعف أهم وأشمل رواية في الإمامة وسائر ما يتعلق بها ..   إعتراف الشيعة بعدم وجود نص يوجب إتباع الأعلم وإختلافهم في تحديد مفهوم الأعلمية ..   بإعتراف الشيعة أكثر مراجع الشيعة ضد الحكومة الدينية في إيران ..   إعتراف الشيعة بان علمائهم يقولون بكفر وزنا عائشة وتكفير الصحابة رضي الله عنهم ولكنهم لا يصرحون بها تقيةً ..   علماء الشيعة يعترفون : لماذا التقية الوهابية يعلمون بكل روايات الشيعة ..   محاربة الشيعة لكل من أراد تنقية مذهبهم من الروايات المكذوبة على الأئمة ..   إعتراف الشيعة بأن سبب تاخر الفكر الشيعي هو محاربتهم للدعوات التصحيحية داخل المذهب ..   تكذيب علماء الشيعة لمن يدعي مشاهدة مهديهم المنتظر ..   من مطاعن الشيعة في آلية إختيار المراجع ..   إعتراف الشيعة بأن أكثر الكتب الموجودة بين أيديهم من وضع المتأخرين ونسبت للمتقدمين ..   إعتراف الشيعة أن الروايات الصحيحة عندهم لا تتجاوز العشرة في المائة من مجموع رواياتهم ..   كمال الحيدري يمهّد لإنكار المهدي !   شكوى الشيعة من إنغلاق مدارسهم الدينية على نفسها والتي أدت إلى إنتشار الخرافات والبدع بين الشيعة ..

جديد الموقع..

أسانيد تحريم المتعة في الميزان رداً على الكذاب ..
بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على خير المرسلين محمد بن عبد الله وعلى أله وصحبه أجمعين


قد وجدتُ لأقوامٍ أجهلُ أهل الأرض كلاماً في أسانيد تحريم المتعة , والغرابة تزداد أن العلل التي أخرجوها في هذه الأحاديث لا تذكر والله تعالى المستعان وسنقوم بالتخريج .

الطريق الأول :

صحيح مسلم - كتاب النكاح
باب نكاح المتعة - حديث : ‏2589‏22319
حدثنا يحيى بن يحيى ، قال : قرأت على مالك ، عن ابن شهاب ، عن عبد الله ، والحسن ، ابني محمد بن علي ، عن أبيهما ، عن علي بن أبي طالب ، " أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن متعة النساء يوم خيبر ، وعن أكل لحوم الحمر الإنسية " ، وحدثناه عبد الله بن محمد بن أسماء الضبعي ، حدثنا جويرية ، عن مالك ، بهذا الإسناد ، وقال : سمع علي بن أبي طالب ، يقول لفلان : إنك رجل تائه ، نهانا رسول الله صلى الله عليه وسلم بمثل حديث يحيى بن يحيى ، عن مالك .

قال الرافضي : " أما السند الأول .. ففيه مالك بن أنس وهو مدلس يدلس عن الضعفاء وقد عنعنه .. أثبتنا تدليسه هنا و كذا فيه ابن شهاب الزهري وهو مدلس وقد عنعنه .. أثبتنا تدليسه هنا " قلتُ وهذا من سخف ما رأيتُ من العقول عند الرافضة فقد أثبتنا نفي التدليس عن إبن شهاب الزهري , والإمام مالك إبن أنس رحمهم الله تعالى هنا .

تسديد الملك في الذب عن مالك

http://www.alsrdaab.com/vb/showthread.php?t=57096

فرية " إتهام الإمام الزهري بالتدليس " تحقيق وإيضاح

http://www.alsrdaab.com/vb/showthread.php?t=56475

هذه المواضيع كافية بإثبات أن الإمامين لم يدلسا أبداً وصحة الحديث واضحة .

الطريق الثاني :

السنن الكبرى للبيهقي - كتاب النكاح
جماع أبواب الأنكحة التي نهي عنها - باب نكاح المتعة
حديث : ‏13230‏22319
أخبرنا أبو محمد عبد الله بن يوسف الأصبهاني ، أنبأ أبو سعيد أحمد بن محمد بن زياد البصري بمكة ، ثنا الحسن بن محمد الزعفراني ، ثنا سفيان بن عيينة ، عن الزهري ، عن الحسن بن محمد ، وعبد الله بن محمد ، عن أبيهما ، أن عليا رضي الله عنه قال لابن عباس رضي الله عنهما : إنه رجل تائه , أما علمت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم " نهى عن المتعة , وعن لحوم الحمر الأهلية ؟ " , رواه البخاري ، في الصحيح ، عن مالك بن إسماعيل عن ابن عيينة ، وزاد في آخر الحديث : زمن خيبر , ورواه مسلم ، عن جماعة عن ابن عيينة , وابن عيينة يذهب في رواية الحميدي عنه إلى أن هذا التاريخ إنما هو في النهي عن لحوم الحمر الأهلية ، لا في النهي عن نكاح المتعة *


قال الرافضي : " أما السند الثاني .. ففيه الزهري وهو ابن شهاب مدلس كما قلنا وقد عنعنه وفيه سفيان بن عيينة وهو مدلس وقد عنعنه .. أثبتنا تدليسه هنا و كذا سفيان بن عيينة أختلط ذكره العلائي في المختلطين رقم 19 قال ( سفيان بن عُيينة الإمام المشهور: قال محمد بن عبد الله بن عمار الموصلي عن يحيى بن سعيد القطان أنه قال: أشهد بالله أن سفيان بن عيينة اختلط سنة سبع وستين فمن سمع منه فيها فسماعه لا شيء )ولا يعرف الراوي عنه متى سمع منه قبل الإختلاط أم بعده " .

أما قولهُ أن إبن عيينة يدلس , فهذا ليس من الصواب في شيء ابن عيينة فكان تدليسه تدليساً منتقى، إذْ كان يحسن تجويد الإسناد، ولذلك كان يروي الحديث عن عمرو بن دينار ، فيقولون: سمعته من عمرو ؟ فيقول: اتركه على ما هو عليه، فيقولون: نردده عليك يا ابن عيينة أسمعته من عمرو ؟ فيقول: جودته فاتركوه، فيقولون: لا، سمعته من عمرو ؟ فيقول: لا، ما سمعته من عمرو . ومرة كان يحدث عن الزهري ، وبين الزهري وبين ابن عيينة ثلاث طبقات؛ ولكن الزهري كان شيخاً مباشراً له؛ لأن ابن عيينة تعمر واحداً وتسعين سنة، فأدرك الزهري -هذا على الراجح- وكان يروي عنه وهو شيخه المباشر، فيقول: عن الزهري ، فيقولون: سمعته من الزهري ؟ فيقول: اتركوه، فيقولون: لا والله، سمعته من الزهري ؟ فيقول: لا، ولا ممن سمعه من الزهري ، سمعته من عبد الرزاق عن معمر بن راشد عن الزهري ، ويسرد الحديث. ......

أحسنت أخوي أهل الحديث ..... و رأيت رد قوي للمعلمي رحمه الله بخصوص إختلاط
سفيان بن عيينة وهو طويل بعض الشيء لكنه مفيد أيضاً
قال المعلمي رحمه الله :
[شارك الثوري في بعض الكلمات التي نقمها الأستاذ (يعني الكوثري)، ولا حاجة لذكر ذلك هنا ولعلك ترى طرفا منه في مواضعه، وأكتفي بالنظر فيما ذكره الأستاذ (يريد الكوثري) في (الترحيب) ص 27 قال : «لم أذكر في (التأنيب) أن سفيان بن عيينة نفسه كان قد اختلط قبل وفاته بسنة أو أكثر فيمكن أن يقع منه هذا التخليط في عام الاختلاط»
أقول (يعني المعلمي) : قال الذهبي في (الميزان) : «روى محمد بن عبد الله بن عمار الموصلي عن يحيى بن سعيد القطان قال : أشهد أن سفيان بن عيينة اختلط سنة سبع وتسعين ومائة فمن سمع منه فيها فسماعه لاشيء ... قلت : سمع منه فيها محمد بت عاصم صاحب ذاك الجزء العالي، ويغلب على ظني أن سائر شيوخ أئمة الستة سمعوا منه قبل سنة سبع، وأما سنة ثمان وتسعين ففيها مات ولم يلقه أحد فيها لأنه توفي قبل قدوم الحاج بأربعة أشهر؛ وأنا استبعد هذا الكلام من القطان وأعده غلطاً من ابن عمار، فإن القطان مات في صفر من سنة ثمان وتسعين وقت قدوم الحاج، ووقت تحدثيهم عن أخبار الحجاز، فمتى يمكن يحيى بن سعيد من أن يسمع اختلاط سفيان ثم يشهد عليه بذلك والموت قد نزل به ؟ فلعله بلغه ذلك في أثناء سنة سبع مع أن يحيى متعنت جداً في الرجال، وسفيان فثقته مطلقا والله أعلم» . قال ابن حجر في (تهذيب التهذيب) : «ابن عمار من الإثبات المتقين وما المانع أن يكون يحيى بن سعيد سمعه من جماعة ممن حج في تلك السنة واعتمد قولهم وكانوا كثيراً فشهد على استفاضتهم ؟ وقد وجدت عن يحيى بن سعيد شيئاً يصلح أن يكون سبباً لما نقله عن ابن عمار في حق ابن عيينة، وذلك ما أورده أبو سعيد ابن السمعاني في ترجمة إسماعيل بن أبي صالح المؤذن من (ذيل تاريخ بغداد) بسند له قوي إلى عبد الرحمن بن بشر بن الحكم قال : سمعت يحيى بن سعيد يقول : قلت لابن عيينة : كنت تكتب الحديث وتحدث اليوم وتزيد في إسناده أو تنقص منه ؟ فقال : عليك بالسماع الأول فإني قد سئمت . وقد ذكر أبو معين الرازي في زيادة (كتاب الإيمان) لأحمد أن هارون بن معروف قال له : إن ابن عيينة تغير أمره باخرة، وإن سليمان بن حرب قال له : إن ابن عيينة أخطأ في عامة حديثه عن أيوب».
أقول : كان ابن عيينة بمكة والقطان بالبصرة ولم يحج القطان سنة فلعله حج سنة ست فرأى ابن عيينة قد ضعف حفظه قليلا فربما أخطأ في بعض مظان الخطأ من الأسانيد وحينئذ سأله فأجابه كما أخبر بذلك عبد الرحمن بن بشر ثم كأنه بلغ القطان في أثناء سنة سبع أو أوائل سنة ثمان أن ابن عيينة اخطأ في حديثين فعد ذلك تغيرا أطلق كلمة «اختلط» على عادته في التشديد.
وقد كان ابن عيينة أشهر من نار على علم فلو اختلط الاختلاط الاصطلاحي لسارت بذلك الركبان وتناقله كثير من أهل العلم وشاع وذاع وهذا (جزء محمد بن عاصم) سمعه من ابن عيينة في سنة سبع ولا نعلمهم انتقدوا منه حرفا واحدا فالحق أن ابن عيينة لم يختلط ولكن كبر سنه فلم يبق حفظه على ما كان عليه فصار ربما يخطئ في الأسانيد التي لم يكن قد بالغ في إتقانها كحديثه عن أيوب والذي يظهر أن ذلك خطأ هين ولهذا لم يعبا به أكثر الأئمة ووثقوا ابن عيينة مطلقا.

ومع هذا فالحكاية التي تكلم فيها الأستاذ (يريد الكوثري) هي واقعة جرت لابن عيينة أخبر بها وليس ذلك من مظان الغلط وراويها عنه إبراهيم بن بشار الرمادي من قدماء أصحابه قال أبو عوانة في (صحيحه) ج 1 ص 365 : «كان ثقة من كبار أصحاب سفيان وممن سمع قديما منه».
ومناقب ابن عيينة في الكتب المشار إليها في ترجمة الثوري وغيرها ومن ذلك قال ابن وهب صاحب الإمام مالك :«ما رأيت أحدا أعلم بكتاب الله من ابن عيينة» وقال الشافعي: «ما رأيت أحدا من الناس فيه من آلة العلم ما في ابن عيينة وما رأيت أحدا أكف عن الفتيا منه» وقال أحمد : «ما رأيت أحدا علم بالقرآن والسنن منه».
]
(التنكيل/ج1/قسم التراجم/ترجمة رقم 99)


والله إذا ما كان حديث سفيان بن عيينة و مالك و ابن شهاب أحاديث صحيحة
فأنا لا أعرف ماهي الأحاديث الصحيحة !


أما دعوى رد الحديث بأن الزعفراني لا يعرف متى حدث بهِ عن الإمام سفيان بن عيينة فهذا مردود , لأن الأخبار كثرت في تحريم المتعة في زمن النبي صلى الله عليه وسلم وهذا سند صحيح بتحقيق أهل الدراية والحديث , فقد حدث بهِ غير واحد من أهل المعرفة والأئمة الثقات , وكما بينا إن فرية القول بتدليس سفيان بن عيينة هالكة .

قال الأخ أبو محمد السوري في ملتقى أهل الحديث : قال الحافظ في السير : " وسمع من : سفيان بن عيينة , وأبي معاوية الضرير , وإسماعيل بن عُلَيّة , وعَبِيدَة بن حُمَيْد , ووكيع بن الجراح , وعبد الوهاب الثقفي , ومحمد بن أبي عدي , ويزيد بن هارون , وحجاج بن محمد , وأبي عبد الله الشافعي , وخلق كثير " فركز على الإثبات من سماعهِ من سفيان بن عيينة وسمع من أهل الحديث وأئمتهِ وسنكمل بحول الله تبارك وتعالى دعوى التوقف في تصحيح أحاديث بن عيينه .

إنّ أول من رمى ابن عيينة بالاختلاط هو يحيى بن سعيد القطَّان رحمه الله تعالى ، فقدر روى عنه محمد بن عبد الله بن عمَّار أنَّه قال :" اشهدوا أنَّ سفيان بن عيينة اختلط سبع وتسعين و مائة فمن سمع منه فيها فسماعه لا شيء "0 وكل من قال باختلاط ابن عيينة من بعده إنَّما اعتمد على مقولة ابن القطَّان هذه .

والحقيقة أنَّ الذهبي قد ردَّ هذا الكلام ، وأنكر أن يكون ابن عيينة قد اختلط ، فقال رحمه الله في كتابه سير إعلام النبلاء8/465)0" فأمَّا ما بلغنا عن يحيى بن سعيد القطَّان أنَّه قال : اشهدوا أنَّ ابن عيينة اختلط سنة سبع وتسعين و مئة ، فهذا منكر من القول ، ولا يصح ولا هو بمستقيم ، فإنَّ يحيى القطَّان مات في صفر من سنة ثمان وتسعين مع قدوم الوفد من الحج ، فمن الذي أخبره باختلاط سفيان ، ومتى لحق أنَّ يقول هذا القول وقد بلغت التراقي00؟؟0وسفيان حجة مطلقاً وحديثه في جميع دواوين الإسلام "0فهذا هو الصواب في هذه المسألة 0

وأمَّا ما يمكن أن نعتبر أنَّ الحافظ الذهبي قد تراجع بعض الشيء عن قوله هذا ، عندما قال في الميزان2/171)0" فلعلَّه بلغه – أي بلغ يحيى بن القطان إختلاط ابن عيينة – في إثناء سنة سبع "0 وتعليق الحافظ ابن حجر رحمه الله على هذا الكلام في التهذيب بقوله4/106)0" وهذا الذي لا يتجه غيره لأنَّ ابن عمَّار – وهو راوي خبر الإختلاط عن يحيى القطان – من الاثبات المتقنين ، وما المانع أن يكون سعيد سمعه من جماعة ممن حج في تلك السنة واعتمد قولهم ، وكانوا كثيراً فشهد على استفاضتهم"0 ...

ينظر هنا لأتمام الكلام حول تصحيح والتوقف بتصحيح روايات بن عيينه .
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=151253

الطريق الثالث :

المعجم الأوسط للطبراني - باب الألف
من اسمه أحمد - حديث : ‏2283‏22319
وعن ابن شهاب ، أن عبد الله بن محمد بن علي ، وحسن بن محمد بن علي ، أخبراه ، أن أباهما محمد بن علي ، أخبرهما ، أنه سمع عليا يقول لابن عباس : إنك رجل تائه ، " نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن متعة النساء يوم خيبر ، وعن أكل لحوم الحمر الإنسية "قال الرافضي : " فيه أحمد بن إبراهيم بن مخشي .. قال أبو الطيب المنصوري ( مجهول ) إرشاد القاصي ص88 و عبيد الله بن سعيد بن عفير .. ضعيف .. قال الذهبي في الميزان ج3-ص9 ( قال ابن حبان : يروى عن الثقات المقلوبات. لا يجوز الاحتجاج به ) و المغيرة بن الحسن بن راشد ذكره ابن حبان في الثقات على عادته وهو من أهل التساهل .. فالرجل مجهول ولو يروي عنه غير ابن أخته " .

قلتُ : أما أبو الطيب فهو ثقة قال أبو سعيد بن يونس المصري : " يكتب الحديث، ويحفظ " وفي مصنفوا الأحتفال بمعرفة الرواة الثقات : " وثقوه " وهو من شيوخ الطبراني رحمه الله تعالى في المعجم , فالرجل ثقة معروف الحال . فلله العجب ... !!

أما عبيد الله بن سعيد بن عفير فكلام إبن حبان فيهِ " مفسر " . فالحديث وإن كان ضعيفاً فلهُ شواهد تقويه , ولنا أن نبين الروايات التي جاءت في تحريم المتعة بأسانيد معتبرة .

سنن النسائي الكبرى (3/327) .
5541 - أخبرني أحمد بن عثمان بن حكيم قال ثنا خالد بن مخلد قال حدثني سليمان بن بلال قال ثنا يحيى بن سعيد قال أخبرني عبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز قال حدثني رجل من بني سبرة عن أبيه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : في حجة الوداع إن الله قد حرم المتعة فلا تقربوها يريد متعة النساء ومن كان على شيء منها فليدعها .


سنن النسائي الكبرى (3/327) .
5544 - أخبرنا مغيرة بن عبد الرحمن الحراني قال ثنا الحسن بن محمد قال ثنا معقل وهو بن عبيد الله عن بن أبي عبلة عن عمر بن عبد العزيز قال حدثني الربيع بن سبرة عن أبيه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم نهى عن المتعة وقال ألا إنها حرام من يومكم هذا إلى يوم القيامة ومن كان أعطى شيئا فلا يأخذه .


سنن النسائي الكبرى (3/327) .
5543 - أخبرني محمد بن الوليد قا ثنا محمد يعني غندرا قال ثنا شعبة قال سمعت عبد ربه بن سعيد عن عبيد الله بن عمر بن عبد العزيز عن الربيع بن سبرة عن أبيه يقال له السبري عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه أمرهم بالمتعة فخطبت أنا ورجل امرأة فأتيت النبي صلى الله عليه وسلم بعد ثلاث فإذا هو يحرمها أشد التحريم وينهى عنها أشد النهي . قلتُ : فوقع التحريم من النبي صلى الله عليه وسلم لها .


السنن الكبرى للنسائي (3/328) .
5545 - أخبرنا محمد بن بشار قال ثنا وهب بن جرير بن حازم قالثنا أبي قال سمعت بن إسحاق يحدث عن الزهري عن عمر بن عبد العزيز عن الربيع بن سبرة عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن المتعة يوم الفتح .


السنن الكبرى للنسائي (3/328) .
5546 - أخبرنا محمد بن عبد الله بن بزيع قال ثنا يزيد وهو بن زريع قال ثنا معمر عن الزهري عن الربيع بن سبرة عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن متعة النساء . قلتُ : فما أضعف حجج الرافضة وأوهامهم في البحث عن شبهةٍ للتمسك بها لإنقاذ أهم أركان الدين عندهم وهي المتعة , فتمسكوا برواية أبي داود الطيالسي عن شعبة في أن أسماء بنت أبي بكر قالت بمتعة النساء وفعلتها وسنرى ذلك بإذن الله .


السنن الكبرى للنسائي (3/328) .
5547 - أخبرنا عمرو بن علي قال حدثنا يحيى يعني القطان عن عبيد الله وهو بن عمر قال حدثني الزهري عن الحسن وعبد الله ابني محمد عن أبيهما أن عليا بلغه أن رجلا لا يرى بالمتعة بأسا فقال إنك تائه نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عنها وعن لحوم الحمر الاهلية يوم خيبر .


السنن الكبرى للنسائي (3/328) .
5548 - أخبرنا محمد بن سلمة والحارث بن مسكين قراءة عليه وأنا أسمع واللفظ لمحمد قال أنبأنا بن القاسم عن مالك عن بن شهاب عن عبد الله والحسن ابني محمد بن علي عن أبيهما عن علي بن أبي طالب أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن متعة النساء يوم خيبر وعن لحوم الحمر الانسية .


السنن الكبرى للنسائي (3/328) .
5549 - أخبرنا عمرو بن علي ومحمد بن المثنى ومحمد بن بشار قالوا أنبأنا عبد الوهاب هو الثقفي قال سمعت يحيى بن سعيد الانصاري يقول أخبرني مالك بن أنس أن بن شهاب أخبره أن عبد الله والحسن ابني محمد بن علي أخبراه أن أباهما محمد بن علي أخبرهما أن علي بن أبي طالب رضي الله تعالى عنه قال نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم خيبر عن متعة النساء وقال بن المثنى يوم حنين وقال هكذا حدثنا عبد الوهاب من كتابه .قلتُ : فكان التحريم للمتعة من النبي صلى الله عليه وسلم وارداً , في كثير من الأحاديث المعتبرة عند أهل السنة والجماعة , فوقع التحريم بروايةٍ رواها علي بن أبي طالب رضي الله تعالى عنه وأرضاه , وكذلك روايات بطرق مختلفة , أخرجها النسائي في السنن الكبرى , فالنبي صلى الله عليه وسلم حرم متعة النساء , وهذه القرينة قوية في رد شبهة أن أسماء بنت أبي بكر رضي الله تعالى عنها تمتعت فكذب الرافضة بزعمهم , وما أقبحهم إن تكلموا بعلومنا وكتبنا والله تعالى المستعان ,, هذه بعض الأخبار في تحريم المتعة في زمن النبي صلى الله عليه وسلم .

أحسنت أخوي أهل الحديث ..... و رأيت رد قوي للمعلمي رحمه الله بخصوص إختلاط
سفيان بن عيينة وهو طويل بعض الشيء لكنه مفيد أيضاً
قال المعلمي رحمه الله :
[شارك الثوري في بعض الكلمات التي نقمها الأستاذ (يعني الكوثري)، ولا حاجة لذكر ذلك هنا ولعلك ترى طرفا منه في مواضعه، وأكتفي بالنظر فيما ذكره الأستاذ (يريد الكوثري) في (الترحيب) ص 27 قال : «لم أذكر في (التأنيب) أن سفيان بن عيينة نفسه كان قد اختلط قبل وفاته بسنة أو أكثر فيمكن أن يقع منه هذا التخليط في عام الاختلاط»
أقول (يعني المعلمي) : قال الذهبي في (الميزان) : «روى محمد بن عبد الله بن عمار الموصلي عن يحيى بن سعيد القطان قال : أشهد أن سفيان بن عيينة اختلط سنة سبع وتسعين ومائة فمن سمع منه فيها فسماعه لاشيء ... قلت : سمع منه فيها محمد بت عاصم صاحب ذاك الجزء العالي، ويغلب على ظني أن سائر شيوخ أئمة الستة سمعوا منه قبل سنة سبع، وأما سنة ثمان وتسعين ففيها مات ولم يلقه أحد فيها لأنه توفي قبل قدوم الحاج بأربعة أشهر؛ وأنا استبعد هذا الكلام من القطان وأعده غلطاً من ابن عمار، فإن القطان مات في صفر من سنة ثمان وتسعين وقت قدوم الحاج، ووقت تحدثيهم عن أخبار الحجاز، فمتى يمكن يحيى بن سعيد من أن يسمع اختلاط سفيان ثم يشهد عليه بذلك والموت قد نزل به ؟ فلعله بلغه ذلك في أثناء سنة سبع مع أن يحيى متعنت جداً في الرجال، وسفيان فثقته مطلقا والله أعلم» . قال ابن حجر في (تهذيب التهذيب) : «ابن عمار من الإثبات المتقين وما المانع أن يكون يحيى بن سعيد سمعه من جماعة ممن حج في تلك السنة واعتمد قولهم وكانوا كثيراً فشهد على استفاضتهم ؟ وقد وجدت عن يحيى بن سعيد شيئاً يصلح أن يكون سبباً لما نقله عن ابن عمار في حق ابن عيينة، وذلك ما أورده أبو سعيد ابن السمعاني في ترجمة إسماعيل بن أبي صالح المؤذن من (ذيل تاريخ بغداد) بسند له قوي إلى عبد الرحمن بن بشر بن الحكم قال : سمعت يحيى بن سعيد يقول : قلت لابن عيينة : كنت تكتب الحديث وتحدث اليوم وتزيد في إسناده أو تنقص منه ؟ فقال : عليك بالسماع الأول فإني قد سئمت . وقد ذكر أبو معين الرازي في زيادة (كتاب الإيمان) لأحمد أن هارون بن معروف قال له : إن ابن عيينة تغير أمره باخرة، وإن سليمان بن حرب قال له : إن ابن عيينة أخطأ في عامة حديثه عن أيوب».
أقول : كان ابن عيينة بمكة والقطان بالبصرة ولم يحج القطان سنة فلعله حج سنة ست فرأى ابن عيينة قد ضعف حفظه قليلا فربما أخطأ في بعض مظان الخطأ من الأسانيد وحينئذ سأله فأجابه كما أخبر بذلك عبد الرحمن بن بشر ثم كأنه بلغ القطان في أثناء سنة سبع أو أوائل سنة ثمان أن ابن عيينة اخطأ في حديثين فعد ذلك تغيرا أطلق كلمة «اختلط» على عادته في التشديد.
وقد كان ابن عيينة أشهر من نار على علم فلو اختلط الاختلاط الاصطلاحي لسارت بذلك الركبان وتناقله كثير من أهل العلم وشاع وذاع وهذا (جزء محمد بن عاصم) سمعه من ابن عيينة في سنة سبع ولا نعلمهم انتقدوا منه حرفا واحدا فالحق أن ابن عيينة لم يختلط ولكن كبر سنه فلم يبق حفظه على ما كان عليه فصار ربما يخطئ في الأسانيد التي لم يكن قد بالغ في إتقانها كحديثه عن أيوب والذي يظهر أن ذلك خطأ هين ولهذا لم يعبا به أكثر الأئمة ووثقوا ابن عيينة مطلقا.

ومع هذا فالحكاية التي تكلم فيها الأستاذ (يريد الكوثري) هي واقعة جرت لابن عيينة أخبر بها وليس ذلك من مظان الغلط وراويها عنه إبراهيم بن بشار الرمادي من قدماء أصحابه قال أبو عوانة في (صحيحه) ج 1 ص 365 : «كان ثقة من كبار أصحاب سفيان وممن سمع قديما منه».
ومناقب ابن عيينة في الكتب المشار إليها في ترجمة الثوري وغيرها ومن ذلك قال ابن وهب صاحب الإمام مالك :«ما رأيت أحدا أعلم بكتاب الله من ابن عيينة» وقال الشافعي: «ما رأيت أحدا من الناس فيه من آلة العلم ما في ابن عيينة وما رأيت أحدا أكف عن الفتيا منه» وقال أحمد : «ما رأيت أحدا علم بالقرآن والسنن منه».
]
(التنكيل/ج1/قسم التراجم/ترجمة رقم 99)


والله إذا ما كان حديث سفيان بن عيينة و مالك و ابن شهاب أحاديث صحيحة
فأنا لا أعرف ماهي الأحاديث الصحيحة !


بارك الله فيك أخي الحبيب ونفع الله بك , كما أن إعلال الأحاديث بتدليس سفيان والزهري والإمام مالك , وقولهُ أن الأحاديث معلولة بتدليسهما رضي الله عنهما سبب ضعف الأحاديث فهذه فرية هالكة , والرد عليها واضح كما تبين من كلام الحافظ ذهبي العصر المعلمي .

ما ثبت في السنة في حل المتعة وأباحتها في بعض الغزوات ففي صحيح مسلم عن قيس قال : سمعت عبد الله بن مسعود يقول : كنا نغزو مع رسول الله _ صلى لله عليه وسلم _ ليس لنا نساء ، فقلت ألا نستخصي ؟ فنهانا عن ذلك ثم رخص لنا أن ننكح المرأة بالثوب إلي أجل ثم قرأ عبد الله بن مسعود : " يا أيها الذين آمنوا لا تحرموا طيبات ما أحل الله لكم " الآية وعن جابر _ رضي الله عنه _ قال : كنا نستمتع بالقبضة من التمر والدقيق الأيام على عهد رسول الله _ صلى لله عليه وسلم _ وأبي بكر حتى نهى عنه عمر بن الخطاب في شأن عمرو بن حربث وعن سلمه بن الأكوع قال : رخص رسول الله _ صلى لله عليه وسلم _ عام أوطاس في المتعة ثلاثا بالمتعة فانطلقت أنا ورجل إلي امرأة من بني عامر كأنها بكر عبطاء (الفتيه من الإبل الطويلة العنق) فعرضنا عليها أنفسنا فقالت ما تعطي فقلت ردائي وقال صاحبي ردائي وكان رداء صاحبي أجود من ردائي ، وكنت أشب منه ، فإذا نظرت إلي رداء صاحبي أعجبها وإذا نظرت إلي أعجبتها ثم قالت : أنت و ردائك يكفيني ، فمكثت معها ثلاثا ثم أن رسول الله _ صلى لله عليه وسلم _ قال : من كان عنده شيء من هذه النساء التي يتمتع فليخل سبيلها ، وعن الربيع بن سبره أن أباه حدثه أنه كان مع رسول الله _ صلى لله عليه وسلم _ فقال : يا أيها الناس إني قد كنت أذنت لكم في الاستمتاع من النساء وان الله قد حرم ذلك إلي يوم القيامة فمن عنده منهن شيء فليخل سبيله ولا تأخذوا مما آتيتموهن شيئا . . . ويمكن أن يناقش هذا الاستدلال من السنة على حل المتعة في بعض الغزوات بأنه كان للضرورة القاهرة في الحرب كما نص على ذلك صراحة الأمام ابن قيم الجوزيه في زاد المعاد ولكن الرسول _ صلى الله عليه وسلم _ حرمها تحريما أبديا إلي يوم القيامة كما جاء في الأحاديث ففي حديث سبره " أن رسول الله _ صلى الله عليه وسلم _ نهى يوم الفتح عن متعة النساء .. وعن علي - رضي الله عنه _ أن رسول الله _ صلى الله عليه وسلم _ نهى عن نكاح المتعة وعن لحوم الحمر الأهلية زمن خبير .. وكان ابن عباس -رضي الله عنهما -يجيزها للمضطر فقط فقد روى عنه سعيد بن الجبير أن ابن العباس قال : سبحان الله ما بهذا أفتيت و إنما هي كالميتة والدم و لحم الخنزير فلا تحل إلا للمضطر ، وعن محمد بن كعب عن ابن عباس فال : إنما كانت المتعة في أول الإسلام كان الرجل يقدم البلدة ليس فيها معزمة فيتزوج المرأة بقدر ما يدري أنه يقيم ، فتحفظ له متاعه وتصلح له شأنه حتى نزلت هذه الآية " إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم "قال ابن عباس : فكل فرج سواها حرام ، وأما أذن النبي _ صلى الله عليه وسلم _ فيها فقد ثبت نسخه ، وقد رجع ابن عباس عن فتواه بإباحة المتعة في حالة الضرورة لما رأى الناس قد أكثروا منها وتمادوا فيها .

أولت الرافضة الإحتجاج بالحديث الحسن , فقالت أنهُ لا يحتج بالحديث الحسن في دين الرافضة , وهذا من جهل الرافضة , فالحديث عن مؤمل بن إسماعيل أخرجهُ الطحاوي في شرح معاني الأثار قال الطحاوي شرح معاني الآثار (3\26): حدثنا أبو بكرة قال حدثنا مؤمل بن إسماعيل (ليّن) قال ثنا عكرمة بن عمار (جيد إلا في يحيى بن أبي كثير) عن سعيد ‏بن أبي سعيد المقبري (ثقة) عــن أبي هريرة قال: خرجنا مع رسول الله ‏‎‎‏ في غزوة تبوك فنزل ثنية الوداع. فرأى مصابيح ونساء يبكين، فقال: «ما هذا؟». ‏فقيل: «نساء تمتع بهن أزواجهن وفارقوهن». فقال رسول الله ‏‎‎‏: «إن الله حرم –أو هدر– المتعة بالطلاق والنكاح والعدة والميراث». وأخرجه البيهقي في سننه ‏‏(7\207) من طريق مؤمل. والحديث حسّنه ابن حجر، وله شاهد عند الطبراني من حديث جابر من طريق صدقة بن عبد الله. ومذهبنا أن لا نحتج بالحديث ‏الحسن.‏ وهذا الحديث نقلهُ احدهم في الرد على الرافضة فرد الرافضة بالقول أن أبي هريرة كذاب , ألا والله تعس القوم في قولهم ما قالوا , فهو أصدق من روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وهو من الصحابة المكثرين عن النبي صلى الله عليه وسلم كما أن حديثهُ هنا حسن والحسن في درجة الإعتبار والإحتجاج , وعندي هو حسن لذاته , قال الحافظ الذهبي في ترجمة مؤمل بن إسماعيل : " مؤمل بن إسماعيل ت س ق الحافظ أبو عبد الرحمن العدوي مولاهم البصري مولى العمرين جاور بمكة وحدث عن عكرمة بن عمار وشعبة والثوري ونافع بن عمر الجمحي وحماد بن سلمة وطبقتهم حدث عنه أحمد وإسحاق وبندار ومحمود بن غيلان ومؤمل بن اهاب ومحمد بن سهل بن المهاجر وآخرون وثقه يحيى بن معين وقال أبو حاتم صدوق شديد في السنة كثير الخطأ وقال البخاري منكر الحديث وأما أبو داود فأثنى عليه وعظمه ورفع من شأنه ثم قال إلا أنه بهم في الشيء قلت توفي بمكة في شهر رمضان سنة ست ومئتين قرأت على محمد بن أبي الفتح النحوي بطرابلس حدثنا عبد الوهاب بن محمد أخبرنا محمد بن الخصيب أخبرنا علي بن المسلم الفقيه أخبرنا أبو الحسن أحمد بن عبد الواحد بن محمد بن أحمد بن عثمان السلمي أخبرنا جدي أخبرنا أحمد بن عبد الله بن هلال حدثنا مؤمل بن اهاب حدثنا المؤمل بن إسماعيل حدثنا حماد بن سلمة عن يحيى بن سعيد عن الزهري عن سعيد بن المسيب عن معمر بن عبد الله قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يحتكر إلا خاطئ رواه طائفة عن سعيد " وقد ناقش طلبة العلم قول الإمام البخاري في مؤمل منكر الحديث.

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=92903

يتبع بحول الله وقوته .


نقل أحد الرافضة هذه الأخبار في تحريم المتعة , وقال أنها من المتواترات في التحريم وهذا مما لا شك فيه , ولكن الأغرب إعلال هذه الأخبار بطريقة إنشائية لا قيمة لها في الميزان العلمي , فنقل أحدهم روايات تحريم المتعة كما سنراها الأن ونرى تعليقهم .
الظاهر أن الحديث متواتر عندهم له أسانيد كثيرة والله تعالى أعلم

كتاب الكامل في الضعفاء :


1-رقم الحديث: 7290
ثنا عَلِيُّ بْنُ الْعَبَّاسِ الْمُقَانِعِيُّ ، قَالَ : حَدَّثَنَا عُثْمَانُ بْنُ حَفْصٍ ، ثنا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ ، ثنا سَعِيدُ بْنُ الْمَرْزَبَانِ ، عَنْ عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ عَلِيٍّ ، عِنْ أَبِيهِ ، عَنْ عَلِيٍّ ، قَالَ " نَهَى رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنْ مُتْعَةِ النِّسَاءِ يَوْمَ خَيْبَرَ " ، قَالَ الشَّيْخُ : وَلِلطُّفَاوِيِّ غَيْرُ مَا ذَكَرْتُ مِنَ الْحَدِيثِ ، وَرِوَايَاتُهُ عَامَّتُهَا عَمَّنْ رَوَى إِفْرَادَاتٌ وَغَرَائِبُ ، كُلُّهَا مِمَّا يُحْتَمَلُ وَيُكْتَبُ حَدِيثُهُ ، وَلَمْ أَرَ لِلْمُتَقَدِّمِينَ فِيهِ كَلامًا ، وَأَخْرَجَتُهُ أَنَا فِي جُمْلَةِ مَنْ سَمَّى مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ لأَجْلِ أَحَادِيثَ أَيُّوبَ الَّتِي ذَكَرْتُهَا الَّتِي يَنْفَرِدُ بِهَا وَكُلُّ ذَلِكَ فَمُحْتَمَلٌ لا بَأْسَ بِهِ .


2-رقم الحديث: 5352
ثَنَا أَبُو قَبِيلٍ مُحَمَّدُ بْنُ سَعِيدِ بْنِ مَيْمُونٍ بِجِيزَةِ مِصْرَ ، ثَنَا يُونُسُ بْنُ عَبْدِ الأَعْلَى ، ثَنَا ابْنُ وَهْبٍ ، حَدَّثَنِي عُمَرُ بْنُ مُحَمَّدٍ ، عَنِ ابْنِ شِهَابٍ ، أَخْبَرَنِي سَالِمُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ : أَنَّ رَجُلا سَأَلَ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عُمَرَ " عَنِ الْمُتْعَةِ ، فَقَالَ : حَرَامٌ ، قَالَ : فَإِنَّ فُلانًا ، يَقُولُ فِيهَا ، فَقَالَ : وَاللَّهِ لَقَدْ عَلِمَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَرَّمَهَا يَوْمَ خَيْبَرَ وَمَا كُنَّا مُسَافِحِينَ " .

كتاب تاريخ دمشق لابن عساكر:
رقم الحديث: 13048
أَخْبَرَنَاهُ عَالِيًا أَبُو مُحَمَّدٍ هِبَةُ اللَّهِ بْنُ سَهْلٍ الْفَقِيهُ ، أنا أَبُو عُثْمَانَ الْبَحِيرِيُّ ، أنا أَبُو عَلِيٍّ زَاهِرُ بْنُ أَحْمَدَ ، أَنْبَأَ إِبْرَاهِيمُ بْنُ عَبْدِ الصَّمَدِ الْهَاشِمِيُّ ، نا أَبُو مُصْعَبٍ . ح وَأَخْبَرَنَا أَبُو الْقَاسِمِ بْنُ السَّمَرْقَنْدِيِّ ، أنا أَبُو الْحُسْيَنِ بْنُ النَّقُّورِ ، وَأَبُو الْقَاسِمِ بْنِ الْبُسْرِيِّ ، وَأَبُو مُحَمَّدٍ أَحْمَدُ بْنُ أَبِي عُثْمَانَ ، وَأَبُو عَبْدِ اللَّهِ مَالِكُ بْنُ أَحْمَدَ . ح وَأَخْبَرَنَا أَبُو مُحَمَّدِ بْنُ طَاوُسٍ ، وَعَبْدُ اللَّهِ بْنُ الْمُبَارَكِ بْنِ طَالِبِ بْنِ الْحَسَنِ بْنِ يَنَالٍ ، وَآبَاءُ الْحَسَنِ عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الْكَرِيمِ بْنِ أَحْمَدَ الْكَعْكِيُّ ، وَعَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ بْنِ الْحَسَنِ السَّمَّاكُ ، وَكَافُورُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ اللَّيْثِيُّ ، وَعَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ مُحَمَّدٍ الطُّوسِيُّ ، وَأَخُوهُ أَبُو الْيَمَنِ يَحْيَى بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ الصُّوفِيَّانِ ، وَأَبَوَا الْقَاسِمِ صَدَقَةُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ السَّيَّافِ ، وَعُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ عَلِيِّ بْنِ عُبَيْدِ اللَّهِ الْمَخْزُومِيُّ ، وَأَبُو عَامِرٍ مُحَمَّدُ بْنُ سَعْدُونَ بْنِ مُرَجَّى ، وَأَبُو عَبْدِ اللَّهِ مُحَمَّدُ بْنُ الْحَسَنِ بْنِ هِبَةِ اللَّهِ ، وَأَبُو إِسْحَاقَ إِبْرَاهِيمُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ نَبْهَانَ ، وَأَبُو الْفَتْحِ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ مَرْزُوقٍ ، وَأَبُو حَفْصٍ عُمَرُ بْنُ ظُفَرَ بْنِ أَحْمَدَ ، وَأَبُو الْبَقَاءِ أَحْمَدُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ عَبْدِ الْعَزِيزِ بْنِ الشَّطَرَنْجِيِّ ، وَأَبُو السُّعُودِ الْمُبَارَكُ بْنُ خَيْرُونَ بْنِ عَبْدِ الْمَلِكِ بْنِ خَيْرُونَ ، وَأَبُو الْمُظَفَّرِ مُحَمَّدُ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ الدَّبَّاسِ ، وَأَبُو مَنْصُورٍ الْمُبَارَكُ بْنُ عُثْمَانَ بْنِ الْحُسَيْنِ بْنِ الشَّوَّاءِ ، بِبَغْدَادَ ، وَأَبُو الرِّضَا حَيْدَرُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ أَبِي زَيْدٍ ، وَأَبُو سَعْدٍ بُنْدَارُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ عَلِيِّ بْنِ مَمَا الْقَاضِي ، بِأَصْبَهَانَ ، قَالُوا : أنا مَالِكُ بْنُ أَحْمَدَ ، قَالُوا : أنا أَحْمَدُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ مُوسَى بْنِ الْقَاسِمِ بْنِ الصَّلْتِ ، نا إِبْرَاهِيمُ بْنُ عَبْدِ الصَّمَّدِ ، نا أَبُو مُصْعَبٍ أَحْمَدُ بْنُ أَبِي بَكْرٍ الزُّهْرِيُّ قَالَ : حَدَّثَنَا مَالِكٌ وَفِي حَدِيثِ ابْنِ الصَّلْتِ ، عَنْ مَالِكِ بْنِ أَنَسٍ ، عَنِ ابْنِ شِهَابٍ ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ ، وَالْحَسَنِ ابْنَيْ مُحَمَّدِ بْنِ عَلِيٍّ ، عَنْ أَبِيهِمَا ، عَنْ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ ، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَهَى عَنْ مُتْعَةِ النِّسَاءِ يَوْمَ خَيْبَرَ ، وَعَنْ أَكْلِ لُحُومِ الْحُمُرِ الإِنْسِيَّةِ . الأن هذه الأخبار الكثيرة في تحريم المتعة فلنرى تعليق الرافضي .

قال الرافض: " الحديث عن أمير المؤمنين عليه السلام لا يرتقي إلى مرتبة الحسن فضلا عن كونه متواتر !!! " كذبت فهذه فرية لا قيمة لها بل وجب على الرافضي أن يتعلم قبل أن يتكلم الأن لا يرتقي للحسن فضلا عن التواتر نسأل الله العافية , فكم من حديث تمسكوا بهِ لمجرد أن لهُ طرق كثيرة الله تعالى المستعان على ما يصفون .

قال عن السند الاول : " السند الأول الذي ذكرته فيه سعيد بن المرزبان وهو متروك متهم بالتدليس وقد عنعنه .. وفيه الطفاوي وهو محمد بن عبد الرحمن وهو مدلس وقد عنعنه اتهمه احمد بالتدليس " قلتُ : وهو ضعيف ولكن يحسن بالمتابعة .

قال عن السند الثاني : " السند الثاني مروي عن ابن عمر لا أمير المؤمنين عليه السلام " قلتُ وهو صحيح يحسن الخبر الاول فطرق الحديث ترتقي بالضعيف إلي الحسن وهو صحيح عند الإمام الألباني فلا يعل الحديث من أي طريق وطرقهُ والشواهد التي أتت بهذا اللفظ ترتقي بالحديث إلي الصحيح , فما بال الرافضة تسعى بكل قوة للتضعيف ولكن أين العلمية في تضعيف الأخبار , هذا خبر صحيح وأما الأول فحسن بمتابعة الثقات .

قال عن السند الثالث : " السند الثالث مر الكلام عليه وعلته عنعنة مالك والزهري " قلتُ وهذا جهل فالإمام مالك أثبتنا أنهُ لا يدلس , والإمام الزهري لا يدلس بل ثقة وروايتهُ صحيحة وإن عنعن فلله العجب قد أشرنا للخبر في البداية ولعل الرافضة ترجع لموضوع .


أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن متعة النساء يوم خيبر ، وعن أكل لحوم الحمر الإنسية . الراوي: علي بن أبي طالب المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 4216
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

قال الرافضي : ضعيف .. مر الكلام عليه بعنعنة مالك و الزهري وهما مدلسان .

قلتُ : هذا جهل فشبهة التدليس منتهية والحديث صحيح .

عن علي ؛ أنه سمع ابن عباس يلين في متعة النساء . فقال : مهلا . يا ابن عباس ! فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عنها يوم خيبر ، وعن لحوم الحمر الإنسية . الراوي: علي بن أبي طالب المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 1407
خلاصة حكم المحدث: صحيح

قال الرافضي : ضعيف .. فيه عنعنة الزهري .. مر الكلام عليه فارجع واقرأ بدل هذا الإستحمار بالتكرار .

قلتُ : ما أشد جهل هذا الفتى قلنا الحديث صحيح وعنعنة الزهري مقبولة

ولم يثبت عليه التدليس كما أنهُ رحمه الله إن دلس وهذا على سبيل التسليم

فإن عنعنته مقبوله فهو من الأعلام وأئمة الحديث .

ن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن متعة النساء يوم خيبر . وعن لحوم الحمر الإنسية . وفي رواية : وعن أكل لحوم الحمر الإنسية . الراوي: علي بن أبي طالب المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 1407
خلاصة حكم المحدث: صحيح

قال الرافضي : فيه عنعنة مالك وعنعنة ابن شهاب الزهري .. مر الكلام عليه.

قلتُ : وهي عنعنة مقبولة بل صحيحة , والحديث صحيح وعنعنتهم مقبولة .

على فرض التسليم بالتدليس وهذه فرية تم الرد عليها مسبقاً فالله المستعان .


تاريخ ابن أبي خيثمة - الرواة الجزريين والرقيين ونحوهم - رقم الحديث: 909

حَدَّثَنَا أَحْمَدُ ، حَدَّثَنَا الْحُمَيْدِيُّ ، حَدَّثَنَا سُفْيَانُ ، حَدَّثَنَا الزُّهْرِيُّ ، قَالَ : أَخْبَرَنِي حَسَنٌ ، وَعَبْدُ اللَّهِ ، ابْنَا مُحَمَّدِ بْنِ عَلِيٍّ ، عَنْ أَبِيهِما أَنَّ عَلِيًّا ، قَالَ لابْنِ عَبَّاسٍ : إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَهَى عَنْ نِكَاحِ الْمُتْعَةِ وَعَنْ لُحُومِ الْحُمُرِ الأَهْلِيَّةِ .

قال الرافضي : [ مر الكلام على السند فيه سفيان بن عيينة وقد أختلط وسماع من سمع منه بعد الإختلاط ( لا شيء )



ذكره العلائي في المختلطين رقم 19 قال ( سفيان بن عُيينة الإمام المشهور: قال محمد بن عبد الله بن عمار الموصلي عن يحيى بن سعيد القطان أنه قال: أشهد بالله أن سفيان بن عيينة اختلط سنة سبع وستين فمن سمع منه فيها فسماعه لا شيء ) ] قلتُ وهذا حديث صحيح الإسناد ورواية بن عيينة من أصح الروايات كما هو معروف ويكفي كلام ذهبي العصر الحافظ المعلمي في رواية بن عيينة فالحديث صحيح لا ضعيف ....!!!
عدد مرات القراءة:
1490
إرسال لصديق طباعة
 
اسمك :  
نص التعليق :